يوسي بيلين لـ «العرب»: موقف واشنطن مخيب ولا بد من استبدال ميتشيل

تاريخ الإضافة الأحد 6 كانون الأول 2009 - 8:05 ص    عدد الزيارات 1442    التعليقات 0    القسم دولية

        


حيفا - العرب  
عبّر وزير الخارجية الإسرائيلي الأسبق يوسي بيلين في تصريح لـ "العرب"، أمس، عن خيبة أمله من الموقف الأميركي حيال الصراع في المنطقة، واتهم مندوبها الخاص جورج ميتشيل بالفشل الذريع، داعياً لاستبداله.
واعتبر بيلين، الذي ترأس حزب "ميرتس" اليساري لسنوات واستقال من السياسة قبل عام، احتجاج المستوطنين على التجميد الجزئي خطوة وقائية لإحباط أي محاولة حقيقية لتجميد أو إزالة المستوطنات مستقبلا وتبليغ رسالة بأنه من غير الممكن تهدئتهم. وتابع: "هم يخشون أن عدم الاحتجاج على خطوة نتنياهو غير الحقيقية هذه تعني احتمالية القيام بخطوات حقيقية ضدهم لاحقا، ولذا فإن زعيقهم المتواصل اليوم لا يدلل على جدية قرار حكومة إسرائيل بالتجميد".
وعبر بيلين عن خيبته الكبيرة من الولايات المتحدة ودورها الراعي للمداولات الفلسطينية-الإسرائيلية، وقال إن خيبة أمله تنبع من قلة تجربة البيت الأبيض. واعتبر أن المبعوث الخاص للشرق الأوسط جورج ميتشيل فشل "فشلا ذريعا" في مهمته، ودعا لاستبداله فورا، وقال إنه ارتكب خطأ فادحا بطرح تجميد الاستيطان لمدة طويلة شرطا للمفاوضات. وتابع: "كان من المفضل أن تتم المطالبة بتجميد كامل لمدة وجيزة لأن حكومة نتنياهو ستستطيع الالتفاف على تجميد البناء لمدة مطولة ومواصلة البناء أصلا".
وتعقيبا على تساؤلات تثار حول صدقية رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في الإعلان المتعلق بـ "تجميد الاستيطان" قال بيلين إنه يصدق ما يقوله نتنياهو، ويتابع "الرجل يقول ببساطة إن تجميد الاستيطان مؤقت ولا يشمل القدس وهو لا ينطبق على المباني العامة وعلى الأبنية التي وضعت أسسها قبل الإعلان". وأكد بيلين، المبادر لمذكرة جنيف، أن المفاوضات السياسية ينبغي أن تتم دوما بدون شروط مسبقة، منوها في الوقت نفسه لتأييده التجميد الكامل للنشاط الاستيطاني. وأضاف "وفي الحالة العينية المطروحة أتفهم حالة الرئيس عباس الذي لا يستطيع التراجع عن موقفه المدعوم أميركيا بضرورة وقف الاستيطان كشرط لاستئناف التفاوض".
وحول رأيه بتبدد فرص تسوية الدولتين وفرض الدولة الواحدة ذاتها على الأرض قال "في حال فشل فكرة الدولتين سنقف أمام خيارين: إما دولة واحدة أغلبيتها عربية رئيسها عربي ووزير دفاعها عربي، وهذه أقرب لنبوءة آخر الزمان.. أو الخيار الثاني وهو نشوء نظام تمييز ضد الفلسطينيين، وهذا ما ستقوم إسرائيل بتجنبه، وهي ببساطة ستبادر لفك ارتباط جديد على غرار غزة إذا ما فشلت العملية السياسية، وذلك كي تحل المشكلة الديموغرافية بالانسحاب من %80 من الضفة الغربية".


المصدر: جريدة العرب القطرية

Exiles in Their Own Country: Dealing with Displacement in Post-ISIS Iraq

 الثلاثاء 20 تشرين الأول 2020 - 6:04 ص

Exiles in Their Own Country: Dealing with Displacement in Post-ISIS Iraq https://www.crisisgroup.… تتمة »

عدد الزيارات: 47,755,965

عدد الزوار: 1,421,648

المتواجدون الآن: 52