«الجهاد» تتهم «حماس» بمنعها من إطلاق الصواريخ

تاريخ الإضافة الأحد 11 تشرين الأول 2009 - 8:43 ص    عدد الزيارات 2445    التعليقات 0    القسم عربية

        


غزة - رويترز -

اتهمت «حركة الجهاد الاسلامي» الفلسطينية المسلحة حركة «حماس» في قطاع غزة بأنها تمنع عناصرها من اطلاق الصواريخ على اسرائيل. وقال مسؤول في «حركة الجهاد الاسلامي» إن شرطة «حماس» اعترضت طواقم اطلاق صواريخ تابعة للحركة ثلاث مرات خلال الشهر الماضي، ما حرمها من محاولة الانتقام لهجوم اسرائيل على غزة وإظهار التضامن مع الاحتجاجات الفلسطينية الخاصة بالمسجد الأقصى.

وقال المسؤول في «الجهاد» لوكالة «رويترز»: «مُنعنا من شن الهجمات»، لافتاً الى أن «حماس» عطلت أيضاً تجمعاً حاشداً مقرراً للحركة، واعتقلت اثنين من أعضائها بسبب نزاع على مسجد في شمال غزة. ونفت «حماس» اتهامات حركة «الجهاد». يذكر أن مقاتلي «حماس» أطلقوا مئات الصواريخ القصيرة المدى على اسرائيل خلال الحرب بينهما في كانون الاول (ديسمبر) وكانون الثاني (يناير) الماضيين، لكن هذه الحركة الاسلامية تسعى منذ ذلك الوقت في صورة غير معلنة إلى وقف القصف بغرض اصلاح البنية التحتية المخربة في غزة.

وقال وزير داخلية الحكومة المقالة في قطاع غزة ايهاب الغصين إنه لا توجد هدنة مع الاحتلال الذي «تتواصل جرائمه ضد شعبنا»، ولذلك فإن «حماس» لا تعيق المقاومة. ولم يتح التأكد في شكل مستقل من مزاعم «حركة الجهاد الاسلامي»، لكنها أكدت بنفسها أن شرطة «حماس» لم تحتجز مطلقي الصواريخ إلا لفترة قصيرة. وتوقفت هجمات «حماس» الصاروخية على اسرائيل منذ انتهاء الحرب. وقال مسؤولون عسكريون اسرائيليون إن «حماس» تسعى الى التهدئة بغرض تفادي صراع آخر ولتحسين موقفها أمام الفلسطينيين وفي الخارج. وتستبعد «حماس» مثلها في ذلك مثل «حركة الجهاد» فكرة التعايش مع اسرائيل، وهو موقف ساعد في ايجاد صدع بينها وبين الرئيس الفلسطيني محمود عباس المدعوم من الولايات المتحدة، والذي يريد التوصل الى اتفاق سلام مع الجانب الاسرائيلي.

إلا أن «حماس» أظهرت ما يشير الى رغبتها في الدخول في هدنة طويلة مع الدولة العبرية، وتتفاوض من خلال مصر وألمانيا لمبادلة جلعاد شاليت الجندي الاسرائيلي الأسير لديها في غزة بمئات السجناء الفلسطينيين في السجون الاسرائيلية.


المصدر: جريدة الحياة

South Sudan’s Other War: Resolving the Insurgency in Equatoria

 الأربعاء 3 آذار 2021 - 6:25 ص

South Sudan’s Other War: Resolving the Insurgency in Equatoria A rebellion in Equatoria, South Su… تتمة »

عدد الزيارات: 57,504,106

عدد الزوار: 1,698,670

المتواجدون الآن: 45