وفاة وزير الدفاع السوري السابق علي حبيب.. و23 قتيلاً برصاص الأمن في عدة مدن

تاريخ الإضافة الثلاثاء 9 آب 2011 - 4:28 م    عدد الزيارات 536    التعليقات 0    القسم عربية

        


دبي - العربية نت

أعلن التلفزيون السوري، اليوم الثلاثاء، وفاة وزير الدفاع السابق العماد علي حبيب بصورة طبيعية، فيما زعمت بعض المواقع التابعة للمعارضة السورية مقتل حبيب.

وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا" قالت إن حبيب ساءت حالته الصحية في الآونة الاخيرة ونقل الى المستشفى للعلاج بعد تردي حالته الصحية حيث توفي أثناء عملية جراحية.

وذكرت صحيفة "يديعوت احرنوت" الاسرائيلية نقلاً عن مواقع إلكترونية تابعة للمعارضة السورية، أن وزير الدفاع الجنرال علي حبيب، وجد ميتاً في منزله.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد قد أصدر أمس الاثنين مرسوماً بتعيين العماد أول داود راجحة وزيراً جديداً للدفاع، بديلاً للعماد علي حبيب الذي كان وزيراً للدفاع منذ عام 2009.

قتلى في ريف إدلب ودير الزور

وميدانياً قتل 23 مدنياً سورياً، اليوم الثلاثاء، في ريف إدلب (شمال غرب) القريبة من تركيا وحماة (شمال) ودير الزور (شرق) خلال عمليات عسكرية قامت بها القوات السورية، وفق ما أفاد ناشطون حقوقيون.

وأعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات الأمن والجيش السوري اقتحمت بالدبابات الثلاثاء بلدتي بنش وسرمين في ريف إدلب ما أدى الى سقوط قتيلين وعدد من الجرحى.

وقال المرصد في بيان تلقته وكالة فرانس برس إن "عشرات الدبابات وناقلات الجند المدرعة اقتحمت صباح الثلاثاء بلدات بنش وسرمين وبدأ إطلاق نار كثيف فيهما سمع في القرى المجاورة".

وأضاف أن "العمليات العسكرية والأمنية التي تنفذها القوات السورية منذ صباح اليوم في مدينة بنش أسفرت عن سقوط شهيدين وعدد من الجرحى جراح خمسة منهم حرجة".

وأشار المرصد الى أن تظاهرات حاشدة تجري في بلدة بنش منذ بدء حركة الاحتجاجات.

وفي بيان آخر أفاد المرصد بإطلاق نار كثيف في أحياء دير الزور (شرق)، حيث توفي شخصان متأثران بجروحهما.

وقال المرصد إنه "بعد سماع أصوات إطلاق النار الكثيف في أحياء الحويقة والقصور والجبيلة صباح اليوم (الثلاثاء) وصلت معلومات مؤكدة عن استشهاد شاب وسيدة متأثرين بجروح أصيبا بها".

وأفاد عن "عمليات مداهمة واعتقالات تنفذ الآن في حي الحويقة أسفرت حتى هذه اللحظة عن اعتقال 17 شخصاً".

وفي مدينة حماة أحد مراكز الاحتجاجات، قتل مدنيان برصاص قوات الأمن، حسب ما أفاد ناشط حقوقي، طلب عدم كشف اسمه، وقال المحامي: "انتشرت 50 دبابة في محيط حلفايا وطيبة الامام شمال حماة وقتل مدنيان".

شحنة أسلحة إيرانية إلى سوريا

وفي سياق متصل، انتقد وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي ما صرّح به نظيره وزير الخارجية التركي عن ضبط أسلحة مرسلة الى سوريا. ووصف تصريحات المسؤولين الاتراك بانها مغرضة.

وكانت وكالة أنباء الأناضول التركية نسبت الى وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو الجمعة الماضيه أن السلطات الحكومية اعترضت شحنة أسلحة قادمة من إيران مرسلة الى سوريا.

ونفى الوزير الايراني الأنباء التي تؤكد اشتراك عناصر من ايران وحزب الله تشارك في قتل المتظاهرين في سوريا.

Xi Jinping's Path for China

 الإثنين 13 آب 2018 - 6:50 ص

Xi Jinping's Path for China https://worldview.stratfor.com/article/xi-jinpings-path-china?utm_cam… تتمة »

عدد الزيارات: 12,525,126

عدد الزوار: 348,179

المتواجدون الآن: 0