المعارضة: إيران نفذت 120 ألف إعدام سياسي واستعراض السياسة الإيرانية العنصرية تجا

تاريخ الإضافة الأحد 27 آذار 2016 - 6:34 ص    عدد الزيارات 427    التعليقات 0

        

 

المعارضة: إيران نفذت 120 ألف إعدام سياسي واستعراض السياسة الإيرانية العنصرية تجاه الأحواز بالأمم المتحدة
السياسة..طهران – وكالات: استعرض مركز جنيف الدولي للعدالة حقيقة ما يتعرّض له الشعب العربي الأحوازي من ممارسات عنصرية من قبل النظام الإيراني، وذلك في اجتماعات مجلس حقوق الإنسان التابع للأم المتحدة بجنيف.
ودانت المتحدّثة باسم مركز جنيف الدولي لمياء فضلة خلال جلسة نقاش عن التمييز العنصري في الدورة الـ31 لمجلس الأمم المتحدّة لحقوق الإنسان الانتهاكات الجسيمة التي يرتكبها النظام الإيراني.
وقالت فضلة «إن النظام الإيراني ماض في سياسته التمييزية، العنصرية والعدوانية ضد عرب الأحواز في إطار مخطط ممنهج يهدف إلى تفريس الإقليم وتغيير طابعه الديمغرافي وطمس الهوية العربية ومحاربة كل ما له علاقة بالتراث والثقافة العربية في المنطقة»، مضيفة إنه «علاوة على الاضطهاد والقمع اليومي وتقييد الحريات وحملات الاعتقالات التي تستهدف مثقفين وسياسيين وناشطين حقوقيين، باتت يوميات عرب الأحواز كلها معاناة تضمنت مختلف مناحي الحياة».
وكشفت جملة من الانتهاكات التي رصدها المركز بالتعاون مع منظمات حقوقية أحوازية من بينها، تدني مستوى الخدمات الصحية، والتباطؤ في إعمار ما دمرته الحرب الإيرانية – العراقية والتمييز في فرص العمل والتوظيف، إضافة إلى حرمان الأحوازيين من تعلم لغتهم العربية ونشر ثقافتهم الأصلية، وإجبارهم على الدراسة باللغة الفارسية ومصادرة جميع الكتب العربية من المكتبات.
إلى ذلك، طالبت المعارضة الإيرانية في الخارج مجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة، بإحالة ملف جرائم نظام «الملالي» الذي يتضمن 120 ألف حالة إعدام سياسي إلى مجلس الأمن وتقديم آمري ومنفذي هذه الجرائم إلى العدالة الدولية.
ونقلت مواقع إلكترونية عدة عن بيان للمعارضة، مساء أول من أمس، أن الإحالة بمثابة الطريق الوحيد لتصدي النظام الذي يقع في مقدمة منتهكي حقوق الإنسان في العالم وسجل في ملفه 120 ألف إعدام سياسي وسبع هجمات قاتلة ضد اللاجئين الإيرانيين في مخيمي أشرف وليبرتي.
وأكدت انتهاك النظام الإيراني بشكل مستمر وممنهج لقرارات الأمم المتحدة، مشيرة إلى معارضة طهران لزيارة المقرر الخاص أحمد شهيد والمقررين المعنيين بالملفات الخاصة لإيران.
على صعيد آخر، نفت طهران، أمس، أي دعم لقراصنة معلومات إيرانيين وجه اليهم القضاء الأميركي الخميس الماضي اتهامات باستهداف سد مائي وعشرات المؤسسات المالية في الولايات المتحدة.
في سياق منفصل، أجرى الرئيس الإيراني حسن روحاني، أمس، محادثات مع رئيس أركان الجيش الباكستاني رحيل شريف في إسلام آباد بشأن العلاقات الثنائية والأمن الإقليمي.
وقال شريف في مؤتمر صحافي مشترك مع روحاني إن الجانبين اتفقا على فتح معبرين حدوديين للمساعدة في تشجيع التجارة.
وفي اليوم الثاني لزيارته، أمس، قال روحاني خلال ملتقى مشترك للناشطين الاقتصاديين والتجاريين الإيرانيين في إسلام آباد، إن بلاده كانت وستبقى ملتزمة بتعهداتها للتعاون مع باكستان في مجال الطاقة

Averting an ISIS Resurgence in Iraq and Syria

 الثلاثاء 15 تشرين الأول 2019 - 7:15 ص

Averting an ISIS Resurgence in Iraq and Syria https://www.crisisgroup.org/middle-east-north-afric… تتمة »

عدد الزيارات: 29,705,291

عدد الزوار: 715,799

المتواجدون الآن: 0