دلي: التطاول على رئاسة الحكومة دليل على خبث المؤامرة ضدنا

تاريخ الإضافة الثلاثاء 22 أيلول 2009 - 6:42 ص    عدد الزيارات 1173    التعليقات 0    القسم محلية

        


اعتبر مفتي حاصبيا ومرجعيون القاضي الشيخ حسن دلّي أن "التطاول على مقام رئاسة الحكومة والابتزاز الذي يتعرض له من كل جانب، إنّما هو دليل على خبث المؤامرة التي تحاك ضدنا من خلال محاولة سلب الحقوق والصلاحيات الممنوحة لرئاسة الحكومة، تارةً بالتحكم والتعنّت بالمواقف وتارةً بالأنانية والإستئثار والأهواء". وشدد على أنّه "لم يُعد مقبولاً التطاول والتعطيل، ولم يعد مقبولاً منّا التنازل والتفريط، ولم يعد مسموحاً المساس بصلاحيات رئاسة الحكومة مهما كانت الظروف والأهواء، وليتحمّل كلٌّ مسؤوليته".
وسأل في حديث الى موقع "ناو ليبانون" أمس، "هل يُعقل أن يكون مصير ومسار الوطن معلّق على مزاجية بعض الأشخاص؟ وهل يُعقل أنّه لم يعد في هذا الوطن رجالات فيهم الكفاءة والقدرة سوى بعض المقربين والقرباء؟ بل هل يُعقل أن يبقى هذا الوطن بدون حكومة وأن يكون الفراغ هو سيد الموقف؟"، مشيراً إلى أنّه "بالأمس كان هناك البعض الذي ينادي بمحاربة الفساد، وإذ بالفساد يطُل من عند أولئك".
وتوجّه إلى القادة والمسؤولين من مرجعيات سياسية ودينية، ورؤساء حكومات سابقين وحاليين ووزراء وفاعليات، قائلاً: "إن موقع رئاسة الحكومة أمانة، والحفاظ عليه مسؤوليتكم، فحقوقنا يجب أن تُصان كما حقوق الآخرين مُصانة، وأيّ تفريط بهذه الحقوق سيذهب بكم وبوحدة هذا الوطن إلى ما لا تُحمد عُقباه". ولفت إلى أنّ "المؤامرة كبيرة واستلاب الحقوق من أصحابها يجري على قدم وساق". واكد "التمسك بالحقوق كاملة"، وبـ "وجوب الحفاظ عليها كما هي".
أضاف: "علينا واجبات نؤدّيها تجاه وطننا، وعليهم هم أيضاً واجبات لا بد من تأديتها حتى نعيش جميعاً في وطن واحد تحملنا أرضه وتظللنا سماؤه، فنعيش فيه كل منّا يعرف حقوقه وواجباته من دون تمييز أو تمايز".
 


المصدر: جريدة المستقبل

Behind the Snapback Debate at the UN

 السبت 19 أيلول 2020 - 7:32 م

Behind the Snapback Debate at the UN In mid-August, Washington notified the UN Security Council t… تتمة »

عدد الزيارات: 45,902,798

عدد الزوار: 1,350,290

المتواجدون الآن: 42