الخرطوم تتّهم إسرائيل بشن غارة بور سودان

تاريخ الإضافة الجمعة 8 نيسان 2011 - 6:33 ص    عدد الزيارات 392    التعليقات 0    القسم عربية

        



 

الخرطوم تتّهم إسرائيل بشن غارة بور سودان

اتهمت السلطات السودانية أمس اسرائيل بشن غارة جوية على سيارة ادت الى سقوط قتيلين مساء الثلثاء في بور سودان بشرق البلاد، وقالت انها ستقدم شكوى ضد  الدولة العبرية الى مجلس الامن. الا ان اسرائيل رفضت الادلاء بأي تعليق.
وقال وزير الخارجية السوداني علي احمد كرتي: "لدينا ادلة تشير الى ان الهجوم شنته اسرائيل. نحن متأكدون تماماً من هذا، الا اننا لا نعرف السبب". واضاف: "في الايام الاخيرة، صدرت ادعاءات في اسرائيل بان السودان يدعم مجموعات اسلامية. هذا ليس صحيحا. وعندما تصدر اسرائيل ادعاءات مماثلة فهي تحاول ان تبرر ما قامت به (أول من) امس". وسئل عن هوية القتيلين، فأجاب: "لا نعلم من كان هذان الشخصان. كانا مجرد مواطنين سودانيين عائدين من المطار ... لا نعرف لماذا استهدفتهما اسرائيل".
وادلى الوزير السوداني بتصريحه بعيد لقاء والمبعوث الاميركي الجديد في السودان برينستون ليمان. وهذه زيارته الاولى للخرطوم منذ الاعلان عن تعيينه في 31 اذار .
وأفاد رئيس مجلس ولاية البحر الاحمر في السودان (وكبرى مدنها بور سودان) محمد طاهر الثلثاء ان غارة جوية استهدفت سيارة على اطراف بور سودان ودمرتها وقتلت راكبين كانا فيها. وقال: "قصفت طائرة سيارة صغيرة كانت آتية من مطار بور سودان الى المدينة... كان في السيارة شخصان وقد قتلا. السيارة دمرت تماما". وأوضح ان الطائرة جاءت من ناحية البحر الاحمر، وعادت في اتجاهه.
واحتل الخبر عناوين الصحف الاسرائيلية التي حمّلت الجيش الاسرائيلي مسؤولية الغارة. وجاء عنوان صحيفة "يديعوت احرونوت" الاوسع انتشارا كالآتي: "الجيش الاسرائيلي شن هجوما في السودان". اما صحيفة "اسرائيل حايوم" المقربة من رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو فكان عنوانها: "تصفية في السودان".
واختارت صحيفة "معاريف" عنواناً: "هجوم غامض في السودان"، مشيرة الى ان مسؤولين اسرائيليين رفضوا التعليق على الموضوع.
ورفض الجيش الاسرائيلي ووزارة الخارجية الادلاء بتعليق.
ونسبت الى الجيش الاسرائيلي غارات مماثلة عام 2009 في السودان استهدفت قوافل يشتبه في انها تهرب اسلحة الى حركة "حماس" التي تقيم علاقات وثيقة مع الخرطوم، وتمتلك منذ فترة طويلة قاعدة في السودان غالبا ما يزورها رئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل المقيم في المنفى بدمشق.
 واتهم كرتي اسرائيل بشن الهجوم لإفساد فرص رفع اسم السودان من القائمة الاميركية للدول الراعية للارهاب وإظهار السودان في صورة سلبية.
وأوردت صحف إسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي يقف وراء الغارة الجوية.  ونقلت صحيفة "يديعوت احرونوت" عن وسائل إعلام أجنبية أن الطائرات الآتية من البحر الأحمر تولت تصفية رجال ملاحقين في إفريقيا.
وقالت مصادر اسرائيلية لموقع "تيك ديبكا" الاستخباري الاسرائيلي أن الشخص الذي قصف قرب ميناء بور سودان قتل بواسطة طائرة استطلاع، إذ كان في سيارته متجهاً من منطقة كلنبا الى مطار بور سودان، وأن القتيل هو مندوب "حماس" في السودان.
وأضافت أن المندوب هو المسؤول عن تهريب الأسلحة من السودان الى قطاع غزة عبر قناة السويس، ويعتبر المسؤول عن نقل أسلحة كيميائية وغاز أعصاب اشتراها "حزب الله" و"حماس" من الثوار الليبيين وتم نقل تلك الأسلحة من بنغازي الى بور سودان حيث كان سيرسل السلاح الى غزة ولبنان.

و ص ف، رويترز، أ ش أ     


المصدر: جريدة النهار

Xi Jinping's Path for China

 الإثنين 13 آب 2018 - 6:50 ص

Xi Jinping's Path for China https://worldview.stratfor.com/article/xi-jinpings-path-china?utm_cam… تتمة »

عدد الزيارات: 12,562,050

عدد الزوار: 349,281

المتواجدون الآن: 0