زيــارة سليمــان لموسكــو تطــوّر التعــاون الــدافئ

ميدفيديف: التدخل في شؤون لبنان غير مقبول

تاريخ الإضافة الجمعة 26 شباط 2010 - 7:13 ص    عدد الزيارات 1072    التعليقات 0    القسم محلية

        


زيــارة سليمــان لموسكــو تطــوّر التعــاون الــدافئ
ميدفيديف: التدخل في شؤون لبنان غير مقبول
اكتسبت زيارة رئيس الجمهورية ميشال سليمان لموسكو طابعا مهما في الشكل والمضمون، مع ان العلاقات الثنائية بين لبنان وروسيا تتصف عموما بالدفء التقليدي. ذلك ان الزيارة الاولى لرئيس لبناني لروسيا منذ 65 سنة، كما لفت الى ذلك الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف، أضفت عليها السمة "التاريخية" التي لوحظ أن كلا من الرئيسين سليمان وميدفيديف حرصا على ابرازها. كما ان مضامين المواقف التي اتخذاها والاعلان الرسمي المشترك عن التوجهات والنتائج التي خلصت اليها أحيطت باحتفالية استثنائية لعل أهميتها تكمن في الرسائل السياسية والديبلوماسية المميزة التي صدرت وخصوصا عن الجانب الروسي حيال بلد لا تزال تتنازعه وتتهدد استقراره المصالح الاقليمية والدولية المتضاربة.
واذا كانت المحادثات الموسعة تناولت جوانب عدة من تعزيز التعاون الثنائي في قطاعات مختلفة، فقد بدا واضحا التركيز على التعاون العسكري الفني في ضوء الهبة الروسية السابقة للبنان بتقديم عشر مقاتلات "ميغ 29" وقد رفض وزير الدفاع الياس المر في هذا المجال كشف تفاصيل مذكرة التعاون التي وقعها في موسكو صباح امس، مشيرا الى أن "أمورا كثيرة ستتبلور في المرحلة المقبلة في مجال التعاون العسكري اللبناني – الروسي"، ولم ينف كما لم يؤكد معلومات عن استغناء لبنان عن هذه الهبة وطلب استبدالها بمساعدات أخرى.
أما خلاصة الموقف الروسي من لبنان فأدلى بها الرئيس ميدفيديف في لقاء صحافي مشترك مع نظيره اللبناني، اذ أوضح ان "روسيا كانت ولا تزال تدعو الى الحفاظ على سيادة اراضي الجمهورية اللبنانية ووحدتها وتعتبر انه من غير المقبول اطلاقا اي محاولات للتدخل في شؤونها الداخلية". وقال ان "كل المسائل المدرجة على جدول اعمال هذا البلد المتعدد الطائفة والمعقدة للغاية يجب ان يحلها اللبنانيون بأنفسهم وفقاً لما ينص عليه الدستور اللبناني". وفي ما بدا تشجيعا للواقع الناشئ في لبنان منذ تأليف الحكومة الحالية، رأى الرئيس الروسي "أن ما نشهده في الآونة الاخيرة في لبنان هو النهج الصحيح والناجح من خلال اعتماد الحوار والوفاق بين كل الاطراف والقوى السياسية اللبنانية". ولم تفته الاشارة الى انه "تم التوصل الى كل ذلك بدرجة كبيرة بفضل الجهود الشخصية للرئيس سليمان وحكمته".
وفي حين شهد لبنان في اليومين الاخيرين تصعيدا لافتا في الانتهاكات الجوية الاسرائيلية لأجوائه، اذ لم تغب عنها الطائرات الحربية الاسرائيلية طوال ساعات النهار والليل، حذر الرئيس سليمان من ان "تصاعد وتيرة التهديدات الاسرائيلية للبنان ومؤسساته وبنيته التحتية بات يعرض الامن الاقليمي والدولي للخطر"، وان ذلك "يستوجب تحركا دوليا وقائيا ورادعا على ما نأمل". وأعرب عن "تقدير لبنان للجهود الحثيثة التي تبذلها روسيا لايجاد حل عادل وشامل لكل أوجه الصراع في الشرق الاوسط"، لافتا الى "أهمية وضع برمجة واضحة ومهل زمنية محددة لضمان الوصول الى مثل هذا الحل".
 


المصدر: جريدة النهار

مساران للهيمنة: الشركات العسكرية في تركيا ومصر

 الجمعة 5 حزيران 2020 - 8:57 ص

مساران للهيمنة: الشركات العسكرية في تركيا ومصر https://carnegie-mec.org/2020/06/03/ar-pub-81872 … تتمة »

عدد الزيارات: 40,285,382

عدد الزوار: 1,119,165

المتواجدون الآن: 36