تركيا تحكم بالسجن مدى الحياة على 337 متهما في محاولة الانقلاب....

تاريخ الإضافة الخميس 26 تشرين الثاني 2020 - 4:21 م    التعليقات 0

        

بينهم طيارون حربيون.. تركيا تحكم بالسجن مدى الحياة على 337 متهما في محاولة الانقلاب.....

فرانس برس... آلاف الأحكام أغلبها السجن مدى الحياة على خلفية الانقلاب الفاشل في تركيا.... قضت محكمة في أنقرة، الخميس، بالسجن مدى الحياة على 337 شخصا من بينهم ضباط وطيارون في سلاح الجو التركي، في ختام المحاكمة الرئيسية المرتبطة بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي استهدفت الرئيس رجب طيب إردوغان العام 2016. وأدين هؤلاء الأشخاص بتهمة "محاولة الانقلاب على النظام الدستوري" و"محاولة اغتيال الرئيس" و"جرائم قتل متعمدة" على ما جاء في ملخص للحكم حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه. من جهة أخرى، حكم على 60 شخصا بعقوبات بالسجن لمدد مختلفة فيما برئ 75 في ختام هذه المحاكمة التي شملت نحو 500 متهم. ومن الأشخاص المحكوم عليهم طيارون قصفوا مواقع عدة لها رمزية في العاصمة أنقرة مثل البرلمان، وضباط ومدنيون قادوا محاولة الانقلاب من قاعدة أكنجي ليل 15-16 يوليو 2016. وحكم على غالبية هؤلاء المتهمين بالسجن مدى الحياة مع "ظروف مشددة" للعقوبة. ويشمل ذلك ظروف سجن أكثر صرامة وهي عقوبة حلت في الترسانة القانونية التركية مكان عقوبة الإعدام التي ألغيت العام 2004. ويتهم إردوغان الداعية فتح الله غولن بالتخطيط لمحاولة الانقلاب هذه. ويقيم غولن الحليف السابق للرئيس التركي في الولايات المتحدة وهو ينفي أن يكون يقف وراء محاولة الانقلاب. ومنذ محاولة الانقلاب الفاشلة، تلاحق السلطات دونما هوادة أنصار غولن وقامت بعمليات توقيف لا سابق لها في تاريخ تركيا الحديث. وأوقف عشرات آلاف الأشخاص وأقيل أكثر من 140 ألف شخص من مناصبهم. وتتواصل التوقيفات حتى اليوم مع أن وتيرتها تراجعت بعد 5 سنوات على محاولة الانقلاب. وتجرى محاكمات أخرى مع عدد أكبر من المتهمين. فيحاكم 520 شخصا في إطار قضية على ارتباط مع نشاطات الحرس الجمهوري خلال ليلة الانقلاب الفاشل. وأنجز حتى الآن ما لا يقل عن 289 محاكمة مرتبطة بهذه المحاولة فيما تتواصل 10 محاكمات. ودانت المحاكم حتى الآن نحو 4500 شخص الحكم على 3 آلاف منهم تقريبا بالسجن مدى الحياة على ما تظهر الأرقام الرسمية.

تركيا تدين الدعاوى الفرنسية للاعتراف بجمهورية قره باغ

فرانس برس... تركيا تدين رغبة مجلس الشيوح الفرنسي في الاعتراف بإقليم قره باغ.... أدانت تركيا، الخميس، نصا صّوت عليه مجلس الشيوخ الفرنسي، الأربعاء، يطالب بـ "الاعتراف بجمهورية ناغورنو قره باغ"، المنطقة الانفصالية في أذربيجان التي يشكل الأرمن غالبية سكانها وشهدت نزاعا داميا في الخريف. وأعلنت وزارة الخارجية التركية في بيان أن "القرار الذي صّوت عليه مجلس الشيوخ الفرنسي مثال على الازدراء بمبادئ القانون الدولي (...) لاعتبارات تتعلق بالسياسة الداخلية". وفي قراره، قال مجلس الشيوخ الفرنسي إنّه "يدين العدوان العسكري الأذربيجاني الذي نفّذ بدعم من السلطات التركية ومرتزقة أجانب، ويدعو إلى الانسحاب الفوري" للقوات المسلّحة الأذربيجانية من الأراضي التي خسر الأرمن السيطرة عليها منذ 27 سبتمبر في منطقة ناغورنو قره باغ. كما يحضّ القرار الحكومة إلى السعي من أجل تأمين فوري "لحماية السكان من خلال نشر قوة فصل دولية" و"تقديم مساعدات إنسانية ضخمة إلى السكان المدنيين". وفي قراره يدعو مجلس الشيوخ أيضا الحكومة الفرنسية إلى "طلب إجراء تحقيق دولي في جرائم الحرب التي ارتكبت في ناغورنو قره باغ" و"استخلاص جميع النتائج الدبلوماسية للدور الذي لعبته السلطات التركية" في النزاع. ورفضت تركيا هذه الاتهامات ووصفتها بأنها "ادعاءات لا أساس لها". ورأت أنقرة أن دعوة مجلس الشيوخ لأذربيجان الانسحاب من الأراضي التي احتلتها "سخيف ومنحاز ولا يمت بالواقع بصلة". وبعدما اعتبرت أن تصويت مجلس الشيوخ غير الملزم يعكس "الهاجس التركي" لفرنسا أكدت الوزارة التركية أن أنقرة مستعدة للعمل مع باريس لتسوية دائمة للنزاع. وجاء تصويت مجلس الشيوخ وسط توتر دبلوماسي بين فرنسا وتركيا خصوصا بسبب خلافات حول سوريا وليبيا وشرق المتوسط. وزاد التوتر في نهاية أكتوبر، عندما دعا الرئيس رجب طيب إردوغان إلى مقاطعة المنتجات الفرنسية، متهما نظيره الفرنسي بانه "يكره الإسلام" للدفاع عن الحق في نشر رسوم كاريكاتورية للنبي محمد في إطار حرية التعبير ولخطابه عن "الإسلام المتطرف". وأعلن إقليم ناغورنو قره باغ استقلاله قبل 30 عاما من دون أن تعترف به الأسرة الدولية. وبعد معارك ضارية استمرت 6 أسابيع بدأت في 27 سبتمبر، وقع اتفاق لوقف إطلاق النار في 9 نوفمبر برعاية الكرملين عندما كان الوضع العسكري كارثيا لأرمينيا. ووفقا لشروط الاتفاق الذي دخل حيزر التنفيذ في العاشر من الشهر الجاري، تعهدت أرمينيا إعادة مناطق أذربيجانية تفلت من سيطرة باكو منذ 30 عاما.

 

New Challenges for Chad’s Army

 الأحد 24 كانون الثاني 2021 - 6:11 ص

New Challenges for Chad’s Army The Chadian army, while essential to counter-terrorism operations … تتمة »

عدد الزيارات: 54,617,713

عدد الزوار: 1,654,431

المتواجدون الآن: 49