المحتجّون الإيرانيون يطلقون حملة عصيان مدني مقنّع

تاريخ الإضافة الأربعاء 8 تموز 2009 - 7:34 ص    عدد الزيارات 863    التعليقات 0

        

بعدما أُجبر الشعب الإيراني على توقيف المظاهرات بسبب وحشية الشرطة الإيرانية، وجدت ممرضة من طهران، اسمها موجان، وسيلة جديدة للتعبير عن كرهها لنظام تعتبر أنه سلب مير حسين موسوي منصب الرئاسة في الإنتخابات، ثم عمد إلى قمع الاحتجاجات بشكل لا يعرف الرحمة.

في حرمة منزلها، أخذت تُخرج كل ما لديها من أوراق نقدية موجودة في حقيبتها، وبمساعدة ولديها، كتبت عليها "موسوي" أو "الموت للطاغية". ثم خرجت من منزلها لصرف النقود، مستخدمة العملة القانونية للجمهورية الإسلامية بهدف التقليل من شأن دولة فاسدة.

موجان قالت: "الأهم هو إعلام الحكومة بأننا لا نزال هنا وأننا لن نستسلم".

فنتيجة لقمع المظاهرات الحاشدة في شوارع إيران، بعد احتكام السلطات الإيرانية إلى أساليب العنف ضدّ المحتجّين، باشرت المعارضة الآن حملة عصيان مدني يطلق فيها الناس من سطوح المنازل والشرفات هتافات "الله أكبر" ليلاً وهو الأسلوب الأكثر وضوحاً للتظاهر. أفكار أخرى بدأت تنتشر، البعض منها ذكي وله أثر إيجابي.

الناس يشترون بطاقات الهاتف الجوال المدفوعة مسبقاً من مراكز بيع ثانوية، بدلاً من استعمال خدمة الهاتف التي تديرها الدولة.

كما يقاطعون السلع التي يتم ترويجها على شبكة آي.آر.آي.بي. التي تحتكرها الدولة أو في الصحف التي تسيطر عليها الدولة وكذلك المصارف التي تخضع لرقابتها والحرس الثوري وميليشيا الباسيج وأي جهة أخرى تابعة لحكومتهم القمعية.

وفي شوارع المدن في إيران، يتم ملء صناديق تخصّ جمعيات خيرية تديرها الحكومة بقصاصات ورق كُتب عليها اسم موسوي، لإظهار عدد الأصوات التي حاز عليها فعلاً.

إن عناصر "ميليشيا الباسيج" يردّون على بعض أشكال الاحتجاجات. ويُشاع أنهم يحملون عصي ويحطّمون بها زجاج السيارات التي تسير بمصابيح أمامية مضاءة تعبيراً عن تأييدها لموسوي. كما أنهم يضعون علامات حمراء على شكل (X) على المنازل التي آوت المحتجّين أو التي يعتقدون أن سكّانها يطلقون الأناشيد ليلاً من على السطوح، لكي يتمكّنوا من زيارتها متى يحلو لهم. إلا أن عناصر المعارضة يملكون رداً على ذلك أيضاً، ألا وهو بتشجيع جميع الإيرانيين على وضع العلامات الحمراء نفسها على منازلهم.
 

..Lebanon: A State on the Brink

 الخميس 27 كانون الثاني 2022 - 6:30 م

..Lebanon: A State on the Brink   "I don't have any prospects for my future anymore". "It has … تتمة »

عدد الزيارات: 83,138,400

عدد الزوار: 2,060,101

المتواجدون الآن: 61