أخبار وتقارير...اشتباك بين أنصار حزب الله وسكان خلدة ببيروت يوقع 3 قتلى......تركيا تعلن تنفيذ تدريبات عسكرية مع البحرية الأميركية...قيود أميركية على أفراد وشركات صينية في إطار النزاع ببحر الصين الجنوبي....بيلاروسيا: اعتقالات قياسية للمحتجين... شبكات التجسس الصينية داخل أميركا...غليان في شرق المتوسط وإردوغان يتوعد اليونان بـ«الخراب»....

تاريخ الإضافة الخميس 27 آب 2020 - 6:30 ص    عدد الزيارات 1044    التعليقات 0    القسم دولية

        


اشتباك بين أنصار حزب الله وسكان خلدة ببيروت يوقع 3 قتلى....

المصدر: دبي – العربية.نت.... اندلعت اشتباكات، مساء اليوم الخميس، بين مسلحين من حزب الله وسكان في منطقة خلدة ببيروت، ما أدى لسقوط 3 قتلى. وسبب الاشتباك في خلدة هو "تعليق رايات دينية وأعلام حزبية بين جهات ومناصرين حزبيين وبين العرب من سكان المنطقة"، وهم من المؤيدين لـ"تيار المستقبل"، حسب الوكالة الوطنية للإعلام في المنطقة. وأفادت الوكالة بتسجيل إطلاق نار كثيف من أسلحة حربية في المنطقة، وسط توتر ملحوظ. وعمل الجيش، الذي استقدم وحدات إلى المنطقة، على تطويق الحادث، وعمد إلى إغلاق الطريق لحماية المواطنين من الإصابة بالرصاص نتيجة الاشتباكات. وأعلن الجيش على حسابه في موقع "تويتر"، توقيف أربعة أشخاص، بينهم سوريان في منطقة خلدة، وملاحقة باقي المتورطين لتوقيفهم. وأكد أنه تم "تطويق الإشكال وتسيير دوريات في منطقة خلدة". ومن بين القتلى رجل من أبناء العشائر العربية في منطقة خلدة، وآخر من الجنسية السورية. وجُرح في الإشكال أيضاً ثلاثة أشخاص. من جهتها، نفت حركة أمل، حليفة حزب الله، مشاركتها في الاشتباكات المسلحة بمنطقة خلدة في بيروت. من جانبه، أكد مراسل قناة "العربية" في بيروت، أن عناصر حزب الله أطلقوا النار، واعتدوا على سكان خلدة. وفي سياق متصل، اعتبر "تيار المستقبل"، الذي يرأسه سعد الحريري، أن ما حصل في خلدة ببيروت "اعتداء سافر على مواطنين عزل". ودعا الجيش اللبناني للتدخل "وحماية المواطنين وردع ناشري الفتن". كما دعا التيار عشائر العرب في خلدة "لضبط النفس"، مشدداً على ضرورة "تفويت الفرصة وعدم الانجرار وراء مشاريع إراقة الدماء". بدورها، ناشدت العشائر العربية في خلدة، الجيش التدخل لحماية السكان، محمّلة "القيادة السياسية مسؤولية الاشتباكات". وأكدت العشائر رفضها أن تكون "وسيلة لحزب الله لإيصال رسائله"، مضيفةً: "حزب الله حوّل سلاحه لسلاح طائفي وميليشياوي".

تركيا تعلن تنفيذ تدريبات عسكرية مع البحرية الأميركية...

أنقرة: «الشرق الأوسط أونلاين»... أعلنت أنقرة أن سفينتين عسكريتين تركيتين أجرتا، اليوم (الأربعاء)، تدريبات عسكرية مع مدمّرة أميركية في شرق البحر المتوسط، في سياق توتر متزايد بين تركيا واليونان في هذه المنطقة، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية. وكتبت وزارة الدفاع التركية، في تغريدة مرفقة بصور لسفن حربية: «الفرقاطة التركية (تي سي جي بارباروس) والسفينة الحربية (تي سي جي بورغازادا) أجرتا تمارين تدريب عسكري مع المدمرة الأميركية (يو إس إس وينستون إس تشرشل)». ولم تورد الوزارة أي تفاصيل إضافية حول التدريبات. وتجري هذه المناورات العسكرية في ظل تصاعد التوتر بين أنقرة وأثينا في شرق المتوسط حيث أدى اكتشاف حقول غاز كبيرة في السنوات الماضية إلى تفاقم خلافات قديمة بين الدولتين الجارتين حول حدودهما البحرية. في المقابل، نشرت فرنسا وإيطاليا الاربعاء قوات عسكرية في شرق المتوسط لتنظيم تدريبات مشتركة مع اليونان وقبرص. كان الرئيس التركي رجب طيب إردوغان دعا، في وقت سابق اليوم، جهات لم يسمها «إلى الابتعاد عن أي تحركات خاطئة قد تؤدي إلى هلاكهم». وأكد أن تركيا عازمة على استيفاء حقوقها في البحار، المتوسط وإيجه والأسود، مشدداً على أن بلاده لا تعتزم تقديم أي تنازلات في النزاع البحري مع اليونان في البحر المتوسط.

قيود أميركية على أفراد وشركات صينية في إطار النزاع ببحر الصين الجنوبي

واشنطن: «الشرق الأوسط أونلاين».... قالت وزارتا الخارجية والتجارة الأميركيتان إن الولايات المتحدة استهدفت اليوم (الأربعاء)، 24 شركة صينية وعدداً من الأفراد الذين قالت إنهم كانوا جزءاً من عمليات بناء وأفعال يقوم بها الجيش تتعلق بجزر محل نزاع في بحر الصين الجنوبي. وكشفت وزارة التجارة الأميركية في بيان أن الشركات الأربع والعشرين لعبت «دوراً في مساعدة الجيش الصيني على بناء وعسكرة الجزر الصناعية المدانة دولياً في بحر الصين الجنوبي»، حسبما أفادت وكالة «رويترز» للأنباء. وهدّد وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في بيان، بمواصلة «اتخاذ تدابير ما دامت الصين لم تكفّ عن استخدام القوة في بحر الصين الجنوبي». من جانبها، قالت وزارة الخارجية في بيان إنها ستفرض قيوداً على التأشيرات لأفراد صينيين «مسؤولين عن أو ضالعين في» هذه الأعمال في بحر الصين الجنوبي، وأولئك المرتبطين باستخدام الصين «للإكراه ضد المطالبين (بحقوق) في منطقة جنوب شرقي آسيا لمنع وصولهم إلى الموارد البحرية».....

بيلاروسيا: اعتقالات قياسية للمحتجين... استدعاء فائزة بـ «نوبل الأدب» لدعمها «مجلس التنسيق»....

الجريدة.... استمرت عمليات الاعتقال في الاحتجاجات المناهضة للحكومة في بيلاروسيا والتي بدأت منذ أسبوعين. وفي العاصمة مينسك، جرى اعتقال أكثر من 50 شخصاً في أحدث الاحتجاجات، حسبما أكدت منظمة حقوق الإنسان "ويدنا" ووزارة الداخلية أمس. وهذا هو أكبر عدد من الاعتقالات اليومية هذا الأسبوع، حيث تواصلت الزيادة في عدد الأشخاص الذين ينضمون إلى الاحتجاجات التي تتم من دون تصاريح. ووعد لوكاشينكو باتخاذ إجراءات صارمة ضد المعارضين، حيث تضخّمت التظاهرات اليومية لتتحول إلى احتجاجات حاشدة في مينسك خلال عطلة نهاية الأسبوع. وشملت الجولة الأحدث من الاحتجاجات مسيرات في مدينتي غرودنو وغوميل. وكانت زعيمة المعارضة ومرشحة الرئاسة سفيتلانا تيخونوفسكيا التي لجات الى ليتوانيا دعت الى عدم الاعتراف بنتائج الانتخابات وعدم التعامل مع حكومة لوكاشينكو وحضّت أنصارها على مواصلة الإضرابات والتظاهرات. وعشية اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في برلين اليوم وغداً، سيناقشون خلاله سبل تعامل الاتحاد مع الوضع في بيلاروسيا، قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أمس: "لن نترك الانتهاكات الفادحة في حقوق الإنسان وانتهاكات المبادئ الأساسية للديمقراطية من دون رد فعل". ووصف اعتقال أعضاء "مجلس التنسيق" الذي شكلته المعارضة البلاروسية و"استجوابهم وترهيبهم" بأنه "من غير المقبول على الإطلاق". وأضاف: "مجلس التنسيق أوضح مراراً أن هدفه هو العمل نحو حل سلمي للأزمة الحالية على أساس الدستور الحالي مع الأخذ في الاعتبار العلاقات الوثيقة، أيضا على مستوى المجتمع المدني، بين بيلاروسيا وروسيا"، موضحا أن لوكاشينكو "لا يمكنه تجنب الاعتراف بالواقع في شوارع بلاده وفي أذهان مواطنيه". وكان لوكاشينكو أعلن أنه سيدمر "مجلس التنسيق" بسبب محاولة الاستيلاء على السلطة. وأمرت السلطات بحبس اثنين من القياديين البارزين في "المجلس"، أولغا كوالكوفا وسيرغي ديلوسكي، لمدة 10 أيام لتنظيمها تظاهرات. وينتمي إلى "المجلس" أيضا، الحائزة جائزة نوبل للأدب سفيتلانا أليكسيفيتش، وقد تم استدعاؤها للاستجواب امس، كشاهدة في الإجراءات الجنائية ضد مجلس التنسيق. من ناحيتها، أعلنت وزارة الخارجية الليتوانية، أمس، أنها ستزيد قائمة الأشخاص الذين تفرض عليهم عقوبات في بيلاروسيا من 32 شخصا إلى 118.

موسكو

وكانت وزارة الخارجية الروسية أفادت في بيان صدر في أعقاب مباحثات اجراها وزير الخارجية سيرغي لافروف مع نائب وزير الخارجية الاميركي ستيفين بيغون، أمس الأول، بأن "الجانب الروسي أكد رفض أي محاولات تقوم بها واشنطن والاتحاد الاوروبي لممارسة الضغوط السياسية او التهديد بالعقوبات ضد بيلاروسيا بهدف تقويض بلورة حوار بناء قائم على الاحترام المتبادل بين السلطة والمجتمع هناك".

تقرير يكشف "قمة جبل الجليد" في إدارة شبكات التجسس الصينية داخل أميركا

الحرة / ترجمات – واشنطن.... القنصلية أغلقت بعد أشهر من القلق الأميركي بشأن النشاط الصيني الاستخباراتي.... كشفت السلطات الأميركية أن الدبلوماسيين الصينيين ساعدوا العلماء العسكريين الذين زاروا الولايات المتحدة في التهرب من تدقيق مكتب التحقيقات الفيدرالي. وقالت صحيفة "وول ستريت جورنال" في تقرير، إن إغلاق القنصلية الصينية في هيوستن كان ردا على عملية صينية لجمع معلومات استخبارية، بمساعدة دبلوماسيين، عن أبحاث علمية متطورة من الجامعات الأميركية. ووفق التقرير، جاء قرار السلطات الأميركية في 21 يوليو، بعد أشهر من القلق المتزايد لدى إدارة الرئيس دونالد ترامب بشأن النشاط الصيني الاستخباراتي. ووفقا لمسؤولين أميركيين ووثائق قضائية، كان باحثون صينيون في الدراسات العليا في مجالات مثل الطب الحيوي والذكاء الاصطناعي، قد أخفوا عن سلطات الهجرة انتمائهم لجيش التحرير الشعبي. ونقل التقرير أنه في إحدى الحالات، أُبلغ الباحثون الذين جُلبوا إلى السفارة الصينية في واشنطن، بحذف أو إعادة ضبط جميع أجهزتهم الإلكترونية لأنهم سيستجوبون من قبل ضباط أميركيين في المطار. وفي حالة أخرى، ضلل دبلوماسيون صينيون وزارة الخارجية الأميركية بشأن زيارة إلى إنديانا، نصحوا فيها طالب دكتوراه في الذكاء الاصطناعي بأن الحكومة الأميركية قد تتصل به بسبب خلفيته العسكرية، التي لم يكشف عنها في طلب التأشيرة الذي قدمه. ويعد الكذب في المعلومات في طلب التأشيرة جريمة فيدرالية. وقالت الصحيفة إن بعض الحالات أظهرت أن الباحثون لم يفعلوا الكثير لإخفاء انتماءاتهم العسكرية الصينية. ونقل التقرير قول باحث طبي صيني في سان فرانسيسكو للمحققين أنه تلقى أوامر بنقل نموذج مختبر أميركي من أجل إنشاء مختبر مماثل في الصين. ويتهم الباحث الطبي من قبل السلطات الأميركية بإخفاء عمله في الجيش الصيني، حيت يحمل رتبة رائد. وأخفت القنصلية الصينية في سان فرانسيسكو باحثة أخرى، تدعى تانغ خوان، بعد أن استجوبها عملاء مكتب التحقيقات الفيدرالي في منتصف يونيو حول عدم ذكرها على طلب التأشيرة بأنها كانت في الجيش الصيني، عندما ظهرت في صورة على الإنترنت ترتدي الزي الرسمي. قال مسؤول كبير، في وزارة العدل الأميركية، إن القنصلية الصينية في هيوستن، التي صدر قرار أميركي بإغلاقها، كانت "تحت رادار" مكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي) منذ فترة طويلة وأن قرار إغلاقها "لم يكن عشوائيا". وكشف، المسؤول، عن تلقي بلاغات بنحو 50 حالة تجسس لصالح الصين، في 30 مدينة أميركية مختلفة، معتبرا أن القنصلية في هيوستن كانت فقط "قمة جبل الجليد". وتشهد العلاقات الأميركية الصينية توترا على خلفية عدة ملفات، أبرزها التجارة، وطريقة تعامل بكين مع وباء كوفيد-19، وسياساتها في هونغ كونغ، وبحر الصين الجنوبي.

غليان في شرق المتوسط وإردوغان يتوعد اليونان بـ«الخراب»

فشل وساطة ألمانيا... ومناورات أوروبية قبالة سواحل قبرص والناتو يدعو للحوار

الشرق الاوسط....أنقرة: سعيد عبد الرازق.... تزايدت حدة التوتر والتصريحات المتبادلة بين كل من تركيا واليونان وفرنسا بعد يوم واحد فقط من جولة لوزير الخارجية الألماني هايكو ماس زار خلالها كلا من أثينا وأنقرة في مسعى لجلبهما إلى طاولة الحوار. وكشفت تصريحات حادة أطلقها الرئيس التركي رجب طيب إردوغان أمس (الأربعاء) وإعلان اليونان عن مناورات عسكرية مشتركة مع فرنسا وإيطاليا وقبرص في البحر المتوسط عن فشل مباحثات ماس التي أجراها أول من أمس. بينما دعا حلف شمال الأطلسي (ناتو) إلى تخفيف التوتر والتوجه إلى الحوار. جدد إردوغان التأكيد على أن بلاده لن تقدم أي تنازل في الدفاع عن مصالحها المرتبطة بالنفط والغاز في شرق المتوسط، داعياً اليونان إلى تجنّب أي خطأ يمكن أن يؤدي إلى «خرابها». كما حذر من أن تركيا لم تعد هي الدولة التي يمكن اختبار صبرها. وقال إردوغان: «لن نقدم أي تنازل إطلاقاً على ما يخصنا... وندعو نظراءنا إلى تجنّب أي خطأ يفتح المجال أمام خرابهم... الجميع سيرى أن تركيا ليست بلدا يمكن اختبار صبره... إذا قلنا فسنفعل ومستعدون لدفع الثمن». وأكد إردوغان، في كلمة بمناسبة ذكرى مرور 949 على معركة «ملاذكرد» بين الدولة السلجوقية والإمبراطورية البيزنطية، تمسك تركيا بحقوقها في بحر إيجة والبحرين الأسود والمتوسط واستعدادها للقيام بكل ما يلزم سياسيا وعسكريا واقتصاديا للحصول على حقوقها. وقبل إطلاق إردوغان تهديداته، أعلنت وزارة الدفاع اليونانية انطلاق مناورات مشتركة مع كل من قبرص وفرنسا وإيطاليا على السواحل القبرصية في شرق البحر المتوسط، ستستمر حتى الغد الجمعة. وقالت وزارة الدفاع اليونانية، في بيان، إن الدول الأربع، الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، اتفقت على «تعزيز الوجود البحري والجوي في شرق البحر المتوسط، من خلال مبادرتها الرباعية للتعاون من أجل تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة بشكل عام ولضمان حرية الملاحة». من جانبها حذرت وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورنس بارلي، أمس، من تحول منطقة شرق المتوسط إلى بؤرة توتر بسبب «أفعال تركيا الاستفزازية» وانتهاكاتها في مياه المتوسط، مؤكدة أن الأولوية للحوار والتعاون حتى يصبح شرق المتوسط منطقة استقرار واحترام للقانون الدولي؛ مشددة على أنه لا ينبغي أن تكون المنطقة ساحة لـ«أطماع البعض». وأعلنت مشاركة فرنسا في مناورة عسكرية مع قبرص واليونان وإيطاليا في شرق المتوسط. جاء ذلك في الوقت الذي تستعد فيه تركيا لإجراء مناورات بحرية، وسط تصاعد التوترات في شرق البحر المتوسط. وتصاعد التوتر بعد ساعات من زيارة وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إلى كل من اليونان وتركيا. ودعا ‏السكرتير العام للناتو، ينس ستولتنبرغ، تركيا واليونان إلى خفض التوتر والجلوس للحوار، معربا عن دعمه للوساطة الألمانية بين تركيا واليونان. وكان ماس أكد من أنقرة أن تركيا لديها نية للحوار بشأن التوتر شرق المتوسط، واصفا الوضع في المنطقة بأنه «خطير للغاية» وليس في صالح الاتحاد الأوروبي ولا اليونان ولا تركيا. وأكد أنه لا يمكن حل الخلافات شرق المتوسط بوسائل عسكرية، بل يتعين حلها بالطرق الدبلوماسية، حتى لوكان ذلك صعبا واستغرق وقتا. وكان إردوغان استبق مهمة وزير الخارجية الألماني، قائلا إن «تركيا لن تتراجع متهما اليونان بنشر الفوضى بالمتوسط». وعقب مباحثاته مع ماس، حذر وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اليونان من الإقدام على أي «خطوات خاطئة» في شرق المتوسط، مؤكداً أن تركيا ستكون لها بالمرصاد وستفعل ما يقتضيه الموقف، محملا اليونان وقبرص المسؤولية عن التوتر في شرق المتوسط، وقال: «ندعو اليونان لعدم الانخداع بما تقوله الدول التي تحاول الدفع بها في مواجهة الأسطول التركي، فنحن جيران ونعرف التقاسم العادل». وأضاف جاويش أوغلو أن تركيا لن تعترف، مطلقا، باتفاقية مصر واليونان، قائلا إن اليونان هي من تخرق الاتفاقيات ولا تفي بوعودها. في السياق ذاته، أكد رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس، أمس، عزم حكومته تقديم مشروع قانون قريبا لتمديد المياه الإقليمية لليونان في البحر الأيوني من 6 إلى 12 ميلا بحريا بموجب الاتفاقية مع إيطاليا، كما أشاد بأهمية اتفاقية الحدود البحرية مع مصر. وقال ميتسوتاكيس، أمام البرلمان، إن اليونان ستمارس بالتالي «حقا سياديا غير قابل للتصرف» بما يتماشى مع المادة 3 من اتفاقية قانون البحار. وأشاد بالاتفاقية مع مصر مؤكدا أن «لها أهمية تاريخية وسياسية كبيرة». واتهم رئيس حزب «الديمقراطية والتقدم» التركي المعارض، علي باباجان، حكومة بلاده بالفشل في إدارة سياساتها الخارجية، مدللاً على ذلك بالعداء الذي تسبب فيه إردوغان مع مصر. وقال باباجان، الذي كان وزيرا لخارجية تركيا في حقبة شهدت ازدهارا للعلاقات مع مصر، إن الحكومة التركية فاشلة في إدارة السياسة الخارجية». من كان يصدق أن مصر تتفق مع اليونان ضدنا... من كان يتخيل أن اتفاقا بين مصر واليونان سيكون في غير صالح تركيا. نشعر بالعزلة في العديد من القضايا. وعندما نكون وحدنا نظهر مخطئين حتى وإن كنا على حق». إلى ذلك، هاجم مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون الأوروبية والأوروآسيوية، فيليب ريكر، بشدة، الرئيس التركي رجب طيب إردوغان. وقال إن «سياسة تركيا في بحر إيجة وشرق المتوسط تهدد وحدة حلف الناتو... أبلغنا تركيا مرارا وتكرارا أن تحليقها فوق الأراضي اليونانية، وأنشطة التنقيب في المياه قبالة قبرص، وتوقيعها على مذكرة تفاهم لترسيم الحدود البحرية مع ليبيا، ونيتها المعلنة للتنقيب عن المواد الهيدروكربونية، جميعها أساليب استفزازية، وتزيد التوترات في المنطقة».....

 

 

 



السابق

أخبار مصر وإفريقيا....محطة قطارات لـ«الصعايدة» تثير الانتقاد والجدل في مصر....«سد النهضة»: تحركات دبلوماسية مصرية للضغط على إثيوبيا....«الوفاق» تفرض حظر التجول الكلي بالتزامن مع احتجاجات طرابلس....حميدتي: هدفنا تحقيق السلام وليس لدينا أطماع في السلطة....مالي.. ائتلاف سياسي معارض يعلن استعداده للعمل مع المجلس العسكري....المغرب يترقب بدء تجارب اللقاحات السريرية الأسبوع المقبل..

التالي

أخبار لبنان.....تداعيات المحكمة تشعل خلدة.. وسباق بين الحكومة والفلتان الأمني..التمديد "بشق الأنفس" لليونيفل وباريس طوّقت "فيتو" واشنطن...التلاعب بالفتنة من كفتون إلى خلدة....تمّام سلام يقترب من رئاسة الحكومة؟ «معركة خلدة» تُنذر بالأسوأ....فرنسا تحمل إلى لبنان «العصا الناعمة» تفادياً لدخول «الثور الأميركي الهائج»..فيتو «حزب الله» يخرج اسم نواف سلام من التداول...جدول زمني أممي لمنع انتهاكات «حزب الله» في جنوب لبنان....

التوسط في وقف إطلاق للنار في الصراع الاقتصادي في اليمن...

 الإثنين 24 كانون الثاني 2022 - 3:03 م

التوسط في وقف إطلاق للنار في الصراع الاقتصادي في اليمن... بموازاة المعارك الدائرة في اليمن للسيطر… تتمة »

عدد الزيارات: 82,874,064

عدد الزوار: 2,056,990

المتواجدون الآن: 53