الرياض تهدّد بسحب دبلوماسييها من طهران والدول الخليجية تطالب مجلس الأمن بوقف التدخلات والإستفزازات الإيرانية

المعارضة تبحث المبادرة الخليجية بالرياض وبوادر اتفاق لتنحي صالح خلال أسابيع

تاريخ الإضافة الثلاثاء 19 نيسان 2011 - 5:53 ص    عدد الزيارات 763    التعليقات 0    القسم عربية

        


 

المعارضة تبحث المبادرة الخليجية بالرياض وبوادر اتفاق لتنحي صالح خلال أسابيع  
عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج اجتماعا استثنائيا أمس في العاصمة السعودية، الرياض، بمشاركة المعارضة اليمنية لبحث المبادرة الخليجية لحل الأزمة اليمنية، فيما نقلت شبكة ? بي بي سي? الأميركية عن مصادر يمينية تأكيدها أن الرئيس علي عبد الله صالح قد وافق على نقل السلطة إلى شخصية يختارها بنفسه في غضون الاسابيع الثلاثة القادمة بجهود خليجية مدعومة من الولايات المتحدة وبريطانيا·
وقالت شبكة بي بي سي أن هذه المبادرة تأتي بعد دراسة ردود فعل السلطة والمعارضة على المبادرة الخليجية وهي محاولة لايجاد صيغة توافقية جديدة بين المعارضة والرئيس· وفي تصريح لـ بي بي سي قال عبده الجَنَدي نائب وزير الإعلام اليمني إن الرئيس صالح قبل من حيث المبدأ بالعرض الغربي الخليجي·
في هذا الوقت عقد وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج اجتماعا استثنائيا، في مدينة الرياض بمشاركة المعارضة اليمنية لبحث المبادرة الخليجية لحل الأزمة اليمنية· وأكد ياسين سعيد نعمان، رئيس المجلس الأعلى للقاء المشترك، أن وفدا من المشترك توجه للرياض للقاء وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي· وقال إن: <الوفد سيشرح للأخوة في مجلس التعاون الخليجي موقفهم بشأن ما يجري في اليمن ولماذا يتمسك المشترك (الذي يضم قوى المعارضة) بالمبادرة الأولى·> وأضاف نعمان أنه قد <كان هناك تضليل مارسه النظام على الأشقاء في الخليج، وهذا التضليل كان لا بد أن يكون عقبه طلب لشرح طبيعة الوضع، لاسيما أن الأوضاع تتداعى وتتعرض لانهيارات خطيرة·>
وعقد الاجتماع بمقر الأمانة العامة للمجلس في العاصمة السعودية برئاسة عبد الله بن زايد آل نهيان وزير خارجية دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري· ويهدف الاجتماع إلى بحث مستجدات الأوضاع في اليمن على خلفية ما اتفق عليه المجلس في اجتماعيه في الثالث والعاشر من نيسان الجاري بشأن إجراء اتصالات مع الحكومة والمعارضة في اليمن من خلال المبادرة الخليجية·
ويترأس وفد المعارضة وزير الخارجية السابق محمد باسندوه الذي كشف ان المعارضة وافقت على اللقاء بناء على دعوة من وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل وبشرط عدم حضور اي ممثل لصالح· وقال باسندوه ان تنحي صالح غير قابل للتفاوض· واعرب عن امل المعارضة في ان يدعم من وصفهم بالاصدقاء الأميركيين والاوروبيين وكذلك الاشقاء في الخليج هذه المبادرة لانه لا يوجد اي حل اخر سوى رحيل صالح·
 
الرياض تهدّد بسحب دبلوماسييها من طهران والدول الخليجية تطالب مجلس الأمن بوقف التدخلات والإستفزازات الإيرانية  
طالبت دول مجلس التعاون الخليجي امس المجتمع الدولي ومجلس الامن بالتحرك من اجل "وقف التدخلات والاستفزازات الإيرانية السافرة" في الشؤون الخليجية، وذلك في ختام اجتماع وزراء خارجية المجلس مساء امس في الرياض·
فبعد ان أشاد بالتطور الإيجابي في مملكة البحرين منذ إعلان حالة السلامة الوطنية والإجراءات الإيجابية التي اتخذت في إطارها أكد المجلس الوزاري الخليجي رفضه لما تضمنته رسالة وزير خارجية إيران لأمين عام الأمم المتحدة، حول الأوضاع في البحرين وما حوته من تهديدات تعكس استمرار النهج الإيراني في التدخل في شؤون دول المجلس لنشر الإدعاءات والأكاذيب بصورة مستمرة ومتكررة مما يثير القلاقل وعدم الاستقرار في المنطقة، ويمثل انتهاكاً لقواعد القانون الدولي وعلاقات حسن الجوار بين الدول ·
ودعا المجلس المجتمع الدولي وفي مقدمته مجلس الأمن باعتباره السلطة العليا في المنظمة الدولية المسؤولة عن الأمن الدولي باتخاذ ما يلزم من إجراءات لوقف التدخلات والاستفزازات والتهديدات الإيرانية السافرة والتي تسعى لإشعال الفتن والتخريب بداخل دول مجلس التعاون بهدف زعزعة الأمن والاستقرار فيها رغم كل النوايا الطيبة التي أبدتها دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية·
واكد البيان إن دول مجلس التعاون وهي تدرك مسؤولياتها في المنطقة ودورها وحرصها على سيادة دولها واستقرارها وأمنها، فإنها ترفض رفضاً قاطعاً أي تدخل خارجي في شؤونها الداخلية، ولن تتردد في اتخاذ أية سياسات وإجراءات في هذا الصدد، وفي الوقت الذي تحرص فيه دول مجلس التعاون على علاقات حسن الجوار مع كافة الدول بما فيها الجمهورية الإسلامية الإيرانية، لتدعو النظام الإيراني إلى الكف عن أسلوب التحريض والاستفزاز وإثارة القلاقل والافتراءات وتجنيد العملاء والخلايا النائمة ضد دول المجلس ذات السيادة والتي تهدف من ورائها إلى تحويل الأنظار عن أوضاعها ومشاكلها الداخلية·
كما أعرب المجلس الوزاري عن استيائه البالغ لتكرار الاعتداءات على مقار البعثة الدبلوماسية للمملكة العربية السعودية في إيران في انتهاك سافر للقوانين الدولية والأعراف الدبلوماسية ويطالب المجلس الحكومة الإيرانية بتوفير الحماية الأمنية التامة للبعثات الدبلوماسية ، وفق ما تنص عليه المواثيق الدولية ومحاسبة المعتدين·
وكانت المملكة العربية السعودية هددت في وقت سابق امس بسحب دبلوماسييها من طهران اذا لم تقم السلطات الايرانية بتحسين مستوى حمايتهم· واعلن وكيل وزارة الخارجية السعودية الامير تركي بن محمد بن سعود للصحافيين "اتمنى ان لا تضطر الرياض لسحب بعثتها الدبلوماسية من طهران بعد تكرار الاعتداءات عليها من قبل المتظاهرين" وفي حال عدم اتخاذ الاجراءات اللازمة لحمايتها"·
من جهة ثانية استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني· وقالت وكالة الانباء السعودية (واس) انه جرى خلال اللقاء بحث عدد من الموضوعات التي تهم البلدين·
(واس - ا·ف·ب)
 
استقالة وزير المخابرات الإيراني
قدم وزير المخابرات الإيراني أمس استقالته بحسب ما أعلنت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية فيما اتهمت طهران شركة سيمنس الالمانية للهندسة بمساعدة الأميركيين والإسرائيليين في شن هجوم الكتروني على منشآتها النووية ·
وأكدت الوكالة أنه قد <قبل الرئيس محمود أحمدي نجاد استقالة حيدر مصلحي وعينه مستشارا له مكلفا بالشؤون الامنية>· ونسبت وكالة فارس شبه الرسمية للانباء الى مصدر لم تعرفه القول ان الوزير أقيل· وانتقد اعضاء في البرلمان مصلحي عندما رشحه احمدي نجاد للمنصب قائلين انه يفتقر الى الخبرة اللازمة· وفي وقت سابق من هذا الشهر أقال احمد نجاد مستشاره المثير للجدل اسفنديار رحيم مشائي الذي أثارت اراؤه غير المتشددة بشأن دور الزعماء الدينيين الاقوياء وأهمية القيم الثقافية الايرانية على الاسلام غضب المتشددين في المؤسسة·
من جهة أخرى ذكرت صحيفة كيهان أمس ان قائدا عسكريا ايرانيا يتهم شركة سيمنس الالمانية للهندسة بمساعدة الولايات المتحدة واسرائيل في شن هجوم الكتروني على منشآتها النووية·
وقال غلام رضا جلالي قائد الدفاع المدني الايراني ان فيروس ستاكس نت الذي استهدف البرنامج النووي الايراني من صنع اكبر عدوين لبلاده وان الشركة الالمانية يجب ان تتحمل قدرا من اللوم في ذلك· ورفضت سيمنس التعليق·
ونقل عن جلالي قوله <التحقيق يظهر ان مصدر فيروس ستاكس نت نشأ في امريكا والنظام الصهيوني>·وقال جلالي ان ايران يجب ان تحمل سيمنس المسؤولية عن حقيقة ان انظمتها للتحكم التي اعتادت تشغيل نظام معقد يعرف باسم (سكادا) اصابها الفيروس·
وقال <مسؤولونا التنفيذيون يجب ان يتابعوا قضائيا قضية برنامج سكادا التابع لسيمنس الذي مهد الطريق لهجوم الكتروني ضدنا>·
ويصف بعض الخبراء الاجانب ستاكس نت بانه <صاروخ الكتروني موجه> ضد البرنامج النووي الايراني· وعلى عكس المسؤولين الايرانيين الاخرين الذين يهونون من تأثير ستاكس نت قال جلالي انه يمكن ان يشكل خطرا كبيرا اذا لم يكتشف ويجري التعامل معه قبل ان يحدث اي ضرر كبير· واضاف <هذا عمل عدائي ضدنا قد يتسبب في اضرار بشرية ومادية كبيرة اذا لم يواجه على الفور>·
(رويترز)
 
 
أشتون في الرياض لبحث المستجدات العربية
وصلت إلى الرياض امس كاثرين أشتون الممثل السامي للاتحاد الأوروبي لشؤون السياسة الخارجية والأمن في زيارة للمملكة هي الأولى من نوعها بعد توليها منصبها الحالي ·
والتقت اشتون مساء امس في مقر سفارة الاتحاد الأوروبي مع عدد من السيدات السعوديات للتباحث معهن حول أوضاع المرأة السعودية والاطلاع على المنجزات التي استطعن تحقيقهن وبخاصة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز·
كما تجتمع اشتون اليوم إلى وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل للتباحث معه في الأوضاع على الساحات الليبية واليمنية والبحرينية إضافة إلى عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية المتعثرة ومناقشة الأفكار الأوروبية لإعادة المباحثات بين الجانبين إلى جانب بحث مخاطر التدخلات الإيرانية المتكررة في الشؤون الداخلية لعدد من دول المنطقة·
وصرح لويجي ناربوني سفير الاتحاد الأوروبي لدى المملكة إن الاتحاد الأوروبي يأمل في أن تعمل هذه الزيارة على التعرف على عملية الإصلاح الداخلي والجهود التي بذلها خادم الحرمين الشريفين في تشجيع المزيد من الإصلاحات في المملكة العربية السعودية· وقال السفير ناربوني إن الاتحاد الأوروبي يأمل أن تعمل هذه الزيارة على وضع الأسس لإجراء حوار سياسي يؤدي إلى توثيق التعاون الملموس والدعم المتبادل في القضايا الإقليمية مثل عملية السلام في الشرق الأوسط، إيران، العراق، اليمن و سوريا لبنان·
ومن المتوقع أن تغادر اشتون الرياض غدا إلى الدوحة بينما ترأس في أبو ظبي المؤتمر المشترك الوزاري الثاني والعشرين بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون حيث تعد هذه المشاركة الثانية لها في مثل هذه الاجتماعات بعد أن ترأست إحداها العام الماضي في لوكسمبورغ لتتوجه بعد ذلك إلى البحرين مختتمة جولتها الخليجية الخميس المقبل·
(إيلاف)
 
 
 
 
 
 
 

المصدر: جريدة اللواء

Defusing Ethiopia’s Latest Perilous Crisis

 الإثنين 6 تموز 2020 - 3:25 م

Defusing Ethiopia’s Latest Perilous Crisis https://www.crisisgroup.org/africa/horn-africa/ethiopi… تتمة »

عدد الزيارات: 41,659,357

عدد الزوار: 1,170,757

المتواجدون الآن: 36