المطران الراعي: وثيقة <حزب الله> مبهمة ولا يمكن إلغاء الطائفية السياسية

تاريخ الإضافة الجمعة 11 كانون الأول 2009 - 7:00 ص    عدد الزيارات 1539    التعليقات 0    القسم محلية

        


رأى راعي ابرشية جبيل للموارنة المطران بشارة الراعي أن <وثيقة <حزب الله> تحتاج إلى نقاش وتوضيح في عدد من نقاطها، ومنها على المستوى الدولي عندما يتحدث حزب الله عن مواقفه تجاه الولايات المتحدة واوروبا>·
 

وتساءل: <هل تتلاءم مواقفه مع سياسة لبنان الخارجية وعلاقة لبنان مع هذه الدول>·

وقال المطران الراعي في حديث صحفي: <هذه قراءة من جانب <حزب الله> لا من جانب الدولة اللبنانية لأن لبنان يتعامل مع هذه الدول في حين أن الوثيقة التي طرحها حزب الله تتحدث عن العلاقة معهم بشكل قاس، وهنا نجدد السؤال: هل يستطيع <حزب الله> أن يأخذ مواقف بمعزل عن السياسة الخارجية للبنان>·

وتابع: <يقول حزب الله في وثيقته أن المشكلة الأساسية في النظام السياسي اللبناني هي الطائفية السياسية التي تمنع تطويره كما أن النظام على أسس طائفية يشكل عائقاً قوياً امام تحقيق الديمقراطية الصحيحة التي يمكن على ضوئها أن تحكم الأكثرية المنتخبة وتعارض الأقلية المنتخبة، لكنه في الأسئلة يقول <هذا بلد لا يمكن ان تلغى فيه الطائفية السياسية وما اتفق عليه في الطائف لا يمكن تحقيقه ولا يمكن إلغاء الطائفية السياسية>·

وعن تخوفه من مستقبل المسيحيين في لبنان قال: <ما يهمني هو مستقبل لبنان، فإذا راح لبنان رح يطيروا الكل>· الكل يستطيع ان يعيش في اي مكان لكن قيمة المسيحيين انهم اعطوا الحضارة والثقافة للبنان، وإذا ضعُف العنصر المسيحي طار لبنان وهناك تاريخ فعله المسيحيون عليهم المحافظة عليه>·

 


المصدر: جريدة اللواء

The Beirut Blast: An Accident in Name Only

 الثلاثاء 11 آب 2020 - 10:29 ص

The Beirut Blast: An Accident in Name Only https://www.crisisgroup.org/middle-east-north-africa/e… تتمة »

عدد الزيارات: 43,500,167

عدد الزوار: 1,254,388

المتواجدون الآن: 37