وهاب: الدبابات السورية ستدخل لبنان في حال وقوع فتنة

تاريخ الإضافة الخميس 5 آب 2010 - 7:00 ص    عدد الزيارات 2360    التعليقات 0    القسم محلية

        


اعتبر رئيس "تيار التوحيد" وئام وهاب أن "من حق المقاومة القيام يومياً بعمليات ضد الإسرائيلي", معرباً عن اعتقاده بأن "قوات "اليونيفيل" مخروقة بالعديد من الموساد الإسرائيلي".
وفي حديث إلى قناة "المنار" التابعة لـ"حزب الله", اعتبر وهاب أن "الجيش اللبناني قرن القول بالفعل, وأكد مرة جديدة أنه يمكن أن يُؤتمن على الحدود والامن في الداخل", وأضاف "لا يعتقدن أحد أننا رهائن عند الامم المتحدة", مؤكدا أن "الامم المتحدة وجنودها هم رهائن عندنا", في إشارة إلى قوات الطوارئ الدولية "اليونيفيل" المنتشرة في جنوب لبنان.
وتطرق وهاب إلى المحكمة الدولية, فطالب القضاة اللبنانيين فيها بالانسحاب "وإلا اعتبرناهم جزءاً من مشروع فتنة, وسنعتبرهم إسرائيليين, وسنتعامل معهم على هذا الأساس, ويمكن القول إنهم أصبحوا جزءاً من مشروع فتنة", داعياً الحكومة اللبنانية إلى وقف تمويل المحكمة "للحفاظ على السلم الاهلي".
وأكد أنه "إذا كان هناك فتنة في لبنان, فإن الدبابات السورية ستدخل إلى لبنان, وإذا كان هناك مشروع هزيمة للمقاومة, فسورية ستدخل الحرب مباشرة".
واعتبر أن "المحكمة الدولية لا شرعية لها, لأنه لم يوقع عليها رئيس الجمهورية, ولم تمر بالمجلس النيابي, بل هربها (رئيس الحكومة السابق) فؤاد السنيورة, رأس المشروع المعادي في لبنان", مضيفاً أنه "اذا أرادت قوى 14 آذار أن تعتمد المحكمة الدولية "تروح وتنقع ميتها", لانه سيتم التعامل مع المحكمة الدولية كمؤسسة اسرائيلية".
وأكد أن مدعي عام المحكمة الدولية دانيال "بلمار هو الكذاب الاول" وأن رئيس المحكمة انطونيو "كاسيزي أكثر منه كذباً وهو إسرائيلي وصديق للاسرائيليين", وأضاف "كي لا تصبح الحكومة مستقيلة بعد أشهر قليلة, فلنوقف عملية تمويل المحكمة".
وختم أن رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط "لن يكون جزءاً من القرار الفتنة, وبهذا الموضوع أنا أثق به, كما اثق بنفسي".
 


المصدر: جريدة السياسة الكويتية

التوسط في وقف إطلاق للنار في الصراع الاقتصادي في اليمن...

 الإثنين 24 كانون الثاني 2022 - 3:03 م

التوسط في وقف إطلاق للنار في الصراع الاقتصادي في اليمن... بموازاة المعارك الدائرة في اليمن للسيطر… تتمة »

عدد الزيارات: 82,870,094

عدد الزوار: 2,056,970

المتواجدون الآن: 52