محور ايران يؤيد العدوان الروسي والاحتلال ويبارك الانفصال..

تاريخ الإضافة الخميس 29 أيلول 2022 - 5:53 م    عدد الزيارات 513    التعليقات 0

        

محور ايران يؤيد العدوان الروسي ويبارك الانفصال..

بقلم مدير المركز اللبناني للابحاث والاستشارات.. حسان القطب...

تناقض الشعارات مع النهج والسلوك... إنها معادلة تنطبق على تحالف الديكتاتوريات الدينية والعلمانية، تحالف التسلط والقهر والظلم والقمع والاعتقال والتعذيب، تحالف الاستعمار الجديد، تحت مسميات عدوانية ومفردات منمقة، واطلاق اتهامات باطلة وكاذبة..واستخدام ماكينة اعلامية مأجورة لا تلتزم بمباديء انسانية او دينية.. وخاصةً الدينية التي اصبحت شعارات للاستهلاك او للتحريض او للتعمية على الجمهور التابع لها....واذا ما قارنا سلوك ادوات محور ايران وايران نفسها نرى انها لا تلتزم بالشعارات التي تطلقها والعناوين والمباديء الدينية التي تطرحها..

إذ لا يمكن ان تكون مع نهج ديني تعطيه القاب واوصاف الحق والعدالة والثورة على الظلم، ومن ثم تمارس الظلم والاستبداد او تلتحق بمحور يمارس كل هذه السلوكيات.....

في سوريا تضامن محور ايران الديني، ضد الشعب السوري، متهماً الثورة السورية بانها دينية، وتطلق شعرات دينية، وكان دولة ايران علمانية، وادواتها لا يستخدمون اي مصطلح ديني..

وعندما عجزت ايران وادواتها في سوريا تمت الاستعانة، بالديكتاتورية الروسية، فتم ارتكاب ابشع جريمة تهجير وقتل وتدمير واعتقال وتعذيب وتصفية في التاريخ الحديث..

بالتعاون مع دولة ايران الدينية سياسياً وامنياً وعسكرياً..  تابعت الديكتاتورية الروسية الحديثة نهجها وسلوكها العدواني والتوسعي، ضد الشعب الاوكراني، من اجتياح وتهجير وقصف وتدمير تحت مسمى محاربة التطرف القومي الاوكراني، كأن دولة روسيا دولة منفتحة وهي التي لا تستطيع استيعاب نازح او مهاجر واحد لشدة قوميتها وتطرف سلطاتها الحاكمة..

والان بدات روسيا بالعمل على تجزئة اوكرانيا بعد ان احتلت بعض مناطقها المحاذبة للحدود الروسية.. تحت مبرر ان سكان هذه المناطق يتحدثون اللغة الروسية.. وانها بصدد اعادتهم للدولة الام.. والمناطق هي اربعة مقاطعات. ..

نقلا عن موقع المنار التابع لحزب الله....اقتطاع 27% من مساحة أوكرانيا.....

بضم هذه الأراضي (دونيتسك ولوغانسك وخيرسون وزابوريجيا) إلى السيادة الروسية فإن عدد الأقاليم الروسية سيرتفع من 85 إلى 89 إقليماً. تبلغ مساحة مقاطعة دونيتسك 26.517 كيلومتراً مربعاً، ولوغانسك 26.684 كيلومتراً مربعاً، وزابوريجيا 27.183 كيلومتراً مربعاً، وخيرسون 28.461 كيلومتراً مربعاً. وبعدما ضمّت روسيا القرم، البالغة مساحتها 27 ألف كيلومتر مربع، بالقوة، تُصبح مساحة المناطق التي اقتطعتها روسيا من أوكرانيا 135.845 كيلومتراً مربعاً، من أصل 603.628 كيلومتراً مربعاً، أي أكثر من 27 في المائة بقليل من المساحة الإجمالية لأوكرانيا.)..

المفارقة ان اعلام محور ايران وادواتها واهمها اعلام حزب الله في لبنان يبارك ويبتهج بهذه الخطوة التقسيمية.. ولكن غاب عن هذه الادوات ان تركيبة روسيا الاتحادية متعددة الاعراق والاقوام والاديان، وان ما اسست له في اوكرانيا سوف ينعكس عليها لاحقاً ..وسوف يطالب سكان جمهورياتها الاتحادية مستقبلا بالاستقلال لاسباب قومية او لغوية او دينية... فهل ستمنعهم روسيا وتحرمهم من حقهم او من مطالبهم.. وبالتالي تمارس عكس ما قاتلت من اجله في اوكرانيا..؟؟

وكذلك فإن دولة ايران التي صنعها وعزز حضورها الاستعمار البريطاني، تضم قوميات واديان مختلفة، وان سلطة الفرس الحاكمين اليوم بقوة السلاح والميليشيا والشعارات الدينية، سوف تعاني هي نفسها من ازمة سيطرة بدات تلوح ارهاصاتها وبعض ملامحها خلال الانتفاضة الاخيرة.. حيث يمنع الاكراد من ممارسة ثقافتهم والمسلمون من ممارسة شعائرهم بحرية والقوميات الاخرى وخاصةً الاذرية والبلوشية من التعبير عن هويتهم اضافةً الى منعهم من تبوأ اي منصب سياسي وا اداري له قيمة او حضور او وزن في مؤسسات الدولة الفارسية المتسلطة..

الانخراط في محاور ديكتاتورية.. فيه احياء لاحلام إمبراطورية، قديمة – حديثة.. تدغدغ مشاعر دول تحالف استانة ومن ينخرط فيه.. ولكن قوة وارادة الشعوب سوف تكون اقوى، كما ان تناقض العناوين والممارسة سوف ينعكس سلباً على هذه الدول الاستعمارية في ثقافتها ونهجها وتطلعاتها.. فمن يشجع اقلياته في دول مجاورة على الانفصال، سوف لن يستطيع منع الاقليات التي تعيش تحت سلطته وحكمه من الثورة عليه والانتفاض على ظلمه واحتلاله.. وان يحظى باستقلاله والحفاظ على هويته..!!

أما في سوريا ضحية ظلم هذا المحور فالنصر حتما سيكون  للامة والشعب والاحتلال الايراني والروسي الى زوال.... 

إدارة العملية الانتقالية الوشيكة في القيادة الفلسطينية....

 الخميس 2 شباط 2023 - 3:26 ص

إدارة العملية الانتقالية الوشيكة في القيادة الفلسطينية.... مع تقدّم محمود عباس في العمر، فإن التغ… تتمة »

عدد الزيارات: 116,476,895

عدد الزوار: 4,328,148

المتواجدون الآن: 53