سليمان شكّل هيئة الحوار الجديدة: 10 قدامى و9 جدد

تاريخ الإضافة الإثنين 1 آذار 2010 - 5:09 ص    عدد الزيارات 1495    التعليقات 0    القسم محلية

        


صدر عن مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية امس البيان الآتي:
"اعلن فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان تشكيل هيئة الحوار الوطني على النحو الآتي: دولة الرئيس نبيه بري، دولة الرئيس سعد الحريري، فخامة الرئيس امين الجميل، دولة الرئيس العماد ميشال عون، دولة الرئيس نجيب ميقاتي، دولة الرئيس فؤاد السنيورة، نائب رئيس مجلس النواب فريد مكاري، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الياس المر، النائب وليد جنبلاط، النائب محمد رعد، النائب سليمان فرنجيه، النائب طلال ارسلان، الوزير ميشال فرعون، الوزير محمد الصفدي، الوزير جان اوغاسبيان، النائب اسعد حردان، النائب آغوب بقرادونيان، الدكتور سمير جعجع، البروفسور فايز الحاج شاهين.
وسيوجه فخامة الرئيس دعوة الى اعضاء الهيئة لعقد اجتماع في القصر الجمهوري يحدد تاريخه لاحقا".
ومعلوم ان هيئة الحوار الوطني السابقة كانت تضم 14 شخصية، بينما تضم هيئة الحوار الجديدة 19 شخصية معظمها كان في الهيئة السابقة.
وانضمت الى الهيئة الجديدة تسع شخصيات جديدة هي الرئيس ميقاتي ونائب رئيس المجلس فريد مكاري ونائب رئيس الوزراء الوزير المر والوزير اوغاسبيان والوزير فرعون والنواب فرنجيه وارسلان وحردان والبروفسور الحاج شاهين.
اما ابرز الشخصيات التي كانت في الهيئة السابقة ولم تعد في الهيئة الجديدة فهي الوزير والنائب بطرس حرب، والنائب ميشال المر، وعميد "النهار" النائب السابق غسان تويني.
اما في التوزيع الطائفي فتضم الهيئة الجديدة اربعة سنة واربعة موارنة وشيعيين و3 ارثوذكس وكاثوليكيين ودرزيين واثنين ارمن ارثوذكس.
اما في التوزيع السياسي فثمة سبع شخصيات تمثل قوى 14 آذار هي الحريري والجميل والسنيورة والصفدي ومكاري وفرعون واوغاسبيان و جعجع. وسبع شخصيات تمثل قوى 8 آذار والمعارضة هي بري وعون ورعد وفرنجيه وارسلان وحردان وبقرادونيان. وثمة خمس شخصيات في موقع وسطي هي ميقاتي، المر، جنبلاط، الصفدي، الحاج شاهين علما ان البعض يعتبر ان رئيس الجمهورية ميشال سليمان يتوج بدوره فئة الوسطيين.
واعرب الرئيس ميقاتي عن ارتياحه الى اعلان رئيس الجمهورية ميشال سليمان تشكيل هيئة الحوار الوطني، متمنيا "أن يتم لاحقا وفي صورة مسبقة تحديد المواضيع التي ستناقش امام الهيئة حتى لا يؤثر اي جدل في شأنها في انعقاد الهيئة واعمالها".
وقال: "ان هيئة الحوار الوطني هي مساحة للتلاقي والتشاور في كل المواضيع الوطنية التي تتباعد آراء القيادات اللبنانية حيالها، ولكن لا يجوز ان تكون في اي حال اختصارا او بديلا من المؤسسات الدستورية التي يعود اليها بتّ كل ما يعني اللبنانيين في كل المواضيع".


المصدر: جريدة النهار

Behind the Snapback Debate at the UN

 السبت 19 أيلول 2020 - 7:32 م

Behind the Snapback Debate at the UN In mid-August, Washington notified the UN Security Council t… تتمة »

عدد الزيارات: 45,847,635

عدد الزوار: 1,348,052

المتواجدون الآن: 44