الحوثي يتهم الحكومة بشن حرب ثقافية وطائفية على الزيديين وعشرات القتلى والجرحى في معارك عنيفة بين القوات اليمنية والمتمردين

تاريخ الإضافة الإثنين 28 أيلول 2009 - 8:24 ص    عدد الزيارات 1927    التعليقات 0    القسم عربية

        


|صنعاء - «الراي»|

 

دارت معارك عنيفة، امس، بين القوات اليمنية والمتمردين الحوثيين في محافظتي صعدة عمران، ما اسفر عن عشرات القتلى والجرحى.

 

وقال مصدر عسكري، ان «الجيش يقوم بقصف منطقة الوقية في شمال شرقي وادي شبارق في منطقة حرف سفيان» مشيرا الى ان القوات الحكومية طردت المتمردين من منطقة غلة واستولت عليها.

 

وذكر ان «عشرات القتلى والجرحى سقطوا في معارك طاحنة تدور في هذه المنطقة» التي تقع ضمن محافظة عمران التي تقع على بعد بضع عشرات الكيلومترات شمال العاصمة صنعاء.

 

واعلن مصدر عسكري آخر ان معارك طاحنة تدور ايضا في المقاش وآل عقاب ومحضة على مداخل مدينة صعدة، معقل المتمردين التي تبعد 240 كيلومترا شمال صنعاء.

 

وكانت «وكالة سبأ للانباء»، ذكرت اول من امس (كونا)، نقلا عن مصدر عسكري، ان ما لا يقل عن 30 شخصا، بينهم اثنان من قياديي جماعة الحوثي، قتلوا في حرف سفيان. واضاف ان الحوثيين قتلوا اثناء محاولتهم التسلل الى موقع الشقراء الذي تسيطر عليه القوات الحكومية بعد ان تمكنت من تطهيره من عناصر التمرد قبل 10 ايام.

 

في المقابل (ا ف ب)، اتهم زعيم التمرد الزيدي في شمال اليمن عبدالملك الحوثي، أمس، الحكومة بشن حرب ثقافية وطائفية على طائفته، مؤكدا ان جماعته ستواصل مقاتلة القوات الحكومية اذا ما واصلت هي حملتها على المتمردين.

 

وقال في بيان نشر على موقع «المنبر» الذي ينشر اخبار التمرد الزيدي «ازاء العدوان والممارسات والدعايات المضللة التي تمارس ضدنا لتبرير الحرب، فان الحرب والتدمير والاعتقالات للمرة السادسة تشن ضدنا ثقافة وإنسانا وحضارة».

 

وشدد الحوثي على ان «الذين تسميهم السلطة أقلية وشرذمة في إعلامها الرسمي هم أبناء المحافظات الشمالية ونمثل شريحة كبيرة من أبناء الشعب».

 

واعتبر زعيم المتمردين ان «الحرب السادسة» التي اندلعت في 11 اغسطس الماضي ضمن نزاع مستمر منذ 2004، «جاءت تتويجا لممارسات الاقصاء والالغاء والتمييز والتفرقة الرسمية ضدنا كأمة اجتماعية تصفهم السلطة بالأقلية» في اشارة الى الطائفة الزيدية ومعقلها محافظة صعدة الشمالية والمناطق المحيطة بها.

 

وقال الحوثي في البيان الذي صدر عن مكتبه الاعلامي «نتعرض لكل أنواع الابعاد حتى على المستوى الديني كتغيير الخطباء والمؤذنين وتستورد (الحكومة) لنا خطباء متطرفين وترسلهم الى مساجدنا للقيام بأدوار التكفير والتفسيق وبث الفرقة والاختلاف».

 

كما اتهم السلطات بشن اعتقالات «ضدنا على أساس طائفي وعرقي», مشيرا خصوصا الى ادراج اسم والده بدر الدين الحوثي البالغ 90 عاما والذي قال انه «مرجعية الزيدية»، على قائمة 55 مطلوبا في صفوف الحوثيين.

 

وخلص الى القول: «طالما اعتدي علينا فان خيارنا سيكون الدفاع عن أنفسنا», مشيرا ايضا الى التوتر في جنوب البلاد بالقول ان «ما نتعرض له في المحافظات الشمالية ويتعرض له إخواننا في المحافظات الجنوبية يؤكد ابتعاد ومخالفة السلطة لشروط التعاقد الاجتماعي».


المصدر: جريدة الرأي العام الكويتية

الخريطة التفاعلية لمجموعة مختارة من الأنشطة العالمية لـ «حزب الله» اللبناني

 الثلاثاء 4 آب 2020 - 11:24 ص

الخريطة التفاعلية لمجموعة مختارة من الأنشطة العالمية لـ «حزب الله» اللبناني https://www.washingto… تتمة »

عدد الزيارات: 43,228,967

عدد الزوار: 1,244,311

المتواجدون الآن: 35