اليمن ودول الخليج العربي..مشروع قرار أممي لتوسيع مهمة المراقبين بالحديدة...انفجار يهز مصافي عدن والنار تلتهم أحد الخزانات... "أنباء عن استهداف مصافي عدن ب​طائرة​ مسيرة حوثية"..التحالف العربي يتخذ خطوة قوية خلخلت العمق الحوثي ...الحوثيون يختطفون عسكريين سابقين بحثا عن "مخازن صواريخ سرية".....التحالف يستهدف حوثيين وأسلحة في صعدة وحجة..صورة مفزعة من سجون ميليشيات الحوثي..وزير الخارجية الأميركي يصل البحرين في أول محطة خليجية...

تاريخ الإضافة الجمعة 11 كانون الثاني 2019 - 6:14 م    عدد الزيارات 395    التعليقات 0    القسم عربية

        


فريق حقوقي يمني يكشف عن معتقلات حوثية لتعذيب النساء...

عدن: «الشرق الأوسط».. كشف فريق حقوقي يمني في بيان له، أمس، عن وجود معتقلات حوثية خاصة بتعذيب النساء في صنعاء ومناطق سيطرة الجماعة كما كشف عن أسماء قيادات الحوثيين المتورطين في عمليات التعذيب والخطف التي طالت المئات من النساء اليمنيات. وقال فريق اليمن الدولي للسلام، في البيان الذي اطلعت عليه «الشرق الأوسط»، إنه حصل على معلومات مفصلة تتضمن أسماء قياديين من ميليشيات الحوثي مسؤولين بشكل مباشر عن اعتقال وتعذيب عدد كبير من النساء في سجون البحث الجنائي ومعتقلات سرية أخرى في صنعاء. وذكر البيان أن كلا من، أبو رائد وهاس، وأبو صقر سلطان زابن، وحسن بتران، وأحمد مطر، هم أبرز الشخصيات الحوثية المسؤولة في صنعاء وبقية مناطق الجمهورية اليمنية عن اعتقال عدد كبير جدا من النساء اليمنيات والقيام بتعذيبهن وتهديد أهاليهن بعدم الحديث أو المطالبة إعلاميا أو لدى الجهات القضائية للإفراج عنهن. وأكد الفريق الحقوقي وجود ما يزيد على ألفي معتقلة يقبعن في معتقلات جماعة الحوثي في صنعاء قال إنهن ممن اعترضن على سياسة القمع والإرهاب وعبرن عن مواقفهن بالطرق السلمية ومنها حرية الرأي والتعبير التي أصبحت جريمة في نظر هذه الميليشيا الإرهابية، بعد مراقبتهن في الأماكن العامة والخاصة. وبحسب مصادر أفادت الفريق الحقوقي بأن قيادات حوثيين «اعتقلوا فتيات بعد أن استدرجوهن باتصالات هاتفية عبر ما يسمى الزينبيات وفور الالتقاء بهن باشروهن بالضرب بالعصي الكهربائية، ثم يتم أخذهن جبرا إلى معتقلات الحوثي ليتم تعذيبهن بطرق وحشية ومحاولة انتزاع اعترافات بالقوة بالإضافة إلى نهب ممتلكاتهن الشخصية». وقال الفريق الحقوقي إن عمليات الاعتقال زادت في الآونة الأخيرة لتطال النساء في البيوت والشوارع بحجج واهية، إذ يستخدم الحوثيون مجموعة «الزينبيات» (الأمن النسائي الحوثي) حتى أصبح المواطن البسيط - على حد قول الفريق - «يخشى من خروج نسائه من البيت سواء للمدرسة أو الجامعة أو حتى المستشفى أو السوق بعد أن تضاعفت هذه الانتهاكات والجرائم بشكل كبير». وذكر فريق اليمن الدولي للسلام في بيانه «أنه يخشى الإفصاح عن كثير من المعلومات التي وصلته من المصدر تجنبا لتعرض المصدر والمعتقلات وذويهن للضرر مما جعله يتحفظ على نشرها». وطالب الفريق الجهات المعنية بسرعة التحرك لدى المنظمات الدولية والإقليمية والمحلية للضغط على الميليشيات من أجل الإفراج عن المعتقلات والقبض على الجناة وإحالتهم للتحقيق والمحاكمة. وحمل الفريق ميليشيا الحوثي الإرهابية المسؤولية الكاملة عن سلامة المعتقلات وذويهن وما قد يلحقهن من ضرر أو إيذاء بدني أو معنوي أو نفسي. وكانت الجماعة الحوثية صعدت في الآونة الأخيرة من حملات القمع ضد النساء اليمنيات، بمزاعم منع الاختلاط في الجامعات والأماكن العامة، إضافة إلى حملات التضييق على الناشطات وترويع ذويهن. ولا توجد أرقام دقيقة عن حجم النساء المعتقلات في سجون الميليشيات الحوثية، لكن تقارير حقوقية تقدر أنهن بالمئات، في ظل عدم استطاعة أهاليهن الحديث أو المطالبة بالإفراج عنهن.

الانقلابيون قتلوا 37 مدنياً عبر 464 خرقاً لهدنة الحديدة

الميليشيات تقصف قرية بعيدة عن نقاط التماس وتقتل 8 أطفال ونساء في حجة

تعز: «الشرق الأوسط»... رصدت خلية التنسيق في مركز العمليات المتقدم بمحور الحديدة 464 خرقاً ارتكبته ميليشيا الحوثي الانقلابية منذ سريان الهدنة في 18 ديسمبر (كانون الأول) الماضي وحتى تاريخ 9 يناير (كانون الثاني) 2019. وقالت الخلية في تقرير لها، نشرته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية «سبأ»، إن «ميليشيا الحوثي الانقلابية ارتكبت 464 خرقاً في محافظة الحديدة، ما أدى إلى استشهاد 37 مواطناً وإصابة 312 آخرين، جراحات بعضهم خطيرة»، وإن «الخروقات الحوثية مستمرة بمختلف أنواع الأسلحة وتستهدف منازل المواطنين والأماكن العامة ومواقع الجيش». وأكد مصدر عسكري في اللجنة أن «الميليشيا مستمرة في تعزيز مواقعها الدفاعية عن طريق زراعة الألغام وحفر الخنادق والممرات البرية عند المداخل والمواقع الرئيسية». ونوه بأن «الميليشيا تهدف من خلال هذه الخروقات المتزايدة إلى استفزاز قوات الجيش الوطني والتحالف، في تعمد واضح منها لإفشال اتفاق استوكهولم». ودعا المصدر العسكري ذاته «مكتب المبعوث لليمن إلى اتخاذ الخطوات اللازمة والجدية من أجل الضغط على ميليشيات الحوثي الانقلابية للتوقف فوراً عن هذه الانتهاكات والخروقات والالتزام بالاتفاق الذي تقوده الأمم المتحدة بخصوص الحديدة». وتواصل ميليشيات الحوثي الانقلابية ارتكابها المجازر بحق المدنيين العُزل في عدد من المحافظات اليمنية، خصوصاً عقب كل هزيمة تتكبدها في معاركها من الجيش الوطني المسنود من تحالف دعم الشرعية بقيادة السعودية، وأبرزها في البيضاء وتعز والقرى الجنوبية لمدينة الحديدة الساحلية، المطلة على البحر الأحمر. وارتكبت ميليشيات الانقلاب، مساء الخميس، مجزرة بحق المدنيين بمدينة حرض، شمال حجة المحاذية للسعودية، بقصف مدفعي على قرية شليلة التابعة لحرض، وراح ضحيته 4 أطفال و4 نساء وأصيب 7 آخرون، طبقاً لما أفاد به المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة الذي نقل عن المواطن أحمد الشليلي، أحد سكان المنطقة، قوله إنه «نحو الساعة العاشرة والنصف من مساء يوم الخميس، وصلت 7 مقذوفات إلى قرية شليلة التي يوجد بها عشرات الأسر من أبنائها وكذلك من نازحي القرى المجاورة، وقد وقعت اثنتان من هذه المقذوفات على منازل المواطنين أودتا بحياة 4 أطفال و4 نساء إحداهن حامل، فيما أصيب 7 آخرون بينهم أطفال ونساء بجروح مختلفة منها حالتان حرجتان، وتم إسعاف جميع الجرحى ونقلهم إلى مستشفيات المملكة بجازان». وأضاف: «كما تسبب القصف في نفوق أكثر من 50 رأساً من مواشي المواطنين واحتراق سيارتين». وتتعمد الميليشيات الانقلابية استهداف القرى الآهلة بالسكان، حيث استهدفت الجمعة الماضي، سوق حيران بمحافظة حجة بقصف مدفعي أسفر عن مقتل طفل وجرح آخرين، فيما توفي المواطن علي جابري بديدي من أبناء حيران، مساء الأربعاء الماضي، في أحد مستشفيات جيزان الذي تم إسعافه إليها بعد إصابته عصر الجمعة في استهداف الميليشيات لسوق حيران. ميدانياً، تواصل قوات الجيش الوطني تقدمها في جبهات صعدة والضالع والبيضاء والجوف، والتصدي لمحاولات تسلل الانقلابيين إلى مواقعها في الحديدة والمناطق الجنوبية للمدينة، وسط تكبيد الانقلابيين الخسائر البشرية الكبيرة. وتكبدت ميليشيات الانقلاب خلال الـ72 الساعة الماضية، الخسائر البشرية والمادية الكبيرة في معارك مع الجيش الوطني وغارات مقاتلات تحالف دعم الشرعية. وأعلنت قوات الجيش الوطني، مساء الخميس، تمكنها، بإسناد من تحالف دعم الشرعية، من إحراز تقدم جديد في مديرية الحشوة شرق محافظة صعدة، المعقل الرئيسي لميليشيات الانقلاب. ونقل المركز الإعلامي للجيش الوطني عن قائد اللواء التاسع حرس حدود العميد محمد هادي العملسي، تأكيده أن «قوات الجيش الوطني توغلت الأربعاء، أكثر من 5 كم في معركة السد في هضبة برط العنان، حيث تمكنت من تحرير عدد من المواقع في مناطق القذاميل التابعة لمديرية الحشوة بمحافظة صعدة (شمال غرب)». وأوضح أن «المعارك ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية مستمرة منذ يومين، في جبهة برط العنان التابعة لمحافظة الجوف (شمال) ومديرية الحشوة التابعة لمحافظة صعدة»، وأن «قوات الجيش الوطني تتقدم بخطى واثقة لتضييق الحصار على ميليشيات الحوثي الانقلابية». وأشار العميد العملسي إلى أن «المعارك العنيفة أسفرت عن سقوط عدد من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية بين قتيل وجريح، إلى جانب خسائر أخرى في العتاد». كما أكد المركز «تحرير قوات الجيش الوطني مواقع جديدة من قبضة ميليشيات الحوثي الانقلابية بعد قلعة وادي آل جبارة باتجاه مركز مديرية كتاف (شمال)». رافق ذلك سقوط عدد من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية بين قتيل وجريح، خلال اليومين الماضيين، بنيران الجيش الوطني في جبهة الشامية، شمال غربي مديرية باقم، عقب محاولتهم التسلل إلى مواقع الجيش الوطني بهدف سحب جثث قتلاهم، إضافة إلى استهداف مدفعية الجيش الوطني تحركات وتعزيزات لميليشيات الحوثي الانقلابية كانت في طريقها إلى شعب العماني في جبهة الشامية، الذي سيطرت عليه قوات الجيش الوطني قبل أيام. وفي الضالع، جنوب، حررت قوات الجيش الوطني خلال اليومين الماضيين، عدداً من المواقع والمرتفعات الجبلية التي كانت ميليشيات الحوثي الانقلابية تتمركز بها بمحيط مدينة دمت، شمال، بعد معارك قتل فيها ما لا يقل عن 12 انقلابياً وجرح آخرين. وسيطرت القوات على السلسلة الجبلية الممتدة من جبل مضرح وصولاً إلى الجبال المطلة على قرية الاثلة والمعرش، وعدد من المواقع الأخرى غرب مدينة دمت. وفي الحديدة، حيث تستمر ميليشيات الانقلاب في خرق هدنة وقف النار من خلال قصف الأحياء السكنية وقصف ومهاجمة مواقع القوات المشتركة من الجيش الوطني، أحبطت قوات الجيش الوطني من ألوية العمالقة محاولة تسلل ميليشيات الانقلاب في منطقة الجبلية التابعة لمديرية التحيتا، جنوب، بالتزامن مع استمرار قصفها الأحياء السكنية في حيس والدريهمي والتحيتا، جنوب الحديدة. وأفاد المركز الإعلامي لألوية العمالقة بقيام الانقلابيين، خلال الساعات الماضية، بقصف «أحياء سكنية في مديرية حيس وسقوط عدد من القذائف على منازل المواطنين وتدميرها، وخلّفت أضراراً كبيرة بالمنازل وخلقت حالة من الخوف والهلع في صفوف النساء والأطفال». وكان طفلان أصيبا برصاص قناصة من ميليشيات الحوثي في مديرية التحيتا برصاص الانقلابيين أثناء إطلاق النار على الطفلين حين مرورهما بجوار منزلهما وأدت لإصابة الطفل يحيى أحمد مشعشع بطلقتي رصاص في الساق وأصيب الطفل علي طالب حسن بطلقة رصاص في الفخذ.

اليمن.. مشروع قرار أممي لتوسيع مهمة المراقبين بالحديدة...

المصدر: العربية.نت – وكالات.. طرحت بريطانيا، الجمعة، على مجلس الأمن الدولي مشروع قرار لتوسيع مهمة المراقبين الدوليين المكلّفين بالإشراف على تطبيق وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة اليمنية، والسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى ملايين السكان الذين يواجهون خطر المجاعة. وتوقّع دبلوماسيون أن يطرح المجلس مشروع القرار على التصويت الأسبوع المقبل. وبحسب مسوّدة حصلت عليها وكالة فرانس برس، ينصّ المشروع على نشر نحو 75 مراقباً في الحديدة ومينائها وفي مرفأي الصليف وراس عيسى لفترة أولية مدّتها ستة أشهر..يذكر أن المحادثات اليمنية التي جرت في السويد بإشراف الأمم المتحدة توصّلت في 18 ديسمبر إلى اتفاق ينص على نشر الأمم المتحدة فريقاً من المراقبين الدوليين، إلا أن الفريق المتواجد حالياً صغير، ويتألف من 16 مراقباً دولياً، بقيادة الجنرال الهولندي باتريك كاميرت. والأربعاء، طالب موفد الأمم المتحدة إلى اليمن البريطاني، مارتن غريفثس طرفي النزاع، بالدفع لتحقيق "تقدم كبير" لإرساء الهدنة قبل انعقاد جولة المحادثات المقبلة. يشار إلى أن أنطونيو غوتيريس، الأمين العام للأمم المتحدة طلب من مجلس الأمن الأربعاء الموافقة على نشر ما يصل إلى 75 مراقباً في مدينة وميناء الحديدة في اليمن لمدة ستة أشهر لمراقبة وقف إطلاق النار وإعادة نشر قوات طرفي الحرب.

مصادر يمنية: قطر وراء عمليات التخريب بالمناطق المحررة

أبوظبي - سكاي نيوز عربية... كشفت مصادر رسمية يمنية، الجمعة، عن دور قطر في دعم وتمويل ميليشيات الحوثي والتنظيمات الإرهابية الأخرى، في عمليات التخريب والهجمات بالمناطق المحررة في اليمن. وقالت المصادر إن "قطر تعمل بشكل متعمد على تقويض جهود حكومة معين عبد الملك من خلال زعزعة الأمن والاستقرار". وأوضحت أن "الهجمات الأخيرة في المناطق المحررة تحمل بصمات الدعم القطري التخريبي في اليمن"، مشيرين إلى أن قطر تدعم وتمول خلايا تعمل على التخريب والعمل استخباراتيا لصالح ميليشيات الحوثي. وأشارت هذه المصادر إلى تكثيف قطر للحرب الإعلامية والتحريضية ضد اليمنيين، عبر استهداف قوات الشرعية التي تخوض حربا ضد الإرهاب. كما لفتت إلى أن الحملات الإعلامية القطرية تنفذ بطريقة ممنهجة وتشكل دعما مباشرا للحوثيين وباقي التنظيمات الإرهابية.

انفجار يهز مصافي عدن والنار تلتهم أحد الخزانات..

المصدر: دبي - العربية.نت.. هز انفجار ، مساء الجمعة، شركة "مصافي عدن"، واندلع حريق ضخم في أحد الخزانات. وأفاد مراسل "العربية" في عدن، ردفان الدبيس، أن أحد خزانات النفط تعرض لإطلاق نار، وربما حدث ماس كهربائي أدى للانفجار. كما أشار المراسل إلى وجود تضارب في المعلومات بشأن الأسباب الحقيقية للانفجار، موضحاً أن أسباب حريق أحد خزانات النفط تبدو غير واضحة. إلى ذلك، قال مسؤول في المصفاة لوكالة فرانس برس، إن "الخزان الذي نشب فيه الحريق يحتوي على كمية قليلة تضم بقايا مشتقات نفطية، ويسعى الدفاع المدني إلى محاصرة الحريق وعدم توسعه إلى الخزانات المجاورة المليئة بالنفط والديزل الخاص بمحطات الكهرباء". ورجح المسؤول أن يكون الحريق الذي اندلع في أحد الخزانات وامتد إلى أحد الأنابيب "ناتج عن انفجار، ويرجح أنه عمل تخريبي قامت به عناصر تخريبية". من جانبه، ذكر مصدر أمني أن قوات الأمن "منعت كل العاملين من الخروج وفتحت تحقيقا في الحادث بعد معلومات أولية تفيد أن الحريق نتيجة انفجار وعمل تخريبي".

احتواء الحريق

ولاحقاَ، أوضح المدير التنفيذي لشركة مصافي عدن محمد البكري أن فرق الإطفاء التابعة لشركة مصافي_عدن ، والدفاع المدني، تمكنت من إحتواء الحريق الذي اندلع، عند الساعة السابعة تقريباً من مساء الجمعة، في أحد خزانات الشركة. وقال البكري، في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية أن الحريق إندلع في أحد الخزانات الصغيرة التي كانت تحتوي على بقايا مشتقات بترولية، عقب سماع دوي إنفجار لازال مجهول المصدر.، مشيراً إلى أن عربات الإطفاء التابعة لإدارة السلامة والإطفاء في شركة مصافي عدن ومعها فرق الدفاع المدني في المحافظة هرعت للتعامل مع النيران وألسنة اللهب التي أرتفعت في السماء . وأضاف أن فرق الإطفاء تمكنت بعد ساعة ونصف من إحتواء الحريق ومحاصرته والحد من انتشاره، وتقوم حالياً بإخماده وإطفائه، لافتاً إلى أنه سيتم عقب ذلك فتح تحقيق بالتنسيق والتعاون مع الأجهزة الأمنية لمعرفة أسباب الحريق. يذكر أن المصفاة تضررت جراء المعارك خلال عام 2015، وتم استئناف العمل فيها عام 2016 بعد توقفها لأكثر من عام. وأدى توقف العمل بالمصفاة إلى نقص حاد في المشتقات النفطية في عدن، وانقطاع في التيار الكهربائي بعد نفاد المخزون من المحطة الكهربائية. كما يشار إلى أن هذا الحادث يأتي بعد تعرض قاعدة "العند" العسكرية لهجوم حوثي بطائرة مسيرة، الخميس، وهي إحدى القواعد الجوية العسكرية التاريخية التي أسسها البريطانيون في اليمن. وقد عبر مارتن غريفثس، مبعوث الأمم المتحدة لليمن، إثر هجوم العند عن قلقه تجاه تصاعد العنف، وحث على ضبط النفس.

عاجل...أفادت قناة "العربية" عن "أنباء عن استهداف مصافي عدن ب​طائرة​ مسيرة حوثية"، مشيرةً إلى أن "انفجار عنيف يهز مصافي عدن وحريق ضخم يندلع فيها"...

قرقاش: خطاب بومبيو في القاهرة مهم لدعم الإستقرار..

ايلاف....أ. ف. ب... ابوظبي: أشادت دولة الإمارات بالخطاب الذي ألقاه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في القاهرة، مؤكدة على أهميته في دعم "الاستقرار الإقليمي". وكتب وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش في تويتر "كلمة وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في الجامعة الأمريكية في القاهرة مهمة في دعمها للاستقرار الإقليمي وتشخيصها للأخطار التي تواجه المنطقة". وبحسب قرقاش فإن "واشنطن عبر وزيرها تؤكد على أهمية تحالفاتها ودعم أصدقائها، رسائل ضرورية مبنية على دور الدولة الوطنية وسيادتها". وفي خطاب ألقاه في الجامعة الأميركية في القاهرة وحاول خلاله عرض استراتيجية متماسكة للرئيس دونالد ترامب في الشرق الأوسط، دعا بومبيو دول الشرق الأوسط الى "إنهاء الخصومات القديمة" والتحالف في مواجهة إيران. وسيزور بومبيو أبو ظبي في وقت لاحق الجمعة في إطار جولة يقوم بها في المنطقة.

العربية_عاجل.. التحالف: تدمير مركز اتصالات وتحكم لميليشيا الحوثي يدير عمليات “الطائرات بدون طيار” ...

عاجل: بعد حادثة العند..التحالف العربي يتخذ خطوة قوية خلخلت العمق الحوثي ..

مصدر الخبر / بوابتي... أعلنت اليوم الجمعة قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن عن تنفيذها خطوة إستراتيجية ودقيقة ضد ميلشيا الحوثي الانقلابية، بعد استهدافها يوم أمس الخميس لتجمعات تابعة لقوات الجيش الوطني بقاعدة العند الجوية بلحج جنوب البلاد. وقال التحالف العربي ” إن مقاتلاتها دمرت بعدة غارات جوية شبكة اتصالات عسكرية لميلشيا الحوثي الانقلابية، بالإضافة إلى استهدفت كهف خبراء أجانب للتحكم بالطائرات بدون طيار”. وأضاف التحالف ” أن تدمير مركز الاتصالات والتحكم يتوافق مع القانون الدولي الإنساني ومبدأ “الاستخدام الثنائي”، وأن الاستهداف يُحيد العمليات الإرهابية للمليشيا الحوثية ويحقق الأمن الإقليمي والدولي”. وذكر التحالف ” أن الحوثيين استولوا على موقع لشركة اتصالات يمنية وحولوه إلى مركز اتصالات عملياتي وتحكم بالطائرات بدون طيار”. ويأتي هذا الاستهداف الدقيق لقوات التحالف العربي بعد الاستهداف الذي أقدمت عليه ميلشيا الحوثي الانقلابية يوم أمس الخميس على تجمعات لقوات الجيش الوطني في قاعدة العند الجوية بمحافظة لحج جنوب البلاد، بطائرة مسيرة.

الحوثيون يختطفون عسكريين سابقين بحثا عن "مخازن صواريخ سرية"..

أبوظبي - سكاي نيوز عربية... اختطفت ميليشيات الحوثي الموالية لإيران 5 ضباط سابقين من القوات الجوية اليمنية من منازلهم في العاصمة صنعاء، واقتادتهم إلى جهات مجهولة، حسبما قالت مصادر محلية، الجمعة. وأوضح أحد المصادر أن "5 ضباط من القوات الجوية أحدهم برتبة عميد يدعى محمد المطري، اختطفوا ليلة الخميس، من منازلهم في صنعاء، وتم اقتيادهم إلى جهة مجهولة دون معرفة الأسباب". وأضاف المصدر أن "الضباط كانوا يعملون في القوات الجوية اليمنية حتى انقلاب ميليشيات الحوثي على السلطة في عام 2014، ليغادروا إلى منازلهم ويرفضوا الانصياع لتوجيهات الميليشيات والعودة للعمل لصالحها رغم المغريات والتهديدات المستمرة". ولفت إلى أن "الميليشيات الحوثية تعتقد أن لدى بعض الضباط الذين تم اختطافهم معلومات عن مخازن سرية تتبع القوات الجوية لم تكتشفها الميليشيات حتى اليوم، قد يضم أحدها صواريخ مخصصة لإسقاط الطائرات المقاتلة، كان اليمن قد اشتراها من روسيا في عهد الرئيس السابق علي عبد الله صالح".

شبكة "أنفاق مسلحة" للحوثيين أسفل الأحياء السكنية بالحديدة

ياسين الرضوان- اليمن- سكاي نيوز عربية... قالت مصادر محلية، الجمعة، في مدينة الحديدة إن ميليشيات الحوثي الإيرانية تقوم بأعمال حفريات واسعة، مستحدثة شبكة من الأنفاق تحت الأحياء والشوارع السكنية. وحسب المصادر، فإن الميليشيات الحوثية استحدثت مؤخرا نفقًا جديدا يمتد من منتجع الحديدة لاند، الذي تحتفظ فيه بترسانة كبيرة من الأسلحة والذخائر والعتاد الحربي، إلى شارع المطار. ووفقا للمصادر، فقد أنهت الميليشيات أعمال الحفر والتجهيزات في النفق العرضي، الذي يبدأ من آخر المنتجع، ليقطع شارع المطار من جهة الشرق حتى شارع الخمسين، الذي يعد خط تقدم لقوات الشرعية اليمنية لتطويق المدينة من الجهة الجنوبية الشرقية. وقالت مصادر عسكرية إن هدف الأنفاق المستحدثة مؤخرا هو سهولة التنقل، وشن هجمات مباغتة ضد قوات المقاومة بهدف قطع خطوط الإمداد، فضلا عن استخدامها كخطوط إمداد لنقل الذخيرة ونقل بعض الأسلحة. وفي سياق متصل أحبطت قوات ألوية العمالقة محاولة تسلل لميليشيات الحوثي في منطقة "الجبلية" جنوبي مديرية التحيتا بمحافظة الحديدة. وقالت مصادر ميدانية إن عناصر من الميليشيات حاولت التسلل باتجاه مواقع قوات العمالقة، لكنها فشلت فلجأت إلى قصف هذه المواقع قبل فرارها. وأعاد المتمردون استهداف الأحياء السكنية في مركز مديرية "حيس" بقذائف الهاون، ودمرت بعض المنازل جزئيا، وأثاروا حالة رعب وخوف في أوساط النساء والأطفال. وأفادت مصادر ميدانية بإصابة ثلاث من أفراد المقاومة المشتركة في منطقة "الجاح" برصاص قناصة الميليشيات. ورصدت المصادر تجمعات وتعزيزات للميليشيات الحوثية، وأطلقت قذيفة هاون إلى جوار مطاحن البحر الأحمر داخل مدينة الحديدة. وأكدت مصادر ميدانية سقوط مقذوفات حوثية في شرقي مركز مديرية الدريهمي. أما في قرية "الشليلة" شرقي حرض، ثاني أكبر مديريات محافظة حجة سكانا، قتل سبعة مدنيين وأصيب عشرة آخرين بقذائف أطلقتها مليشيات الحوثي.

التحالف يستهدف حوثيين وأسلحة في صعدة وحجة

المصدر: دبي - العربية.نت... رصد فيديو أطلقته قيادة القوات المشتركة لقوات تحالف دعم الشرعية في اليمن، عمليات استهداف مقاتلين من الميليشيات_الحوثية والعربات والأسلحة والذخائر في محافظتي صعدة وحجة. وشملت الأهداف تجمعات للمقاتلين الحوثيين وعربات تم تحميلها بأسلحة وذخائر في مديرية كتاف والبقع بمحافظة صعدة، ومديرتي حرض وبكيل المير بمحافظة حجة. ونفذت عمليات القصف طائرات تابعة لقوات التحالف في اليمن.

صورة مفزعة من سجون ميليشيات الحوثي

المصدر: العربية.نت - أوسان سالم.. تداول ناشطون يمنيون صورة لنزيل في أحد السجون التي تديرها ميليشيات_الحوثي بمحافظة إب وسط البلاد، وهو في حالة إنسانية غاية في السوء والتدهور. ويظهر جسم السجين في غاية الهزال والضعف، وبرزت إلى الخارج عظام هيكله في مشهد قاس. ونشر الناشط الحسين خالد الرصين الصورة، مؤكدا أن هذه حالة بين كثيرين في سجون الحوثيين يموتون جوعا ولا يتلقون أي علاج من الأمراض. وقال إن بث هذه الصور هو الوسيلة الوحيدة لكي يعرف الجميع ماذا يحدث في سجون الحوثيين. ويشكو السجناء والمعتقلون في سجون الميليشيات الحوثية من غياب الخدمات العلاجية والطبية ونقص شديد في الغذاء، إضافة إلى ظروف إنسانية ونفسية قاسية ترافق التحقيقات والحجز والتغييب. وطالب ناشطون بتدخل المنظمات الإنسانية والحقوقية الدولية والتحقيق في الانتهاكات المريعة التي تحدث في معتقلات وسجون الميليشيات. وفي السياق قالت رابطة أمهات المختطفين اليمنيين إنها تلقت عدة بلاغات من أسر مختطفيها في سجن كلية المجتمع بذمار من جراء انتشار مرض السل حيث يتقيأ المختطفون دما دون تلقي الرعاية الطبية اللازمة، وأكدت أنها أبلغت الصليب الأحمر بذلك. وكشفت الرابطة في بيان، عن وفاة المختطف، توفيق أحمد اللحجي، داخل سجون الحوثي، من جراء الإهمال الصحي المتعمد، بعد إخفائه قسرا لمدة 6 أشهر. ودعت الأمم المتحدة ومبعوثها إلى اليمن اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية المختطفين والمخفيين قسرا، مؤكدة استمرار الحوثيين، رغم توقيعهم على اتفاق السويد لإطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسرا، في اختطاف المواطنين وممارسة شتى أصناف التعذيب ضدهم في سجونها.

وزير الخارجية الأميركي يصل البحرين في أول محطة خليجية

المصدر: المنامة - فرانس برس.. وصل وزير الخارجية الأميركي مايك_بومبيو، الجمعة، إلى البحرين، محطته الأولى في الخليج في إطار جولة يقوم بها في الشرق الأوسط. وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، إن الشراكة مع دول الخليج ضرورية من أجل حماية إمدادات الطاقة العالمية ومحاربة "الإرهاب الراديكالي"، بالإضافة إلى "مواجهة العدوان الإيراني". ومن المقرر أن يلتقي بومبيو في غداء عمل العاهل البحريني، الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وولي عهده سلمان، ونظيره البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة. وكان بومبيو استهل جولته في الشرق الأوسط بزيارة الأردن ثم العراق ومصر. وسيتوجه الوزير الأميركي بعد البحرين إلى الإمارات ثم قطر والسعودية وسلطنة عمان والكويت، كل دول مجلس التعاون الخليجي الست. وأكد المتحدث أن "مجلس تعاون خليجي متحد هو حجر الأساس للسلام الإقليمي والازدهار والأمن والاستقرار، وهو ضروري لمواجهة أكبر تهديد للاستقرار الإقليمي وهو النظام الإيراني". وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر في الخامس من حزيران/يونيو 2017 بعدما اتّهمت الدوحة بدعم تنظيمات متطرفة والتدخل في شؤونها. وتقوم الولايات المتحدة والكويت بجهود وساطة لحل الأزمة لكنها لم تنجح في ذلك حتى اليوم.



السابق

سوريا....واشنطن تعلن عقد قمة دولية حول إيران والشرق الأوسط الشهر المقبل..باريس تدعو إيران إلى الوقف الفوري لكل الأنشطة..مسؤول عسكري أميركي ينفي سحب جنود من سوريا..موسكو: ضرورة انتقال المناطق إلى السيطرة السورية..وزير دفاع تركيا يتوعد أكراد سوريا بعملية عسكرية...دوريات "روسية كردية" تزيد تعقيد المشهد بمنبج السورية..

التالي

العراق...حملات تشهير بين «تيار الحكمة» و«عصائب أهل الحق».. قتلى وجرحى بانفجار سيارة مفخخة في القائم..سوريا والعراق بخطر جديد.. دواعش محمّلون بأموال يفرون....الأكراد يرضخون لقرار بغداد وينزلون علم كردستان بكركوك...والعزل والمحاكمة للمقصرين بتمرد وإحراق معتقل للفتيات في بغداد..

Getting a Grip on Central Sahel’s Gold Rush

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 8:15 ص

Getting a Grip on Central Sahel’s Gold Rush https://www.crisisgroup.org/africa/sahel/burkina-faso… تتمة »

عدد الزيارات: 31,045,909

عدد الزوار: 755,625

المتواجدون الآن: 1