أحمد داود أوغلو ينتقد أردوغان.. "أضر بحزبنا"..

تاريخ الإضافة الإثنين 22 نيسان 2019 - 5:27 م    عدد الزيارات 332    التعليقات 0

        

أحمد داود أوغلو ينتقد أردوغان.. "أضر بحزبنا"..

المصدر: أنقرة – رويترز.. العربية نت... قال رئيس وزراء تركيا السابق، أحمد داود أوغلو، اليوم الاثنين، إن التحالف بين حزب العدالة والتنمية، الذي ينتمي إليه الرئيس رجب طيب أردوغان، والقوميين أضر بالحزب وذلك في بيان ينتقد سياسات الحزب بعد الانتخابات المحلية التي جرت الشهر الماضي. ويتمتع داود أوغلو بمكانة بارزة في الحزب وتولى رئاسة الحكومة بين 2014 و2016 قبل أن تدب الخلافات بينه وبين أردوغان. وخسر حزب العدالة والتنمية السيطرة على العاصمة أنقرة واسطنبول أكبر مدن البلاد في الانتخابات التي جرت يوم 31 مارس/آذار الماضي. وذكر داود أوغلو في بيان مكتوب من 15 صفحة: "تظهر نتائج الانتخابات أن سياسات التحالف أضرت بحزبنا سواء على مستوى الأصوات أو كيان الحزب". وفي أول انتقاد علني شديد يوجهه داود أوغلو لأردوغان منذ ترك منصبه قبل ثلاثة أعوام، ندد رئيس الوزراء السابق بسياسات الحزب الاقتصادية والقيود التي يفرضها على وسائل الإعلام والضرر الذي قال إنه لحق بالفصل بين السلطات وبالمؤسسات. وشكل "حزب العدالة والتنمية" و"حزب الحركة القومية" تحالفا قبل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي أجريت في يونيو/حزيران العام الماضي وفاز فيها أردوغان بالرئاسة التنفيذية لكن تراجع فيها مستوى التأييد للحزب. وتكهنت وسائل الإعلام مرارا خلال السنوات القليلة الماضية بانشقاق سياسيين بارزين، مثل داود أوغلو، عن "حزب العدالة والتنمية" لتأسيس حزب سياسي جديد، لكن لم يحدث تطور كهذا ولم يشر داود أوغلو في البيان إلى أي احتمال لتشكيل حزب جديد. بل وشدد على الحاجة للإصلاح داخل الحزب. وقال "أدعو المسؤولين التنفيذيين في حزبنا والكيانات المعنية لتقييم كل هذه الأمور ورؤيتنا المستقبلية بعقلانية وهدوء".

تركيا.. بعد الاعتداء على زعيم المعارضة.. مطالبة بإقالة وزير الداخلية

المصدر: العربية.نت... قالت صحيفة "سوزجو" إن المعارضة في تركيا طالبت، ومن خلال خطابين في أنقره وإسطنبول، باستقالة وزير الداخلية سليمان صويلو ووالي أنقرة فاسيب شاهين على الفور، احتجاجاً على الاعتداء الذي وقع ضد رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كيليتشدار أوغلو. وطالبت المعارضة التركية أيضاً وزير الدفاع خلوصي أكار بتفسير لكلماته التي وجهها للمتظاهرين، الذين تجمعوا حول البيت الذي احتمى به كيليتشدار أوغلو وطالبوا بهدمه، التي قال فيها "لقد أوصلتم رسالتكم". وكليتشدار أوغلو (70 عاماً) هو زعيم "حزب الشعب الجمهوري" التركي المعارض، وقد تعرض لاعتداء الأحد في أنقرة أثناء جنازة جندي قُتل في اشتباك مع مسلحين أكراد في جنوب شرق البلاد. ويأتي الاعتداء بعد أيام على الفوز الذي حققه "حزب الشعب الجمهوري" في أنقرة واسطنبول في الانتخابات المحلية التي جرت في 31 آذار/مارس على حساب "حزب العدالة والتنمية" في ضربة لحكم الرئيس رجب طيب أردوغان. وأظهر تسجيل فيديو نشر على مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الناس يتدافعون حول كليتشدار أوغلو بينما كان يشق طريقه عبر الحشود. وأثار الفيديو استياء وتم تداوله تحت هاشتاغ "كليتشدار أوغلو لست وحدك". وبعد الاعتداء نُقل كليتشدار أوغلو إلى منزل قريب لأسباب أمنية، ثم وضِع في آلية مصفحة لمغادرة المكان، كما قال الإعلام المحلي.

Seven Opportunities for the UN in 2019-2020

 الأحد 15 أيلول 2019 - 7:53 ص

Seven Opportunities for the UN in 2019-2020 https://www.crisisgroup.org/global/002-seven-opportun… تتمة »

عدد الزيارات: 28,742,894

عدد الزوار: 693,100

المتواجدون الآن: 0