أخبار وتقارير....الجوع يهدد ملايين الأطفال.. الوباء مر من هنا......البرلمان الصيني يصادق على فرض قانون الأمن القومي على هونغ كونغ....750 مليار يورو للنهوض باقتصاد الاتحاد الأوروبي....24 ألف وفاة في البرازيل... ودعواتٌ لفرض إغلاق عام...ترامب يحارب الكمّامات و«تويتر»!....مواجهة حدودية بين الصين والهند.. وترمب يعرض القيام بوساطة....الإنفاق الدفاعي الألماني يقترب من هدف «الناتو»....

تاريخ الإضافة الخميس 28 أيار 2020 - 6:45 ص    التعليقات 0    القسم دولية

        


الجوع يهدد ملايين الأطفال.. الوباء مر من هنا...

المصدر: العربية.نت- وكالات... لا شك أن الفيروس المستجد الذي اجتاح العالم أنهك اقتصادات دول كبرى، لها متانتها المالية والاقتصادية، فبالأحرى الدول النامية. وكانت الأمم المتحدة حذرت سابقاً من تداعيات أبعد من الصحة جراء فيروس كورونا الذي حصد ملايين الأرواح حول العالم، منها البطالة والفقر وتأثيراته النفسية والمدرسية على الأطفال. وفي تنبيه إضافي، حذّرت دراسة أعدّتها منظّمتا "اليونيسف" و"سايف ذي تشيلدرن" ونشرت الخميس من أنّ التداعيات الاقتصادية لجائحة كوفيد-19 قد تدفع ما يصل إلى 86 مليون طفل إضافي إلى وهدة الفقر بحلول نهاية العام. وقالت "اليونيسف" (منظمة الأمم المتّحدة للطفولة) و"سايف ذي تشيلدرن" (أنقذوا الأطفال) في بيان مشترك إنّ الدراسة أظهرت أنّ إجمالي عدد أطفال الكوكب الذين يعانون من الفقر سيبلغ بحلول نهاية هذا العام 672 مليون طفل، بزيادة بنسبة 15% عن العام الماضي.

أطفال آسيا وأوروبا أيضا

كما أوضح البيان أنّ ثلثي هؤلاء الأطفال تقريباً يعيشون في دول إفريقية تقع جنوب الصحراء الكبرى ودول أخرى في جنوب آسيا. ووفقاً للدراسة التي استندت إلى تقديرات البنك الدولي وصندوق النقد الدولي وإلى معطيات ديموغرافية في حوالى مئة دولة فإنّ الزيادة الأكبر في عدد الأطفال الذين سيعانون من الفقر بسبب الجائحة ستحدث في أوروبا وآسيا الوسطى. إلى ذلك، نقل البيان عن هنرييتا فور، المديرة التنفيذية لليونيسف قولها إنّ "حجم الصعوبات المالية التي تواجه الأسر يهدّد الإنجازات التي أحرزت منذ سنوات في مجال الحدّ من فقر الأطفال وحرمانهم من الخدمات الأساسية". دبدورها قالت إنغر آشينغ، رئيسة منظمة أنقذوا الأطفال، إنّه من خلال تحرّك فوري وفعّال "يمكننا احتواء الخطر الذي تشكّله هذه الجائحة على الدول الأكثر فقراً وعلى بعض الأطفال الأكثر ضعفاً". كما حذّرت آشينغ في البيان من أنّ هؤلاء الأطفال "ضعفاء للغاية في مواجهة فترات جوع، حتى وإن كانت قصيرة، وسوء تغذية، والتي قد تؤثّر عليهم طوال حياتهم". وناشدت المنّظمتان الحكومات تعزيز أنظمة التغطية الاجتماعية والتغذية المدرسية للحدّ من آثار الجائحة على الأطفال.

البرلمان الصيني يصادق على فرض قانون الأمن القومي على هونغ كونغ..

الراي... وافق البرلمان الصيني، اليوم الخميس، بأغلبية ساحقة على فرض قانون للأمن القومي في هونغ كونغ يهدف للتصدي للميول الانفصالية والتآمر والإرهاب والتدخل الأجنبي في مدينة اجتاحتها احتجاجات مناهضة للحكومة على مدى شهور العام الماضي. وصوت المجلس الوطني لنواب الشعب الصيني (البرلمان الصيني) بأغلبية 2878 صوتا مقابل معارضة صوت واحد على قرار تمكين لجنته الدائمة من صياغة التشريع. وامتنع ستة أعضاء عن التصويت. وصفق المشرعون الذين اجتمعوا في قاعة الشعب الكبرى بحماس شديد بعد إعلان نتيجة التصويت على الشاشات في القاعة.

750 مليار يورو للنهوض باقتصاد الاتحاد الأوروبي....

روسيا اليوم....المصدر: أ ف ب....تقدم رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين اليوم الأربعاء، خطة مساعدة استثنائية بقيمة 750 مليار يورو لدعم الاقتصاد الأوروبي المتضرر من تفشي وباء كوفيد-19. وستكون لإسبانيا وإيطاليا الحصة الأكبر من تلك التمويلات الاستثنائية، وفق مصادر أوروبية. وتستند خطة المساعدات إلى مشروع منقح لموازنة طويلة الأمد للاتحاد الأوروبي، سيدعّم بقروض واسعة تصدرها المفوضية باسم الاتحاد الأوروبي، ذات حجم غير مسبوق. واقترحت المفوضية 750 مليار يورو لتمويل خطة الإنعاش، وفق المفوض الأوروبي للشؤون الاقتصادية باولو جنتوليني. ويوزع هذا المبلغ بين إعانات بقيمة 500 مليار يورو، وهو المبلغ الذي اقترح في المشروع الفرنسي الألماني للإنعاش. أما بقية المبلغ فستوزع على شكل قروض للدول الأعضاء، وفق مصادر أوروبية متطابقة. وإذا تمت الموافقة عليه، سيشكل هذا المقترح الخطة الأكبر للإنعاش بتاريخ الاتحاد الأوروبي. والأسبوع الفائت، قامت برلين بخطوة مفاجئة باقتراحها إلى جانب باريس خطة مساعدة بقيمة 500 مليار يورو توزع عبر آلية غير مسبوقة لتشارك الديون، في ما يعد تغييرا جذريا في المبادئ الألمانية بهذا الصدد. وسيكون الحصول على إجماع الدول الأوروبية بشأن خطة الإنعاش المذكورة في الموازنة الأوروبية، مهمة صعبة، إذ إن الموازنة نفسها لم تكن موضع توافق بين دول الاتحاد الـ27 حتى قبل مرحلة الوباء، فقد أخفقت في فبراير في إقرار الموازنة التي تبلغ قيمتها ألف مليار يورو، وتمتد بين عامي 2021 و2027. وتؤيد دول الشمال الأكثر تشددا (هولندا، النمسا، الدنمارك، السويد)، منح الدعم فقط عبر قروض، في حين تريد دول أخرى أن يكون الدعم عبر إعانات. ويشكل مشروع فون دير لاين مزيجا بين الخيارين، و"لن يكون نسخة مطابقة تماما" من المشروع الفرنسي الألماني الذي قدمته أنغيلا ميركل وإيمانويل ماكرون الأسبوع الفائت، وفق مصدر أوروبي.

24 ألف وفاة في البرازيل... ودعواتٌ لفرض إغلاق عام

  •  

خسرت البرازيل 763 ألفاً و232 وظيفة في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام .... ارتفع عدد الوفيات جراء فيروس «كورونا» في البرازيل إلى 24 ألفاً و512 حالة إثر تسجيل 1039 وفاة في الساعات الـ 24 الأخيرة. جاء ذلك وفق بيانات نشرتها وزارة الصحة البرازيلية، اليوم الأربعاء، أشارت فيها إلى أن عدد الإصابات بالفيروس وصل إلى 391 ألفاً و222، بعد تسجيل 16 ألفاً و324 إصابة خلال الساعات الـ24 الماضية. ووفق آخر معطيات على موقع «worldometers» المختصّ برصد ضحايا الفيروس، باتت البرازيل ثاني أكثر بلد في العالم يشهد إصابات بالفيروس بعد الولايات المتحدة الأميركية. في السياق، قالت وزارة الاقتصاد إن البرازيل خسرت 763 ألفاً و232 وظيفة في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام بسبب فقدان أكثر من مليون وظيفة في شهرَي آذار ونيسان الماضيين. وفي الوقت الذي قفز فيه المعدل اليومي لوفيات «كورونا» في البرازيل إلى أعلى مستوى في العالم، حذّرت دراسة أجرتها جامعة واشنطن من أن إجمالي الوفيات قد يتضاعف إلى خمسة أمثاله ليبلغ 125000 بحلول أوائل آب المقبل، ما يذكي المخاوف من أن البلاد أصبحت بؤرة ساخنة جديدة للوباء. تزامنت توقّعات معهد القياسات الصحية والتقييم في جامعة واشنطن، مع دعوات يعارضها الرئيس البرازيلي اليميني جايير بولسونارو، لفرض إجراءات العزل العام. وجاءت الدعوات بعد تجاوز الوفيات اليومية في البرازيل يوم الإثنين الماضي، مثيلتها في الولايات المتحدة. وكتب الدكتور كريستوفر موراي مدير المعهد أنه «يجب على البرازيل أن تحذو حذو ووهان في الصين، فضلاً عن إيطاليا وإسبانيا ونيويورك من خلال تطبيق الأوامر الرسمية والتدابير للسيطرة على وباء سريع الحركة والحد من انتشار فيروس كورونا»....

ترامب يحارب الكمّامات و«تويتر»!

الاخبار.... هدّد ترامب بـ«تنظيم» و«إغلاق» منصات التواصل الاجتماعي بعد اتهام «تويتر» له .... ارتفع عدد الوفيات جراء فيروس «كورونا» اليوم الأربعاء، في الولايات المتحدة إلى 100 ألف و686، إثر تسجيل 839 وفاة خلال الساعات الـ24 الأخيرة. وأظهرت المعطيات على موقع «Worldometer» المختص برصد ضحايا الفيروس في العالم، تسجيل الولايات المتحدة 20 ألفاً و481 إصابة لترتفع الحصيلة الإجمالية إلى مليون و728 ألفاً و964 حالة. وتجاوز عدد المتعافين من الفيروس في الولايات المتحدة، 480 ألف شخص. وأجرت البلاد حتى الأربعاء نحو 15 مليوناً و550 ألف اختبار للكشف عن الفيروس. وتجاوزت إصابات «كورونا» في ولاية نيويورك، الأكثر تضرراً من الفيروس، 373 ألفاً، توفي منهم أكثر من 29 ألفاً. وتلي نيويورك في الإصابات، ولايتا نيو جيرسي بأكثر من 157 ألف إصابة، وإلينوي بأكثر من 113 ألف حالة.

بايدن: ترامب أحمق!

وصف المرشح الديمقراطي المحتمل للرئاسة الأميركية جو بايدن، الرئيس دونالد ترامب، بأنه «أحمق» لعدم ارتدائه الكمامة الطبية للوقاية من «كورونا». وفي حديثٍ مع قناة «سي إن إن» الأميركية، قال بايدن تعليقاً على امتناع ترامب عن ارتداء الكمامة خلال مختلف الفعّاليات وأمام الكاميرات: «هو أحمق... كل طبيب في العالم يقول إنه يجب ارتداء الكمامة وسط تجمع للناس». واعتبر بايدن أن ترامب يسعى لـ«استعراض الرجولة» من خلال عدم ارتداء الكمامة، مشيراً إلى أن تكلفة مثل هذه التصرفات وفيات العديد من الناس. وظهر بايدن مرتدياً الكمامة أثناء مراسم «يوم الذكرى» في الولايات المتحدة، فيما اعتبر ترامب هذا التصرف من بايدن «غريباً» وسط الطقس الجيد. وكان ترامب وعدد من المسؤولين الكبار في البيت الأبيض، بمن فيهم نائب الرئيس مايك بينس، قد تعرضوا لانتقادات من قبل وسائل الإعلام لعدم ارتدائهم الكمامات في الأماكن العامة خلافاً لتعليمات مراكز الرقابة والوقاية من الأمراض.

معركة مع «تويتر»

للمرة الأولى، اتهم موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بـ«تقديم معلومات كاذبة»، وذلك على خلفية نشر ترامب تغريدتين، وصفهما الموقع بأنهما «لا أساس لهما من الصحة»، بعدما رفض «تويتر» دعوات إلى فرض رقابة على الرئيس الأميركي بشأن رسائل مخالفة للحقيقة. وكتب ترامب في التغريدتين ومن دون أن يقدم أدلة، أن «التصويت بالبريد سيؤدي بالضرورة إلى احتيال وإلى انتخابات مزوّرة». وأضاف «تويتر» أمس، عبارة «تحققوا من الوقائع» إلى التغريدتين. ونقلت وكالة «فرانس برس» عن متحدث باسم «تويتر» قوله إن «هاتين التغريدتين تحويان معلومات قد تكون كاذبة حول عملية التصويت وتمت الإشارة إليهما لتقديم معلومات إضافية حول التصويت بالمراسلة». وأكد تويتر أن هذه هي المرة الأولى التي يطبق فيها إخطار لتقصي الحقائق على تغريدة من الرئيس الأميركي، في امتداد لسياسته الجديدة «للمعلومات المضللة» التي بدأ العمل بها هذا الشهر لمكافحة المعلومات المضللة بشأن فيروس «كورونا». وتحت هاتين التغريدتين بات متصفّحو تويتر يجدون الآن عبارة «احصل على الحقائق حول الاقتراع بالبريد». ويكفي النقر على هذه العبارة لتقود المتصفّح إلى ملخّص للحقائق والمقالات المنشورة في الصحافة الأميركية بشأن هذا الموضوع (على سبيل المثال حقيقة أنّ ولاية كاليفورنيا لا ترسل بطاقات اقتراع سوى إلى الناخبين المسجّلين وليس إلى جميع سكان الولاية). في المقابل، ردّ الرئيس الأميركي باتهام «تويتر» بـ«التدخّل في الانتخابات الرئاسية لعام 2020». وكتب «يقولون إن تصريحي حول التصويت البريدي غير صحيح بالاستناد إلى تحقيقات في الوقائع أجرتها (شبكتا) الأخبار الكاذبة سي إن إن، وأمازون، واشنطن بوست». وأضاف أنّ «تويتر يخنق بالكامل حريّة التعبير، وبصفتي رئيساً لن أسمح لهم بأن يفعلوا ذلك!». لكن «تويتر» لم يتحرك ضد رسائل أخرى نشرها ترامب صباح الثلاثاء ينقل فيها نظرية مؤامرة مثيرة للقلق. وهدّد ترامب اليوم الأربعاء، بـ«تنظيم» و«إغلاق» منصات التواصل الاجتماعي بعد اتهام «تويتر» له، وغرّد ترامب قائلاً: «يشعر الجمهوريون بأن منصات التواصل الاجتماعي تمارس رقابة كاملة على أصوات المحافظين. سنقوم بتنظيمها بشدة أو إغلاقها لعدم السماح بتكرار أمر مماثل». من جانبه قال براد بارسكيل، مدير حملة ترامب الانتخابية: «نعلم دائماً أن وادي السيليكون سيبذل قصارى جهده لعرقلة ومنع الرئيس ترامب من توصيل رسالته إلى الناخبين».....

مواجهة حدودية بين الصين والهند.. وترمب يعرض القيام بوساطة

المصدر: العربية.نت – وكالات... عرض الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم الأربعاء، القيام بوساطة في مواجهة جارية بين الجيشين الهندي والصيني في المناطق الحدودية المتنازع عليها بين البلدين في الهيمالايا. وتدور عدة اشتباكات بين القوتين الآسيويتين العملاقتين على طول الحدود بينهما الممتدة على مدى 3500 كلم، وخصوصاً في منطقة لاداخ المرتفعة في شمال الهند. وكتب ترمب على حسابه في "تويتر": "أبلغنا الهند والصين بأن الولايات المتحدة جاهزة ومستعدة وقادرة على القيام بوساطة أو لعب دور الحكم في الخلاف الحدودي المشتعل حالياً بينهما". وتقول مصادر أمنية هندية إن مئات الجنود الصينيين دخلوا قطاعاً من لاداخ في الهند تطالب به الصين. وقبل أسبوعين، أصيب عسكريون من الطرفين بجروح حين وقعت اشتباكات بالأيدي والحجارة في منطقة سيخيم بشرق الهند. ولم ترد بعد ذلك أنباء عن أي أعمال عنف جديدة. واتهمت مسؤولة شؤون جنوب آسيا في وزارة الخارجية الأميركية أليس ويلز الأسبوع الماضي، الصين بالسعي لبلبلة التوازن الإقليمي، داعية إلى "مقاومة العدوان" الصيني. وفي 2017، وقفت القوات الهندية والصينية وجهاً لوجه على مدى 72 يوماً في قطاع استراتيجي من منطقة بوتان في الهيمالايا. وسمحت مفاوضات حينها بحلحلة التوتر بين الطرفين. وتدور عدة نزاعات جغرافية بين الهند والصين في قطاعات لاداخ (غرب) وأروناشال براديش (شرق). ووقعت حرب خاطفة بين البلدين عام 1962، هُزمت فيها القوات الهندية.

الإنفاق الدفاعي الألماني يقترب من هدف «الناتو»

الشرق الاوسط.....ذكرت صحيفة «راينيشه بوست» أمس أنه من المرجح أن تقترب النفقات الدفاعية الألمانية من هدف حلف شمال الأطلسي (ناتو) الذي يتمثل في 2 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي. وأفادت الصحيفة بأن المعهد الألماني الاقتصادي يقدر أن نسبة النفقات الدفاعية من الناتج المحلي الإجمالي يحتمل أن تقفز إلى 1.58 في المائة هذا العام. وكانت جميع دول الناتو، ومن بينها ألمانيا، قد وعدت قبل خمسة أعوام بالتحرك نحو تحقيق الهدف بحلول عام 2024، وفي نوفمبر (تشرين الثاني) أبلغت ألمانيا الناتو بنفقات دفاعية بأكثر من 50 مليار يورو (54.8 مليار دولار) لعام 2020 بالفعل. ومن المتوقع أن ينكمش الناتج الاقتصادي بشكل كبير وسط جائحة «كورونا».

 

 



السابق

أخبار مصر وإفريقيا...مصر تسجل 910 إصابات بـ«كورونا» في أعلى حصيلة يومية.....الجزائر تدين «تضارب الأجندات الإقليمية والدولية» في ليبيا.....السودان: وفاة قدح الدم مهندسة لقاء البرهان ونتنياهو متأثرة بكورونا.....جدل في تونس حول ازدياد الدعوات لإلغاء النظام السياسي....8 ولايات تونسية خالية تماماً من «كورونا»..الوباء يفرض «رقمنة» القضاء في المغرب...

التالي

أخبار لبنان.....سامي الجميل: يقال حقنا رصاصة!..لبنان المُحاصَر بالأزمات يلهو بـ«حروب صغيرة».. شينكر يتطلّع لفرض عقوبات على قوى داعمة للحكومة ومتحالفة مع «حزب الله»...الإنقسام يسقط العفو ويؤجج الخلافات ويحرّك الشارع!....وانتقادات حقوقية لقانون رفع السرية المصرفية....معمل سلعاتا: قصّة باسيليّة لا تنتهي.....صندوق النقد يؤنّب سلامة: خسائركم 100 مليار دولار.."حلّ حُبّي" لسلعاتا... وصندوق النقد يستعجل التعيينات المالية...

Defusing Ethiopia’s Latest Perilous Crisis

 الإثنين 6 تموز 2020 - 3:25 م

Defusing Ethiopia’s Latest Perilous Crisis https://www.crisisgroup.org/africa/horn-africa/ethiopi… تتمة »

عدد الزيارات: 41,862,884

عدد الزوار: 1,183,615

المتواجدون الآن: 38