طهران لإشراك السنّة في الحكومة العراقية

تاريخ الإضافة الأحد 11 نيسان 2010 - 6:07 ص    عدد الزيارات 2652    التعليقات 0    القسم دولية

        


رأى السفير الايراني لدى العراق حسن كاظمي قمي ان الحكومة العراقية المقبلة ينبغي ان تضم كل الكتل السياسية الفائزة في الانتخابات النيابية وبينهم السنة، وذلك في تغيير لافت في موقف طهران التي دعمت سابقا هيمنة حلفائها الشيعة على حكومات بغداد منذ الغزو الاميركي واطاحة نظام الرئيس الراحل صدام حسين.
وفي اشارة الى اقرار ايران بأن النتائج المتقاربة التي أفرزتها الانتخابات لا تسمح بأن تتولى كتلة واحدة تأليف الحكومة الجديدة، قال قمي: "جميع الكتل ينبغي ان تتمثل. ينبغي التفاهم... لا يمكن استبعاد اي شريحة من المكونات الفائزة (في الانتخابات). ما نريد تأكيده هو ان الحكومة يجب ان تنبثق من هذه القوائم".
وسئل عن استضافة ايران محادثات بين القوائم، فأجاب ان "الساسة العراقيين يتشاورون مع بلدان اخرى من اجل عرض برنامج الحكومة الجديدة وتوضيح شكلها وتركيبتها"، موضحاً ان وفداً من قائمة "العراقية" العلمانية بزعامة رئيس الوزراء سابقا اياد علاوي التي حلت اولى بفارق مقعدين عن ائتلاف رئيس الوزراء نوري المالكي، سيزور طهران . وقال ان " ابواب طهران مفتوحة امام كل الاحزاب السياسية".  
واضاف ان "الحكومة العراقية لديها مهمات كبيرة جدا اهمها المحافظة على الامن، والشروع في بناء البلد واقامة علاقات طيبة مع دول الجوار".
وتطرق الى عمليات استهداف السفارات في العراق قائلا ان "الهدف منها ثني الارادة العراقية ومنع السفارات من الاستمرار في العراق". وأكد "ان الغرض من هذه الاعمال الارهابية تعطيل تشكيل الحكومة، لكن هذه الحكومة ستشكل في وقت قريب".

 


المصدر: جريدة النهار

...Finland’s NATO Application, Western Policy in Ukraine and the War’s Global Fallout...

 الإثنين 27 حزيران 2022 - 8:02 م

...Finland’s NATO Application, Western Policy in Ukraine and the War’s Global Fallout... This wee… تتمة »

عدد الزيارات: 96,288,736

عدد الزوار: 3,560,604

المتواجدون الآن: 49