فضل الله: الحرب ضد ايران سوف تدمر المنطقة

تاريخ الإضافة الثلاثاء 21 تموز 2009 - 7:33 ص    عدد الزيارات 1971    التعليقات 0    القسم عربية

        


بيروت (رويترز) - قال أحد كبار رجال الدين الشيعة في لبنان يوم الاثنين إن أي حرب ضد ايران سوف تدمر المنطقة وتمس بالمصالح الاستراتيجية الامريكية

وقال آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله في مقابلة مع رويترز "أنا لا اعتقد ان هناك استهدافا عسكريا لايران من امريكا أو من اسرائيل...لان المرحلة التي يمر بها العالم الان لا تسمح بأي حالة من حالات العنف ضد أي دولة اخرى."

لكنه اضاف "ان اي حرب ضد ايران سوف تدمر المنطقة العربية التي تعيش في داخلها المصالح الاستراتيجية الأمريكية وخصوصا مسألة البترول. هذا بالاضافة الى ان ايران قادرة على ان تربك السياسة الامريكية في العراق وفي افغانستان وفي باكستان لانها دولة اقليمية كبرى تستطيع ان تزعج المصالح الامريكية في المنطقة بطريقة او بأخرى."

وصرح فضل الله بأن "التقدم العسكري الايراني يسمح لايران بان ترد على اسرائيل بما يؤدي الى نتائج سلبية على الامن الاسرائيلي."

ووجه فضل الله الذي تحدث في وقت سابق هذا العام عن "صدق" رسالة الرئيس الامريكي باراك أوباما للعالم الاسلامي النقد لسياسات الولايات المتحدة في الشرق الاوسط.

وقال "نعتقد ان الرئيس أوباما قد اصابنا بخيبة الامل وجعلنا نشعر بانه لا يزال خاضعا للضغط الاسرائيلي من خلال مؤيدي اسرائيل وليس شخصا يملك خطة من اجل السلام."

وحاول أوباما تغيير نظرة المسلمين الى الولايات المتحدة التي شوهها الغزو الذي قادته أمريكا للعراق وافغانستان في عهد ادارة الرئيس السابق جورج بوش.

وألقى أوباما خطابا في تركيا في أبريل نيسان قال فيه ان الولايات المتحدة ليست في حالة حرب مع الاسلام كما ألقى خطابا اخر في القاهرة في يونيو حزيران قائلا انه يسعى الى "بداية جديدة" بين بلاده وبين المسلمين.

وكان فضل الله قال في مقابلة مع رويترز عقب خطاب أوباما في تركيا ان الرئيس الامريكي الجديد لا ينقصه الصدق فيما قاله عن الاسلام وانه بدا رجلا عنده قيم انسانية. لكنه قال أيضا حينها ان أفعال أوباما ستكون اساس الحكم عليه.

وفي بيان له قبل نحو أسبوع دعا فضل الله العرب والمسلمين الى " نسيان الكلمات والمفردات الوادعة أو الضبابية التي تضمنها الخطاب الرئاسي الامريكي."

واعتبر فضل الله يوم الاثنين ان الرئيس الامريكي "يطلب من العرب ان يقدموا لاسرائيل كل شيء من دون ان تقدم اسرائيل شيئا واحدا."

وفي الشأن الفلسطيني اعتبر فضل الله "ان المفاوضات التي يسعى اليها مندوب الرئيس اوباما هي مفاوضات الوقت الضائع لان اسرائيل ليست مستعدة ان تعطي العرب شيئا أو تعطي الفلسطينيين شيئا بل كل ما هنالك انها تتحدث عن تحسين حياة الفلسطينيين بصيغة اقل من الحكم الذاتي وهذا ما تخطط له وهذا ما لا يملك الرئيس الامريكي ان يضغط على اسرائيل من اجل ان تبتعد عنه."

ووجه نصيحة للفلسطينيين بان يقاطعوا المفاوضات مع الاسرائيليين "لان تاريخ المفاوضات مع اسرائيل لم يقدم للفلسطنيين شيئا بل انه ازداد ضغطا عليهم بطريقة أو باخرى."

من ليلى بسام

(شارك في التغطية توماس بيري)


المصدر: رويترز

الخريطة التفاعلية لمجموعة مختارة من الأنشطة العالمية لـ «حزب الله» اللبناني

 الثلاثاء 4 آب 2020 - 11:24 ص

الخريطة التفاعلية لمجموعة مختارة من الأنشطة العالمية لـ «حزب الله» اللبناني https://www.washingto… تتمة »

عدد الزيارات: 43,228,639

عدد الزوار: 1,244,300

المتواجدون الآن: 36