أخبار دول الخليج العربي.. واليمن.. التحالف: عمليات تحصد 340 حوثيا في مأرب والبيضاء خلال 24 ساعة..الجيش يعلن تدمير 80 % من أسلحة الحوثي بمأرب بمساندة التحالف..شبوة تطوي صفحة الحوثيين وتتنفس الحرية...فساد الميليشيات يؤجج سخط اليمنيين في صنعاء والمحافظات المختطفة.. أبو الغيط يطالب بالإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية.. البحرين وإسرائيل تبحثان التعاون الأمني وتبادل الخبرات.. الحجرف يؤكد أهمية تعزيز العلاقات الخليجية - الأوروبية..

تاريخ الإضافة الجمعة 14 كانون الثاني 2022 - 5:57 ص    عدد الزيارات 701    التعليقات 0    القسم عربية

        


التحالف: عمليات تحصد 340 حوثيا في مأرب والبيضاء خلال 24 ساعة..

أكد الناطق باسم الجيش اليمني عبده مجلي، الخميس، تدمير 80% من إجمالي أسلحة ومعدات ميليشيات الحوثي في محافظة مأرب بالمدفعية والطيران..

دبي - قناة العربية... كشف تحالف دعم الشرعية في اليمن، الخميس، عن استهدافات نفذها خلال آخر 24 ساعة ضد الحوثيين في مأرب والبيضاء أسفرت عن مصرع أكثر من 340 حوثيا. وفي التفاصيل، قال التحالف إنه نفذ في مأرب 31 عملية استهداف ضد الميليشيات خلال آخر 24 ساعة، ما أسفر عن تدمير 18 آلية عسكرية للميليشيات، وإحداث خسائر بشرية تجاوزت 220 عنصرا من الحوثيين. وفي البيضاء، أعلن التحالف عن تنفيذ 22 عملية استهداف ضد الميليشيات في آخر 24 ساعة، ما أدى إلى تدمير 13 آلية عسكرية للميليشيات ومقتل أكثر من 120 عنصراً. في سياق آخر، أشار التحالف إلى "تقدمات نوعية لـ "ألوية اليمن السعيد" في الجيش اليمني بالجبهات الشمالية"، مؤكداً "التحامها مع ألوية العمالقة في جبهة مأرب الجنوبية". وفي وقت سابق، أكد الناطق باسم الجيش اليمني، عبده مجلي، الخميس، تدمير 80% من إجمالي أسلحة ومعدات ميليشيات الحوثي في محافظة مأرب بالمدفعية والطيران. ونقلت وكالة الأنباء اليمنية عن مجلي قوله إن مدفعية الجيش وقوات العمالقة دمرت مواقع وأسلحة للحوثيين، فيما شاركت مقاتلات تحالف دعم الشرعية بضربات جوية مركزة استهدفت العشرات من مواقع وتجمعات الجماعة، على امتداد مسرح العمليات القتالية وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح. في الأثناء، تواصل ألوية العمالقة تقدمها في جبهة حريب جنوب مأرب بعد معارك شرسة مع ميليشيات الحوثي التي قُتل العشرات من عناصرها خلال المواجهات في وقت تتحدث فيه قيادات عسكرية عن أن إعلان تحرير المدينة بات وشيكا. وأفادت مصادر ميدانية أن قوات العمالقة تحاصر مديرية حريب من ثلاثة محاور، حيث وصلت إلى وادي لصاد القريب من عقبة ملعاء من الاتجاه الشمالي لقطع الإمدادات القادمة من مديرية الجوبة، وأيضا اقتربت من قلب المدينة في المحور الشرقي، ووصلت إلى جبال الذرعان، كما استطاعت قوات العمالقة تجاوز جبال شقير من المحور الجنوبي لحريب في اتجاه مديرية عين. وفيما تدور اشتباكات عنيفة في منطقة الفليحة الجبلية بمديرية حريب مأرب بين قوات العمالقة والحوثيين اقتربت قوات الجيش الوطني والمقاومة جنوب مأرب من منطقة الفليحة وسط الصحراء والاقتراب من معسكر أم ريش من محور ثالث. هذا وأسفر هجوم للجيش الوطني والمقاومة، الخميس، عن ‏مصرع القيادي الحوثي، محمد علي حميد، في جنوب مأرب. من جهته، أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن عن تدمير طائرة مروحية نقلتها ميليشيات الحوثي من مطار صنعاء لجبهة مأرب الجنوبية. كما كشف التحالف عن رصده تحركات لنقل الأسلحة إلى الجبهات، محذرا في الوقت ذاته ميليشيات الحوثي من تلك المحاولات. يأتي ذلك فيما اعتبر محافظ شبوة عوض العولقي في حديث لصحيفة "الشرق الأوسط" أن هناك عاملين يقفان خلف تحرير شبوة بشكل أساسي: الأول هو العمل العسكري المتمثل بالتحالف من الجو وقوات ألوية العمالقة على الأرض، أما العامل الثاني وفقا للعولقي فهو وحدة مكونات المحافظة ووحدة الصف. وقال المحافظ إن عملية التحرير سبقتها اجتماعات مع جميع أبناء شبوة ومكوناتهم السياسية والأحزاب لوضع مصلحة المحافظة فوق الجميع، وتعهد محافظ شبوة بإحداث ثورة تنموية في المحافظة خلال الفترة المقبلة. وتشهد جبهات مأرب الجنوبية والغربية معارك شرسة بين الجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جهة والميليشيات الحوثية. وضغطت قوات الشرعية في المحور الجنوبي على معسكر أم ريش من اتجاهين مع تقدم قوات العمالقة من الجنوب. يأتي هذا بعد تضييق دائرة الخناق على الحوثيين وتنشيط الجبهة الشمالية الغربية.

الجيش يعلن تدمير 80 % من أسلحة الحوثي بمأرب بمساندة التحالف... أكد أنه سيتم قريباً تحرير محافظة البيضاء ذات الأهمية الاستراتيجية

مأرب: «الشرق الأوسط أونلاين»... أعلن الناطق باسم الجيش الوطني اليمني العميد عبده مجلي أن إجمالي ما تم تدميره من أسلحة ومعدات ميليشيا الحوثي بمحافظة مأرب بسلاح المدفعية والطيران يقدر بـ80 في المائة، بمشاركة مقاتلات تحالف دعم الشرعية التي استهدفت العشرات من مواقع وتجمعات الميليشيات. وأشاد العميد مجلي، بانتصارات الجيش اليمني، وألوية العمالقة وتحرير مديريات (بيحان - عسيلان - عين) غربي محافظة شبوة، والبالغة مساحتهن (4672) كلم مربع بعد عمليات هجومية استمرت عشرة أيام متواصلة استخدمت فيها التكتيكات العسكرية المختلفة، من هجوم مباغت والالتفاف والتطويق والمفاجأة والمناورة، وحققت القوات التقدمات النوعية والمكاسب على الأرض وتأمين المديريات بالسيطرة على الهيئات الحاكمة ومفترقات الطرق. وأوضح في إيجاز صحافي نشرته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ نت)، أن الفرق الهندسية التابعة للجيش وألوية العمالقة قامت بإزالة الألغام التي زرعتها ميليشيا الحوثي الانقلابية، وتمت إعادة السكان إلى مناطقهم ومنازلهم. ولفت الناطق باسم الجيش اليمني، إلى أن مدفعية الجيش وقوات العمالقة دمرت خلال المعارك مواقع وتحصينات وأطقم وعربات وأسلحة ميليشيا الحوثي، فيما شاركت مقاتلات تحالف دعم الشرعية بضربات جوية مركزة استهدفت العشرات من مواقع وتجمعات الميليشيا على امتداد مسرح العمليات القتالية وكبدتها خسائر كبيرة في العتاد والأرواح. وفي الجبهات الجنوبية من محافظة مأرب، قال ناطق الجيش إن قوات الجيش وألوية العمالقة شنت عمليات هجومية بإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية في مديرية حريب، تمكنت خلالها من تحرير مساحات شاسعة وهيئات حاكمة في المديرية. كما حققت قوات الجيش وألوية العمالقة الالتحام في جبهات مأرب الجنوبية، بعد قطع خطوط الإمداد عن الميليشيا الحوثية، لافتاً إلى أن قوات الجيش والعمالقة أصبحتا تتحكمان وتسيطران على الطرق الرئيسية والفرعية الرابطة بين محافظتي مأرب وشبوة. وأشار إلى أنه وبالإسناد المتواصل من الطيران المقاتل، المتزامن مع العمليات الهجومية والتحام القوات تغيرت موازين واستراتيجية المعركة، وأسفرت عن تحقيق مكاسب هامة على الأرض وتكبيد الميليشيات الحوثية الخسائر الكبيرة، في الأرواح والعتاد. وفي جبهات الجوبة يواصل الجيش والمقاومة الشعبية، ورجال القبائل العمليات القتالية الهجومية والتقدمات على الأرض، والتي تم من خلالها تحرير عدة مناطق أهمها منطقة العكدة الاستراتيجية المحاذية للبلق الشرقي ومواقع هامة في منطقة العمود والأعيرف ولضاة والبور والنقعة في مديرية الجوبة والتقدم مستمر نحو منطقتي أم ريش وملعا في حريب، وفق العميد مجلي. وفي محافظة البيضاء، قال العميد مجلي، إن قوات الجيش وألوية العمالقة واصلت عملياتها الهجومية المباغتة وبإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية وحققت القوات التقدم نحو محافظة البيضاء، وتم تحرير عزلة مسور الدباش، وعزلة اللخف، والساحة، والمركز الإداري لمديرية نعمان، وتم تكبيد الميليشيا الحوثية خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد، فيما لاذت عناصرها بالفرار إلى عقبة القنذع، حيث يتم استهدافها من قبل الطيران والمدفعية. كما أكد أنه سيتم قريباً تحرير محافظة البيضاء ذات الأهمية الاستراتيجية التي تتوسط ثمان محافظات يمنية محررة، هي مأرب، وشبوة، وأبين، ولحج، والضالع، وثلاث غير محررة هي صنعاء، وذمار، وإب.

شبوة تطوي صفحة الحوثيين وتتنفس الحرية... مجدداً... «الشرق الأوسط» ترصد أجواء المديريات المحررة

(الشرق الأوسط)... شبوة: عبد الهادي حبتور... للمرة الثانية، طوت مديريات بيحان، وعسيلان، وعين بمحافظة شبوة صفحة مظلمة عاشتها نحو ثلاثة أشهر، وتنفست الحرية، بعد دحر الميليشيات الحوثية المدعومة إيرانياً، على أيدي قوات العمالقة والجيش ورجال القبائل. «الشرق الأوسط» زارت مناطق المحررة والتقت الأهالي ووقفت على آثار الحرب ومشاهد الدمار الذي أحدثتها الميليشيات الحوثية، والمعاناة التي أذاقوها أبناء هذه المديريات. انطلقنا صباحاً من عاصمة شبوة (عَتَق) إلى المديريات المحررة الواقعة في الشمال الغربي للمحافظة، ويستغرق الوصول إليها نحو ثلاث ساعات. وقبيل وصولنا لمديرية عسيلان على الطريق الإسفلتي العام شاهدنا علامات التحذير من الألغام منتشرة على جانبي الطريق الذي يربط عدة مناطق، من أهمها نصاب، مرخة، ظليمين، أرة. بحسب أبناء المنطقة، فإن الحوثيين قاموا بزرع الألغام في كل مكان، من أجل الإضرار بالسكان واستهداف قوات العمالقة التي حررت المديريات في عملية خاطفة، لكن الأمر الأكثر سوءاً وجود الألغام على مسافة نصف متر تقريباً عن الطريق الذي يسلكه مئات الناس يومياً. بعد نحو ساعتين وصلنا إلى مفرق السعدي الاستراتيجي المؤدي إلى مأرب والمرابطة فيه وحدات من قوات العمالقة لتأمينه، وكانت آثار المعارك بادية على المباني المجاورة وبعض محطات البترول، فيما كان الهدوء سيد الموقف. وبعد أن توقفنا للتصوير طلب منا العمالقة التحرك خشية استهداف الموقع من الحوثيين بصاروخ أو طائرة مسيرة. تحركنا بعدها لمنطقة النقوب، وكانت الحياة فيها طبيعية؛ سواء في الأسواق أو المكاتب الحكومية، قبل أن نصل منطقة العليا بيحان كبرى مدن شبوة من حيث عدد السكان. وأثناء الطريق شاهدنا أعداداً من الأفارقة يمشون على أرجلهم بمحاذاة الخط الإسفلتي. بدت العليا مكتظة بالناس بشكل كبير والأسواق مليئة وتختلط فيها السيارات المدنية والعسكرية في انسيابية كبيرة، حيث يمكن مشاهدة مركبات العمالقة تتجول لتأمين المدينة، وكان من الواضح الترحيب الكبير من المواطنين بـ«ألوية العمالقة» وشكرهم على ما قدموه. يقول صالح علي مرجان من أبناء بيحان العليا إن تحرير «ألوية العمالقة» للمديريات الثلاث في فترة وجيزة كان أمراً مبهراً. وأضاف في حديث لـ«الشرق الأوسط»، بقوله: «الحمد لله حررت (العمالقة) المديريات الثلاث في فترة وجيزة، كانت الأوضاع صعبة؛ حاربونا في كل شيء حتى العملة التابعة للشرعية منعوا تداولها، عانينا كثيراً، وبيحان ما زالت تحتاج للمساعدة». وتحدث مرجان عن دور طيران التحالف في إسناد قوات العمالقة لبيحان قائلاً: «طيران التحالف كان فعالاً، وضرباته دقيقة على الحوثيين». من جانبه، اعتبر صالح أحمد جابر، وهو من أبناء بيحان، أن «تحرير المديرية من براثن الحوثي الإيراني خطوة جيدة». وأضاف: «هذه الخطوة مقدمة لتحرير البلاد، نشعر الآن بالأمن والأمان في ظل وجود (العمالقة)، كما أن طيران التحالف كان فعالاً في المناطق خارج المدينة وملاحقة الحوثيين أنصار إيران». وأثناء تجولنا في مدينة العليا لاحظنا انتشار شعارات الميليشيات الحوثية الطائفية بشكل كبير على المحلات التجارية والمباني السكنية، وحتى على المساجد، ومنها: «قاطعوا المنتجات الأميركية»، و«الموت لأميركا»، «الموت لإسرائيل» وغيرها. ويعتبر أحمد الجعشاني، وهو من سكان مدينة العليا، أن عملية التحرير عظيمة بعد الكبت الذي عاشه السكان أيام الحوثيين. وقال: «كل شيء كان متوقفاً، اليوم عادت الحياة إلى طبيعتها، الشكر لله ثم لـ(العمالقة) الذين قدموا خيرة رجالهم». في السوق الرئيس للمدينة قابلنا عدة أطفال، وسألنا أحدهم لماذا لا يذهب للمدرسة، فأجاب مبتسماً: «لقد توقفت الدراسة بسبب الحرب». وتابع وهو يحاول الركض نحو دراجته الهوائية: «سنعود للمدرسة قريباً، دُحر الحوثيون وهذا الأهم».

فساد الميليشيات يؤجج سخط اليمنيين في صنعاء والمحافظات المختطفة

صنعاء: «الشرق الأوسط»... ولّد فساد قادة الميليشيات الحوثية موجة جديدة من السخط في أوساط اليمنيين القابعين في العاصمة صنعاء وبقية المحافظات المختطفة، حيث شهدت الأيام الأخيرة الكثير من المظاهرات والوقفات الاحتجاجية وصولاً إلى تصريحات عناصر محسوبين على الجماعة الانقلابية تحدثوا فيها عما وصفوه بـ«الفساد والعنصرية الحوثية». ومن تلك المظاهرات التي نُفذت ضد الجماعة خلال الفترة الأخيرة ما شهدته مدينة إب (170 كلم جنوب صنعاء) من قيام العشرات من السكان بتنفيذ وقفة احتجاجية وسط المدينة تنديداً بفساد القيادي في الميليشيات المدعو عبد العزيز الصوفي المنتحل صفة رئيس محكمة الاستئناف في إب وتدخلاته السافرة في أحكام القضاء في المحافظة. وذكر شهود، أن أجهزة أمن الجماعة القمعية هرعت على الفور إلى المجمع القضائي، وهو المكان الذي تجمّع المحتجون حوله وباشرت بإيقافهم عن الاستمرار بتظاهرتهم ومنعهم من التجمهر، إلى جانب تهديدهم بالاعتقال. وبحسب ما تحدثت عن تقارير حقوقية في إب، يتهم المحتجون القيادي الحوثي الصوفي بمواصلة تدخله بأعمال القضاء وتسخيره لصالح قيادات ونافذين موالين للجماعة بذات المحافظة. وتأتي حادثة قمع الانقلابيين لمواطني إب ومنعهم من التظاهر ضد فساد الجماعة، بالتزامن مع ارتكاب الميليشيات نفسها انتهاكات أخرى مماثلة بحق قضاة غير موالين لها في العاصمة صنعاء. وكانت الميليشيات الحوثية أحالت هذا الأسبوع العشرات من القضاة في العاصمة صنعاء إلى ما يسمى «مجلس محاسبة» عقب انتقادهم العلني فساد وجرائم الميليشيات الذي بات مستشرياً في كافة دوائر وقطاعات مؤسسة القضاء الخاضعة للانقلاب. وذكرت المصادر، أن القضاة الذين أحالتهم الميليشيات على «مجلس المحاسبة» كان البعض منهم قد دعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي سلطة الانقلاب الحوثية إلى تحمّل مسؤوليتها حيال المعاناة التي لحقت بمنتسبي ذلك القطاع، وطالبوها بوضع حد للفساد والبدء بصرف رواتبهم وحقوقهم. وأوردت النسخة الحوثية من وكالة «سبأ»، أن ما يسمى مجلس القضاء الأعلى برئاسة المدعو أحمد المتوكل أقر إحالة عدد من القضاة إلى مجلس المحاسبة بناءً على طلب رئيس هيئة التفتيش القضائي الموالي للجماعة، حيث برر القيادي الحوثي ذلك الإجراء الذي وُصف بـ«التعسفي» بحجة إخلال القضاة المحالين بواجباتهم الوظيفية ومخالفات بعضهم المتمثلة بنشر بعض الكتابات بوسائل التواصل الاجتماعي. وفي تعليق له، قال القاضي عبد الوهاب قطران «إن مجلس القضاء الأعلى بصنعاء (غير شرعي) بدلاً من أن يقوم بواجبه الدستوري بصرف رواتب القضاة وتوفير الحد الأدنى من حقوقهم، يحيل عدداً منهم لمجلس محاسبة بسبب نشرهم آراء ناقدة بصفحاتهم الفيسبوكية». وأضاف «هؤلاء القوم مصابون بجنون العظمة طواغيت يظنون أنفسهم نصف آلهة فوق النقد، لا يريدون حتى سماع أنين وتضور الجوعى المفقرين المهمشين من القضاة المطالبين برواتبهم وحقوقهم ليتمكنوا من إسداء رسالة العدل للشعب». وتابع قطران عبر تغريدة له على «تويتر» بالقول «يظنون أن الإرهاب والتنكيل بالقضاة الأحرار سيعصمهم من السقوط المخزي»، وفق تعبيره. وتوالياً للمظاهرات المنددة بجرائم الحوثيين، فقد تجمهر العشرات من أبناء منطقة سعوان ومنتسبي جمعية الخمسين في مذبح والسنينة بصنعاء قبل أيام أمام البرلمان غير الشرعي الخاضع تحت سلطة الانقلابيين في العاصمة لتجديد مطالبتهم بوضع حد للممارسات الحوثية ولجنتها العسكرية التي سطت على عقاراتهم ومنازلهم. وأفادت مصادر حقوقية بأن المحتجين شكوا من استمرار اعتداءات ونهب اللجنة الحوثية العسكرية التي يقودها القيادي في الميليشيات المدعو أبو حيدر جحاف، أراضيهم وعقاراتهم. وقال أحد المحتجين، لـ«الشرق الأوسط»، «ما زلنا نعاني منذ خمس سنوات من بطش القيادي الحوثي المدعو أبو حيدر جحاف ولجنته العسكرية وسطوه بالقوة على أراضينا ومنازلنا في جمعية الخمسين». وعلّق النائب في برلمان الحوثيين غير الشرعي أحمد سيف حاشد على تلك الحادثة في منشور على حسابه بـ«تويتر»، بالقول، إن أهالي 6 آلاف منزل في صنعاء يشكون من إجراءات وتعسفات الميليشيات. وفيما يخص جديد انتفاضة قبيلة الحدا في ذمار ضد الميليشيات على خلفية اختطاف واعتقال أحد أبنائها دون وجه حق، وتوجيه تهم ملفقة له، قالت مصادر قبلية بالمحافظة ذاتها، إن الجماعة وبدلاً من الاستجابة لمطالب المحتجين عمدت مؤخراً إلى اقتحام منزل السجين والمعتقل لديها محمد مقبل البخيتي. وأشارت إلى أن عملية الاقتحام الحوثية جاءت عقب ثلاث وقفات احتجاجية نفذتها قبائل الحدا أمام مبنى وزارة داخلية الحوثيين وفي ميدان السبعين بالعاصمة للمطالبة بإطلاق سراحه.

عصام بن سعيد لـ{شؤون الشورى» وأبو ساق والقطان مستشارين بالديوان الملكي

أوامر ملكية بإعفاء وتعيين مسؤولين بمرتبة «وزير» و«الممتازة»

الرياض: «الشرق الأوسط»... أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أمس أوامر ملكية، تقضي بتعيين عدد من المسؤولين بمناصب في الدولة، في عدد من الجهات بمرتبة «وزير» والمرتبة «الممتازة». وشملت الأوامر تعيين محمد بن فيصل بن جابر أبو ساق مستشاراً بالديوان الملكي بمرتبة وزير، بعد إعفائه من منصبه كوزير الدولة وعضو لمجلس الوزراء لشؤون مجلس الشورى، وتعيين عصام بن سعد بن سعيد وزير دولة وعضواً في مجلس الوزراء لشؤون مجلس الشورى، مع استمراره في مهامه الحالية. كما شملت الأوامر، تعيين كل من: أحمد بن عبد العزيز قطان مستشاراً بالديوان الملكي بمرتبة وزير، والدكتور صالح بن علي القحطاني رئيس مجلس إدارة العيادات الملكية بمرتبة وزير، والدكتور منير بن محمود بن إبراهيم الدسوقي رئيساً لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية بمرتبة وزير، وعبد الله بن فهد بن صالح العويس نائباً لرئيس أمن الدولة بمرتبة وزير، والمهندس عمار بن محمد بن حامد نقادي نائباً لوزير الاقتصاد والتخطيط بالمرتبة الممتازة، وسليمان بن عبد العزيز بن سليمان العبيد مساعداً لوزير الاقتصاد والتخطيط بالمرتبة الممتازة. واستندت الأوامر الملكية إلى النظام الأساسي للحكم ونظام الوزراء ونواب الوزراء وموظفي المرتبة الممتازة، إضافة إلى نظام مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية. وقد دعا خادم الحرمين الشريفين الجهات المختصة اعتماد أوامره وتنفيذها.

أبو الغيط يطالب بالإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية «روابي» وطاقمها

القاهرة: «الشرق الأوسط»... طالب أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، بالإفراج الفوري عن السفينة الإماراتية «روابي» وطاقمها، والمحتجزين من الحوثيين أمام السواحل اليمنية، مشدداً على إدانة الجامعة الكاملة لهذا العمل واحتسابه من «أعمال القرصنة البحرية». ونقل مصدر مسؤول بالأمانة عن أبو الغيط، تأكيده أن «الاستيلاء على السفينة يُعد تصعيداً خطيراً من جانب الحوثيين، وليس موجهاً ضد دولة بعينها وإنما ينتهك مبدأ حرية الملاحة الثابت في القانون الدولي وقانون البحار، بما قد يؤثر على مصالح الكثير من الدول ويُهدد حركة التجارة الدولية في هذه المنطقة الحيوية من العالم». وأوضح المصدر أن السلوك الحوثي، وما تورطت فيه الميليشيا من أعمال القرصنة والاختطاف، «يعكس منحى إجرامياً خطيراً يتعين التصدي له وردعه، صيانةً لحرية الملاحة في هذا الشريان التجاري المهم، وحفاظاً على الأرواح والممتلكات».

البحرين وإسرائيل تبحثان التعاون الأمني وتبادل الخبرات

المنامة: «الشرق الأوسط».. أجرت البحرين وإسرائيل مباحثات للتعاون الأمني وتبادل المعلومات. وذكرت وكالة أنباء البحرين أن وزير الداخلية البحريني الشيخ راشد بن عبد الله آل خليفة، أجرى مباحثات هاتفية، أول من أمس (الأربعاء)، مع وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومير بارليف. وأكد الجانبان خلال الاتصال «تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، انطلاقاً من توقيع إعلان تأييد السلام واتفاق مبادئ إبراهيم، والذي يسهم في ترسيخ الأمن والاستقرار وتلبية تطلعات شعوب المنطقة نحو السلام». وقالت الوكالة إنه «تم بحث مجالات التعاون الأمني وتبادل الخبرات بين البحرين وإسرائيل، بما يخدم المصالح المشتركة، كما تم التطرق إلى عدد من الموضوعات التي تسهم في تعزيز التنسيق وتطوير آليات العمل المشترك». كانت البحرين قد وقّعت في 15 سبتمبر (أيلول) 2020 اتفاقاً في البيت الأبيض لتطبيع علاقاتها مع إسرائيل، برعاية الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب. وفي 18 نوفمبر (تشرين الثاني) 2020 قام وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني، بأول زيارة رسمية لإسرائيل. وفي 30 سبتمبر 2021 افتتح وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد، سفارة إسرائيل في العاصمة البحرينية المنامة، وتقع السفارة في الطابق 29 من مركز البحرين التجاري العالمي.

رئيس الوزراء السنغافوري ووزير الخارجية السعودي يستعرضان تعزيز التعاون

سنغافورة: «الشرق الأوسط أونلاين»... استعرض رئيس الوزراء السنغافوري، لي هسين لونغ، ووزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله، اليوم (الخميس)، العلاقات بين البلدين، وفرص تعزيز التعاون في المجالات كافة. وبحث الجانبان خلال لقائهما في العاصمة السنغافورية، أبرز القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وسبل تعزيز التعاون الثنائي، وكل ما من شأنه دعم الأمن والسلم الدوليين. كما تناولا أبرز فرص التعاون في ضوء «رؤية السعودية 2030»، وأهمية نقلها إلى آفاق أرحب، وأهمية زيادة التعاون الاقتصادي، وتقديم كافة التسهيلات للمستثمرين في البلدين بما ينعكس على تنميتهما وازدهارهما وشعبيهما.

الحجرف يؤكد أهمية تعزيز العلاقات الخليجية - الأوروبية ودعمها لخدمة المصالح المشتركة

الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»... أكد الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، أهمية استمرار التنسيق والتعاون ودعم العلاقات الخليجية - الأوروبية المتميزة لاغتنام الفرص في المجالات كافة، وخدمة المصالح المشتركة. جاء ذلك في لقاء الأمين العام في مقر الأمانة العامة بالرياض، اليوم (الخميس)، مع سفير الاتحاد الأوروبي باترك سيمفونيه، وسفراء دول الاتحاد الأوروبي المعتمدين لدى المملكة. واستعرض الدكتور الحجرف، خلال اللقاء، مسيرة مجلس التعاون والثوابت التي ترتكز عليها، متطرقاً إلى مخرجات القمة الخليجية الـ(42)، التي احتضنتها الرياض في 14 ديسمبر (كانون الأول) 2021م، مؤكداً أهميتها في مسيرة مجلس التعاون خلال المرحلة الحالية التي يصبو بها المجلس إلى البناء والإنجاز. وتناول اللقاء مناقشة أوجه التعاون بين مجلس التعاون والاتحاد الأوروبي وسبل تعزيزها لخدمة المصالح المشتركة والارتقاء بها بما يخدم الطرفين، وأبرز القضايا على الساحتين الإقليمية والدولية.



السابق

أخبار العراق.. هجوم صاروخي يستهدف المنطقة الخضراء في بغداد.. «الاتحادية» العراقية توقف بـ«أمر ولائي» عمل هيئة رئاسة البرلمان.. «الاتحادية» تعلّق عمل محمد الحلبوسي..جدل شيعي ساخن حول «انقلاب» في الجنوب.. انهيار التوافق الكردي ـ الكردي حول منصب رئاسة العراق... هل ينجح المالكي بإحداث تصادم شيعي - شيعي تحت أعين إيران؟..

التالي

أخبار مصر وإفريقيا... السيسي: مستعد اعمل انتخابات كل سنة..مصر تدعو الأطراف الصومالية إلى الالتزام بعقد الانتخابات.. مجلس الأمن يمنح «دعماً كاملاً» لوساطة بيرثيس في السودان.. نواب ليبيون يطالبون بوقف عمل حكومة الدبيبة.. تونس: أحزاب تتحدى منع السلطات التجمعات للاحتفال بـ«عيد الثورة»..لجنة برلمانية جزائرية للتحقيق في ندرة السلع.. الحكومة المغربية تؤكد التزامها استكمال «ترسيم اللغة الأمازيغية».. الصحراء الغربية.. المغرب يعلن التزامه باستئناف العملية السياسية..

...A Breakthrough in Sudan’s Impasse?...

 الخميس 18 آب 2022 - 3:19 م

...A Breakthrough in Sudan’s Impasse?... Sudan’s military leader, General Abdel Fattah al-Burhan,… تتمة »

عدد الزيارات: 100,813,969

عدد الزوار: 3,610,914

المتواجدون الآن: 79