اليمن ودول الخليج العربي..قبائل حجور تستبسل في الدفاع عن مواقعها......الدفاعات السعودية تدمر «درون» حوثية باتجاه أبها.. قبائل حجور تستعيد مركز مديرية كشر...ولي العهد السعودي ورئيس الوزراء الياباني يبحثان تطوير الشراكة..السعودية: لا خطط حالياً لزيادة الزكاة في القطاع الخاص..

تاريخ الإضافة السبت 9 آذار 2019 - 5:13 ص    عدد الزيارات 655    التعليقات 0    القسم عربية

        


اليمن.. قصف حوثي يستهدف منزل وزير ماليتهم المُقال...

المصدر: العربية.نت - أوسان سالم... قال سكان محليون إن ميليشيات الحوثي استهدفت، الجمعة، منزل حسين مقبولي، وزير المالية المقال من حكومتهم غير المعترف بها، في مدينة الحديدة، بقذيفة مدفعية. وأفاد السكان أن الميليشيات قصفت بقذيفة هاون منزل مقبولي في حي سوق الهنود وسط مدينة الحديدة. وألحقت القذيفة أضراراً كبيرة في المنزل، ولم ترد معلومات عن سقوط ضحايا من المدنيين. وكانت ميليشيات الحوثي أقالت مؤخرا، مقبولي من منصب نائب رئيس الوزراء، وزير المالية في حكومتها غير المعترف بها، وعينت عنصراً من أتباعها في المنصب. وذكرت مصادر إن خلافات حول مبالغ مالية تُجبى من الضرائب هي السبب الأول وراء إقالة مقبولي وتعيين بديل له. وبدأ الخلاف بين مقبولي وهشام الشامي، رئيس مصلحة الضرائب، الخاضعة لسيطرة الحوثيين في صنعاء، حول عملية صرف مبلغ (150) مليار ريال يمني تمت جبايتها من قبل المصلحة ولم تورد إلى خزينة البنك المركزي. وتصاعد الصراع في الآونة الأخيرة بين أجنحة الميليشيات حول عمليات نهب لأموال الضرائب بعد رفض وزير المالية المقال، مقبولي، اعتماد زيادات مالية لموظفي الضرائب بناءً على مقترح قدمه رئيس المصلحة، الشامي، بحُجة أن أموال الضرائب لا تورد إلى البنك المركزي، وهو الأمر الذي اعتبره الشامي -الذي تربطه علاقة قوية بمكتب زعيم الميليشيات - استهتاراً بالإنجاز الذي يحققه للميليشيات من خلال مليارات الريالات التي يتم تحصيلها وتسليمها إلى قيادة الميليشيات تحت مسمى دعم المجهود الحربي.

قبائل حجور تستبسل في الدفاع عن مواقعها... ودعوات أممية لضبط النفس..

حجة: «الشرق الأوسط»... استمر رجال قبائل حجور أمس، في الدفاع عن معاقلهم في مديرية كشر التابعة لمحافظة حجة باستماتة، على الرغم من تفوق الجماعة الحوثية في نوعية التسليح وأعداد المقاتلين الذين يحاصرون المديرية من جهاتها الأربع. وفيما تعهد عدد من زعماء القبائل أنهم سيواصلون القتال في مواجهة الميليشيات حتى النصر أو الموت، عبرت الأمم المتحدة لأول مرة عن قلقها إزاء تطورات الأوضاع في حجور، داعية إلى التهدئة وضبط النفس. وجاءت الدعوات الأممية في وقت متأخر من مساء الخميس، على لسان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك خلال مؤتمر صحافي عقده بالمقر الدائم للمنظمة الدولية. وفيما تحدث دوغريك عن القتال الذي تشهده مديرية كشر بين قبائل حجور والميليشيات الحوثية، من أكثر من شهرين، قال: «يشعر زملاؤنا في العمل الإنساني بالقلق إزاء الأنشطة العسكرية في حجور، والتداعيات الإنسانية الناجمة عن استمرار العنف على حياة المدنيين». وأردف: «ندعو الأطراف إلى ممارسة ضبط النفس والامتناع عن أي أعمال تؤدي إلى مزيد من التصعيد، خصوصاً أن المدنيين يواصلون دفع ثمن باهظ». وكان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني طالب في بيان رسمي الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، بالتدخل من أجل إنقاذ قبائل حجور من الجرائم التي ترتكبها ضدهم الجماعة الحوثية منذ نحو 50 يوماً، محذراً من مصير سكان مديرية كشر على يد الحوثيين يشبه مصير الإيزيديين على يد تنظيم «داعش». في غضون ذلك، أفادت مصادر قبلية بأن الميليشيات الحوثية قتلت نحو 70 شخصاً وجرحت أكثر من 200 آخرين منذ بدء المواجهات في حجور، مشيرة إلى صمود أبناء القبائل في وجه الزحف الحوثي. وذكرت المصادر أن رجال القبائل صدوا هجوماً حوثياً عنيفاً جنوب مديرية كشر وآخر في الجبهة الشمالية الغربية، إلا أن الميليشيات الحوثية توغلت من الجهة الشرقية إلى مركز مديرية كشر بعد سيطرتها على منطقة العبيسة، واستخدمت مختلف أنواع الأسلحة لقصف القرى والمساكن. واتهمت مصادر قبلية موالين للحوثيين في المنطقة بخيانة رجال القبائل وتسهيل عملية سيطرتهم على منطقة العبيسة ومركز المديرية، غير أن المصادر أكدت أن 4 من زعماء القبائل تعاهدوا على المضي في المقاومة حتى النهاية. وقال الزعيم القبلي علي فلات في اتصال هاتفي مع وزير الإعلام اليمني، إن «سيطرة الحوثيين على منطقة العبيسة، شرق مديرية حجور، لا تمثل انتصاراً للميليشيات الحوثية، كونها حدثت بسبب خيانة بعض المتحوثين من أبناء حجور». وأشار القيادي في قبائل حجور إلى وصول ذخيرة وأسلحة من التحالف الداعم للشرعية، معبراً عن شكره المملكة وقيادة الشرعية، لكنه طالب بمزيد من الدعم، لمواجهة أسلحة الحوثيين الثقيلة والصواريخ الباليستية التي يطلقونها على سكان كشر. في السياق نفسه، ذكر موقع الجيش اليمني (سبتمبرنت)، أن رجال القبائل صدوا عدداً من الهجمات التي تشنها ميليشيات الحوثي الانقلابية، منذ يومين، في منطقة طلان بمديرية كشر، بعد معارك شرسة خاضها رجال حجور ضد الميليشيا. وأضاف الموقع العسكري أن «الميليشيات شنت عدة هجمات في الجبهة الجنوبية، وتمكن رجال حجور من التصدي لها وكسرها، مكبدين الميليشيات خسائر فادحة في الأرواح والعتاد». في الأثناء، كشف تقرير حديث للوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين في اليمن، عن نزوح 4760 أسرة من سكان مديريتي كُشر وأفلح الشام بمحافظة حجة، بسبب القصف العشوائي والحصار المُطبق الذي فرضته ميليشيات الحوثي الانقلابية، على المنطقة، منذ أكثر من شهر. وبحسب التقرير، فإن الوضع الإنساني في المديريتين صعب للغاية، لا سيما مع إقدام ميليشيات الحوثي على تدمير 1800 منزل وتهجير أصحابها، إضافة إلى تفجيرها 12 منزلاً منذ بدء الحملة العسكرية. ولفت التقرير إلى أن النزوح تركز من مناطق «قرى الطلاحية، وبني شرية، وبني رسام، وبني شوس، والشعاثمة، وبني العجري، وبني مالك أكحل، وشعب السادة، وبني جبهان، والنامرة، وبني ذبايل، وقريات، والوبريات، والعكيرة، وغول المض، والحوج، ودرب المرو، والقيمم، وجبل الشنفي، وبني عكران، وبني شهر، إلى أماكن آمنة داخل المديريتين أو خارجها». وأوضح التقرير أن الوضع الصحي في كُشر وأفلح الشام متدهور، خصوصاً مع توقف 23 مركزاً صحياً عن العمل، إضافة إلى شح المياه المخصصة للشرب، بسبب انعدام المشتقات النفطية المشغلة لمكائن رفع مياه الآبار، وقنص الميليشيات لخزانات مياه الشرب على أسطح المنازل. وحذر التقرير من كارثة إنسانية وشيكة لسكان المديريتين، والبالغ عددهم أكثر من 241 ألف نسمة، من جراء انعدام المواد الغذائية من المحلات التجارية بشكل كامل، بسبب الحصار المُطبق الذي تفرضه ميليشيات الحوثي الانقلابية. وذكر التقرير الحكومي أن 120 مدرسة توقفت عن استقبال الطلبة، بسبب القصف العشوائي، وتضرر من ذلك نحو 23 ألف طالب وطالبة. وطالب التقرير بسرعة إغاثة السكان عبر فتح ممرات آمنة للمدنيين، وسرعة توفير مواد غذائية وإيوائية للنازحين، وإعادة تشغيل المراكز الصحية ورفدها بالمعدات الطبية اللازمة والكوادر، إضافة إلى توفير مياه صالحة للشرب، وفصول دراسة للطلبة النازحين لإكمال تعليمهم.

«التحالف»: 18 خرقاً حوثياً لـ«اتفاقية السويد» بالحديدة خلال 24 ساعة...

الحديدة: «الشرق الأوسط أونلاين».. أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن اليوم (الجمعة)، أن ميليشيا الحوثي الإرهابية ارتكبت 18 خرقاً لـ«اتفاقية السويد» بشأن وقف إطلاق النار في الحديدة خلال الـ24 ساعة الماضية. وقال التحالف إن الخروقات «شملت الرماية بمختلف الأسلحة الخفيفة والهاونات على الحيس والفازه والجبلية»، مبينة أنه «نتج عن ذلك استشهاد مواطن وجرح آخر».

الدفاعات السعودية تدمر «درون» حوثية باتجاه أبها

الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»... دمّرت قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اليوم (الجمعة) طائرة من دون طيار معادية أطلقت باتجاه مدينة أبها جنوب المملكة. وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات «تحالف دعم الشرعية في اليمن» العقيد الركن تركي المالكي، أنه في تمام الساعة (١٢:٢٤) بالتوقيت المحلي من صباح اليوم، رصدت منظومة الدفاع الجوي الملكي السعودي جسماً غير معرّف باتجاه مناطق سكنية بمدينة (أبها)، وتم التعامل معه بحسب قواعد الاشتباك وتدميره، ونتج عن تساقط حطام الجسم على الأعيان المدنية إصابات متوسطة لأربعة أشخاص مدنيين، بالإضافة إلى تأثر بعض المركبات المدنية. وذكر العقيد المالكي، أنه ومن خلال فحص حطام الجسم من قبل المختصين بقوات التحالف المشتركة، تبين أنها طائرة بدون طيار معادية حوثية بخصائص ومواصفات (إيرانية). واختتم العقيد المالكي تصريحه، بأن قيادة القوات المشتركة للتحالف، تحذر وبأشد العبارات المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من استهدافها للأعيان المدنية والمدنيين وأن استخدامها لأساليب إرهابية سيكون له وسائل ردع حازمة وستتخذ قيادة القوات المشتركة كافة الإجراءات الرادعة بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

اليمن.. قبائل حجور تستعيد مركز مديرية كشر

المصدر: دبي - العربية.نت.. أفادت مصادر يمنية أن قبائل حجور استعادت مركز مديرية كشر بعد سيطرة وجيزة للحوثيين عليها. واستعادت قبائل حجور، في وقت سابق الجمعة، مواقع عدة من ميليشيات الحوثي بمديرية كشر في محافظة حجة، وفق مصادر يمنية. وكانت قبائل حجور أعلنت، في وقت سابق، عن حلف قبلي لعدد من مشايخ حجور للقتال ضد الحوثيين، انطلاقاً من غرب كشر. وأكدت مصادر محلية أن 4 من مشايخ حجور، وهم أبو مسلم الزعكري وعبده محمد السعيدي ومحمد حمود العمري وعلي حزام فلات، تعاهدوا على قتال الميليشيات حتى النصر أو الموت دونه، مشيرة إلى حصولهم على إجماع القبائل بتنصيبهم قيادات قبلية وميدانية عليهم. من جهتها، حذرت الحكومة اليمنية على لسان وزير الإعلام، معمر الإرياني، من جرائم إبادة جماعية وفظائع مروعة يرتكبها الانقلابيون بحق المواطنين في قرى كشر. وأوضح الإرياني أن ميليشيات الحوثي كثفت من هجماتها على قرى المديرية مستهدفة بالصواريخ الباليستية والدبابات والمدفعية ومختلف أنواع الأسلحة منازل المواطنين والمدارس والمساجد في قرى العبيسة. وأضاف أن المعلومات الميدانية تؤكد سقوط مئات المدنيين بين قتيل وجريح جراء القصف.

ولي العهد السعودي ورئيس الوزراء الياباني يبحثان تطوير الشراكة

الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»... تلقى الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي. وجرى خلال الاتصال استعراض العلاقات السعودية اليابانية، وفرص تطوير مجالات الشراكة الاستراتيجية بين البلدين الصديقين وفقاً لمبادرات الرؤية السعودية اليابانية 2030.

السعودية: لا خطط حالياً لزيادة الزكاة في القطاع الخاص

الرياض: «الشرق الأوسط أونلاين»... نفت الهيئة العامة للزكاة والدخل في السعودية وجود أي خطط حالياً لزيادة الزكاة في القطاع الخاص، مؤكدة أنها ملتزمةٌ باتباع أفضل السبل والوسائل للقيام بواجبها المنصوص عليه في المادة الثالثة من تنظيم الهيئة العامة للزكاة والدخل المتمثل في تحصيل الزكاة وفقًا لأعلى درجات الالتزام والكفاءة، وبأفضل الممارسات المهنية. وتقوم الهيئة بدور مهم في دعم اقتصاد المملكة العربية السعودية وجهودها المبذولة لإيجاد بيئة استثمارية جاذبة للقطاع الخاص بما يتماشى ورؤية المملكة 2030. وقد أعلنت الهيئة عن بدء استطلاع آراء العموم وأخذ مرئياتهم حول مشروع اللائحة التنفيذية لجباية الزكاة، وذلك بعد إجراء بعض التعديلات على محتوى اللائحة بحسب اختصاص الهيئة، وقد تفاعل معها جميع الأطراف ذات العلاقة بشكل إيجابي وأبدوا ملاحظاتهم حيالها، واستقبلت الهيئة تلك الملاحظات وأخذتها بعين الاهتمام. كما أن الهيئة العامة للزكاة والدخل دعمًا للبيئة الاستثمارية، وبمتابعة دائمة من مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، أبرمت تسويات مع عدد من المؤسسات المالية وغيرها لإقفال مواقفها الزكوية المعلقة، بما انعكس بشكل إيجابي على الاقتصاد، وعاد للصالح العام بالنفع، وحفظ الجهد والوقت والتكلفة. وتؤكد الهيئة العامة للزكاة والدخل للعموم على أهمية أخذ المعلومات من مصادرها الرسمية دعمًا لاستقرار الأسواق المالية بما ينعكس على جاذبية الاستثمار ومبادئ الحوكمة والإفصاح العالمية، كما أن الهيئة تفتح أبوابها للعموم - بما فيهم المكلفون والمستثمرون - عبر قنوات التواصل المعتمدة لديها، بما في ذلك البوابة الرسمية للهيئة، وحسابات التواصل الاجتماعي.



السابق

سوريا....مجلس شورى إيران: على سوريا تسديد ديونها الكبيرة لطهران ويجب إقرارها قانونيا.....باريس: بقاء القوات الأميركية في سورية رادع للقوات الخارجية.....تسيير دوريات بإدلب.. تركيا في الداخل وروسيا بالخارج....واشنطن تمهل حلفاءها الأوروبيين حتى اليوم الجمعة كي يلتزموا بخطتها في سوريا....ترتيبات لإعادة تمثال حافظ الأسد إلى درعا...نساء "داعش" يتوعدن بـ"فتوحات" جديدة!...

التالي

العراق...العامري والخزعلي يتهمان واشنطن بالوقوف وراء «داعش» جديد والتدخل في كركوك......مقتل 5 جنود عراقيين بإطلاق نار داخل وحدتهم العسكرية...أردوغان يتقرب إلى الناخبين بـ"تعطيش العراق"..البرلمان العراقي يبدأ دورته التشريعية الجديدة في ظل تضارب الأولويات..الأمم المتحدة: 3 .3 مليون عراقية بحاجة الى مساعدات إنسانية...


أخبار متعلّقة

The International Approach to the Yemen War: Time for a Change

 الإثنين 26 تشرين الأول 2020 - 6:12 ص

The International Approach to the Yemen War: Time for a Change https://www.crisisgroup.org/middle… تتمة »

عدد الزيارات: 48,396,671

عدد الزوار: 1,444,174

المتواجدون الآن: 50