أخبار سوريا.....«كورونا» يخطف عشرات الأطباء السوريين.... عدد ضحايا الكوادر الطبية يفوق الحصيلة الرسمية لعموم الوفيات...الأسد: البقاء للأقوى في مواجهة الوباء....

تاريخ الإضافة الإثنين 17 آب 2020 - 5:16 ص    عدد الزيارات 412    التعليقات 0    القسم عربية

        


«كورونا» يخطف عشرات الأطباء السوريين.... عدد ضحايا الكوادر الطبية يفوق الحصيلة الرسمية لعموم الوفيات...

دمشق: «الشرق الأوسط».... في حصيلة صادمة، نشرت «شبكة أطباء سوريا الإعلامية» قائمة بأسماء 63 طبيبا سوريا قالت إنهم توفوا جراء الإصابة بوباء «كوفيد-19» خلال الأيام الأخيرة، في حين أن العدد الرسمي لعموم للوفيات بهذا الوباء في سوريا منذ الإعلان عن رصد أول إصابة في مارس (آذار) الماضي هو 60 حالة وفاة لغاية يوم الأحد. وقالت «شبكة أطباء سوريا الإعلامية» عبر حسابها في (فيسبوك) إن القائمة تضم أسماء 60 طبيبا «خسرتهم سوريا خلال الأيام الماضية» وهم من خيرة الأطباء، وأضافت للقائمة ثلاثة أطباء توفوا خلال الأربع والعشرين ساعة قبل نشر القائمة. وكانت نقابة الأطباء في دمشق قد نعت الأسبوع الماضي من خلال صفحتها الرسمية على فيسبوك 33 من أطبائها نتيجة وفاتهم بعد الإصابة بفيروس «كوفيد-19»، مرفقة ذلك أسماء وصور الأطباء الذين أصابهم المرض ووصفتهم في بيان لها بـ«شهداء العمل والواجب، شهداء نقابة الأطباء، شهداء جيشنا الأبيض، شهداء الإنسانية». ويشكل الأطباء النسبة الأكبر بين أعداد الوفيات جراء الإصابة بمرض كورونا المستجد في سوريا، وبعدهم يأتي المحامون حيث أعلنت نقابة المحامين بداية أغسطس (آب) عن وفاة نحو 16 محاميا سوريا جراء الإصابة بـ«كوفيد-19». وبلغ عدد الوفيات من العاملين في الشأن العام والمعلن عنها بشكل غير رسمي حوالي 90 شخصا، في حين ما تزال أرقام وزارة الصحة في دمشق عند معدل 60 حالة وفاة بسوريا عموما حسب آخر إحصائية سجلت يوم السبت، والتي أفادت برصد 78 إصابة جديدة ما يرفع عدد الإصابات المسجلة في سوريا إلى 1593 وشفاء خمس حالات من الإصابات المسجلة ليرتفع عدد حالات الشفاء إلى 408، ووفاة حالتين. وتشير المعلومات غير الرسمية لأعداد المتوفين نتيجة الإصابة بالفيروس إلى «انفجار وبائي»، يتضح من أعداد النعوات التي تنتشر يوميا في شوارع المدن والبلدات السورية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، إذ يفوق عدد الوفيات غير الرسمي في مدينة دمشق وحدها المائة شخص غالبيتهم من المسنين، فيما خمنت مصادر طبية انتشار الوباء بشكل واسع بين السوريين، قيم البعض تفشيه بين 70 في المائة من المواطنين، ولم تستطع التحقق من ذلك لعدم توفر الفحوصات الخاصة بالكشف عن فيروس «كوفيد-19». في السياق ذاته، أفاد مدير مشفى المواساة الجامعي بدمشق لوسائل إعلام محلية بأنه من خلال متابعة عدد الحالات المشتبهة بالإصابة بكورونا المستجد التي تراجع مشفى المواساة، لوحظ تسطـح في منحنى الإصابات مقارنة مع المنحنى التصاعـدي خلال الأسابيع الماضية، حيث لم يلحظ وجود زيادة تصاعدية لعدد الإصابات الواردة إلى المشفى، لافتا إلى أن: «نحو 90 في المائة من الإصابات هي من النوع الخفيـف والمتوسـط، والذي ترافقه أعراض خفيفة، قد لا تتطلب العزل ضمن المشفى، وإنما لزوم المنزل والالتزام بالإجراءات الصحية وتلقي العلاج اللازم للشفاء من المرض». كما كشف عن زيادة عدد الأسـرة المخصصـة لحالات الاشتباه بالإصابة في قسمي العـزل والعنايـة بمعدل 14 سريراً، ليصبح عدد الأسرة الإجمالي 110 أسرة.

وفاة 61 طبيباً وصيدلانياً بكورونا.. الأسد: البقاء للأقوى

المصدر: العربية.نت – عهد فاضل... أعلن الدكتور أيمن سيد وهبة، رئيس مجلس فرع محافظة حلب بنقابة أطباء الأسنان التابعة للنظام السوري، الأحد، وفاة 61 طبيباً وصيدلانياً سورياً "في الأيام الماضية" دون أن يعلن صراحة سبب وفياتهم. وأشار في تدوينة له على حسابه الفيسبوكي، إلى مخاوف من "كارثة بشرية" في تلميح منه لتفشي كورونا الواسع في وسط العاملين في القطاع الصحي في سوريا. ووسط تكتم شديد في إعلام النظام السوري، عن حقيقة تفشي الوباء، بلغ عدد موتى كورونا، ستين شخصا فقط، بحسب آخر بيانات وزارة صحة النظام، أمس السبت، والتي أعلنت العدد الإجمالي للمصابين في البلاد، وهو 1593، بمن فيهم الوفيات والحالات النشطة والمتعافون.

الأسد: البقاء للأقوى في مواجهة الوباء....

وكان رئيس النظام السوري بشار الأسد، تجاهل الحديث عن حقيقة واقع الوباء في مناطق سيطرته، إلا أنه أشاد بنظرية "البقاء للأقوى" في معرض كلامه عن الأوبئة، قائلا: "عبر العصور، أتت الأوبئة وقضت على الملايين، وبقي الأقوى" وذلك في كلمته أمام أعضاء برلمانه، يوم الأربعاء الماضي، والتي ظهر فيها، وهو يعاني من متاعب صحية قال إنها بسبب هبوط في الضغط، فقطع كلمته، ثم عاد لإكمالها، ثانية. يشار إلى أن كلام الأسد، عن البقاء للأقوى في معرض حديثه عن الأوبئة، خلق بحسب تفاعل الناشطين على وسائل التواصل الاجتماعي، حالة خوف لدى السوريين بمناطق النظام، الذين فهموا كلامه على أنه مسعى لتركهم يواجهون مصيرهم المحتوم، إما بالموت، إن كانوا "ضعفاء" أو بالنجاة، إن كانوا من فئة "الأقوى" كما حدد رئيس النظام. وألقى الأسد خطابه في برلمانييه، في قاعة "قصر الشعب" لا في مقر البرلمان، ضمانا "للتباعد المكاني" كما قال، وهو من الإجراءات الاحترازية الروتينية التي تنادي بها منظمة الصحة العالمية، لمواجهة كورونا. وذكر الأسد اسم الفيروس المستجد، كورونا، 8 مرات في خطابه الأخير، دون أن يشير مطلقا إلى واقع الوباء في مناطقه. ورأى رئيس النظام السوري أن كورونا، تسبب "بإحجام" البعض عن المشاركة بالانتخابات البرلمانية، بعد تسجيل انخفاض حاد بعدد المقترعين، لم يتجاوز نسبة 34%.

61 طبيبا وصيدلانيا ماتوا بكورونا

كما حضر كورونا، في خطاب الأسد، لدى حديثه عن حالة اقتصاده الخانقة، معتبرا الجائحة من أسباب ما يمر به من ضائقة اقتصادية ومالية. وحضر أيضا في كلامه، وهو يتحدث عن سعر صرف الليرة، مقارنا تدهور سعر الصرف، بسرعة انتقال كورونا من شخص إلى آخر. ثم انتهى للتحدث عن ما سمّاه "الجسد السليم" لمقاومة الوباء. دون أن يحصل مراقبو الخطاب على أي معلومة أو بيانات محددة، عن تفشي الوباء في مناطقه. وفاة الـ 61 طبيبا وصيدلانيا، في الأيام الأخيرة، بحسب ما أعلن مسؤول في نقابة طب الأسنان التابعة للنظام السوري، ودون أن يعلن صراحة السبب في وفياتهم، أعلنها بشكل صريح ومباشر، رئيس غرفة صناعة حلب، النائب السابق في برلمان النظام، فارس الشهابي، على حسابه الفيسبوكي الموثق، وقال إن سوريا خسرت خلال شهر واحد، 61 طبيبا وصيدلانيا "في مكافحة فيروس كورونا". وشن المعارض السوري لؤي حسين، هجوماً عنيفاً على رئيس النظام السوري، بعد تجاهله واقع تفشي الوباء في سوريا، والوضع "المزري" لسوريي الداخل. وقال حسين في تدوينة له على حسابه الفيسبوكي إن الأسد في خطابه لم ير "أي أهمية" في وفاة الأطباء بكورونا، وأن كل ما قاله عن كورونا هو "جملة سخيفة" تتحدث عن "الجسد السليم والغذاء الصحيح" فيما "الملايين منا لا يجدون الطعام إلا بمساعدات الأمم المتحدة". كما انتقد بشدة، كلام الأسد عن "نمط" الحياة الصحيح، لمواجهة كورونا، فيما الناس تعمل "ليل نهار" فقط لتأمين "الخبز".



السابق

أخبار لبنان..استبعاد باسيل من لقاءات هيل رسالة أميركية لتغطيته «حزب الله».....عون يتحدّث عن مشاكل مع إسرائيل يجبّ حلّها قبل أي سلام..... باسيل: يلوّحون لنا بفرض عقوبات وأنا شخصياً مستعدّ لتحمّل ثمن رفْض عزْل مكوّن لبناني....بطريرك الموارنة: لبنان اليوم يواجه أعظم الأخطار... لن نسمح أن يكون لبنان «ورقة تسوية» بين دول تريد ترميم العلاقات في ما بينها....

التالي

أخبار العراق......سقوط صاروخ كاتيوشا داخل المنطقة الخضراء في بغداد...ملفات ثقيلة في حقيبة الكاظمي إلى واشنطن.....موسم المظاهرات «الفئوية» ينتعش في بغداد....


أخبار متعلّقة

أخبار وتقارير.....عدد غير مسبوق لوفيات كورونا في إيطاليا خلال يوم واحد......أوروبا تئن تحت عباءة كورونا.. حصاد موت جديد....أوروبا جزر مغلقة... ودول عربية على خطاها...«البقاء للأقوى»... خيارات قاسية تواجه أطباء إسبانيا... بريطانيا تستعد لتدابير «تباعد اجتماعي» تستمر قرابة سنة......فوضى وتكدس في المستشفيات الأميركية بسبب نقص المعدات الطبية....الأمن الروسي يعتقل خلية سرية بتهمة «تمويل داعش»....مقتل 24 عنصر أمن في هجوم بجنوب أفغانستان...ارتفاع وفيات «كورونا» في إنجلترا إلى 167...فرنسا تسجل 78 حالة وفاة جديدة بـ «كورونا»...627 وفاة بـ «كورونا» في إيطاليا في الـ24 الأخيرة.. والحصيلة تتجاوز 4 آلاف...

أخبار وتقارير...تجنبا لعقوبات أميركية.. شركة نفط روسية عملاقة تبيع أصولها في فنزويلا.......روسيا: 228 إصابة جديدة بـ«كورونا» ليرتفع العدد إلى 1264...وفيات «كورونا» في إيطاليا تتجاوز الــ10 آلاف.....93 حالة وفاة جديدة بـ«كورونا» في هولندا... والإصابات تناهز العشرة آلاف.....الاتحاد الأوروبي وواشنطن يؤكدان الحاجة لتعزيز التعاون الدولي لمكافحة «كورونا»....عالم ألماني: أزمة «كورونا» غيرت طرق تواصل الساسة مع مواطنيهم....الصين تسجل 45 إصابة و5 وفيات جديدة بفيروس «كورونا»....ووهان الصينية تستعيد مظاهر الحياة بعد شهرين من الإغلاق...

The Arab Spring a decade on

 السبت 16 كانون الثاني 2021 - 7:47 م

The Arab Spring a decade on Ten years ago, in mid-January 2011, Tunisians pushed President Zine e… تتمة »

عدد الزيارات: 54,132,512

عدد الزوار: 1,648,076

المتواجدون الآن: 42