أخوان سوريا ينتقدون موقف الجامعة العربية والمجتمع الدولي حيال الأحداث في بلادهم

المعارضة السورية تدعو "لجمعة العشائر ضد نظام الأسد" غداً

تاريخ الإضافة الخميس 9 حزيران 2011 - 5:19 م    عدد الزيارات 1120    التعليقات 0    القسم عربية

        


دعا الناشطون المطالبون بالديموقراطية في سوريا إلى يوم تظاهرات جديد غداً الجمعة وناشدوا العشائر إلى "التحرك ضد نظام الرئيس بشار الأسد".

وأكدت صفحة "الثورة السورية 2011" على موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك" أنَّ "العشاير كل العشائر من البداية مع كل ثائر"، لافتةً إلى أنَّ "العشاير تأبى الذل والهوان والضيم والعدوان تنصر الحق ولا تخشى لومة".

وتجدر الإشارة إلى أنَّه على الصفحة نفسها دعت عشائر القنيطرة إلى "جمعة العشائر" غداً، وأكدت أنَّه "منذ البداية ساندت وشاركت بشكل فاعل في الثورة"، وقالت: "حيا الله الرجال"، في حين أكدت عشائر حوران المنطقة الواقعة جنوب غرب سوريا وتضم مدينتي درعا والسويداء دعمها للثورة ، داعيةً عشائر حلب ودير الزور والرقة وحمص إلى "الوقوف معنا ليرحل هذا النظام".

 

أخوان سوريا ينتقدون موقف الجامعة العربية والمجتمع الدولي حيال الأحداث في بلادهم

انتقدت جماعة الأخوان المسلمين في سوريا المعارضة المحظورة موقف الجامعة العربية والمجتمع الدولي حيال الأحداث في بلادهم، واعتبرت أنه لم يرقَ إلى مستوى الوقوف إلى جانب الشعب السوري.

وقال المراقب العام السابق للجماعة علي صدر الدين البيانوني أن "غالبية الدول العربية والأجنبية تلتزم الصمت أمام المجازر في سوريا، واعتقد أنه آن الأوان لأن يدرك العالم بأسره ولا سيما أخواننا العرب والمسلمين في الأقطار العربية والاسلامية بأن الشعب السوري يُذبح ويتخذ موقفاً من هذا النظام الذي أصبح فاقداً للشرعية".

واضاف البيانوني أن الحوار الوطني الذي دعا إليه النظام في سوريا "لا معنى له ومجرد محاولة خداع، لأن الحديث عن الحوار في ظل الدبابات والقمع والدماء والقتل المستمر والإمعان فيه ليس له أي مصداقية ومجرد أضحوكة، والذي يريد أن يحاور الشعب يوقف القتل والقمع ويُصدر عفوا عاماً عن جميع سجناء الرأي ويسمح بعودة المهجّرين ويُلغي القوانين التي تجرّم الناس المنتسبين لأحزاب بعينها، لكي يتيح الفرص أمام امكانية اقامة حوار وطني، أما الكلام عن حوار في ظل هذه الممارسات فلا معنى له".

وسُئل عن موقف أخوان سوريا من المرسوم الذي اصدره الرئيس بشار الأسد وعفا بموجبه عنهم، فأجاب "هذا المرسوم لا قيمة له، فأنا من الأخوان المسلمين وهناك قانون يجرمني ويعتبرني مجرماً ويحكم علي بالإعدام، وأنا مصرّ على جريمتي ومصر على الإنتماء للأخوان، فما قيمة هذا المرسوم؟".

وقال البيانوني "إن مستقبل سوريا سيكون مشرقاً، والثورة التي بدأها الشباب بشكل عفوي وسلمي وطنية بكل ما في الكلمة من معنى وستصل إلى مبتغاها وتحقق أهدافها، وكلما ازداد القمع وسفك الدماء كلما زادت اشتعالاً وانتشاراً، والجمعة الأخيرة جمعة حرية الأطفال اكدت هذا المعنى وكان لها امتداد واسع غطى معظم المدن والقرى والبلدات السورية".

واضاف "الشعب السوري وصل إلى مرحلة اللاعودة ومصرّ على اسقاط النظام والانتقال إلى نظام ديمقراطي حقيقي ينعم به كل أهل سوريا، ولا مكان لنظام القمع والفساد والاستبداد في سوريا المستقبل، وإلا لما قامت هذه الثورة أصلاً"، على حد تعبيره.
 


المصدر: موقع 14 آذار

اللحظات التكوينية التي شكلت جيوش دول الخليج العربية...

 الأحد 28 حزيران 2020 - 6:58 ص

اللحظات التكوينية التي شكلت جيوش دول الخليج العربية... معهد دول الخليج العربية في واشنطن...زولتان… تتمة »

عدد الزيارات: 41,428,490

عدد الزوار: 1,159,190

المتواجدون الآن: 33