ترمب يفرض عقوبات مشددة على إيران.. تستهدف خامنئي..

تاريخ الإضافة الإثنين 24 حزيران 2019 - 9:42 م    التعليقات 0

        

ترمب يفرض عقوبات مشددة على إيران.. تستهدف خامنئي..

المصدر: واشنطن – رويترز.. وقع الرئيس الأميركي دونالد_ترمب أمرا تنفيذيا بفرض عقوبات مشددة جديدة على إيران، وأكد أن العقوبات تستهدف المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، آية الله خامنئي. وطالب ترمب، إيران بوقف رعايتها للإرهاب، موضحا أن العقوبات تأتي ردا على إسقاط طهران للطائرة الأميركية المسيرة، الخميس الماضي. وشدد الرئيس الأميركي على أنه لن يسمح لطهران بامتلاك أسلحة نووية أو مواصلة رعايتها للإرهاب. وأوضح ترمب أن العقوبات الموقعة على طهران لن تستثني مكتب خامنئي، مشيرا إلى أن العقوبات الأميركية المفروضة على إيران قد تستمر لأعوام. وفي كلمة من داخل البيت الأبيض قبل توقيع العقوبات، وصف الرئيس الأميركي بأن الاتفاق النووي المبرم مع إيران كان كارثة. وألمح ترمب، بعد توقيع العقوبات، إلى أنه على استعداد للتفاوض مع الإيرانيين إذا رغبوا في ذلك. وقال الرئيس الأميركي: "رسالتي إلى خامنئي أن يصبحوا بلدا عظيما بدلا أن ينتهجوا هذا النهج المدمر". وتعهد ترمب بحرمان كل من يعمل مع خامنئي من الوصول للنظام المالي العالمي. وجاء توقيع ترمب بنفسه على العقوبات داخل البيت الأبيض في دلالة على عزم الإدارة الأميركية على مواجهة سياسات إيران. يُذكر أن مثل هذه العقوبات تعلنها وزارة الخزانة الأميركية، ولكن المشهد بدا مختلفا هذه المرة.

بعد خامنئي.. واشنطن: ظريف على قائمة العقوبات لاحقا..

المصدر: العربية.نت.. قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن مينوشين، اليوم الاثنين عقب توقيع الرئيس دونالد ترمب أمرا تنفيذيا بعقوبات جديدة على إيران، إن استهداف الطائرة المسيّرة لم يكن خطأ إيرانياً بل عملا متعمدا. وكشف عن أن العقوبات ستطال وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف في وقت لاحق من الأسبوع الجاري. وأضاف أن هذه العقوبات ليست رمزية، مؤكدا أن فرض العقوبات يأتي عادة عقب معلومات استخباراتية لا يمكن الكشف عنها. وأشار وزير الخزانة الأميركي إلى أن بعض العقوبات كانت قيد الإعداد وأخرى جاءت بعد الأنشطة الإيرانية الأخيرة. وفي بيان لوزارة الخزانة الأميركية فإن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على ثمانية من كبار قادة الحرس الثوري الإيراني. ووقع الرئيس الأميركي دونالد ترمب أمرا تنفيذيا بفرض عقوبات مشددة جديدة على إيران، وأكد أن العقوبات تستهدف المرشد الإيراني علي خامنئي. وطالب ترمب، إيران بوقف رعايتها للإرهاب، موضحا أن العقوبات تأتي ردا على إسقاط طهران للطائرة الأميركية المسيرة، الخميس الماضي. وشدد الرئيس الأميركي على أنه لن يسمح لطهران بامتلاك أسلحة نووية أو مواصلة رعايتها للإرهاب. وأوضح ترمب أن العقوبات الموقعة على طهران لن تستثني مكتب خامنئي، مشيرا إلى أن العقوبات الأميركية المفروضة على إيران قد تستمر لأعوام. وفي كلمة من داخل البيت الأبيض قبل توقيع العقوبات، وصف الرئيس الأميركي الاتفاق النووي السابق مع إيران بالكارثي. وألمح ترمب، بعد توقيع العقوبات، إلى أنه على استعداد للتفاوض مع الإيرانيين إذا رغبوا في ذلك. وقال الرئيس الأميركي: "رسالتي إلى خامنئي أن يصبحوا بلدا عظيما بدلا أن ينتهجوا هذا النهج المدمر". وتعهد ترمب بحرمان كل من يعمل مع خامنئي من الوصول للنظام المالي العالمي. وجاء توقيع ترمب بنفسه على العقوبات داخل البيت الأبيض في دلالة على عزم الإدارة الأميركية على مواجهة سياسات إيران. يُذكر أن مثل هذه العقوبات تعلنها وزارة الخزانة الأميركية، ولكن المشهد بدا مختلفا هذه المرة.

Getting a Grip on Central Sahel’s Gold Rush

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 8:15 ص

Getting a Grip on Central Sahel’s Gold Rush https://www.crisisgroup.org/africa/sahel/burkina-faso… تتمة »

عدد الزيارات: 30,820,247

عدد الزوار: 748,157

المتواجدون الآن: 0