أخبار وتقارير... الهند.. مصرع وإصابة 25 في تدافع بضريح هندوسي.. الصين تطارد المعارضين في الخارج بتقنيات متطورة..رئيسة تايوان تحذر الصين من «المغامرة العسكرية».. زعيم كوريا الشمالية يتحدث عن الطعام وليس الأسلحة النووية لعام 2022...رئيس وزراء اليابان: 2022 سيكون عام الدبلوماسية... مقتل جندي أوكراني في اشتباك مع الانفصاليين الموالين لروسيا..

تاريخ الإضافة الأحد 2 كانون الثاني 2022 - 4:33 ص    عدد الزيارات 738    التعليقات 0    القسم دولية

        


الهند.. مصرع وإصابة 25 في تدافع بضريح هندوسي..

فرانس برس.. مصرع 12 شخصاً على الأقل في تدافع بضريح هندوسي في الهند.. لقي 12 شخصاً على الأقلّ مصرعهم وأصيب 13 آخرون بجروح في تدافع وقع فجر السبت، في ضريح هندوسي في الشطر الخاضع لإدارة الهند من كشمير، بحسب ما أعلن مسؤول حكومي كبير لوكالة فرانس برس. وقال المسؤول طالباً عدم نشر اسمه إنّ "ما لا يقلّ عن 12 شخصاً لقوا مصرعهم وأصيب 13 آخرون بجروح". وأضاف أنّ "الحصيلة قد تكون أكبر إذ إنّ الطريق المؤدية إلى الضريح الواقع أعلى تلّة كانت مزدحمة بمؤمنين يحاولون زيارته لأداء الصلوات التقليدية بمناسبة العام الجديد". وضريح "ماتا فايشنو ديفي" هو أحد أقدس الأماكن الهندوسية في شمال الهند إذ يزوره يومياً عشرات آلاف المؤمنين للصلاة فيه. وأكّد حصيلة القتلى مسؤول آخر في إدارة الكوارث، مشيراً إلى أنّ التدافع وقع قرابة الساعة 2:45 من فجر السبت (21:15 ت غ الجمعة). وقال إنّ "الحكومة أمرت بإجراء تحقيق رفيع المستوى في حادث التدافع في ضريح ماتا فايشنو ديفي". وسارع رئيس الوزراء ناريندرا مودي إلى التعبير عن أسفه للحادث وقدّم التعازي لأسر الضحايا وتمنى الشفاء العاجل للجرحى. وقال مودي في تغريدة على تويتر "أنا حزين للغاية للخسائر في الأرواح"، مضيفاً أنّه يتابع تفاصيل هذه الحادثة مع المسؤولين المحليين.

الصين تكافئ نيكاراغوا بعد قطع علاقاتها مع تايوان

فرانس برس... ماناغوا قطعت في العاشر من ديسمبرعلاقاتها الدبلوماسية مع تايوان... أعادت بكين فتح سفارتها في ماناغوا، الجمعة، بعد ثلاثة أسابيع على قطع نيكاراغوا علاقتها بتايوان واعترافها بالصين. وقال وزير خارجية نيكاراغوا دينيس مونكادا في حفل بمناسبة إعادة فتح السفارة الصينية "نرحّب بكم في نيكاراغوانا... مع يقيننا بأنّ أمام بلدينا مستقبلاً حافلاً بالنجاحات والانتصارات". وشارك في حفل افتتاح السفارة السفير الصيني، يو بو، ومسؤولون نيكاراغويون من بينهم لوريانو أورتيغا، نجل الرئيس دانيال أورتيغا ومستشاره. وأعلنت ماناغوا في العاشر من ديسمبر قطع علاقاتها الدبلوماسية مع تايوان واعترافها بـ"صين واحدة" تمثّلها حكومة بكين، لينخفض عدد الدول الحليفة للجزيرة الديموقراطية إلى 14 دولة فقط. وأتى قرار ماناغوا المفاجئ في وقت شدّدت فيه الولايات المتحدة عقوباتها على رئيس نيكاراغوا إثر الانتخابات الرئاسية التي جرت في نوفمبر الفائت وفاز فيها أورتيغا بولاية رابعة على التوالي، بعد أن اعتقل جميع منافسيه. وتعتبر بكين الجزيرة التي لجأت إليها القوات القومية في 1949 بعد هزيمتها على أيدي الشيوعيين، جزءاً لا يتجزّأ من أراضيها ولا بدّ في نهاية المطاف من إعادة توحيدها مع البرّ الرئيسي، وبالقوة إذا لزم الأمر. وتدهورت العلاقات بين بكين وتايبيه منذ 2016 حين فازت في الانتخابات الرئاسية في الجزيرة تساي إنغ ون التي تنتمي إلى حزب يؤيّد استقلال الجزيرة. ومنذ ذلك الحين انتزعت بكين من تايبيه الاعتراف الدبلوماسي من قبل ثماني دول، نصفها في أميركا اللاتينية هي بنما والسلفادور وجمهورية الدومينيكان ونيكاراغوا. ولم يعد لتايوان في أميركا الوسطى سوى ثلاث دول تعترف بها هي هندوراس وغواتيمالا وبيليز.

الصين تطارد المعارضين في الخارج بتقنيات متطورة

الحرة / ترجمات – واشنطن... الصين ضاعفت تمويلها للرقابة على الإنترنت... بدأت السلطات الصينية اعتماد برامج تقنية متطورة لتعقب المعارضين في الخارج الذين يوجهون سهام نقدهم لنظامها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بحسب تقرير من صحيفة أميركية. ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، أن أهداف السلطات الصينية تشمل طلاب الجامعات وحتى المواطنيين غير الصينيين. ويشير التقرير إلى أن الطالبة الصينية، جنيفر تشن، لم تكن تدرك أن حسابها على تويتر البالغ عدد متابعيه حوالي 100 متابع سيجلب لها ملاحقة من الشرطة الصينية. وعند عودتها إلى مسقط رأسها في وسط الصين في الشتاء الماضي بمناسبة السنة القمرية الجديدة، أعادت مشاركة تغريدات داعمة للمتظاهرين في هونغ كونغ وللأقليات في البلاد، وكان ذلك كافيا لتخضع للاستجواب من قبل الشرطة. ورغم أن حسابها على تويتر "مجهول" إلا أن السلطات الصينية توصلت إلى هويتها وحققت معها وطالبتها بحذف تغريداتها. وحتى بعد مغادرتها للصين لمتابعة دراستها في الخارج واصلت السلطات تعقب حسابها. وتشير الصحيفة إلى أن الصين بنت بنية تحتية رقمية واسعة تسمح لها بمراقبة المنصات الاجتماعية وإسكات من ينتقدونها عليها. وتعتمد الرقابة الإلكترونية الصينية الجديدة على برامج متطورة، وفق مسح أجرته الصحيفة لوثائق مشتريات الحكومة الصينية، إضافة إلى مقابلات مع مقاول حكومي وستة أشخاص تعرضوا في السابق لضغوط حكومية. وتسمح هذه البرامج للسلطات بإجراء بحوث متقدمة حول السجلات العامة والبيانات لجمع المعلومات الشخصية عن المستهدفين وأماكن تواجدهم. وتمثل المطاردة الرقمية جزءا من حملة بكين الواسعة لمواجهة الصور السلبية عنها. وتقول الصحيفة إن التكتيكات الصينية الجديدة تثير تساؤلات حول انتشار برامج التحقيق القوية التي سهلت تتبع حتى أكثر مستخدمي الإنترنت حذرا. وتشير الصحيفة إلى أن سلطات الأمن الصينية تعمل على إضافة خبرات فنية وتمويل جديد للعملية. وينقل التقرير أن الشرطة في شنغهاي عرضت 1500 دولار لشركات تكنولوجيا عن كل تحقيق يستهدف حسابا على وسائل التواصل الاجتماعي من خارج البلاد. ويبدأ التحقيق مباشرة بعد أي تغريدة على تويتر أو فيسبوك تجذب انتباها رسميا، وفقا لما كشف المقاول الحكومي للصحيفة. ويضيف المقاول في شهادته أنه يتم استخدام كل الطرق الممكنة بما فيها سجلات الناخبين وسجلات رخص القيادة وحتى إن تطلب الأمر اختراق البيانات على شبكة الإنترنت المظلم، لتحديد صاحب الحساب. وتواجه الصين انتقادات من منظمات دولية لحقوق الإنسان بسبب رقابتها على الإنترنت ومعاملتها للأقليات في البلاد.

رئيسة تايوان تحذر الصين من «المغامرة العسكرية»

الراي.... احتفلت رئيسة تايوان تساي إينغ وين بالعام الجديد بتوجيه رسالة إلى الصين قالت فيها إن الصراع العسكري ليس هو الحل. وأضافت تساي في كلمتها بمناسبة العام الجديد «يجب أن نذكّر سلطات بكين بعدم إساءة تقدير الموقف ومنع التوسع الداخلي للمغامرة العسكرية». وتقول الصين إن تايوان، التي تتمتع بحكم ديموقراطي، جزء من أراضيها وزادت من الضغط العسكري والديبلوماسي في العامين الماضيين لتأكيد مطالبها بالسيادة. وفي كلمته بمناسبة العام الجديد في اليوم السابق، أعلن الرئيس الصيني شي جينبينغ أن الوحدة الكاملة «للوطن الأم» طموح مشترك بين الناس على جانبي مضيق تايوان. لكن تايوان تعلن أنها دولة مستقلة وتعهدت مرارا بالدفاع عن حريتها وديمقراطيتها. وذكرت رئيسة تايوان في كلمتها «الوسائل العسكرية ليست بالتأكيد خيارا لحل الخلافات عبر المضيق. الصراعات العسكرية ستؤثر على الاستقرار الاقتصادي.. الجانبان يتحملان على نحو مشترك مسؤولية الحفاظ على السلام والاستقرار الإقليميين». وأضافت أن موقف تايوان كان دائما هو «عدم الرضوخ عند مواجهة الضغط وعدم التهور عند تلقي الدعم». وتابعت أنه يتعين على كل من تايبه وبكين «العمل بجد للاهتمام بمستوى معيشة الناس وإدخال السكينة عليهم» من أجل إيجاد حلول سلمية للمشاكل سويا. وقالت «سوف نتمسك بسيادتنا ونصون قيم الحرية والديموقراطية وسندافع عن السيادة الإقليمية والأمن القومي ونحافظ على السلام والاستقرار في منطقة المحيطين الهندي والهادي».

زعيم كوريا الشمالية يتحدث عن الطعام وليس الأسلحة النووية لعام 2022

الراي.... ألقى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون خطابا في ختام عامه العاشر في السلطة ركز فيه على مصانع الجرارات والزي المدرسي وليس على الأسلحة النووية أو الولايات المتحدة، وفقا لمقتطفات من الخطاب نشرتها وسائل الإعلام الرسمية اليوم السبت. وقال كيم في الخطاب الذي ألقاه في نهاية الاجتماع العام الرابع للجنة المركزية الثامنة لحزب العمال الكوري والذي بدأ يوم الاثنين إن الأهداف الرئيسية لكوريا الشمالية في عام 2022 ستتمثل في انطلاق التنمية الاقتصادية وتحسين حياة الناس في الوقت الذي تواجه فيه البلاد «صراعا كبيرا بين الحياة والموت». وتزامنت الاجتماعات مع ذكرى مرور عشر سنوات على تولي كيم حكم البلاد بعد وفاة والده في عام 2011. وكان كيم قد استخدم خطاباته السابقة بحلول العام الجديد لإصدار إعلانات سياسية رئيسية مثل إطلاق ارتباطات ديبلوماسية مهمة مع كوريا الجنوبية والولايات المتحدة. لكن ملخصات خطابه التي نشرتها وسائل الإعلام الرسمية في كوريا الشمالية لم يرد فيها ذكر الولايات المتحدة بشكل محدد في حين تضمنت إشارة عابرة فقط إلى مناقشات غير محددة حول العلاقات بين الكوريتين و «الشؤون الخارجية». وسلط التركيز المحلي للخطاب الضوء على المشكلات الاقتصادية التي يواجهها كيم في الداخل حيث أدى إغلاق الحدود الذي فرضته كوريا الشمالية لمكافحة جائحة كورونا إلى جعل الدولة أكثر عزلة من أي وقت مضى، فيما حذرت منظمات الإغاثة الدولية من نقص محتمل في الغذاء وأزمة إنسانية. وأمضى كيم معظم خطابه وهو يشرح بالتفصيل القضايا المحلية التي تراوحت من خطة طموحة للتنمية الريفية إلى النظام الغذائي للناس والزي المدرسي والحاجة إلى القضاء على «الممارسات غير الاشتراكية». وأشار تقرير وسائل الإعلام الرسمية الصادر اليوم إلى أن تطوير «منظومة أسلحة حديثة للغاية الواحدة تلو الأخرى» يعد إنجازا كبيرا في العام الماضي، وقال إن كيم دعا إلى تعزيز الدفاع الوطني لمواجهة وضع دولي غير مستقر. وذكر محللون أن مصنع الجرارات الذي أشار إليه كيم في خطابه يستخدم على الأرجح لبناء مركبات إطلاق للصواريخ، ويُعتقد أن كوريا الشمالية وسعت ترسانتها على الرغم من عمليات الإغلاق. ولم تشر التقارير الواردة عن خطاب كيم إلى دعوة الولايات المتحدة لاستئناف المحادثات في شأن نزع السلاح النووي. وكانت كوريا الشمالية قد صرحت في السابق بأنها منفتحة على الديبلوماسية لكنها قالت إن المبادرات الأميركية تبدو فارغة بينما تواصل «الأعمال العدائية» مثل المناورات العسكرية والعقوبات.

رئيس وزراء اليابان: 2022 سيكون عام الدبلوماسية

طوكيو: «الشرق الأوسط أونلاين»... ذكر رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا اليوم (السبت)، في بيان بمناسبة العام الجديد نُشر على موقعه الإلكتروني، أنه سيعيد تركيز جهوده على السياسة الخارجية، وتعهد بأن يكون 2022 عام الدبلوماسية. وقال كيشيدا: «التعامل الماهر مع القضايا الدبلوماسية والأمنية، وتأسيس إدارة مستقرة أمر بالغ الأهمية مع زيادة صعوبة وتعقيد الوضع الدولي المحيط بنا». وأضاف أن التركيز القوي على المثل العالمية، فضلاً عن بذل جهود لحل الأزمات العالمية وحماية أرواح الناس يتعين أن تكون المبادئ الثلاثة الموجهة لما وصفها «بالدبلوماسية الواقعية في العصر الجديد». وتحدث كيشيدا، وهو وزير خارجية سابق وتولى منصبه في أكتوبر (تشرين الأول) ويفخر بمهاراته الدبلوماسية، عن آمال عقد قمة مع الرئيس الأميركي جو بايدن في أقرب وقت ممكن. وتعهد كيشيدا في بيانه بأن تكون الأولوية لمكافحة جائحة «كوفيد - 19»، لا سيما أن اليابان تشهد زيادة في الإصابات بالمتحور أوميكرون، ومواصلة جهود سد فجوة الثروة وخلق اقتصاد مستدام عن طريق تأسيس «نوع جديد من الرأسمالية» في البلاد.

مقتل جندي أوكراني في اشتباك مع الانفصاليين الموالين لروسيا

كييف: «الشرق الأوسط أونلاين»... أعلن الجيش الأوكراني، اليوم (السبت) مقتل أحد عناصره في اشتباكات مع الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق البلاد، وسط توترات بلغت ذروتها مع موسكو. وهذا الجندي الأول الذي يقتل منذ عودة الجانبين المتحاربين إلى اتفاق وقف إطلاق النار الشهر الماضي، في صراع أودى بحياة أكثر من 13 ألف شخص منذ عام 2014. وأعلن الجيش الأوكراني في بيان أن «جندياً أُصيب بجروح قاتلة» متهماً الانفصاليين بتنفيذ ثلاث هجمات خلال الساعات الـ24 الماضية. وتقاتل كييف تمرداً ًمواليا لموسكو في منطقتين انفصاليتين عند الحدود مع روسيا منذ 2014، عندما ضم الكرملين شبه جزيرة القرم في أوكرانيا. وتتهم روسيا بتقديم دعم مالي وعسكري للانفصاليين في هذا النزاع، الأمر الذي تنفيه موسكو. وفي 22 ديسمبر (كانون الأول)، وافق طرفا النزاع على إعادة العمل باتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في يوليو (تموز) 2020 في شرق أوكرانيا، لكن في اليوم التالي، تبادلت كييف والانفصاليون اتهامات بارتكاب انتهاكات جديدة. ووصلت العلاقات المتدهورة أصلاً بين روسيا وأوكرانيا إلى ذروة توترها حالياً. ومنذ أكثر من شهر، يتّهم الغرب روسيا بأنها حشدت عشرات الآلاف من الجنود قرب الحدود الأوكرانية بهدف غزو محتمل لكييف. وتنفي موسكو أي نية لغزو أوكرانيا وتقول إنها مهددة بـ«استفزازات» من كييف وحلف شمال الأطلسي الذي تطالبه بعدم توسعه في الجمهوريات السوفياتية السابقة. وسيتم البحث في هذه المطالب خلال المفاوضات الروسية - الأميركية المقررة هذا الشهر. وفي سياق متّصل، من المقرر أن يتحدث الرئيس الأميركي جو بايدن مع نظيره الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال مكالمة هاتفية، الأحد. وفي خطابه للأوكرانيين في مناسبة العام الجديد أكد زيلينسكي أن إنهاء الحرب في الشرق ما زال «هدفه الرئيسي».

 

 

 

 

 

 

 

 



السابق

أخبار مصر وإفريقيا.. «الشيوخ» المصري لمناقشة مشروع قانون العمل الجديد.. رهان جديد لحسم صراع «إخوان الخارج»...إثيوبيا.. اتهامات للجيش بقتل 250 من التيغراي في أبعلا العفرية..مسؤول إيراني سابق يكشف أسرارا عن نشاط فيلق القدس في ليبيا... «الرئاسي» الليبي يتعهد تسليم السلطة {إذا أجريت الانتخابات}..مجلس السيادة السوداني يدعو للإسراع بتشكيل حكومة تكنوقراط.. انطلاق «الاستفتاء الإلكتروني» حول النظام السياسي في تونس... {النهضة} تطالب بكشف مكان اعتقال نائب رئيسها.. ابن كيران: حزبنا تعرض لـ«تسونامي» في الانتخابات المغربية..

التالي

أخبار لبنان... «لا نار من دون دخان» لـ «القلوب المليانة».. التحالف بين «حزب الله» و«التيار الوطني» يهتز.. فهل يقع؟.. باسيل يطرح «تطوير» تفاهم مار مخايل.. «لا يمكن أن نخسر الدولة من أجل المقاومة».. عسيري: المملكة لم تغادر لبنان.. هناك حاجة لوجوه جديدة في الانتخابات القادمة... "حزب الله": سنواجه العدو في أي حرب قادمة بمئة ألف مقاوم..

....Toward Open Roads in Yemen’s Taiz....

 الأحد 22 أيار 2022 - 5:14 م

....Toward Open Roads in Yemen’s Taiz.... Taiz, a city in central Yemen, is besieged by Huthi reb… تتمة »

عدد الزيارات: 92,857,357

عدد الزوار: 3,519,409

المتواجدون الآن: 40