لبنان..إعلام الحوثي في حصن حزب الله.. دعم وتدريب من بيروت..صحيفة إيرانية: مبادلة جاسوس أمريكي بسجناء إيرانيين لدى الغرب....مسلحون يخطفون لبنانيين في نيجيريا...طهران توجّه رسالة «حسن نية» لواشنطن بإطلاق اللبناني المقيم في أميركا نزار زكا....نازحون سوريون في العراء.. بلدة لبنانية تؤكد "لا عودة"..اللواء...تضامن واسع مع طرابلس اليوم.. وبعبدا تنتظر الحريري..وخطابات باسيل تهدّد 200 ألف لبناني في الرياض..

تاريخ الإضافة الإثنين 10 حزيران 2019 - 5:18 ص    عدد الزيارات 666    التعليقات 0    القسم محلية

        


إعلام الحوثي في حصن حزب الله.. دعم وتدريب من بيروت..

العربية نت....لا يكتفي "حزب الله" بتقديم الدعم اللوجستي من خبرات ومقاتلين ومدرّبين للمليشيا الحوثية، ‏بل حوّل معقله الحزبي في ضاحية بيروت الجنوبية إلى "حصن إعلامي" ومنصة لإدارة الماكينة الاعلامية للحوثيين لدعم محورهم في اليمن ومهاجمة تحالف دعم الشرعية اليمنية. فمنذ سيطرة ميليشيات الحوثي على صنعاء في سبتمبر/أيلول 2014، برزت آلة إعلامية تدعمهم. إلا أن تلك الاستراتيجية الإعلامية والدعائية للحوثيين حملت بصمات واضحة من "حزب الله" الذي احتضن الماكينة الاعلامية للحوثيين من قنوات "المسيرة" و"الساحات" التابعة لتيار يساري يمني مناصر للميليشيات، وغيرها من القنوات والمواقع الإخبارية.

صبغة دينية

وتعتمد وسائل الإعلام الحوثية على الصبغة الدينية، ولا تكفّ عن الحديث عن المؤامرات الأميركية الإسرائيلية، و"التواطؤ العربي". فكيف يدعم حزب الله الحوثيين اعلامياً؟ وكيف تحوّلت ضاحية بيروت الجنوبية لمنصة داعمة للحوثيين في استراتيجيتهم الإعلامية، لإيصال البروباغاندا الخاصة بهم؟

قناة "المسيرة"

في العام 2011 أنشأت جماعة الحوثي قناة "المسيرة"، كوسيلة إعلامية رسمية باسمها، تبثّ من الضاحية الجنوبية. وتضمّ طاقماً اعلامياً وميدانياً بمعظمه لبناني، إلا ان المودعين أي المموّلين يمنيون. وتستفيد من القمر الصناعي الخاص بـ "تلفزيون المنار" التابع لـ"حزب الله" للبثّ. وتعتبر قناة "المسيرة" بمثابة وكالة أنباء رسمية ناطقة باسم الحوثيين توزّع الأخبار للقنوات والمواقع الالكترونية التابعة للحوثيين.

قيادي ميداني من حزب الله

بعد عامين على إنشاء قناة "المسيرة"، أطلق الحوثيون في العام 2013 قناة "الساحات" الاخبارية. وتعاقب عدد من المدراء على القناة التي جرى إطلاقها رسمياً من العاصمة اللبنانية في تموز/يوليو من عام 2013، إلا أنهم استقالوا بسبب ملف الفساد الذي ظل يضرب القناة منذ انطلاقها. وبحسب المعلومات، فإن المُشرف العام على قناة الساحات الفضائية هو القيادي الميداني في "حزب الله" المدعو ناصر أخضر، وهي تابعة لشركة لبنانية هي "الساحات" في الضاحية الجنوبية في بيروت ومسجّلة باسم المحامي إبراهيم خليل- أحد المحامين التابعين لقناة المنار التابعة لحزب الله.

تدريب على "الإعلام الحربي"

ولا يقتصر دعم "حزب الله" على احتضان الشبكات الاعلامية التابعة للحوثيين، بل يمتد إلى تدريب العاملين في القطاع الاعلامي، لا سيما ما يُعرف بـ"الاعلام الحربي" من خلال إخضاعهم لدورات وتخريجهم لاحقاً. و"الإعلام الحربي"، تسمية إيرانية للإعلام العسكري، ظهر في بؤر الصراع التي تقودها إيران في العراق، سوريا، لبنان واليمن، تستعرض من خلاله صوراً وفيديوهات لعملياتها العسكرية بطريقة حماسية وتعبوية. وفي سبتمبر/ايلول 2018 دعا وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، الحكومة اللبنانية إلى الالتزام بسياسة النأي بالنفس، التي تتبناها تجاه الصراعات في المنطقة، والتدخل لوقف الأنشطة التخريبية والتحريضية لميليشيا الحوثي الإرهابية، بغطاء سياسي وأمني ودعم مالي من حزب الله على حدّ قوله. و‏طالب الحكومة اللبنانية، بوقف بثّ قناتي "المسيرة" الفضائية، والساحات، والمواقع الإلكترونية، والعشرات من العناصر التابعة لميليشيا الحوثي الإرهابية الناشطين في لبنان.

لا ترخيص رسمياً

وفي السياق، أشارت مصادر في وزارة الاعلام اللبنانية لـ"العربية.نت" إلى "أن رسالة الاحتجاج اليمنية التي نقلها السفير اليمني في لبنان إلى السلطات اللبنانية وحوّلها وزير الاعلام في حينها ملحم رياشي إلى مدّعي عام التمييز من أجل فتح تحقيق في القضية، لا تزال حتى الآن في الأدراج". وأكدت المصادر "أن تلك القنوات الحوثية غير مُرخّصة من قبل وزارة الاعلام". بدوره، أوضح رئيس المجلس الوطني للإعلام المرئي والمسموع اللبناني عبد الهادي محفوظ لـ"العربية.نت" "أن هذه القنوات اليمنية في لبنان التابعة للحوثيين، لا تخضع لرقابة المجلس الوطني للإعلام، لأنها "اعلام خارجي" لا يشمل نطاق صلاحياتنا لجهة اعطاء التراخيص". ولفت إلى "أن قانون الاعلام المرئي والمسموع اللبناني يُخضع كل المؤسسات الاعلامية المحلية للترخيص المُسبق، وأعطى للوسائل الاجنبية حق فتح مكاتب تمثيلية في لبنان، لكن للأسف هذا المصطلح (مكتب تمثيلي) فُسّر بطريقة خاطئة، ما أدّى الى تداخل في الصلاحيات كانت نتيجته السماح للوسائل الاعلام الاجنبية بالبثّ من لبنان".

"ترخيص قوة الأمر الواقع"

من جهته، اعتبر الكاتب والمحلل السياسي لقمان سليم لـ"العربية.نت" "إن هذا الكلام غير مقبول ولا يُصرف"، وسأل "إذا كان الاعلام الأجنبي لا يحتاج إلى ترخيص، فلماذا إذاً لا يُسمح للمعارضة السورية بأن تبثّ أخبارها من بيروت"؟ لافتاً إلى "ان ترخيص "القوّة" (في إشارة الى حزب الله) يقونن ما ينسجم مع سياسته".

رفع التأشيرة عن اليمنيين!

وما سهّل دخول الحوثيين واليمنيين الموالين لهم إلى لبنان قرار رفع التأشيرة عن اليمنيين؛ في خطوة اعتبرها مراقبون أنها شرّعت أبواب بيروت واستطراداً الضاحية الجنوبية لاحتضان تجمّعات السياسيين والناشطين الموالين للميليشيات الحوثية، خصوصاً ان عدداً كبيراً من المعابر الحدودية التي تربط لبنان بسوريا تخضع لسيطرة "حزب الله" ما يسهّل إدخال من يشاء من اليمنيين بطريقة غير شرعية دون حسيب أو رقيب. وبحسب المعلومات فإن كثيرين من اليمنيين يدخلون إلى لبنان بصفة "طلاب دين" من أجل التسجيل في الجامعات الدينية اللبنانية ما يخوّلهم الحصول على إقامات دائمة. وفي هذا السياق، أشار سليم إلى "أن هذه الاستباحة الحوثية الاعلامية للبنان تحت أنف الحكومة اللبنانية التي تتصرف وكأنها لا ترى ولا تسمع ولا تتكلّم على طريقة السعادين الثلاثة".

تغريدة وزير تغضب سعوديين.. 200 ألف عامل سعودي بلبنان

المصدر: دبي- العربية.نت.. أثارت تغريدة لوزير الخارجية اللبناني جبران باسيل الأحد حول العمالة الأجنبية في لبنان، بحراً من الردود على مواقع التواصل. وعلى الرغم من أن التغريدة نشرت السبت، إلا أن عاصفة الانتقادات لم تهدأ حتى ليل الأحد الإثنين، سواء على الصعيد اللبناني أو السعودي.

عبدالرحمن بن مساعد

@abdulrahman

مشكلة العمالة السعودية السائبة في لبنان كبيرة ولا يلام معالي الوزير العبقري على تصريحه ولا أرى فيه أي عنصرية بل هو تصريح حكيم وفي محله فالسعوديون زاحموا اللبنانيين على اعمالهم واللبنانيين أولى ببلادهم سيما أن عدد العمالة السعودية في لبنان يقارب ال200 ألفhttps://twitter.com/gebran_bassil/status/1137449221072838656?s=21 …

Gebran Bassil

@Gebran_Bassil

من الطبيعي ان ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه اي يد عاملة اخرى اكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية ايرانية او اميركية فاللبناني "قبل الكل"

ففي رد متهكم، كتب الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد على حسابه على تويتر الأحد مساء الأحد:"مشكلة العمالة السعودية السائبة في لبنان كبيرة ولا يلام معالي الوزير العبقري على تصريحه ولا أرى فيه أي عنصرية بل هو تصريح حكيم وفي محله فالسعوديون زاحموا اللبنانيين على أعمالهم واللبنانيون أولى ببلادهم سيما أن عدد العمالة السعودية في لبنان يقارب ال200 ألف".

إساءة وعنصرية

وفتحت تلك التغريدة جدالاً لبنانياً آخر، إذ انتقد عدد من المغردين اللبنانيين ما اعتبروه إساءة إلى المملكة التي تحتضن آلاف اللبنانيين. وكان باسيل قال في تغريدته "من الطبيعي أن ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى أكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية إيرانية أو أمريكية فاللبناني قبل الكل". وأضاف: "للأسف هناك من لا يفهم ماذا يعني أن تكون لبنانيتنا فوق كل شيء. وماذا يعني أن تشعر برابطة الدم".

Gebran Bassil

@Gebran_Bassil

من الطبيعي ان ندافع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه اي يد عاملة اخرى اكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية ايرانية او اميركية فاللبناني "قبل الكل"

وأثارت تلك التغريدة ردودًا كثيرة، حيث وصفها نشطاء لبنانيون بالعنصرية، وغير المنطقية، فيما عبر سعوديون عن غضبهم إزاءها، متناقلين رد الأمير عبد الرحمن بن مساعد.

مسلحون يخطفون لبنانيين في نيجيريا..

الراي....قال متحدث باسم الشرطة النيجيرية اليوم إن مسلحين خطفوا لبنانيين كانا يعملان في شق طريق بولاية ريفرز الغنية بالنفط. وقال المتحدث باسم شرطة ولاية ريفرز نامدي أوموني إن العاملين خطفا يوم الجمعة من موقع في منطقة أندوني. وأضاف "تم استدعاء البعض للاستجواب ونأمل في أن نقترب من أحد المستهدفين الرئيسيين بحلول نهاية اليوم". وتشيع عمليات الخطف في منطقة دلتا المنتجة للنفط حيث تقع ولاية ريفرز. وفي أبريل، خطف مسلح اثنين من العمال الأجانب من منصة نفطية مما دفع شرطة الولاية إلى تعزيز الأمن في المنطقة.

صحيفة إيرانية: مبادلة جاسوس أمريكي بسجناء إيرانيين لدى الغرب

المصدر: RT + وسائل إعلام إيرانية... أفادت صحيفة "صبح نو" الإيرانية بأن طهران والغرب توصلا لاتفاق يقضي بمبادلة "الجاسوس" الأمريكي نزار زكا، بسجناء إيرانيين لدى الغرب. ونشرت الصحيفة في تغريدة اليوم الأحد مقتطفات من مقال ستنشره يوم غد جاء فيه، أن الأمين العام لـ"حزب الله" حسن نصرالله "كان له تأثير كبير في إقناع المسؤولين الإيرانيين باتخاذ قرار بالإفراج عن نزار زكا". وأعلنت السلطات الإيرانية في وقت سابق من الأحد، أن طلب الرئيس اللبناني ميشال عون، بإطلاق سراح الأمريكي من أصل لبناني نزار زكا، والمحكوم بالسجن 15 سنة بقضية أمنية في إيران، ستتم دراسته بشكل خاص. وكان زكا الذي يحمل الجنسيتين اللبنانية والأمريكية، قد عمل خبيرا في تكنولوجيا المعلومات أثناء إقامته في الولايات المتحدة، لكنه اختفى في إيران منذ يوم 18 سبتمبر 2015، ثم تبين لاحقا اعتقاله على يد السلطات الإيرانية بتهمة أمنية وصدر حكم بسجنه لمدة 15 سنة.

طهران توجّه رسالة «حسن نية» لواشنطن بإطلاق اللبناني المقيم في أميركا نزار زكا

تَرَقُّب مسار إطفاء «الحريق السياسي» بين فريقيْ عون والحريري

الكاتب:بيروت - «الراي» ... تزدحم أجندة الأسبوع الطالع في لبنان بعناوين داخلية، أمنية وسياسية واقتصادية، وأخرى ذات طابع إقليمي، ما يجعل الأيام المقبلة مفصلية لجهة تحديد مسار أكثر من ملف و«وُجهة» العلاقة بين أكثر من طرف محلي. وفيما يبدأ البرلمان اللبناني اليوم المناقشات الماراتونية لمشروع موازنة 2019 على وهج «العصْف» السياسي «المتعدّد الجبهة» الذي شهدتْه البلاد عشية عيد الفطر وخلاله وبعده، فإن الأنظار تتجه الى 3 عناوين رئيسية يُفترض أن يتركّز عليها الاهتمام في الساعات المقبلة لرصْد مآلها، وهي:

* «خريطة الطريق» التي ستُعتمد لـ إطفاء «الحريق السياسي» الذي اندلع على خلفية أكثر من ملف، وَبلَغَ ذروته بعد العملية الإرهابية في طرابلس (الاثنين الماضي) بين فريقيْ رئيس الجمهورية ميشال عون (التيار الوطني الحر) ورئيس الحكومة سعد الحريري (تيار «المستقبل») والذي أطلّت من خلف «دخانه الكثيف» مختلف «مكوّنات» التوتر الذي يعتمل في علاقة طرفيْ التسوية السياسية نتيجة ما قالت أوساط متابعة عبر «الراي» إنه عملية «قضْم» متدرّجة تتعرّض لها هذه التسوية وتوازُناتها، وسط استشعار محاولةٍ من«التيار الحر» لاستخدامها «جسر عبور» بخطيْن: الأول «إلى الوراء»، أي إلى ما قبل جمهورية الطائف وإصلاحاتها الدستورية، والثاني إلى الأمام أي إلى استحقاقٍ رئاسي بات حاضراً في «النقطة والفاصلة» من أداءٍ صار يرتكز على «شدّ العَصَب» بعناوين «استعادة حقوق المسيحيين» والحرص على جعْل شعار «استعادة التوازن الوطني» مدخلاً لـ«تركيز»الحصة المسيحية الأكبر من التعيينات في يد فريق واحد. وإذ يفترض أن يكون الحريري عاد الى بيروت لتنطلق حركة اتصالات لمعاودة ضبْط التباينات ورسْم قواعد «فكّ اشتباك» جديدة، يتوقَّع ان تشمل أيضاً العلاقة بين «المستقبل» و«الحزب التقدمي الاشتراكي» بقيادة وليد جنبلاط والتي بقيت أمس على توتّرها (بدأ على خلفية ملف المداورة في رئاسة بلدية شحيم)، لم يكن ممكناً استخلاص خلفيات واضحة لـ«الرسالة القاسية» التي وجّهها الأمين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصر الله للرئيس الحريري على خلفية موقفه أمام القمة العربية في مكة المكرّمة والتي بلغ فيها حدّ «تعريته» من صفة تمثيل لبنان، وسط ترقُّب لسلوك الحزب حيال ملفات عدة وأبرزها الموازنة وغيرها كمؤشر لما إذا كان هجوم نصر الله مقدّمة لمسار معيّن أم تطور «موْضعي». وإذا كانت عملية ترميم علاقة «التيار الحر» و«المستقبل» ستنطلق بزيارة يقوم بها وفد من الأول لدار الفتوى لمحاولة طيّ المناخ السلبي الذي استولده ما نُسب الى رئيس التيار الوزير جبران باسيل عن «السنية السياسية»، فإن «كتلة المستقبل» تعقد اليوم اجتماعاً استثنائياً في طرابلس تضامناً مع المدينة ومع القوى الأمنية والعسكرية بعد العملية الإرهابية التي شكّلت محور المواقف التي أدلى بها في الذكرى 158 لتأسيس القوى الداخلي كل من وزيرة الداخلية ريا الحسن والمدير العام للمؤسسة اللواء عماد عثمان، والتي لم تخلُ من ردود ضمنية على جو الاستقطاب السياسي الذي برز على تخوم الاعتداء الارهابي وتبلْوُر ملامح محاولة لاستخدامه (من «التيار الحر») لـ«تصفية الحساب» مع عثمان (مدعوم من الحريري) وشعبة المعلومات. وفيما أكدت الحسن «أن الجريمة البشعة التي ضربت طرابلس هي من صنع فلول الإرهاب الذي نجح لبنان بمحاربته، وقوى الأمن متطرّفة في القضاء على الإرهاب الأسود»، معلنة «لقد امتزجت دماء قوى الأمن الداخلي بدماء الجيش. وما يجمعه الدم لا تفرّقه السياسة، ولا المزايدات»، أوضح اللواء عثمان «عندما قلنا إن الارهابي غير مستقر نفسياً، عنينا أن كل من يفكر بالقيام بأي عمل ارهابي هو كائن مريض عقلياً ونفسياً، ومهما حاول العابثون بسعيهم لمحاربة مؤسستكم فسنبقى فخورين بما أنجزناه، لأننا أول من أطلق شرارة مكافحة الفساد، وضميرنا مرتاح».

* العنوان الثاني عودة الموفد الأميركي ديفيد ساترفيلد إلى بيروت حاملاً أجوبة إسرائيلية على نقاط ذات صلة بملف النزاع الحدودي البحري والبري مع لبنان والذي تضطلع فيه واشنطن بوساطة مكوكية، في ظلّ اعتقاد أن مهمة ساترفيلد بلغت مرحلة حاسمة لجهة تحديد إذا كانت ستثمر انطلاقة قريبة للتفاوض أم لا.

* اما العنوان الثالث فهو استعادة اللبناني نزار زكا المعتقل في إيران منذ سبتمبر بتهمة التجسس لمصلحة الولايات المتحدة، علماً أن زكّا (الأمين العام للمنظمة العربية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في واشنطن) كان أوقف بعد حضور مؤتمر دعتْه إليه السلطات الإيرانية في طهران وحُكم عليه في 2017 بالسجن 10 سنوات.

وفيما شكّلت مغادرة المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابرهيم بيروت أمس متوجهاً الى طهران مؤشراً لاحتمال عودته مع زكا اليوم، فإن أوساطاً سياسية رسمت علامات استفهام حول توقيت الإفراج عن المواطن اللبناني في هذه المرحلة رغم المناشدات المتكررة من بيروت لإطلاقه في الأعوام الأخيرة.

وإذ استوقف هذه الأوساط وضْع طهران العفو عن زكا في سياق الاستجابة لطلب الرئيس عون (المنتَخب منذ اكتوبر 2016) و «نظراً لمواقفه الداعمة للمقاومة»، فإنها وجدت من الصعوبة التعاطي مع هذا التطور على أنه معزول عن توجيه «رسالة حسن نية» إيرانية تجاه واشنطن التي غالباً ما طالبت بإطلاق زكا (يحمل غرين كارد) مع 3 أميركيين آخرين معتقلين في طهران، وذلك في غمرة التوتر غير المسبوق بين الجانبين. وبهذا المعنى تمّ التعاطي مع العفو عن زكا على أنه في سياق رسالة ايجابية لتخفيف التوتر مع واشنطن بعدما كانت طهران تشترط أن يكون إطلاق أي معتقلين في سياق عملية تبادُل مع واشنطن لموقوفين في الولايات المتحدة.

إيران: ننظر في العفو عن اللبناني نزار زكا عقب تأكيد «الخارجية اللبنانية» قبل أسبوع موافقة طهران على الطلب

الراي...قال متحدث باسم السلطة القضائية في إيران اليوم إن طهران تلقت طلبا من بيروت للعفو عن لبناني ألقي القبض عليه عام 2015 «لتآمره على الدولة» لكنها لم تتخذ قرارا بعد في القضية. ونسبت وكالة أنباء فارس إلى المتحدث باسم السلطة القضائية في إيران غلام حسين إسماعيلي قوله «تلقينا طلبا من المتهم ومسؤولين لبنانيين لإصدار عفو وإطلاق سراحه. ننظر في هذا الطلب بوصفه قضية خاصة». وذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية اليوم إن الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي عفا عن نحو 700 سجين لكن إسماعيلي قال إن زكا لم يكن على قائمة المعفى عنهم. وكانت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام نقلت الأسبوع الماضي عن وزارة الخارجية والمغتربين قولها إن إيران وافقت على العفو عن نزار زكا وهو خبير في تكنولوجيا المعلومات حكم عليه في 2016 بالسجن عشر سنوات ودفع غرامة 4.2 مليون دولار. ونقلت الوكالة عن مندوبين إعلاميين لأسرة زكا قولهم إن مبادرة إطلاق سراحه نجحت ووجهوا الشكر للرئيس ميشال عون ووزير الخارجية جبران باسيل. ويملك زكا تصريحا بالإقامة الدائمة في الولايات المتحدة وكان قد تلقى دعوة لزيارة إيران من مسؤول حكومي عام 2015 لكنه اختفى بعد حضور مؤتمر في طهران. وأعلنت وسائل الإعلام الرسمية في وقت لاحق من ذلك العام إن زكا كان على صلة بالجيش وأجهزة المخابرات الأميركية وأن الحرس الثوري اعتقله. وفي عام 2017 ذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية إن زكا خسر طعنا على الحكم الصادر عليه.

الراعي لسياسيي لبنان: للتركيز على مكامن الفساد وعدم التدخل في الإدارة والقضاء والمؤسسات العسكرية

بيروت - "الحياة" .. دعا البطريرك الماروني بشارة الراعي البرلمان اللبناني الى أن "يسرع عمليا في درس إقرار مشروع الموازنة بدءا من غد الإثنين من خلال لجنة المال والموازنة، مع التركيز على مكامن الهدر والفساد، لا على دخل الطبقة الكادحة والمؤسسات الصغيرة والجيش، وبخاصة على وضع خطة للنهوض الاقتصادي والاصلاح البنيوي". وقال في عظة قداس أحد العنصرة في بازيليك سيدة لبنان - حريصا، "في كل مرة كان يصل لبنان إلى شفير الهاوية سياسيا وأمنيا وماليا، كانت يد العذراء الخفية تحميه وتجنبه السقوط. وهي بذلك تدعو اليوم المسؤولين السياسيين في لبنان خاصة، والشعب عامة، للتضامن وبذل الجهود والتعاون من أجل حماية وطننا. وتضعنا جميعا أمام مسؤولياتنا نحن الذين سميناها "سيدة لبنان". فينبغي أن نحفظه دائما لائقا بلقبها".

"التراشق االجارح يذكي الطائفية ويوتر الأجواء"

وطالب "الجماعة السياسية عندنا البحث عن افضل السبل لتأمين الخير العام بالتنافس في الخيارات، بدلا من التراشق الكلامي الجارح الذي يذكي الروح الطائفية والمذهبية، ويوتر الأجواء، ويعطل الثقة المتبادلة والتعاون، ومطلوب منها احترام القانون والعدل الذي هو أساس الملك، وعدم التدخل في الإدارة والقضاء والمحاكم وشؤون الجيش وقوى الأمن الداخلي وسائر الأجهزة الأمنية". كما طالب وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي بكل تقنياتها "الكف عن الفلتان، واستباحة المحرمات والمقدسات والخصوصيات الشخصية والكرامات، وعن ابتزاز الأشخاص وتشويه صيتهم، والضغط على القضاء ونشر تحقيقات ومحاضر سرية، وانتهاك حرمة الموت والاستشهاد بإظهار صور جارحة. فلا يمكن أن تستمر الأمور على هذا المنوال، فندعو الوزارات المعنية لتتحمل مسؤولياتها". وسأل الراعي: " بالنسبة إلى بلدان الشرق الأوسط، من كان يتصور خلاص العراق الذي شنت عليه حرب فكفكته، وخلاص منطقة الموصل وسهل نينوى التي فتكت بها منظمة داعش الارهابية؟ وهل مرت بفكر أحد إمكانية خلاص سورية من تقسيمها وشرذمتها إلى دويلات طائفية وإرهابية، بعد كل التدمير، وتجربة جميع أنواع الأسلحة الحديثة، وتدخل العديد من الدول شرقا وغربا في حروبها ودعمها بالمال والسلاح والتغطية السياسية للمنظمات الإرهابية والحركات الأصولية، وإرسال المرتزقة، وبعد تهجير الملايين من شعبها؟"، داعيا "أبناء العراق وسورية المشتتين هنا وهناك وهنالك للعودة إلى وطنهم وأرضهم وحماية حقوقهم المدنية وهويتهم الثقافية وتاريخهم. فيتغلبون بذلك على ما يسمى "صفقة القرن" التي هي تشتيتهم وإتلاف هويتهم وتغيير مجرى تاريخهم، وجعلهم في حال استعطاء ومعاداة مع البلدان المستضيفة". وزاد: "الأمر نفسه نقوله للفلسطينيين أبناء الأراضي المقدسة. فمهما كانت الظروف السياسية والأمنية والاقتصادية قاسية عليكم، ناضلوا بحماية العذراء مريم من أجل دولة خاصة بكم وعودة جميع اللاجئين إلى أراضيهم ليعيشوا فيها بكرامة، وقاوموا "صفقة القرن" التي تبغي زوال قضيتكم وانحلالها".

من "تل أبيب لبيروت".. مسار طائرة عسكرية يثير الجدل في لبنان

سكاي نيوز عربية – أبوظبي.. انتابت حالة من الجدل مواقع التواصل الاجتماعي بعدما رصدت مواقع تتبع حركة الطائرات في العالم طائرة عسكرية حطت في العاصمة اللبنانية بعدما قدمت بشكل غير مباشر من تل أبيب، الأمر الذي نفاه مطار بيروت الدولي. وقال رئيس مطار رفيق الحريري الدولي، فادي الحسن، إن طائرة أميركية عسكرية هبطت قبل ظهر السبت في المطار، لكنه نفى أن تكون أقلعت من مطار تل أبيب. وأضاف لـ"الوكالة الوطنية للإعلام" أن الطائرة المذكورة "حصلت على إذن هبوط في المطار عبر القنوات الدبلوماسية". وأوضح أن "مصدر إقلاعها كان من مدينة الكويت مرورا بالأجواء السعودية والمصرية والقبرصية، ثم حطت في مطار حامات (اللبناني)، وبعده في مطار رفيق الحريري". وأشار إلى أن رئاسة المطار أعادت تسجيلات مسار الطائرة العسكرية الأميركية "التي لم تأخذ أبدا مسارا من مطار تل أبيب". يذكر أن بيروت وتل أبيب في حالة حرب رسميا منذ إعلان قيام دولة إسرائيل في عام 1948، ولطالما اختلفا بشأن ترسيم الحدود في شرق البحر المتوسط، وهي قضية برزت في العقد الماضي عندما اكتشفت مكامن ضخمة للغاز الطبيعي في المنطقة. ويأتي جدل مسار الطائرة الأميركية بعد أيام من حديث مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى بشأن توقع بلاده بدء محادثات، بوساطة الولايات المتحدة، مع لبنان بشأن ترسيم الحدود البحرية خلال أسابيع. وأشار المسؤول الإسرائيلي لرويترز إلى احتمال عقد هذه المحادثات في مجمع لقوات حفظ السلام تابع للأمم المتحدة في جنوب لبنان. ولم يعلق لبنان بشأن ما إذا كان سيشارك في محادثات أو أي إطار زمني محتمل. وترسل الولايات المتحدة مبعوثا رفيع المستوى في مهام مكوكية بين لبنان وإسرائيل، لكنها لم تعلن أيضا موعدا أو مكانا، وقالت إنها مستعدة لمساعدة البلدين في تسوية النزاع. ورجحت مصادر أن تكون الطائرة الأميركية العسكرية التي أثار مسارها جدلا، السبت، قد تكون ذات علاقة بقضية ترسيم الحدود بين البلدين.

لبنان: مساعٍ لتهدئة ثلاثية و«المستقبل» يجتمع بطرابلس.. مهلة إزالة بيوت الأسمنت في المخيمات السورية تنتهي اليوم

كتب الخبر الجريدة – بيروت... انكفأت الصدامات السياسية في لبنان، التي كانت أشبه باللعب خلال الوقت الضائع في عطلة العيد، وتقدمت المعالجات على مستوى القوى المعنية، ولا سيما "التيار الوطني الحر" وتيار "المستقبل" و"الحزب التقدمي الاشتراكي"، على أن تتوج بلقاءات رفيعة المستوى مرتقبة في الأيام المقبلة. هذا الجنوح نحو التهدئة، من شأنه التأسيس لإعادة ترميم المشهد السياسي، عشية عودة العجلة الحكومية إلى العمل اعتبارا من اليوم. وانسجاما مع هذا الواقع، رُصِد حرص بين "المستقبل" و"التيار الوطني" على استمرار التسوية السياسية، وعدم السماح باهتزازها. أما على خط الحزب "التقدمي" ـــ "المستقبل"، فيبدو أن اتصالات تمت في الساعات الأخيرة ونجحت في لجم السجال. وفي سياق منفصل، هنأت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن، في كلمة خلال الاحتفال بالذكرى الـ 158 لتأسيس قوى الامن الداخلي، أمس، مؤسسة قوى الأمن بعيدها، "ولو كان طعمه مراً هذه السنة، بسبب العمل الارهابي الاخير في طرابلس"، مضيفة أن "الجريمة البشعة التي ضربت طرابلس هي من صنع فلول الارهاب الذي نجح لبنان في محاربته، وقوى الأمن متطرفة في القضاء على الإرهاب الأسود، وهي صمام أمان تتعاون مع المؤسسات الأمنية الأخرى لصون استقرار البلد". كما أكد المدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان في الاحتفال "اننا عنينا عندما قلنا ان الارهابي غير مستقر نفسيا، أن كل من يفكر في القيام بأي عمل ارهابي هو كائن مريض عقليا ونفسيا، وقصدنا انه لا يمكن لأي عاقل ان يقوم بقتل الناس". وأضاف: "مهما حاول العابثون في سعيهم الى محاربة مؤسستكم فسنبقى فخورين بما انجزناه، لاننا اول من اطلق شرارة مكافحة الفساد، سنبقى فخورين بكل ما نقوم به وضميرنا مرتاح، بمواقفنا المنطقية والصلبة التي اتخذناها في اصعب الظروف". إلى ذلك، كشف مصدر رفيع في كتلة "المستقبل" النيابية أن الكتلة تعقد اليوم اجتماعا استثنائيا لها في عاصمة الشمال طرابلس تضامناً مع المدينة ومع القوى الأمنية والعسكرية في أعقاب العملية الإرهابية التي استهدفت الجيش وقوى الأمن الداخلي وأمن واستقرار طرابلس، وأسفرت عن مقتل أربعة عسكريين. وذكر المصدر أن "اجتماع الكتلة سيعقد بحضور وزراء تيار المستقبل والوزراء الطرابلسيين ويلي الاجتماع لقاء مع اعضاء المكتب التنفيذي ومع اعضاء المكتب السياسي للتيار في الشمال، ومن ثم يعقد اجتماع قطاعي ـــ نقابي ـــ عمالي"، مبيناً أنه "يسبق اجتماع الكتلة زيارة لرئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي ولمفتي طرابلس والشمال الشيخ مالك الشعار ولعضو كتلة المستقبل النائب محمد كبارة". في موازاة ذلك، تنتهي اليوم المهلة التي حددها الجيش اللبناني لهدم البيوت الاسمنتية التي اقامها نازحون سوريون والموزعة على 26 مخيماً. ويفترض إزالة الأسقف والجدران الأسمنتية التي بنيت بشكل مخالف للقانون. ولم يتضح اذا كان الجيش سيبدأ حملة تفقدية على المخيمات اليوم ام سيمدد هذه المهلة، بينما نظم قطاع الشباب والرياضة في "التيار الوطني الحر"، أمس، تحركاً انطلق من مقرّه في منطقة سن الفيل في بيروت، إلى مناطق مكتظة بالعمالة السورية احتجاجا على "جهات داخلية ودولية تستعمل النازحين كورقة ضغط على لبنان". وأثار زعيم "التيار الوطني" وزير الخارجية جبران باسيل جدلاً بعد كلمته في مؤتمر الطاقة الاغترابية أمس الأول التي قال فيها :"إننا كرّسنا مفهوما لانتمائنا اللبناني فوق أي انتماء آخر، وقلنا إنه جيني وهو التفسير الوحيد لتشابهنا وتمايزنا معا لتحمُّلنا وتأقلمنا معا لمرونتنا وصلابتنا معا ولقدرتنا على الدمج والاندماج معا وعلى رفض النزوح واللجوء معاً".

نازحون سوريون في العراء.. بلدة لبنانية تؤكد "لا عودة"

العربية نت....المصدر: دير الأحمر(لبنان)- جوني فخري... فكك عشرات اللاجئين السوريين الأحد خيامهم في مخيم بمنطقة دير الأحمر (شرق لبنان) أقاموا فيه لسنوات، بعد أن أمرت السلطات اللبنانية بإجلائهم عقب اشتباكات مع السكان المحليين. وقال مسؤولون لبنانيون الأحد إن قرار الإخلاء صدر للحيلولة دون وقوع هجمات انتقامية ولتجنب وقوع المزيد من الاشتباكات بعد تهديد سكان المدينة باجتياح المخيم. وفرض حظر تجول على اللاجئين السوريين الذين يعيشون في دير الأحمر، والذين يقدر عددهم بستة آلاف سوري لمدة يومين، وقامت الشرطة بدوريات في المنطقة. وفي زيارة ميدانية للعربية.نت إلى المخيم المذكور يوم الأحد، قالت فاطمة: "نزحت أنا وأولادي الـ 14 إلى أحد أقاربنا في بلدة دورس قرب مدينة بعلبك ولا أعلم انّ كنت سأبيت الليلة في العراء، لأن خيمته ضاقت بنا". هكذا تصف تلك الأم لـ14 ولداً، التي نزحت من ريف حلب هرباً من البراميل المتفجّرة والمعارك الضارية، قبل سنوات، حال عائلتها هذه الأيام. زوجها فارس الجاسم مُنهمك بفكفكة خيمته بناءً على قرار اتّحاد بلديات دير الأحمر بإخلاء المخيم قبل ظهر الاثنين، وعدم العودة إليه نتيجة الحادث الذي شهده منذ أيام، حيث تعرّض عناصر من الدفاع المدني للاعتداء وتحطيم زجاج سيارة الإطفاء عندما كانوا يخمدون حريقاً اندلع بالقرب من المخيم، ما أدى إلى توتر الوضع مع اهالي القرية الذي توعد بعضهم بمهاجمة الخيم.

أين نذهب؟

بصوت متهدّج قال فارس "لم يبق لنا شيء. حاولت خلال الأيام الثلاثة الماضية ترتيب عملية نقل عائلتي إلى ايعات بالقرب من دير الأحمر، إلا أن البلدية اتّخذت بدورها قراراً بمنع استقبالنا. فأين نذهب؟ واتّحاد بلديات دير الأحمر اتّخذ قرراً ايضاً بمنع انتقالنا الى مخيمات في نطاق المنطقة؟ فقاطتعه زوجته فاطمة قائلة: "لم أجد وقتاً طيلة الأيام الثلاثة الماضية لتناول الطعام. كنت أتنقّل بين خيمة وأخرى لتأمين الاغاثة لأقاربي وجيراني كي يغادروا المخيم سريعاً. ما هو ذنبنا لتحلّ بنا هذه المُصيبة؟ نحن نعمل بعرق جبيننا في سهل دير الأحمر منذ 8 سنوات وتربطنا علاقات جيّدة بأهلها وناسها الطيّبين".

تلاسن .. فرشق بالحجارة

تتدخّل جارتها زهراء في الخيمة المجاورة متحسّرة على 5 سنوات من "الجيرة الطيّبة" التي تجمعنا، لكن يبدو أنه حان موعد الافتراق، لأنه من الصعوبة أن نجتمع مجدداً في مخيم واحد كما تقول. تسألها عن سبب الحريق والروايات المتضاربة في شأنه فتقول "كنّا مجتمعين من مخيمات عدة في المنطقة احتفالاً بعيد الفطر، فاندلع حريق بالقرب من مخيمنا، تحديداً في حديقة الاستقلال التي تضمّ عدداً كبيراً من شجر الأرز التي زرعها اتّحاد بلديات دير الأحمر منذ أشهر. فسارعنا إلى طلب النجدة واتّصلنا بالدفاع المدني، لكن للأسف تأخّر عن الوصول، ومن كثرة غضبنا وخوفنا على امتداد الحريق إلى المخيم عاتبنا العناصر الثلاثة في الدفاع المدني، لكن حصل تلاسن في الكلام، فرشق عدد من أبناء المخيم الحجارة العناصر الثلاثة فأُصيب السائق برأسه، وبعد هرج ومرج تدخّل الجيش اللبناني لفضّ الاشكال، خصوصاً بعد أن بدأ اهالي دير الأحمر يتجمّعون بالقرب من المخيم الذي يقع على تخوم البلدة".

شكراً للجيش اللبناني

لا ينسى جاسم وزوجته فاطمة وجارتهم زهراء توجيه التحية لعناصر الجيش اللبناني المتمركزين على بعد أمتار قليلة من المخيم، لأنهم "أمّنوا لنا الحماية في تلك الليلة وطلبوا منّا أن نتجمّع في خيمة واحدة"، بحسب ما قالوا. كما شكروا رئيس شرطة بلدية دير الأحمر سمير ديب لمعاملته الحسنة، بحسب تعبيرهم.

مجهولون وأياد خفية

في المقابل، أكدت رنده التي حُرقت خيمتها ليلة الخميس، علماً أن المخيم الذي يضم نحو 90 خيمة كان يسكنها قرابة الـ750 نازحاً حُرقت منه خيمتان، بحسب ما بدا من جولة العربية.نت الميدانية، "أن من افتعل الحريق ليس سكان المخيم كما يروّج وإنما "مجهولون" لا يريدون الخير لنا". وأسفت "لأن أهالي الدير يتّهموننا بأننا نملك السلاح، في حين أن همّنا تأمين لقمة عيشنا لا التسوّل في الطرقات".

بيوتنا حرقها النظام

وعند سؤالها عن سبب عدم عودتها إلى سوريا التي غاب القصف عن بعض مناطقها، أجابت "إلى أين نعود؟ إلى أرضنا وبيوتنا التي حرقها النظام السوري؟" وتابعت:" على رغم أننا نتعرّض هنا للإهانة، لكن يبقى لبنان من الناحية الأمنية أفضل من سوريا".

مساعدات خجولة

يذكر أن استجابة المنظمات والجهات المانحة لاحتياجات النازحين من مخيم دير الأحمر ضعيفة بحسب النازحين الذين تواصلت معهم "العربية.نت" في المخيم. ولا تملك تلك العائلات النازحة خيارات عديدة لتأمين مكان إقامة بديل، ويعتبرون أنهم لا يستطيعون تفكيك خيمهم قبل شهرين على الأقل، لاسيما أن أصغرها مساحة تتجاوز الستين متراً وفيها ادوات كهربائية يحتاج نقلها الى شاحنات خاصة.

"القرار اتخذ"

في المقابل، أوضح رئيس اتحاد بلديات دير الأحمر جان فخري، لـ"العربية.نت" "أن النازحين هم من قاموا بإخلاء المخيم بعد الاعتداء على عناصر الدفاع المدني، بعدما أدركوا حجم الخطأ الذي ارتكبوه"، لافتاً إلى "أن القرار اتّخذ بعدم السماح لهم بالعودة بشكل نهائي، وكان هناك تنسيق بهذا الخصوص مع الاجهزة الامنية والوزارات المختصّة، حيث خرج هؤلاء الى خارج نطاق دير الاحمر في اتجاه قرى بعلبك". وعلى إثر الحادث، عقد رؤساء بلديات ومخاتير وفاعليات منطقة دير الأحمر اجتماعاً، أعلنوا في ختامه أنه نتيجة للغضب الشعبي العارم وحفاظاً على سلامة النازحين، ومنعاً لتكرار مثل هذه الحادثة التي قد تؤدّي الى ما لا تحمد عقباه، تقرر عدم عودة أي من النازحين السوريين إلى المخيم الذي سبق وأخلي إثر الحادثة المستنكرة تحت أي ذريعة. كما أشار فخري إلى "أن 80 بالمئة من قاطني المخيم هم من عمّال الورش والأراضي الزراعية، وما قمنا به من تدابير لمنع اي احتكاك بالأهالي ولحمايتهم"، نافياً "ما يروّج عن حرق للمخيم"، معتبراً ان ما تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي، عبارة عن صور وفيديوهات لحريق قديم لأحد المخيمات، والأمور عادت الى طبيعتها وورشة تفكيك المخيم قائمة، مع العلم أنه يوجد في منطقة دير الاحمر 6 الاف نازح سوري يعيشون بصورة طبيعية ولم يتعرّض لهم احد".

لم نسمح للتعرّض لهم

من جهته، أوضح رئيس شرطة البلدية سمير ديب لـ"العربية.نت" "أنه يُشرف شخصياً على عملية اخلاء المخيم ولم نسمح لأحد بالتعرّض للنازحين خلافاً لما يروّج." إلى ذلك، أضاف "كنت أزور المخيم بشكل شبه يومي للوقوف على حاجات سكّانه، وتربطني بهم علاقة جيّدة بحكم تفويضي من البلدية لإدارة شوؤنه والاستجابة لطلبتهم، لاسيما الانسانية كالطبابة وتأمين الدواء.

اللواء...تضامن واسع مع طرابلس اليوم.. وبعبدا تنتظر الحريري

إبراهيم في طهران لإستعادة زكا.. وخطابات باسيل تهدّد 200 ألف لبناني في الرياض

لم تهدأ عاصفة السجالات، والرد والرد المعاكس، سواء عبر الشاشات أو «التويترات»، بانتظار استئناف الأسبوع الأوّل بعد عطلة الفطر السعيد، التي تبدأ من عاصمة الشمال طرابلس، باجتماع تضامني تعقده كتلة «المستقبل» النيابية اليوم وحضور وزراء التيار والوزراء الطرابلسيون الآخرين.. بالتزامن مع معاودة النقاش لمشروع الموازنة في لجنة المال النيابية، التي من المتوقع ان تعقد جلستين صباحية ومسائية يومياً لإنجاز الموازنة في غضون شهر، واقرارها في المجلس، تمهيداً لنشرها في الجريدة الرسمية.. ايذاناً بمرحلة جديدة من النهوض الاقتصادي في ضوء مقررات مؤتمر «سيدر» وبدء موسم الاصطياف.. وإذا كانت عودة الرئيس سعد الحريري إلى بيروت مرتقبة بين ساعة وساعة، فإن زوّار بعبدا نقلوا عن الرئيس ميشال عون تمسكه بالتسوية الرئاسية، وانه ينتظر زيارة الحريري إلى بعبدا للتداول في التطورات، والتباحث بإمكان عقد جلسة لمجلس الوزراء هذا الأسبوع.

أسبوع التهدئة

إلى ذلك، يفترض ان يشهد الأسبوع الطالع مع عودة الرئيس الحريري إلى بيروت، مرحلة جديدة من التموضع الرسمي في التعاطي السياسي مع القضايا المطروحة والمؤجلة، لعل أهمها لملمة الوضع الحكومي الذي اصيب بانتكاسات نتيجة الخلافات والسجالات بين معظم مكونات الحكومة، حول ملفات إجرائية في ظاهرها، لكنها تستبطن إيصال رسائل حول إدارة البلد، وملفات عالقة مثل التعيينات الإدارية ولا سيما في نيابة حاكمية مصرف لبنان والمجلس الدستوري ورئاسة مجلس شورى الدولة والقضاء وبعض الإدارات العامة والوزارات والمجالس، إضافة إلى لملمة الوضع الأمني الذي انتكس جزئياً بعد جريمة طرابلس الإرهابية الاثنين الماضي، وما نتج عنها من سجالات ومواقف جرى ويجري العمل على توضيحها، سواء بزيارة وزير الدفاع الياس بو صعب إلى دار افتاء طرابلس أمس الأوّل، خلال جولته التفقدية للمواقع العسكرية في الشمال والبقاع، أو في الزيارة المرتقبة عند الأولى من ظهر اليوم الاثنين لوزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي إلى دار الفتوى للقاء مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان، فيما ينشط الوزير وائل أبو فاعور للملمة الخلاف بين تيار «المستقبل» والحزب «التقدمي الاشتراكي» بعد السجال حول رئاستي بلديتي شحيم والجية في إقليم الخروب، من دون ظهور نتائج فعلية حتى الآن. وسيكون للوزير جريصاتي موقف بعد زيارة المفتي دريان يُؤكّد على وحدة الصف الرسمي والسياسي والوطني بعد المواقف التي تحدثت عن استهداف للطائفة السنية، في حين يفترض ان يقوم وفد من منسقية «التيار الوطني الحر» في بيروت بزيارة للمفتي دريان للغرض ذاته، ويتم ذلك وسط تأكيدات من طرفي الأزمة، أي «المستقبل» و«التيار الوطني الحر» على التمسك بالتسوية السياسية التي انتجت الانتخابات الرئاسية وقانون الانتخابات النيابية واجراء الانتخابات وتشكيل الحكومة الجديدة، وانها ستبقى صامدة برغم بعض الهزات التي اعتورت اركانها.

«المستقبل» يتبرأ من المقربين

وينتظر ان تشكّل عودة رئيس مجلس الوزراء، فرصة لإعادة لملمة كل الخلافات التي تفجرت في غيابه، بدءاً من لقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون - ربما غداً - بهدف التحضير لجلسة مجلس الوزراء هذا الأسبوع، والاتفاق على جدول أعمالها، بعد التفاهم على ما أثير من مواقف في غياب رئيس الحكومة، والتي تبين ان معظمها لا علاقة له بها، بحسب ما اوحت مقدمة النشرة المسائية لاخبار تلفزيون «المستقبل»، حينما قالت انه «عندما يُقرّر الرئيس الحريري ان يأخذ قراره، فهو لن يحتاج لمن يمتطون احصنة المقربين للنطق باسمه وإطلاق المواقف والتوقعات والتحضيرات التي لا وجود لها في قاموس الرئيس». وحسمت المقدمة ما تردّد نهاراً في بعض الكواليس السياسية عما وصفته «نصف استقالة للحريري» فأكدت أن «وجود الرئيس الحريري في السلطة يحدده هو نفسه، لا المقابلات المتلفزة ولا من يقف وراء المقابلات المتلفزة، والذين يراهنون على شيء ما يمكن ان يقدم عليه الرئيس الحريري يحتاجون لشيء من التواضع في مقاربة ما يجول في نفس رئيس الحكومة وما ينوي عليه في المرحلة المقبلة»، مشيرة إلى ان «لا الحريرية السياسية مأزومة ولا الحريرية الوطنية، والقائلون بذلك إنما يشاركون في حملات الطعن بالحريرية، ويسيئون لسعد الحريري بحجة الحديث عنه، ويسوقون لحشر السنة في خانة الاحباط والتراجع كرمى لعيون الباحثين عن ادوار». وكانت مصادر في «المستقبل» وكذلك في «التيار الوطني الحر» أكدت تمسك الطرفين بالتسوية الرئاسية، إذ أكّد النائب في التيار آلان عون ان المهم ليس في البحث بالتراجع عن التسوية، بل الأهم التطلع إلى كيف سنكمل في البلد، وهناك الكثير من الملفات والمشاريع، وتساءل عن المقصود مما يقوم به تيّار «المستقبل» من محاولات تفتيش عن عذر للابتعاد عن «التيار الوطني الحر»، أم أنه ردّات فعل خرجت عن مسؤولين في «المستقبل». ومن جهته، شدّد مستشار الرئيس الحريري النائب السابق عمار حوري على ضرورة وقف التشنج ومحاولات البحث عن انتصارات وهمية من خلال تصريحات تؤثر على التسوية، كاشفاً عن مساعٍ قام بها تيّار المستقبل للحفاظ على التسوية مع «التيار الحر»، مؤكداً ان «المستقبل» ليس هو الذي بدأ السجال بل بعض التسميات التي تحدثت عن السنية السياسية والمارونية السياسية هي التي لا تخدم استمرار التسوية.

المشكلة مع الاشتراكي

في المقابل، تبدو المشكلة مع الحزب الاشتراكي أكبر واعمق مع شعور رئيس الحزب وليد جنبلاط ان التسوية السياسية وان انتجت استقراراً سياسياً، لكنها تمارس بطريقة ثنائية أو ثلاثية تؤدي إلى تغييب مكونات سياسية اساسية ومنها الحزب الاشتراكي والطائفة الدرزية عن القرار. وهو ما دفع عضو «اللقاء الديموقراطي» النائب فيصل الصايغ، الى القول عبر حسابه على «تويتر»: «رحم الله الرئيس الشهيد رفيق الحريري، والله يحمي اتفاق الطائف من اعدائه». وأفادت مصادر نيابية في الحزب الاشتراكي لـ «اللواء» ان ما يزعج الحزب ورئيسه ليس مجرّد خلاف بلدي يجري العمل على حله عبر تدخل المخاتير والاعيان في شحيم لمعالجة مسألة المداورة برئاسة البلدية، لكن هناك شيئاً اكبر يتعلق بسوء الإدارة السياسية لأمور البلد ككل، وقالت المصادر: التسوية السياسية المفترض ان تؤمن استقرارا سياسيا وتهيئ لإصلاح الاقتصاد، انتجت تسويات وتفاهمات ثنائية وثلاثية سياسية وطائفية على حساب اتفاق الطائف، وبدا ذلك في كل الخطط والمشاريع التي تم اقرارها بموجب التفاهمات الفرعية، ومنها خطة الكهرباء التي ضربت مبدأ المناقصات، وموازنة لا رؤية اصلاحية اقتصادية اجتماعية فيها، والتحضير لمرسوم جنسية غير مفهوم وغير واضح، عدا تغييب المعايير الواجب اعتمادها في التعيينات. ومع ذلك تؤكد مصادر «الاشتراكي» ان الحزب الاشتراكي اوقف السجال بعد ساعتين من اندلاعه مع «المستقبل» بناء لطلب وليد جنبلاط، وان التسوية باقية والعمل جارٍ لتحصينها عبر مساعي الخير القائمة على اكثر من جهة، والمهم ان نصل الى ادارة سليمة للبلد تؤمن تكافؤ الفرص للناس وتعالج المشكلات الكبيرة القائمة، فيما تؤكد مصادر «تيار المستقبل» ان الامور تتجه نحو الحلحلة، وان السجالات محصورة بمستويات مختلفة لكنها لم تشمل الرئيس الحريري شخصيا فهو لم يتدخل وليست مهمته ان يتدخل في هكذا سجالات.

تضامناً مع طرابلس

من جهة ثانية، كشف مصدر رفيع في كتلة «المستقبل» النيابية، ان الكتلة ستعقد اليوم الاثنين اجتماعاً استثنائيا لها في عاصمة الشمال طرابلس تضامناً مع المدينة ومع القوى الأمنية والعسكرية في أعقاب العملية الإرهابية التي استهدفت الجيش وقوى الأمن الداخلي وأمن واستقرار طرابلس، واسفرت عن استشهاد أربعة عسكريين. وذكر المصدر لـ«مستقبل ويب» ان اجتماع الكتلة سيعقد عند الساعة الثالثة من بعد الظهر في حضور وزراء تيار المستقبل والوزراء الطرابلسيين . ويلي الاجتماع عند الساعة الرابعة اجتماع مع اعضاء المكتب التنفيذي ومع اعضاء المكتب السياسي للتيار في الشمال، ومن ثم يعقد اجتماع» قطاعي -نقابي - عمالي». ويسبق اجتماع الكتلة جولة قبل الظهر على قيادات المدينة. وكانت العملية الإرهابية، حضرت بقوة أمس، في الاحتفال الذي اقامته قوى الأمن الداخلي في ثكنة المقر العام في الأشرفية، لمناسبة مرور 158 عاماً على تأسيسها، حيث شدّد المدير العام لقوى الأمن اللواء عماد عثمان ان «قوى الأمن لن تألوَ جهداً في مواجهة شبكات الإرهاب، مؤكداً بأننا مع الجيش في خندق واحد»، وقال ان «من كرس نفسه لخدمة القانون وحماية الدولة والمواطنين لن يتزعزع ايمانه بفعل مسؤوليته جرّاء بعض الوشوشات السوداء»، موضحاً ما سيق ان قصده حين وصف الارهابي عبد الرحمن مبسوط بأنه يُعاني من عدم استقرار نفسي، بأن «كل من يفكر مجرّد تفكير بالقيام بأي عمل إرهابي يهدف إلى القتل والتخريب هو كائن مريض عقلي ونفسي وعصبي، ولا نستطيع ان نقول عنه إنسان حتى، لأنه متجرد من كل صفات الانسانية». اما وزيرة الداخلية ريّا الحسن التي شاركت اللواء عثمان في الاحتفال، فأكدت من جهتها بأن دماء قوى الأمن الداخلي امتزجت بدماء الجيش في طرابلس، وما يجمعه الدم لا تفرقه السياسة ولا المزايدات. وإذ لاحظت ان المجتمع اللبناني بكل مكوناته يلفظ الإرهاب ولا يوفّر له أي بنية حاضنة، لفتت إلى ان قوى الأمن ليست رمادية في سهرها على أمن الوطن والمواطنين بل متطرفة في القضاء على الإرهاب الأسود، وانها قوة ضاربة لحفظ الأمن وهي صمّام أمان تتعاون مع المؤسسة العسكرية والمؤسسات الأمنية الأخرى لصون استقرار البلد وناسه.

جولة وزير الدفاع

وكان وزير الدفاع الياس بو صعب زار طرابلس السبت والتقى المفتي الشيخ مالك الشعار والنائب فيصل كرامي بعدما تفقد قيادة منطقة الشمال العسكرية في القبة واستمع إلى شرح مفصل بالصوت والصورة للعملية الإرهابية التي نفذها المبسوط ليلة عيد الفطر، وشدّد في أعقاب هذه الجولة على ان الإرهاب ليس له دين، وان الإسلام هو دين المحبة والسلام والتسامح، وان الارهابي يمكن ان تكون لديه انتماءات مختلفة، وليس من شرط بأننا عندما نأتي على ذكر الإرهاب ان نربطه بدين أو بمذهب.

إطلاق زكا

على صعيد آخر، أعلنت ​المديرية العامة للأمن العام​ أن مديرها العام ​اللواء عباس ابراهيم​ غادر «مطار الرئيس الشهيد رفيق الحريري» في ​بيروت​ متوجهاً إلى ​طهران​ لاستكمال المساعي للإفراج عن المواطن اللبناني ​نزار زكا​». ووصل اللواء ابراهيم إلى طهران، على أن يعود إلى لبنان اليوم أو غداً وبرفقته زكا، حيث من المقرر التوجه مباشرة ومعه زكا الى ​القصر الجمهوري للقاء رئيس الجمهورية العماد ميشال عون. ​وكانت وزارة الخارجية والمغتربين لفتت إلى أنّ «بعد المساعي الطويلة الّتي كانت مكثّفة مؤخّرًا، اتّصل سفير إيران​ في بيروت بوزير الخارجية والمغتربين ​جبران باسيل، وأبلغه رسميًّا بتجاوب ​السلطات الإيرانية​ المعنيّة مع طلب ​الرئيس عون الى نظيره الإيراني ​حسن روحاني، ومع رسالة وزير الخارجية والمغتربين إلى نظيره الإيراني بخصوص العفو لمناسبة عيد الفطر عن ا​للبناني زكا​، كما أفاده عن استعداد السلطات في إيران لاستقبال أيّ وفد لبناني في أيّ وقت لتسليمه اللبناني المعفو عنه زكا»، وان كان ليس في عداد المعفى عنهم لمناسبة العيد.

وتساءلت مصادر دبلوماسية عن الثمن الذي طلبته إيران من لبنان للافراج عن زكا؟

ونسبت وكالة أنباء فارس إلى غلام حسين إسماعيلي، وهو متحدث باسم السلطة القضائية في إيران، قوله: «تلقينا طلبا من المتهم ومسؤولين لبنانيين لإصدار عفو وإطلاق سراحه. ننظر في هذا الطلب بوصفه قضية خاصة». وذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية أمس أن آية الله علي خامنئي عفا عن نحو 700 سجين لكن إسماعيلي قال إن زكا لم يكن على قائمة المعفى عنهم. على صعيد يتعلق بتصريحات وخطابات الوزير باسيل التي طالب فيها بالدفاع عن اليد العاملة اللبنانية بوجه أي يد عاملة أخرى، اكانت سورية فلسطينية فرنسية سعودية ايرانية او اميركية فاللبناني «قبل الكل»». وقال مغرد سعودي في ردّه: «لا يوجد سعوديون موظفين في لبنان فهم لن يتركوا دول العالم المتقدم ليتوظفوا لديكم وشكرا سعادة الوزير لان اللبنانيين المقيمين في الرياض فقط يفوق الـ200 الف لبناني كما نشرت صحيفة الاقتصادية السعودية لذلك يستوجب منا التخلص منهم وتوظيف السعوديين فهم ابناء البلد وقبل الكل». وقد لاقى هذا الرد تفاعلاً كبيراً، من قبل ناشطين في لبنان والسعودية. وفي الإطار عينه، قال الوزير السابق وئام وهاب رداً على باسيل «سياسياً ولكن الإنصاف يقتضي أن نعترف بأن الكثير من اللبنانيين عاشوا من خير الخليج والكثير من قرانا عمرتها أموال الخليج لذا فلنتوقف عن اتخاذ مواقف لا تفيد الناس فعشرات الآلاف ينعمون بخيرات الخليج العربي».

 



السابق

مصر وإفريقيا....«طلب» الجنسية المصرية بـ 10 آلاف دولار.. السيسي وأفورقي يتفقان على تدعيم الأمن والاستقرار..سباق تحالفات في تونس.. والعين على الرئاسة..."المتاريس"... رمز للاحتجاجات في ضواحي الخرطوم..لغم ينفجر في آلية للجيش الأميركي بالنيجر...جيبوتي تنفي رسو سفن حربية إيرانية في موانئها..ليبيا.. الأمم المتحدة تطالب بإعلان هدنة إنسانية عاجلة في طرابلس....المغرب: ضبط هواتف بحوزة نائب برلماني خلال امتحانات البكالوريا..

التالي

أخبار وتقارير..خريطة إيرانية تضم الكويت إليها.. وتسميها «عبادان الجنوبية»!...وزراء مالية مجموعة العشرين قلقون من «تكثف التوترات التجارية»..حرب وجود بين الولايات المتحدة والصين.. هواوي تلتفت إلى إفريقيا ....بـ "الحكومة الخفية".. خامنئي يحكم قبضته على السلطة.....لندن: يمكن إعادة التفاوض مع الأوروبيين بشأن بريكست..

Defusing Ethiopia’s Latest Perilous Crisis

 الإثنين 6 تموز 2020 - 3:25 م

Defusing Ethiopia’s Latest Perilous Crisis https://www.crisisgroup.org/africa/horn-africa/ethiopi… تتمة »

عدد الزيارات: 41,895,408

عدد الزوار: 1,185,844

المتواجدون الآن: 38