نتحكم بمضيق هرمز.. ولدينا 12 مليون عنصر «باسيج»

إيران للقوى الأجنبية: اقبلوا بنفوذنا في الخليج والعراق ولبنان

تاريخ الإضافة الجمعة 26 شباط 2010 - 6:19 ص    عدد الزيارات 1003    التعليقات 0    القسم دولية

        


طهران - يو. بي. آي - دعا مستشار القائد العام للقوات المسلحة الايرانية اللواء سيد يحيى صفوي ما اسماه «القوى الاجنبية المحتلة» في المنطقة الى «ان تقبل بقدرة نفوذ ايران في قضايا العراق وفلسطين ولبنان وافغانستان والخليج ومضيق هرمز». وقال «ان ايران في الوقت الحاضر تمتلك وزنا اكبر من جميع الدول المحيطة بها من الناحية الجيوسياسية وحتى من دول جنوب غرب آسيا، حيث ان مكانة الجمهورية الاسلامية لا تمكن مقارنتها مع اي من دول المنطقة».
واضاف صفوي ان لبلاده «دورا مصيريا في ضمان امن وسلام هذه المنطقة الحساسة التي تشمل الخليج.. وبحر عمان ومضيق هرمز من النواحي السياسية والاقتصادية والثقافية والعسكرية، كما يمكن القول ان ايران لديها دور مصيري في المعادلات الامنية والسياسية والاقتصادية والثقافية في جنوب غرب آسيا».
وقال «ان على قوى الاحتلال الاجنبية التي تتواجد في المنطقة ان تقبل بحقيقة ان ايران لديها قدرة كبيرة وان تتكيف معها.. فقدرة نفوذ ايران في قضايا العراق وفلسطين ولبنان وافغانستان وفي قضايا الخليج، ومضيق هرمز هي دور مصيري ومؤكد».

أمن مضيق هرمز
واشار الى العوامل الجغرافية «المؤثرة» في زيادة القدرة الوطنية، قائلا «يمر يوميا 15 الى 17 مليون برميل من مضيق هرمز، وايران توفر الامن في منطقة مضيق هرمز وتوفر امن التجارة العابرة (الترانزيت) لنقل إمدادات الطاقة من النفط والغاز بالعالم، وفي حين تمر %13 من امدادات النفط والغاز بالمنطقة عبر الانابيب في منطقة الخليج فان باقي الامدادات تمر عبر مضيق هرمز، وطبعا فان القوات المسلحة الايرانية لديها السيطرة التامة على هذه المنطقة».
وتابع ان الثروات الطبيعية مثل النفط والغاز والمعادن والرخام هي من العوامل المؤثرة، وان ما بين %63 و%65 من اجمالي احتياطيات العالم موجود في الخليج. ومن ناحية النفط تمتلك السعودية وايران والعراق والكويت على التوالي اكبر الاحتياطيات، ومن ناحية الغاز فايران تحتل المرتبة الثانية في المنطقة بعد روسيا.

12 مليون عنصر «باسيج»
واشار صفوي الى ان وجود «قدرة رادعة وتشمل ما بين 10 ملايين و12 مليونا من افراد التعبئة (الباسيج) وعدة ملايين من افراد القوات المسلحة، وان الاميركيين يأخذون ذلك في حساباتهم ويدركون انهم اذا تسببوا في مشكلة لايران فانها ستتسبب في مشكلة لهم».
وقال ان آخر استراتيجية أميركية أبلغت للبنتاغون قبل اشهر توضح ان واشنطن بامكانها ادارة حرب واحدة فقط، ولهذا فان الاميركيين سينقلون قواتهم قريبا من العراق الى افغانستان، انهم متورطون في العراق وافغانستان، ومن المستبعد ان يشنوا حربا ثالثة بامكانهم ان يبدأوها ولا يعرفون كيف ينهونها، ولا كيف ستواجههم ايران».
واضاف «تعتبر فضيحة كبيرة بالعرف الدبلوماسي ان تقوم وزيرة خارجية دولة مثل اميركا بجولة مذلة في الدول العربية وتتكلم بتصريحات واهية وسخيفة».
وقال «ان الاميركان اطاحوا بـ«طالبان» في افغانستان، ونظام صدام حسين في العراق، ولكن قدرة ايران تضاعفت».
 


المصدر: جريدة القبس الكويتية

Seven Opportunities for the UN in 2019-2020

 الأحد 15 أيلول 2019 - 7:53 ص

Seven Opportunities for the UN in 2019-2020 https://www.crisisgroup.org/global/002-seven-opportun… تتمة »

عدد الزيارات: 28,674,251

عدد الزوار: 691,770

المتواجدون الآن: 0