مواطنو القدس يوقعون وثيقة «الرباط المقدس» لمواجهة تهويد المدينة

تاريخ الإضافة الأحد 20 حزيران 2010 - 7:30 ص    عدد الزيارات 242    التعليقات 0    القسم عربية

        


القدس – «الوطن»: وقع مئات من أبناء قبائل وعشائر القدس المحتلة على وثيقة حملت اسم «الرياط المقدسي» يريدون من خلالها التصدي لسياسية تهجير الفلسطينيين من مدينة القدس المحتلة.
وجاءت الوثيقة ردا على قرار اسرائيل ابعاد أربعة من أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني ينتمون لحركة حماس، كل عشائر وقبائل القدس وافقت على الوثيقة تمهيدا لتعميمها على كل الفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967، وأكد أعضاء المجلس التشريعي الفلسطيني الأربعة المهددون بالابعاد أنهم لن يخضعوا لقرارات اسرائيل ولن يغادروا مدينة القدس.
وأكد د.ناجح بكيرات، رئيس قسم المخطوطات في المسجد الأقصى، ان سبب اصدار هذه الوثيقة جاء ردا على قرار الاحتلال الاسرائيلي ابعاد أعضاء المجلس التشريعي عن مدينتهم المقدسة وان هذا الاجراء غير قانوني وباطل.
وعن أهداف الميثاق قال بكيرات: في الوقت الذي تنتشر فيه مواثيق لأهل الباطل لطردنا من بلادنا قمنا بعملية نهضة من خلال وثيقة الرباط المقدسي للحفاظ على مجتمعنا المقدسي ولنشد من أزره وصموده لان هذا العام هو عام الصمود والتحدي بالنسبة للمقدسيين.
وأوضح بكيرات ان جميع عشائر وحمائل القدس وافقت على هذه الوثيقة وسيتم تعميمها على أهل القدس وفلسطين بعد الاعلان عنها رسميا.
وقال احمد عطوان، عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، المهدد بالابعاد، ان القبائل والعشائر والوجهاء والشخصيات الاعتبارية في مدينة القدس، لمسوا وجود فراغ سياسي بالمدينة، وعدم وجود حراك سياسي، لجأ الناس الى الحضن الطبيعي «العشائر والقبائل والعائلات» للتصدي لهجمة اسرائيل على الفلسطينيين في المدينة، واكدت الوثيقة حق الفلسطينيين في الصمود بمدينتهم ومواجهة اسرائيل بابعاد الفلسطينيين عن مدينتهم، فسياسة الابعاد تتناقض مع القانون الدولي، والقانون الدولي يؤكد على حق البقاء والعيش للفلسطينيين على أرضهم.
 


المصدر: جريدة الوطن الكويتية

Seven Priorities for the African Union in 2018

 الجمعة 19 كانون الثاني 2018 - 8:46 ص

    Seven Priorities for the African Union in 2018 https://www.crisisgroup.org/africa/b135-… تتمة »

عدد الزيارات: 7,551,067

عدد الزوار: 211,513

المتواجدون الآن: 13