سوريا.....هكذا يتعامل جنود روس مع المدنيين في الغوطة الشرقية...مقتل العشرات من الميليشيات الإيرانية في ديرالزور...قوات موالية للنظام تحتشد حول دوما وسط تهديدات بشن هجوم....القوات التركية والجيش الحر يسيطران على تل رفعت ومطار منغ...مقتل جنديين تركيين و11 مسلحاً كردياً في عفرين.....

تاريخ الإضافة الثلاثاء 27 آذار 2018 - 7:42 م    عدد الزيارات 405    التعليقات 0    القسم عربية

        


قوات موالية للنظام تحتشد حول دوما وسط تهديدات بشن هجوم وإجلاء أكثر من 17 ألفاً من المقاتلين والمدنيين من الغوطة الشرقية إلى ادلب ...

الحياة....بيروت – رويترز، أ ف ب ... قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم (الثلثاء) إن قوات موالية للحكومة تحتشد حول مدينة دوما في الغوطة الشرقية منذ أمس، فيما هددت دمشق وموسكو بشن عملية عسكرية ضد المدينة، ما لم يوافق فصيل «جيش الإسلام» على الخروج منها، بحسب ما قالت مصادر متطابقة. ودوما التي تسيطر عليها جماعة «جيش الإسلام» المسلحة، هي آخر منطقة لا تزال تحت سيطرة المعارضة في الغوطة الشرقية. ولم تسفر محادثات بين الفصيل وروسيا حليفة الحكومة السورية في شأن الانسحاب عن نتائج بعد. وقالت الأمم المتحدة إنها قلقة للغاية على ما بين 70 ألف و78 ألف شخص يعتقد أنهم محاصرون بالداخل. وهددت دمشق حليفتها موسكو بشن عملية عسكرية ضد مدينة دوما، ما لم يوافق فصيل «جيش الإسلام» على الخروج منها، وفق ما قالت مصادر متطابقة اليوم. وتجري منذ أيام مفاوضات مباشرة حول مصير مدينة دوما بين روسيا و«جيش الإسلام» الذي طالما كان الأكثر نفوذاً في الغوطة الشرقية. وكانت تتركز على إيجاد صيغة تحول دون القيام بعملية إجلاء منها، كما حصل في الجيبين الآخرين في الغوطة الشرقية. وقال مصدر معارض مطلع على المفاوضات في دوما لوكالة «فرانس برس»: «في آخر اجتماع لهم الاثنين، خيّر الروس جيش الإسلام بين الاستسلام أو الهجوم»، وجرى منح الفصيل المعارض مهلة أيام قليلة للرد. وأوضح مصدر ثان معارض أنه «لا يريد الروس اتفاقاً مختلفا في دوما عن (الاتفاقات التي تم التوصل اليها في) سائر مناطق الغوطة»، مشيراً إلى أن «جيش الاسلام في المقابل يريد البقاء عبر تحوله إلى قوة محلية، وألا يتهجر أحد من أهل البلد». وبعد خمسة أسابيع على هجوم عنيف بدأته قوات النظام وقسمت خلاله الغوطة الشرقية إلى ثلاث جيوب منفصلة بينها دوما، توصلت روسيا تباعاً مع فصيلي حركة «أحرار الشام» في مدينة حرستا ثم «فيلق الرحمن» في جنوب الغوطة الشرقية، الى اتفاقين تم بموجبهما إجلاء آلاف المقاتلين والمدنيين الى منطقة إدلب (شمال غربي). ومنذ السبت، جرى إجلاء أكثر من 17 ألفاً من المقاتلين والمدنيين من الغوطة الشرقية إلى ادلب، ولا تزال العملية مستمرة من البلدات الجنوبية، فيما أعلنت دمشق مساء الجمعة حرستا «خالية» من المقاتلين المعارضين. وأكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن إن قوات النظام تنتشر في محيط دوما «من أجل الضغط على مفاوضي جيش الإسلام»، مشيراً إلى أن «الأكثر تشدداً في الفصيل المعارض يريدون القتال حتى النهاية». وكانت المفاوضات تتركز أساساً على تحويل دوما إلى منطقة «مصالحة» يبقى فيها «جيش الإسلام» وتعود إليها مؤسسات الدولة من دون دخول قوات النظام، ويتم الاكتفاء بنشر شرطة عسكرية روسية. وشهدت دوما خلال الأسبوع الأخير هدوءاً بالتزامن مع المفاوضات واستمرار نزوح آلاف المدنيين منها.

دمشق وموسكو تهددان بهجوم على دوما ما لم ينسحب مقاتلو المعارضة

الراي....أ ف ب .. هددت دمشق وحليفتها موسكو بشن عملية عسكرية ضد مدينة دوما، آخر جيوب الفصائل المعارضة في الغوطة الشرقية، ما لم يوافق فصيل جيش الإسلام على الخروج منها، وفق ما قالت مصادر متطابقة الثلاثاء. وأفادت صحيفة الوطن، المقربة من الحكومة السورية، عن استعدادات للجيش السوري بدء عملية «ضخمة» ضد دوما معقل فصيل جيش الإسلام. وتجري منذ أيام مفاوضات مباشرة حول مصير مدينة دوما بين روسيا وفصيل جيش الإسلام، الذي طالما كان الأكثر نفوذا في الغوطة الشرقية. وكانت تتركز على إيجاد صيغة تحول دون القيام بعملية إجلاء منها، كما حصل في الجيبين الآخرين في الغوطة الشرقية. وقال مصدر معارض مطلع على المفاوضات في دوما لوكالة فرانس برس إن «في آخر اجتماع لهم الاثنين، خيّر الروس جيش الإسلام بين الاستسلام أو الهجوم»، وجرى منح الفصيل المعارض مهلة أيام قليلة للرد. وأوضح مصدر ثان معارض «لا يريد الروس اتفاقاً مختلفا في دوما عن (الاتفاقات التي تم التوصل اليها في) سائر مناطق الغوطة»، مشيراً إلى أن «جيش الاسلام في المقابل يريد البقاء» عبر تحوله الى «قوة محلية»، وألا يتهجر أحد من أهل البلد. وبعد خمسة أسابيع على هجوم عنيف بدأته قوات النظام وقسمت خلاله الغوطة الشرقية إلى ثلاث جيوب منفصلة بينها دوما، توصلت روسيا تباعاً مع فصيلي حركة أحرار الشام في مدينة حرستا ثم فيلق الرحمن في جنوب الغوطة الشرقية، الى اتفاقين تم بموجبهما إجلاء آلاف المقاتلين والمدنيين الى منطقة إدلب (شمال غرب). ومنذ السبت، جرى إجلاء أكثر من 17 ألفاً من المقاتلين والمدنيين من الغوطة الشرقية إلى ادلب، ولا تزال العملية مستمرة من البلدات الجنوبية، فيما أعلنت دمشق مساء الجمعة حرستا «خالية» من المقاتلين المعارضين. وقال الناطق بالعسكري باسم جيش الإسلام حمزة بيرقدار لوكالة فرانس برس «طبعاً هناك مساع من قبل النظام والروس لتطبيق سياسة التغيير الديموغرافي في دوما استكمالا لمشروعهم في الأوسط» في إشارة إلى إجلاء البلدات الجنوبية.

مقتل جنديين تركيين و11 مسلحاً كردياً في عفرين

الحياة....إسطنبول - رويترز ... قتل الجيش التركي 11 مسلحاً كردياً ليلة أمس (الإثنين) في جنوب البلاد على الحدود مع سورية، فيما قال الجيش أن «اثنين من جنوده قتلا بانفجار في منطقة عفرين السورية»، وفق ما أفاد مكتب حاكم إقليم خطاي التركي اليوم. وجاء في بيان صادر عن مكتب حاكم الإقليم أن قوات الأمن التركية فتحت النار، فقتلت المسلحين بعدما رصدت وجودهم في منطقة أرسوز في خطاي قرب البحر المتوسط. وأضاف أن «الجيش احتجز جثث ستة مسلحين وبنادق من طراز إم - 16، وقاذفاً للصواريخ وذخيرة»، متابعاً أن «السلطات تعتقد أن المسلحين مسؤولون عن عدد من الهجمات في الإقليم العام الماضي». من جهة أخرى، أفادت القوات المسلحة التركية بأن جنديين تركيين قتلا بانفجار عبوة ناسفة بدائية الصنع خلال عمليات تفتيش في منطقة عفرين أمس.

صحيفة: القوات التركية والجيش الحر يسيطران على تل رفعت ومطار منغ

أورينت نت- قالت صحيفة قرار التركية نقلا عمّا أسمته بالمصادر الموثوقة إنّ القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر سيطرا على مدينة تل رفعت عقب اسنحاب القوات الروسية منها. وأشارت الصحيفة إلى أنّ القوات التركية والجيش الحر يستعدان لدخول المدينة بعد القيام بعملية تطهير المنطقة من متفجرات وألغام محتملة. الخبير السياسي الأمني "عبد الله أغار" كان قد نشر عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ما أسماها بمعلومات ميدانية، أكّد فيها عن سيطرة القوات التركية والجيش السوري الحر على مطار منغ في تمام الساعة الـ 15.00 بعد الظهر بتوقيت أنقرة. وأضاف الخبير الاستراتيجي أنّ الملعومات الواردة أفادت بانسحاب "الوحدات الكردية" من منطقتي (شيخ عيسى وشيخ هلال). صحيفة (7) الإخبارية بدورها ذكرت أنّ مدينة تل رفعت انتقلت لسيطرة القوات التركية والجيش السوري الحر، لافتة إلى الأهميّة الاستراتيجية لـ تل رفعت بالنسبة إلى تركيا. وأوضحت الصحيفة أنّ القوات التركية والجيش السوري الحر لم يواجها أية مقاومة من قبل الوحدات الكردية خلال السيطرة على المدينة. وذكرت (7) أنّ عناصر الوحدات الكردية التي انسحب من تل رفعت توجّهت نحو منبج. ووفقا لمصادر صحيفة قرار، فإنّ مدينة منبج هي الهدف التالي للقوات المسلحة التركية بعد السيطرة على مدينة تل رفعت. تجدر الإشارة إلى أنّ صحيفة قرار التركية كانت قد ذكرت استنادا إلى مصادرها بأنّ مواجهات صغيرة وقعت أمس بين قوّات النظام وعناصر من الجيش الحر والقوات التركية في المنطقة.

مقتل العشرات من الميليشيات الإيرانية في ديرالزور

أورينت نت - تمكن تنظيم "داعش" من قتل العشرات من عناصر النظام وميليشياته، خلال عملية تسلل مباغتة للتنظيم على مواقعهم في ريف البوكمال. وقالت مصادر محلية لأورينت نت، إن مجموعة من عناصر "داعش" تسلّلت إلى مناطق تمركز النظام وميليشياته بالقرب من قرية الغبرة في ريف مدينة البوكمال مما أدى إلى مقتل العشرات من عناصر النظام والميليشيات التابعة له. يأتي ذلك بالتزامن مع استقدام قوات النظام تعزيزات عسكرية جديدة إلى مدينة البوكمال، وبعض المناطق الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية، ولا سيما أن صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، تداولت قبل يومين صوراً لمعسكر تدريبي يضم المئات من ميليشيا "لواء الفاطميون" الأفغاني الشيعي التابع للحرس الثوري الإيراني، وهم داخل إحدى المدارس التي جرى تحويلها إلى معسكرات تدريبي في إحدى قرى الضفة اليمنى(شامية) من نهر الفرات. وفي السياق، تداول ناشطون صور لتوابيت 3 من عناصر ميليشيا (لواء فاطميون) قالوا إنهم قتلوا خلال الساعات الماضية في الاشتباكات الجارية ضد تنظيم داعش في ريف ديرالزور وهم: (محمد عیسی احمدی، سید علی اکبر علوی، ومرتضی کریمی محمد). وكان القيادي (أسعد القدور أبو كسار) في ميليشيا (لواء الباقر) السورية التي تقاتل لحساب إيران، قُتل مع عدد من مجموعته قبل أيام خلال هجوم شنه تنظيم داعش على مواقع الميليشيا في ريف ديرالزور الشرقي، بعد أن استغل التنظيم العاصفة الغبارية التي ضربت محافظة دير الزور (السبت) الماضي، وشنّ هجوماً عنيفا بكافة أنواع الأسلحة على مواقع قوات النظام وميليشياته الشيعية على أطراف مدينة الميادين، وذلك عن طريق استهدافها بعربة مفخخة تلاها هجوم عنيف على المنطقة. يذكر أن شبكة (البادية24) أفادت مؤخراً بوصول تعزيزات عسكرية لقوات النظام نحو محيط محطة T2 التي تعرف بـ(الكم) النفطية الواقعة على الحدود الإدارية لباديتي دير الزور وحمص، بهدف التقدم نحو المحطة التي سيطر عليها تنطيم داعش قبل أيام.

هكذا يتعامل جنود روس مع المدنيين في الغوطة الشرقية

أورينت نت - متابعات .... أظهرت صور تداولتها مواقع التواصل الاجتماعي احتجاز نظام الأسد وجنود روس عشرات الشبان من أهالي مدن وبلدات الغوطة الشرقية في مراكز احتجاز مؤقتة، ومعاملتهم على أنهم معتقلين. وبيّنت الصور المتداولة تجميع الشبان الخارجين مؤخراً من (سقبا،حمورية، وكفربطنا) داخل مدرسة في طوابير، وإجراء تحقيقات معهم حسب ما أظهرت إحدى الصور، قيام ضباط للنظام بعملية استجواب لأحد المدنيين. وكشفت الصور انتشار جنود روس حول طوابير الشبان، وهم مدججون بالأسلحة، فيما ظهرت على وجوه الشبان علامات "الإذلال" والتعب والإرهاق، على الرغم من وجود بعض الإصابات بينهم. بدوره أكد مراسل أورينت نت، أن الصور هي من داخل مدينة سقبا، وأن هؤلاء الشبّان هم من الذين رفضوا عمليات التهجير نحو الشمال السوري. وتتواصل عمليات تهجير أهالي الغوطة الشرقية نحو الشمال السوري، أو إلى مراكز الإيواء المحيطة بالغوطة، حيث خرج الأهالي والمقاتلون من "فيلق الرحمن" من القطاع الأوسط في الغوطة (حي جوبر، زملكا، عربين، وعين ترما) عقب توصل "فيلق الرحمن" لاتفاق مع الجانب الروسي (الجمعة) الماضية يقضي بوقف إطلاق النار وخروج المقاتلين إلى الشمال السوري. يذكر أن "جيش الإسلام" ما يزال موجودا في مدينة دوما إلى جانب آلاف المدنيين، فيما خرج مقاتلو "حركة أحرار الشام" من مدينة حرستا، وذلك بموجب اتفاقات مع الجانب الروسي، بعد أن تمكن نظام الأسد وميليشياته مدعومة من روسيا من شطر الغوطة إلى 3 أقسام (دوما، حرستا، مدن وبلدات القطاع الأوسط) عقب حملة عسكرية شرسة منذ أكثر من شهر راح ضحيتها مئات القتلى المدنيين وآلاف المصابين، فضلاً عن تدمير الطائرات الروسية للمستشفيات والبنى التحتية باستخدام الصواريخ الارتجاجية وكل أنواع الأسلحة المحرمة دولياً بما فيها النابالم والفوسفور، إضافة لاستهداف نظام الأسد مدن الغوطة بغاز الكلور.



السابق

اليمن ودول الخليج العربي...الشرعية تتقدم في لحج.. واستعادة معسكر طيبة الاسم....تعز.. سقوط عشرات القتلى والجرحى من المليشيات.... الامارات: مسارات الرحلات لن تتغير بعد "استفزاز قطر".... محمد بن سلمان: أوبك تسعى مع روسيا لتعاون طويل الأمد.. الملك سلمان يؤكد تصدي السعودية لأي محاولات تستهدف أمنها.... بريطانيا: فريق متخصص لتقديم خدمات للخليج....

التالي

العراق.....المشهد الإعلامي العراقي.. انفلات وطائفية تموّلها إيران...قادة عراقيون يدخلون سنجار وقواتهم تفرض سيطرتها....اتفاق سعودي – عراقي لتعزيز التعاون بمجالات النقل البري والجوي والبحري...


أخبار متعلّقة

أهداف تونس الثورية لاتزال عالقة

 الثلاثاء 11 كانون الأول 2018 - 7:02 ص

أهداف تونس الثورية لاتزال عالقة https://carnegie-mec.org/2018/12/07/ar-pub-77901   تتمة »

عدد الزيارات: 15,902,446

عدد الزوار: 429,354

المتواجدون الآن: 1