خاتمي يحذر من «مخططات» تحجيم وقمع الحريات السياسية

تاريخ الإضافة الأحد 18 نيسان 2010 - 7:37 ص    عدد الزيارات 1662    التعليقات 0    القسم دولية

        


طهران - «الراي» |

لا يلوح في الافق اي بشائر لانتهاء الازمة السياسية الداخلية التي اشعل لهيبها اعواد ثقاب المعارضة الايرانية التي احتجت في يونيو الماضي على انتخابات الرئاسة وشككت بنتائجها، اذ وفي سياق هذه الازمة، حذر الرئيس السابق محمد خاتمي من «مخططات ترمي الى تحجيم وقمع الحريات السياسية»، وقال: «وفقا لمعلوماتنا فان وبدلا من العمل على توفير المناخات السياسية المناسبة وتنفيذ القانون الاساسي، في اطار الحركة باتجاه تعميق الانشطة والحريات السياسية للاحزاب، فانه يتم حاليا وضع وتنفيذ مخططات ترمي الى تقليص الانشطة السياسية للاحزاب والافراد».
وفي اشارة الى ما بدأت التيارات الاصلاحية تواجهه اثر اعتراضها على نتائج الانتخابات، تحدث خاتمي عن وجود جماعات تعمل على «زرع بذور الاحقاد والفرقة وسوء الظن وحذف قوى مهمة من الساحة السياسية، بدلا عن تمتين اواصر الوحدة الوطنية».
وانتقد الاعتقالات التي طالت اخيرا مجموعة من الناشطين في القوى السياسية الاصلاحية، وقال: «توجد اطراف لا تريد حصول انفراج في المناخ السياسي وتجاوز الاوضاع الامنية نحو الاجواء السياسية السليمة، بهدف الابقاء على المناخ السياسي الملبد، وعلى سبيل المثال حصلت اعتقالات عشية السنة الايرانية الجديدة (بدأت في 21 مارس)، ولم تتحقق الوعود بالافراج عن الكثير من المعتقلين، كما ان العدد القليل من المعتقلين الذين عادوا الى احضان عوائلهم بعد تقديمهم كفالات مالية كبيرة ما لبث ان اوعيدوا مجددا الى الزنزانات»، في اشارة الى الوعود التي قيل ان المعارضة كانت تلقتها قبل نحو 3 شهور من كبار قادة النظام، وتقضي الافراج عن المعتقلين مقابل ان تبادر هي الى التهدئة.

رجل دين إيراني يرجع الزلازل
إلى العلاقات الجنسية غير المشروعة


طهران - «الراي»

كشف موقع «تابناك» القريب من الحرس الثوري، ان آية الله خوش وقت، احد علماء الدين والعارفين البارزين واستاذ الاخلاق في طهران، كان ابلغ الرئيس محمود احمدي نجاد اخيرا، «ان زلزالا مدمرا سيضرب طهران وان على ساكنيها الاستغفار واعلان توبتهم وترك المدينة».
وكان امام جمعة طهران كاظم صديقي، اشار اول من امس، الى ان تزايد العلاقات الجنسية غير المشروعة سبب تزايد الزلازل في العالم.
وقال ان «الكوارث الطبيعية هي نتيجة سلوكنا». واضاف ان «الكثير من النساء اللواتي لا يرتدين ملابسهن كما يجب يفسدن الشباب وزيادة العلاقات الجنسية غير المشروعة يزيد من عدد الزلازل».
ورأى انه «يجب بذل جهد جماعي» لحل مشاكل المجتمع الناجمة عن «ارتفاع عمر الزواج وزيادة حالات الطلاق».
واعلن احمدي نجاد اخيرا استعداد حكومته لتقديم تسهيلات مالية غير مسبوقة لكل عائلة تقوم بمغادرة طهران الى المحافظات الاخرى، بما في ذلك منحها قطعة ارض مجانية، خشية من وقوع زلزال في طهران، وقال «ان على نحو 4 ملايين انسان على الاقل مغادرة العاصمة»،
وكان خبراء اجانب رجحوا قبل بضعة سنين، ان تتعرض طهران لزلزال مدمر تصل قدرته لنحو 7 درجات على مقياس ريختر، وانه ربما يودي بحياة نحو 5 ملايين من اجمالي سكان المدينة البالغ نحو 8 ملايين، بسبب تقادم ابنية العاصمة وضعف هياكلها مقابل الهزات الارضية.
 


المصدر: جريدة الرأي العام الكويتية

تقرير منتدى الإمارات للأمن 2020: اقتصادات مرنة، ومجتمعات مرنة...

 الجمعة 9 نيسان 2021 - 3:18 م

تقرير منتدى الإمارات للأمن 2020: اقتصادات مرنة، ومجتمعات مرنة... يستند هذا التقرير إلى العروض وال… تتمة »

عدد الزيارات: 60,632,691

عدد الزوار: 1,743,087

المتواجدون الآن: 46