إهتمام إسرائيلي بمصير مبارك!

٦.٥ مليار دولار قروضاً ومنحاً أوروبية لمصر

تاريخ الإضافة الإثنين 14 كانون الثاني 2013 - 8:06 ص    التعليقات 0    القسم عربية

        


 

٦.٥ مليار دولار قروضاً ومنحاً أوروبية لمصر
اللواء..
قال هيرمان فان رومبوي رئيس المجلس الأوروبي خلال زيارة القاهرة أمس إن: «الاتحاد الأوروبي ومؤسسات مالية اوروبية أخرى عرضت منح مصر أكثر من 5 مليارات يورو لدعم التحول الديمقراطي في البلاد».
وقال رومبوي في تصريحات للصحفيين إن:» الاتحاد الأوروبي ومؤسسات مالية خصص أكثر من 5 مليارات يورو ما يعادل 6.5 مليار دولار لمصر يتم منحها في صورة منح وقروض في عامى 2012 و2013 لدعم تحول مصر الديمقراطي».
وكان الاتحاد الأوروبي وافق في وقت سابق على تخصيص حزمة دعم متميزة وغير مسبوقة تبلغ 5 مليارات يورو يتم منحها لمصر على مدى عامين من خلال مؤسسات الاتحاد الأوروبي التمويلية وعلى رأسها بنك الاستثمار الأوروبي الذى سيمنح مصر 2 مليار يورو، والبنك الأوروبي لإعادة الأعمار والتنمية 2 مليار يورو أخرى، فضلا عن الدعم الذي تقدمه الدول الأوروبية لمصر بـــشكل ثنائي ويبلغ ملـيار يورو.
وكان رئيس المجلس الأوروبي التقى أمس بالرئيس المصرى محمد مرسي حيث ناقشا عدة قضايا سياسية واقتصادية.
وقال رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي عقب المقابلة أنه ناقش مع الرئيس مرسي أيضا استعادة الأموال المهربة من مصر لأوروبا، وأكد اننا نعمل مع الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي لجعل تعاوننا أفضل في هذا الشأن.
(رويترز)
 
لا إرتباط لزيارة صالحي بالأزمة القاهرة لمعالجة هادئة للخلافات مع الإمارات
القاهرة - «اللواء»
نفت مصادر دبلوماسية مصرية رفيعة المستوى وجود أية ارتباطات بين زيارة وزير الخارجية الايراني علي صالحي التي قام بها للقاهرة الخميس الماضي والخلافات الناشبة مع الامارات على اثر توقيف الأخيرة خلية من 11 عضوا تقول أنهم ينتمون الى جماعة الأخوان وخططوا لقلب نظام الحكم بها.
وكان صالحي قد أجرى مباحثات مكثفة بالقاهرة التي زارها بصورة مفاجئة في اطار جولته الأفريقصية التي شملت عدة دول، شملت عقد لقاءات مع الرئيس المصري ووزير خارجيته الى جانب لقائه مع شيخ الأزهر، فيما دعا الأخير ايران الى أن تكف عن تدخلاتها في شؤون دول الخليج واثارة القلاقل بها.
وأكدت المصادر المسؤولة وجود اهتمام مصري بتسوية الخلافات القائمة مع الامارات رافضة توصيفها بـ «الأزمة»، فيما لم تخف تعقيدات هذه القضية لكنها شددت على امكانية احتوائها بصورة هادئة.
ورفضت اعتبار زيارة مبعوثين شخصيين للرئيس المصري الي أبو ظبي الأسبوع الماضي قد فشلت في التوصل الى حل لهذه المشكلة، فيما دعت الى الانتظار بعض الوقت لظهور ثمارها.
وكان الرئيس المصري قد أوفد مدير جهاز المخابرات اللواء محمد رأفت شحاته ومستشاره للشؤون الخارجية د. عصام الحداد الى أبو ظبي حيث سلم رسالة لرئيس الامارات الشيخ خليفة ابن زايد آل نهيان كما أجريا مباحثات حول سبل اغلاق ملف هذه الأزمة ، غير أن التقارير التي تم تسريبها عن نتائج هذه المباحثات أكدت رفض الامارات لهذا الطلب، خاصة وأنه تركز على المنتمين الىجماعة الأخوان دون بقية الذين تم توقيفهم ويبلغ عددهم نحو 350 مصريا.
وطلبت مصر وساطة السعودية وقطر لاغلاق ملف هذه القضية وذلك خلال زيارة لوزير خارجيتها الى الرياض سلم رسالة الى ولي العهد الأمير سلمان ابن عبد العزيز، وكذا خلال زيارة رئيس الوزراء ووزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم اليها قبل عدة أيام.
 
إهتمام إسرائيلي بمصير مبارك!
أبدى الاعلام الاسرائيلي أمس اهتماما كبيرا بقرار محكمة النقض المصرية إعادة محاكمة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك.
وأبرزت جميع المواقع الإسرائيلية الخبر فيما أشار موقع التليفزيون الإسرائيلي في تقرير له إلى أن مبارك كان في طريقه إلى الحرية، لولا قضية «هدايا الأهرام» هي التي عطلت عملية الإفراج عنه، حيث أمرت النيابة بحسبه لمدة 15 يوما على ذمة هذه القضية.
اللافت أن المنتديات وصفحات «فيسبوك» الإسرائيلية اهتمت بصورة أو بأخرى بهذا النبأ، ورأى الكثير من الإسرائيليين أن قرار المحكمة من الممكن أن يفتح الباب نحو براءة الرئيس السابق، بخاصة أن الأجواء التي تمت فيها محاكمة مبارك تختلف تماما عن الأجواء التي تعيشها مصر الآن، حيث تم الإفراج عن كثير ممن يسمون بـ»رموز النظام السابق»، بالإضافة إلى نقطة مهمة أخرى وهي بدء النيابة في إجراءات التصالح مع بعض تلك الرموز سواء الهاربة أو الموجودة في مصر الآن.

المصدر: جريدة اللواء


السابق

"باب الشمس" تختزن ملحمة الصمود في وجه الاستيطان...أولمرت يتهم نتنياهو بتبذير 11 مليار شيكل

التالي

العربي يطالب بالفصل السابع... وروسيا تعتبر «استبعاد» الأسد مستحيلا... العربي: وقف القتال عبر قوة لحفظ السلام الطريق الوحيد لإنهاء أزمة سورية...وعشرات الضحايا في قصف على أعزاز...المعارضة السورية تتجه لإعلان «حكومة موقتة» تمهيداً لحوار مع النظام حول «المرحلة الانتقالية»...حرب مطارات حلب مستمرة.. والثوار يتصدون لطائرة إيرانية...الأسد لا يزال واثقا أن بمقدوره السيطرة على سوريا، محللون يرون أن الانهيار قد يحدث فجأة نظرا لكثرة الضغوط على الجيش... لافروف: على المعارضة السورية تقديم أفكارها عن كيفية الحوار، صبرا: موسكو تعاني حيرة.. وعليها التوجه لإرادة الشعب

Israel, Hizbollah and Iran: Preventing Another War in Syria

 الأحد 18 شباط 2018 - 6:51 ص

  Israel, Hizbollah and Iran: Preventing Another War in Syria https://www.crisisgroup.org/midd… تتمة »

عدد الزيارات: 8,712,297

عدد الزوار: 231,908

المتواجدون الآن: 15