اللوائح تصارع المصالح... والتيار العوني يلحق «بالقوات» لاحتواء أزمة كسروان

تاريخ الإضافة الجمعة 16 آذار 2018 - 5:54 ص    عدد الزيارات 250    التعليقات 0

        

القوات ــ المستقبل: أفق مسدود

الاخبار...

من جهة ثانية، أعلن موقع القوات اللبنانية ان المفاوضات بين القوات وتيار المستقبل لم تصل الى اي نتيجة في اي مكان بعد، إلى درجة ان الاتفاق الذي كان أنجز مبدئياً في بعلبك ــ الهرمل، يعمل المستقبل على التراجع عنه، إما عن طريق الإصرار على إدخال التيار الوطني الحر في اللائحة، وإما عن طريق تمييع الإعلان عن اللائحة من أجل التراجع عن الاتفاق. وأضاف ان المستقبل «يريد ان يستبدل مقاعد القوات بمقاعد للتيار الحر، علماً بأن القوات بإمكانها التفاهم مع التيار الحر بمعزل عن المستقبل، وهذه ذريعة واضحة إما للتراجع عن التفاهمات المتفق عليها أصلاً، أو للتذرع من أجل عدم التفاهم، وفي مطلق الأحوال وصلت الرسالة». وكشف موقع القوات أن الاتفاق في الشوف – عاليه هو بين القوات والحزب التقدمي الاشتراكي «وليس بين القوات والمستقبل، ويبدو أن التفاهم بين الاشتراكي والمستقبل لم تكتمل عناصره بعد، في ظل الخلاف حول ترشيح النائب محمد الحجار أو السيد بلال عبدالله».

ميقاتي يعلن لائحته الأحد وريفي الإثنين وكرامي قريباً... و «الجماعة» تدرس موقفها

بيروت - «الحياة» .. توقعت مصادر طرابلسية أن تكر سبحة إعلان اللوائح الانتخابية في دائرة الشمال الثانية (طرابلس، الضنية، المنية) على أن تستكمل ولادتها في مهلة أقصاها نهاية الأسبوع المقبل. وقالت إن رئيس الحكومة السابق نجيب ميقاتي يستعد لإعلان أسماء المرشحين على لائحته وعددهم عشرة إضافة إليه، في احتفال شعبي يقيمه عصر بعد غد الأحد في فندق «كواليتي إن» يذيع في خلاله برنامجه الانتخابي، ليكون أحد أبرز المنافسين للائحة «تيار المستقبل» وللائحتين الأخريين الأولى برئاسة الوزير السابق فيصل عمر كرامي والثانية بزعامة الوزير السابق اللواء أشرف ريفي. والجديد في لائحة ميقاتي، انضمام النائب المنشق عن «تيار المستقبل» كاظم الخير إليها عن المقعد السني في المنية، وهذا ما أكده الأخير عندما زاره أمس في منزله في طرابلس. والمرشحون العشرة هم، عن طرابلس: نجيب ميقاتي، توفيق سلطان، محمد نديم الجسر، رشيد المقدم، ميرفت الهوز (سنّة)، جان عبيد (ماروني)، نقولا نحاس (أرثوذكسي) وعلي الدرويش (علوي). وعن الضنية محمد الفاضل، بهاء اليوسف (سنّيان) وعن المنية كاظم الخير (سنّي). ويراهن عدد من المرشحين على لائحة ميقاتي، على كونها أكثر انتشاراً في الدائرة الثانية، وسيكون في مقدورها حصد العدد الأكبر من المقاعد النيابية، لكنهم في الوقت نفسه يؤكدون أن اللائحة تسعى إلى رفع منسوب الاقتراع، إضافة إلى حرصها على توزيع الأصوات التفضيلية إلى جانب تأمين الحاصل الانتخابي بنسبة أكثر مما تتوقعها اللوائح المنافسة لها. وكذلك الأمر بالنسبة إلى كرامي الذي أكد لـ «الحياة» أنه ينصرف حالياً إلى وضع اللمسات الأخيرة على اللائحة التي سيتزعمها وستكون شبه مكتملة، مشيراً الى أن المنافسة بين اللوائح ستكون أكثر حماوة من الدورات الانتخابية السابقة وأن الاحتكام في النهاية يبقى في صناديق الاقتراع. وتوقع كرامي أن يعلن لائحته في نهاية الأسبوع المــقبل أي بـــعد أن تـــعلن اللــوائح المنافســة أسماء مرشحيها، وقال إن نواة لائحته هم: عن طرابلس فيصل كرامي، طه ناجي (جمعية المــشاريع الخيرية الإسلامية» - الأحباش - أيمن العمر، سالم فتحي يكن أو صفوح يكن (الحالة الإسلامية) عن السنّة. ولفت كرامي إلى أنه يواصل مشاوراته لاختيار المرشح السني الخامس من بين عدد من المرشحين، وقال إن رفله دياب (تيار المردة) هو المرشح الأرثوذكسي على اللائحة، وأنه يدرس حالياً اختيار المرشح العلوي من بين خمسة أسماء ينتمون إلى الحاضنة الطرابلسية وليس من بين هؤلاء من ينتمي إلى حزب معين. وبالنسبة إلى المرشح الماروني قال كرامي إنه يدرس الإبقاء على هذا المقعد شاغراً لأنه يفضل عدم ترشيح منافس ماروني لصديق العائلة الوزير السابق جان عبيد «الذي هو بمثابة أخ لوالدي الرئيس عمر كرامي، لكن لا شيء نهائياً حتى الساعة، ولا بد من التريث إلى حين إعلان أسماء مرشحينا». وقال كرامي إنه سيتعاون مع النائب السابق جهاد الصمد المرشح للمقعد عن الضنية، والعقيد المتقاعد في الجيش اللبناني عادل زريقة عن المقعد السني في المنية من دون أن يستبعد اختيار المرشح السني الثاني عن الضنية الذي هو قيد التشاور مع حلفائه. وعلى صعيد لائحة اللواء ريفي، أكد الأخير لـ «الحياة» أنه يجري مشاورات مفتوحة مع عدد من الشخصيات في دائرة طرابلس الثانية وأحزاب في دائرة عكار، وقال إنه سيعلن بعد ظهر الإثنين المقبل، أسماء مرشحيه عن هاتين الدائرتين في احتفال يقيمه في فندق «كواليتي إن». وأضاف أنه سيخوض الانتخابات في هاتين الدائرتين بلائحتين مكتملتين وأن لا مجال للإبقاء على بعض المقاعد شاغرة، مشيراً إلى أن مفاوضاته مع حزبي «الكتائب» و «الوطنيين الأحرار» بلغت مرحلة متقدمة وأن هناك إمكانية للتعاون معهما في عكار. وقال إن لائحتيه ستحملان اسم «لبنان السيادة»، وستضمان أسماء من «الحراك المدني» والعاملين في الحقل العام.وعلمت «الحياة» من مصادر طرابلسية أن لا تحالف حتى الساعة بين اللواء ريفي والنائب خالد الضاهر في عكار، وأنهما قررا الافتراق حبياً مع حرصهما على الصداقة التي تربطهما. ولفتت المصادر إلى أن عدم تحالفهما يفتح الباب أمام احتمال تعاون الضاهر مع «التيار الوطني الحر» أو قوى عكارية أخرى. وقالت إن القرار النهائي في هذا الخصوص ينتظر ما ستؤول إليه مفاوضات الساعة الأخيرة بين «المستقبل» و «التيار الوطني الحر»، خصوصاً أن هناك صعوبة أمام توافق «المستقبل» و «القوات» إلا إذا طرأت تطورات سياسية ليست مرئية حتى الساعة تدفع في اتجاه إعادة الحرارة إلى التواصل بينهما لئلا يبقى تحالفهما مع رئيس «التقدمي الاشتراكي» وليد جنبلاط محصوراً في دائرة الشوف- عاليه. وبالنسبة إلى «الجماعة الإسلامية» في دائرة الشمال الثانية، علمت «الحياة» أن الأخيرة تدرس خيارها الانتخابي، فإما أن تقرر خوض الانتخابات في هذه الدائرة بالتعاون مع شخصيات محسوبة على «الحالة الإسلامية» في ضوء تعذر وصولها إلى تفاهم مع رؤساء اللوائح الأربع، أو أن تقرر في نهاية المطاف عزوفها عن خوضها. وهذا الأمر لا يزال موضع تشاور في داخل قيادتها لبلورة موقفها النهائي تمهيداً لتظهيره إلى العلن. فيما يدور موقفها في عكار بين أخذ ورد، وهي تنتظر حصيلة المفاوضات الجارية لتبني على الشيء مقتضاه. على صعيد لائحة «المستقبل» في دائرة الشمال الثانية، أطلق التيار وفور إعلان زعيمه رئيس الحكومة سعد الحريري أسماء مرشحيه عن هذه الدائرة ماكينته الانتخابية معززة بعدد كبير من المتطوعين وباشر المرشحون القيام بزيارات في أحياء طرابلس والضنية والمنية وعقد اللقاءات مع مخاتير ورؤساء بلديات وفاعليات يشرحون فيها برنامجهم السياسي ورؤيتهم لمستقبل لبنان ودورهم في حال وصولهم إلى البرلمان.

اللوائح تصارع المصالح... والتيار العوني يلحق «بالقوات» لاحتواء أزمة كسروان

اللواء... تكاد الاهتمامات بفرط التحالفات؟ والعجز عن تركيب اللوائح، وألعاب «القط والفأر»، بين المرشحين المتنافسين، سواء بين اللوائح المفترضة في داخلها أو خارجها...

تسجيل اللوائح

إنتخابياً، وقبل 10 أيام على إنهاء مهلة تسجيل اللوائح المتنافسة في انتخابات أيّار 2018، احصي تسجيل 5 لوائح ثلاثة منها لـ«امل» وحزب الله في دائرتي الجنوب الثانية والثالثة والثالثة في بعلبك- الهرمل، فيما سجلت لائحة باسم القوات اللبنانية في دائرة زحلة، وخامسة باسم فؤاد مخزومي في بيروت الثانية. ولا يشترط القانون عددا محددا للوائح شرط ان تستوفي الشروط المحددة في القانون والتي هي إضافة إلى المستندات المطلوبة.

وعلى اللائحة ان تتضمن اربعين في المئة كحد أدنى من عدد المقاعد في الدائرة الانتخابية بما لا يقل عن 3 مقاعد ومقعداً واحداً على الأقل من كل دائرة صغرى في الدوائر المؤلفة من أكثر من دائرة صغرى. ويعقد نائب رئيس «التيار الوطني الحر» رومل صادر، مؤتمراً صحفياً في الحادية عشرة من قبل ظهر اليوم للاعلان عن أسماء مرشحي التيار، في مختلف الدوائر الانتخابية، على أن يعلن رئيس التيار الوزير جبران باسيل اللوائح والبرنامج الانتخابي في 24 آذار الحالي، أي قبل يومين من اقفال الباب امام تسجيل اللوائح الانتخابية في وزارة الداخلية. ويأتي هذا الإعلان للوطني الحر، بعد مرور 24 ساعة على إعلان مرشحي «القوات اللبنانية»، في ظل البلبلة التي تسود الاتصالات حول لائحة التيار في دائرة كسروان - جبيل، بعد إطلاق المرشح نعمة افرام ماكينته الانتخابية أمس، حيث ترددت معلومات ليلاً أن مفاوضات تجري بين «القوات» والمرشخ الآخر لأن يكون في لائحة العميد شامل روكز، النائب السابق منصور غانم البون لضمه إلى لائحة «القوات» والنائب السابق الدكتور فارس سعيد. وعبّر الحزب التقدمي الاشتراكي، على لسان المرشح عن دائرة الشوف - عاليه، تيمور جنبلاط، عن التباعد بين الحزب والتيار الوطني الحر، عندما قال رداً على سؤال: انه سيختار بين اثنين: جبران باسيل وسليمان فرنجية، فإنه سيختار الثاني. وكشف جنبلاط في أوّل إطلالة إعلامية له ضمن برنامج «كلام الناس» عبر شاشة l.b.c عن التحالف مع القوات اللبنانية والمستقبل في الشوف - عاليه ودعم المرشح أنور الخليل في حاصبيا، والتوافق مع «القوات» في بعبدا والتحالف مع «المستقبل» في بيروت. وفي دائرة عكار(سبعة مقاعد)،اصبحت لائحة تحالف المردة- الحزب القومي- مخايل ضاهر- وجيه البعريني شبه مكتملة،وتضم حتى الان الى جانب ضاهر(المقعد الماروني) والبعريني، كلامن النائب السابق محمد يحيه(المقعدان السنيان): كريم الراسي عن المردة، واميل عبود مدعوما من الحزب القومي(مقعدا الارثوذوكس)، ومرشح عن المقعد العلوي هو حسن سلوم.وهناك نسبة كبيرة بأن ينضم اليها ممثل عن الجماعة الاسلامية هو محمد شديد.وبقي المقعد الارثوذوكسي الثاني شاغرا بانتظار التفاوض مع القوى الاخرى. وعلمت «اللواء» انه جرت اتصالات بين اركان اللائحة والتيار الوطني الحر من اجل التحالف لكنها لم تصل الى نتيجة لأن التيار يطالب بمقعدين(ماروني وارثوذوكسي)لكن عرض عليه المقعد الارثوذوكسي فقط.لذلك يتجه التيار الى البحث عن تحالفات اخرى او تشكيل لائحة خاصة. بالمقابل،لا زالت لائحة «تيار المستقبل» تترك مقعد الارثوذوكس الثاني شاغرا ايضا،لكن ثمة احتمالات كثيرة بأن يتم تسمية شخصية له. وتضم اللائحة حسبما اعلن الرئيس الحريري المرشحين:طارق طلال المرعبي، محمد سليمان، وليد البعريني(عن السنة)، هادي حبيش(المقعدالماروني)، خضر حبيب(المقعدالعلوي)، وجان موسى(المقعد الارثوذوكسي). وكان النائب خالد ضاهر يسعى لتشكيل لائحة بالتحالف مع الوزير السابق اشرف ريفي واخرين، لكن لم يتم التوصل الى اتفاق بل حصل خلاف بينهما على خلفية الموقف من الرئيس الحريري، روى وقائعه المكتب الاعلامي للضاهر في بيان حمل ريفي مسؤولية المساهمة في إنجاح قوى 8 آذار على حساب اسقاط الضاهر والحريري في عكار. وأكد المكتب الاعلامي للضاهر ان هناك شهوداً على ما حصل. يذكر انه تم الاعلان في عكارعن تشكيل لائحة غير مكتملة اقتصرت عضويتها على النساء فقط، ضمّت ثلاث مرشحات عن السنة هن: رولا محمّد المراد، غولاي خالد الأسعد، وسعاد تحسين صلاح، وعن الموارنة ماري سالم الخوري، وعن أحد مقعدي الروم الارثوذوكس نضال كرم سكاف، وترك المقعد العلوي شاغراً. وفي دائرة الشمال الثالثة(البترون- الكورة- زغرتا- بشري) رحجت المعلومات ان يتجه رئيس «حركة الاستقلال» ميشال معوض الى التحالف مع التيار الوطني الحر بعدما وصلت المفاوضات مع حزبي «الكتائب» و«القوات» وتيار «المردة» الى طريق مسدود.

دائرة بعبدا

وما زال حسم الموقف في دائرة بعبدا ينتظر التوافق النهائي بين «التيار الوطني الحر»والثنائي الشيعي ورئيس الحزب الديموقراطي الوزير طلال ارسلان على المقعد الدرزي،وذلك خلال لقاء مرتقب بين ارسلان ورئيس التيار الحر الوزيرجبران باسيل،فيما يتابع مرشح حزب الكتائب رمزي ابو خالد اتصالاته هو والمرشح الدكتور ايلي غاريوس مع كل الاطراف من اجل استكمال اللائحة،وتردد ان العميد المتقاعد خليل حلو قد يكون في عداد اللائحة،وقال ابوخالد ل «اللواء»: انه لا يريد استباق الامور والاعلان عن اسماء قبل انضاج الاتصالات التي تجري مع كل المستقلين من كل الطوائف. أما في بيروت وبعد اكتمال لائحة «تيار المستقبل» في دائرة بيروت الثانية بشكل كامل، تتسارع وتيرة انهاء التحالفات وتشكيل اللوائح في الدائرة، بحيث تكاد تكتمل كل اللوائح تقريبا ليتم الاعلان عنها تباعا الاسبوع المقبل، وقد تعلن لوائح غير مكتملة برغم كثرة المرشحين في العاصمة التي تتمثل بستة مقاعد للسنة ومقعدين للشيعة ومقعد لكل من الارثوذوكس والدرزو والانجيليين. وقد اصبح حتى الان لدى اهالي العاصمة ست لوائح جدية، تتنافس على المقاعد. وعلمت «اللواء» ان لائحة ممثلي عائلات بيروت ستعلن الاسبوع المقبل، وهي تضم حتى الان: نائب الجماعة الاسلامية عماد الحوت، رئيس تحرير جريدة «اللواء» صلاح سلام، رئيس نادي الانصار السابق نبيل بدر، وريما اللبان (عن المقاعد السنية)، عن المقعد الدرزي الزميلة راغدة درغام، عن المقعد الانجيلي دلال رحباني، وعن المقعد الشيعي سلوى الامين. وستتواصل الاتصالات لاستكمال اللائحة خلال اربع وعشرين ساعة بمرشحين اثنين من السنة ومرشح ارثوذوكسي. كما علم ان لائحة رئيس «حزب الحوار الوطني» فؤاد مخزومي في بيروت (المسماة لبنان حرزان) اصبحت منجزة وستعلن رسميا الاثنين المقبل على ان يحدد مكان وساعة اعلانها لاحقا.

بدوره، يستكمل الثنائي الشيعي اتصالاته لتشكيل اللائحة التي تضم حتى الان: عن السنة المرشحين عدنان طرابلسي (جمعية المشاريع) والدكتور محمد بعاصيري، ورئيس نادي النجمة السابق عمر غندور، وعن الشيعة النائب السابق امين شري (حزب الله)، ومحمد الخواجا (حركة امل)، ومرشح التيار الوطني الحر إدغار طرابلسي، بعد الاتفاق مع الحزب القومي على سحب مرشحه الانجيلي، وستعقد اللائحة اجتماعا اخيرا اليوم للاتفاق على تسمية المرشح عن المقعد الارثوذكسي، على ان يبقى المقعد الدرزي شاغرا لمرشح الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق فيصل الصايغ، بعد اتفاق بين الرئيس نبيه بري والنائب وليد جنبلاط على ذلك، على ان يُعطي الحزب الاشتراكي اصواته في دائرة حاصبيا - مرجعيون للائحة «الثنائي الشيعي» وحلفائه والصوت التفضيلي لمرشح حركة «امل» النائب انور الخليل.

 

 

Building Peace in Mexico: Dilemmas Facing the López Obrador Government

 الإثنين 15 تشرين الأول 2018 - 11:46 ص

  Building Peace in Mexico: Dilemmas Facing the López Obrador Government   https://www.cris… تتمة »

عدد الزيارات: 13,992,785

عدد الزوار: 386,853

المتواجدون الآن: 0