يجب إعدام روحاني.. ألف مرة....

تاريخ الإضافة السبت 17 تشرين الأول 2020 - 5:58 م    عدد الزيارات 249    التعليقات 0

        

نائب إيراني أصولي: يجب إعدام روحاني.. ألف مرة.... على ضوء مساعي التفاوض والتقارب مع واشنطن...

الجريدة...هاجم رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، مجتبى ذو النوري، أمس الجمعة، الرئيس حسن روحاني، قائلا إنه ”يستحق الإعدام“. وكتب ذو النوري وهو نائب اصولي عن مدينة قم في حسابه الرسمي على "تويتر"، وهو يخاطب الرئيس حسن روحاني "إذا كان، من أجل تبرير التفاوض مع العدو أمريكا هو بسبب صلح الإمام الحسن بن علي مع معاوية بن أبي سفيان، فإن معظم الناس يسألون الإمام !". وأضاف النائب الإيراني "اليوم، الغالبية العظمى من الأمة الإيرانية لا ترضى بأقل من عزلك ومعاقبتك، بمنطقك يا روحاني يجب على قائد الثورة (علي خامنئي) أن يأمر بإعدامك ألف مرة حتى يرضي قلوب الشعب العزيز".

وفيات «كورونا» في إيران تتجاوز 30 ألفا

الراي.... قالت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم السبت، إن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد في البلاد ارتفع بواقع 253 وفاة إلى 30123 حالة، كما ارتفع عدد حالات الإصابة المؤكدة إلى 526490. وقالت سيما سادات لاري الناطقة باسم الوزارة للتلفزيون الرسمي إن إيران سجلت 4103 حالات إصابة بالفيروس في الأربع والعشرين ساعة الماضية.

غضب جنوب إيران.. واشتباكات بعد مقتل مواطن برصاص البحرية

أهالي مدينة سيريك عمدوا إلى إغلاق الطريق من ميناب إلى جاسك وإحراق الإطارات احتجاجاً على مقتل وإصابة شابين من البلوش

دبي- العربية.نت... اشتبك شبان غاضبون من قومية البلوش مع الشرطة الإيرانية، السبت، بعد مقتل مواطن وجرح آخر إثر إطلاق عناصر من قوات البحرية الإيرانية النار على زورقهما، في مدينة سيريك بمحافظة هرمزكان، جنوب إيران. وأفاد موقع "حملة النشطاء البلوش" أن المواطن الذي قتل برصاص ضباط الشرطة الجنائية يدعى محمد رستم زاده، كما أصيب علي عاشور نيا في ساقه، وهو الآن في مستشفى مدينة ميناب. وبحسب الحملة، فقد استهدف ضباط البحرية في سيريك زورق المواطنين البلوشيين بعد الاشتباه بأنه يحمل وقودا مهربا. إلى ذلك، قال مصدر مطلع، إن سفينة للبحرية الإيرانية احتجزت قارب المواطنين، وعندما عارض محمد وعلي مصادرة القارب والوقود، قوبلا بإطلاق النار.

إغلاق طرق وحرق إطارات

وانتشرت مقاطع وصور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر أهالي مدينة سيريك يغلقون الطريق من ميناب إلى جاسك، بالإطارات المشتعلة احتجاجا على مقتل وإصابة الشابين من البلوش. هذا ونشرت وسائل الإعلام الإيرانية خلال الأسبوع الماضي تقارير أخرى عن أعمال عنف دامية بسبب عنف الشرطة ضد المواطنين. وفي أحدث تلك الإحداث، اقتحم ضباط شرطة كرمانشاه سيارة بيجو 405 يوم الأربعاء الماضي، في حي دولت اباد بالمدينة، ما أدى إلى مقتل طفل في الرابعة من عمره وإصابة مواطن آخر بجروح خطيرة في إطلاق النار من قبل عناصر الشرطة. وفي وقت سابق من الأسبوع الماضي، قتل عناصر الشرطة رجلاً يبلغ من العمر 30 عامًا من مدينة سنندج يُدعى كجوان ألماسي، في شهريار جنوب طهران.

"الأقلية المنسية".. تحذير من زوال أتباع الديانة التوحيدية الأولى في إيران

الحرة – واشنطن.... الزرادشتية قد نشأت في إيران القديمة منذ 3500 عام... حذر تقرير صدر، السبت، من تلاشي أقلية مهمة تمتلك تاريخا عميقا في المجتمع الإيراني وتداعيات ذلك ليس على الصعيد المحلي فقط بل على مستوى الحضارة الإنسانية بشكل عام. وتناول التقرير، الذي نشره موقع "آسيا تايمز" ومقره هونغ كونغ، أوضاع اتباع الديانة الزرادشتية في إيران والإهمال والتضييق الذي تمارسه السلطات هناك عليهم مما تسبب بتراجع أعدادهم بشكل مخيف. يقول التقرير إن الأمر المحبط هو أن يصبح أتباع الديانة التوحيدية الأولى في العالم في طي النسيان في موطن أجدادهم، مع تقلص أعدادهم لنحو 52 ألفا فقط يعيشون في إيران، في بلد يبلغ تعداد سكانه 84 مليون نسمة. ويضيف أنه "بخلاف امتلاكهم لمشرع واحد يمثلهم في البرلمان المؤلف من 290 عضوا، وبضعة معابد ومدارس، لا يتمتع المجتمع الزرادشتي الإيراني برفاهية الموارد المتاحة للأغلبية المسلمة". ولما يقرب من أربعة عقود، هو عمر حكم رجال الدين في إيران، ظل الحديث حول الزرادشتية منعدما في وسائل الإعلام الحكومية الإيرانية، على الرغم من أنه وفقا للدستور يعترف بهم كدين رسمي ويمكن ممارسته دون اضطهاد. ويشير التقرير إلى أنه "في عام 2015 كانت الميزانية الحكومية المخصصة للمجتمع الزرادشتي ضئيلة للغاية حيث بلغت 26 ألف دولار فقط، وهو أمر محرج حقا مقارنة بالتمويل الهائل الذي يملأ خزائن المنظمات الإسلامية". ولتأكيد ذلك يقول التقرير إنه "في عام 2020 على سبيل المثال تلقت نقابة مكونة من 23 منظمة إسلامية وثقافية مبلغا مذهلا قدره 54 مليون دولار من الأموال العامة من الحكومة الإيرانية". كما تتحدث تقارير عن حملات قمع ضد المهرجانات والتجمعات الدينية لهذا المجتمع المهمش، وفي بعض الأحيان يتم الاستيلاء على ممتلكاتهم ولا يتم منح أذونات لفتح معابد جديدة لهم. ويشدد التقرير على ضرورة أن "ينتبه الإيرانيون لحقيقة أن تراثهم التاريخي والثقافي آخذ في التلاشي، مما يشير إلى الانفصال الوشيك للأجيال القادمة من الإيرانيين عن هويتهم". ويعتقد أن الزرادشتية قد نشأت في إيران القديمة منذ 3500 عام، وكانت الديانة السائدة للإمبراطورية الفارسية حتى وصول الفتح الإسلامي لبلاد فارس في عام 633 بعد الميلاد. وفي عام 2016، قدرت قاعدة بيانات الدين العالمي أنه في أحسن الأحوال، يبلغ عدد الزرادشتيين 200 ألف شخص في جميع أنحاء العالم.

 

Exiles in Their Own Country: Dealing with Displacement in Post-ISIS Iraq

 الثلاثاء 20 تشرين الأول 2020 - 6:04 ص

Exiles in Their Own Country: Dealing with Displacement in Post-ISIS Iraq https://www.crisisgroup.… تتمة »

عدد الزيارات: 47,810,305

عدد الزوار: 1,423,748

المتواجدون الآن: 48