روحاني: الضغط الأميركي على إيران بات «عزلة قصوى» لواشنطن....

تاريخ الإضافة الأحد 20 أيلول 2020 - 7:50 م    عدد الزيارات 293    التعليقات 0

        

روحاني: الضغط الأميركي على إيران بات «عزلة قصوى» لواشنطن....

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»... اعتبر الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم (الأحد)، أن سياسة «الضغط الأقصى» التي اعتمدتها الإدارة الأميركية حيال بلاده، باتت «عزلة قصوى» لواشنطن بعد إعلان الأخيرة بشكل أحادي إعادة فرض العقوبات الأممية على طهران، في خطوة لاقت انتقادات دولية واسعة. وقال روحاني في كلمة خلال اجتماع حكومي بُث ّعبر قنوات التلفزة: «يمكننا القول إن سياسة الضغط الأقصى للولايات المتحدة ضد إيران، في شكلها السياسي والقانوني، تحولت إلى سياسة عزلة قصوى للولايات المتحدة»، مشيراً إلى أن الأخيرة تلقت في الفترة الماضية «ثلاث هزائم متتالية في مجلس الأمن الدولي، أي في المكان الذي لطالما اعتقد الأميركيون أنه نقطة قوتهم». كان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، قد أعلن في بيان أمس، أن بلاده استأنفت فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة ضد إيران والتي كانت مجمّدة بموجب الاتفاق النووي. ورد الاتحاد الأوروبي بتأكيد أن الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق النووي مع إيران ولا يمكنها إعادة فرض العقوبات الأممية. وتقدمت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب قبل أسابيع بطلب لتفعيل آلية «سناب باك» (العودة التلقائية للعقوبات) التي تتيح لأيٍّ من الدول الموقِّعة على الاتفاق النووي إعادة تفعيل العقوبات في حال لم تمتثل طهران للاتفاق. إلا أن الطلب لم يلقَ دعماً وسط تأكيدات أنه ليس من حق الولايات المتحدة إعادة تفعيل آلية في الاتفاق الذي انسحبت منه بالفعل. كانت إدارة ترمب قد انسحبت عام 2018 بصورة أحادية من الاتفاق النووي، بينما لم تنسحب منه إيران ولا الدول الكبرى الأخرى الأطراف فيه (روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا).

إيران: أكثر من 3 آلاف إصابة بـ«كورونا» و183 حالة وفاة

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين».. أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الأحد، أن إجمالي عدد إصابات «كورونا» في البلاد ارتفع ليتجاوز 422 ألف حالة، بعد تسجيل 3097 إصابة جديدة. وصرحت المتحدثة باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيرانية، سيما سادات لاري، بأن إجمالي الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس كورونا في البلاد ارتفع إلى 24 ألفاً و300 حالة، بعد تسجيل 183 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية. وأضافت أن 28 محافظة إيرانية، من بين إجمالي 31 محافظة، تصنف ضمن المناطق الحمراء أو الصفراء من حيث عدد الإصابات بالفيروس في البلاد. ولفتت إلى أن 3898 من المصابين بـ«كورونا» في وضع حرج ويخضعون للعناية المركزة، فيما تجاوز عدد المتعافين 359 ألفاً، وفقاً لما أوردته وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا). وبعد انخفاض أولي في عدد الإصابات منتصف مايو (أيار)، خففت إيران من التدابير التي كانت فرضتها لمنع انتشار فيروس كورونا، وأعادت فتح الاقتصاد مرة أخرى، وهو ما يرى الخبراء أنه أدى إلى زيادة كبيرة في حالات الإصابة لاحقاً. ويقول مسؤولو وزارة الصحة إن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لتخفيف الإغلاق أدت إلى توقف المواطنين عن أخذ المرض على محمل الجد، ما أدى بدوره إلى ارتفاع عدد الوفيات والإصابات.

الريال الإيراني يتراجع لمستوى قياسي أمام الدولار بعد إعادة العقوبات

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين».... تراجع الريال الإيراني إلى مستوى قياسي منخفض مقابل الدولار الأميركي في السوق غير الرسمية اليوم (الأحد)، بعد يوم من إعلان إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب إعادة فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة على طهران. وأفاد موقع «بونباست.كوم» الذي يرصد السوق غير الرسمية، أن الدولار عُرض بسعر يصل إلى 273 ألف ريال، مقارنة مع 267 ألفاً و800 ريال أمس (السبت). ورفضت إيران الخطوة الأميركية التي وصفتها بأنها «باطلة وغير قانونية». وأبلغ الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش مجلس الأمن يوم السبت، أنه لا يمكنه اتخاذ أي إجراء بشأن الإعلان الأميركي لأنه «يوجد شك على ما يبدو» بشأن هذه المسألة. وقالت الأطراف الأوروبية الثلاثة في الاتفاق النووي - فرنسا وبريطانيا وألمانيا - في بيان اليوم، إن أي قرار أو إجراء يُتخذ لإعادة فرض عقوبات الأمم المتحدة «سيكون بلا أثر قانوني»، لأن واشنطن استخدمت آلية ضمن الاتفاق النووي لعام 2015 المبرم بين إيران والقوى العالمية، الذي انسحبت منه الولايات المتحدة في 2018. على الرغم من ذلك، يعتزم ترمب إصدار أمر تنفيذي يسمح له بفرض عقوبات أميركية على أي شخص ينتهك العقوبات المفروضة على إيران. ووصفت وزارة الخارجية الإيرانية جهود واشنطن بأنها «غير مجدية»، مضيفة أن «النهج الأميركي ينطوي على تهديد كبير للسلم والأمن الدوليين وتهديد غير مسبوق للأمم المتحدة ومجلس الأمن». وقالت الوزارة في بيان: «تؤكد إيران أنه إذا قامت الولايات المتحدة، بشكل مباشر أو بالتعاون مع عدد من حلفائها، بأي تحرك يتماشى مع هذه التهديدات، فإنها ستواجه رد فعل جاداً وأنها يجب أن تتحمل جميع عواقبه الخطيرة»، دون الخوض في مزيد من التفاصيل. وفقد الريال الإيراني نحو 49 بالمائة من قيمته في 2020.

بريطانيا وألمانيا وفرنسا: لا أثر قانونياً للإعلان الأميركي بشأن إيران

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين».... أفاد وزراء خارجية كلٍّ من بريطانيا وألمانيا وفرنسا اليوم (الأحد)، بأنه لا يمكن أن يكون هناك أثر قانوني للإعلان الأميركي بشأن عودة العقوبات الأممية على إيران. وقال الوزراء في بيان نُشر على موقع وزارة الخارجية البريطانية: «يصادف اليوم مرور 30 يوماً على سعي الولايات المتحدة لتفعيل آلية سناب باك (العودة التلقائية للعقوبات)، التي تسمح لأيٍّ من المشاركين في خطة العمل الشاملة المشتركة بطلب إعادة فرض العقوبات متعددة الأطراف ضد إيران والتي تم رفعها في عام 2015 وفقاً للقرار 2231، الذي تبناه مجلس الأمن الدولي». ولفتت الدول الثلاث إلى أن الولايات المتحدة لم تعد شريكاً في الاتفاق بعد انسحابها الأحادي منه في مايو (أيار) من عام 2018. وأضافت أنه على أثر ذلك فإن الطلب الذي تقدمت به الولايات المتحدة للأمم المتحدة «لا يمكن أن يكون له أثر قانوني». وأوضحت أنه «من هذا المنطلق، فإن أي قرارات وإجراءات يتم اتخاذها بناءً على هذا الإجراء أو على نتائجه المحتملة لن يكون لها أي أثر قانوني». وأكدت الدول الثلاث التزامها بالقرار الأممي رقم 2231 لعام 2015 الذي تم بموجبه المصادقة على الاتفاق الإيراني. وكان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، قد أعلن في بيان أمس أن بلاده استأنفت فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة ضد إيران والتي كانت مجمدة بموجب الاتفاق النووي.

 

 

The International Approach to the Yemen War: Time for a Change

 الإثنين 26 تشرين الأول 2020 - 6:12 ص

The International Approach to the Yemen War: Time for a Change https://www.crisisgroup.org/middle… تتمة »

عدد الزيارات: 48,440,972

عدد الزوار: 1,445,710

المتواجدون الآن: 49