المعارضة الإيرانية تدعي توريطها بمؤامرة

تاريخ الإضافة السبت 27 حزيران 2009 - 10:14 ص    عدد الزيارات 5428    التعليقات 0    القسم دولية

        


ذكرت صحيفة ذي غارديان أن سجناء من الإصلاحيين تعرضوا للتعذيب في سجن إيفين الإيراني لإرغامهم على تقديم شهادات في مقابلات تلفزيونية يقرون فيها بوجود مؤامرة خارجية ضد النظام الإسلامي.

ونقلت الصحيفة عن مواقع إليكترونية تخص المعارضة قولها إن "الاعترافات كانت تهدف إلى توريط زعيمي قطبي المعارضة الخاسرين في الانتخابات مير حسين موسوي ومهدي كروبي، في تلك المؤامرة.

وتشير ذي غارديان إلى أن مصطفى تاج زاده وعبد الله رمزان زادة ومحسن أمين زاده -وكلهم موالون لموسوي- خضعوا "لجلسات مكثفة من التحقيق" في سجن إيفين "السيئ السمعة" الذي تديره المخابرات الإيرانية.

ونقلت عن سجناء قولهم إنهم استمعوا لصراخ أمين زاده وهو نائب وزير خارجية سابق وهو يقول "لن أقدم على القيام بأي مقابلة".

وقالت منظمة العفو الدولية إن هذه التقارير جميعها جاءت من "مصادر موثوق بها".

من جانبها قالت صحيفة ذي إندبندنت إن ما وصفته بالانتفاضة في إيران خمدت وسط تراجع أحد أقطاب المعارضة الرئيسيين (موسوي) واتخاذه مواقف أكثر لينا من ذي قبل.

ونقلت الصحيفة عن رجل دين رفيع المستوى في إيران دعوته إلى إعدام المحتجين لأنهم -حسب وصفه- يدخلون ضمن تصنيف "أعداء الله"، في الوقت الذي تقترب فيه السلطات الإيرانية من الإعلان الرسمي لفوز الرئيس محمود أحمدي نجاد في الانتخابات.

ولفتت الصحيفة إلى أن تلك الدعوة جاءت بعد أن اتخذ موسوي موقفا أكثر توافقيا نحو السلطات بقوله إنه سيسعى للحصول على إذن رسمي لأي مظاهرة في المستقبل.

وكان أحد أعضاء مجلس الخبراء وهو أحمد خاتمي قد قال "أدعو القضاء إلى إنزال العقوبة بالمشاغبين دون رحمة ليكونوا عبرة لمن يعتبر".


المصدر: الجزيرة نت

آمال كبيرة: مستقبل الإنفراج الإيراني–السعودي...

 الثلاثاء 18 حزيران 2024 - 8:17 ص

آمال كبيرة: مستقبل الإنفراج الإيراني–السعودي... مجموعات الازمات الدولية..طهران/ الرياض/واشنطن/برو… تتمة »

عدد الزيارات: 161,727,829

عدد الزوار: 7,210,769

المتواجدون الآن: 81