قاسم: مستعدون لفتح صفحة جديدة في لبنان وسنتصرف بإيجابية وتعاون مع الطرف الآخر

تاريخ الإضافة الخميس 11 حزيران 2009 - 6:53 ص    عدد الزيارات 1700    القسم محلية

        


أعلن نائب الامين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم، ان الحزب "مستعد لفتح صفحة جديدة مع خصومه بعد الانتخابات النيابية، لكنه سينتظر معرفة ما سيعرض عليه قبل ان يقرر المشاركة في حكومة وحدة وطنية".
وقال في حديث الى وكالة "رويترز" أمس: "نحن في "حزب الله" قررنا ان نطوي المرحلة السابقة ونفتح صفحة جديدة للمرحلة المقبلة وايضا نحن سنتصرف بإيجابية عالية وبتعاون مع الطرف الآخر".
اضاف: "ان "حزب الله" وحلفاءه لم يتخذوا موقفا مشتركا بعد من الحكومة الجديدة".
ورفض التعليق بشأن ما اذا كان حق النقض أو ما يسمى بالثلث المعطل سيكون شرطا للمشاركة، مشيراً الى "ان "حزب الله" سينتظر ما يقدمه تحالف 14 آذار، فاذا قرر برنامجا ورؤية وطريقة اداء تختلف عن المرحلة السابقة وتفتح آفاقا جديدة فسيجدنا الى جانبه، اما اذا كانت الامور كما كانت في السابق في حالة من التشنج او في حالة من الاستئثار او ما شابه فسيكون لنا موقفنا".
وتابع: "لا نعلم ما الذي سيطرح فيها، الا اننا سنكون ايجابيين مع اي طرح فيه ايجابية وفيه حالة من التعاون والنهوض بلبنان بالصورة التي نراها تعزز استقلاله وعدم الوصاية وحماية المقاومة والتأكيد على النهضة السياسية الاقتصادية الاجتماعية المتوازنة".
واكد "لدينا خطوط عامة وضعناها ونناقشها مع حلفائنا، لكن لن نحاسب قوى الاكثرية على شعاراتهم الانتخابية. سننتظر ما سيقولونه في هذه المرحلة وسنعطي اجوبتنا على هذا الاساس".، موضحاً ان "موقف المعارضة سيرتبط بما تعرضه قوى الاكثرية النيابية، وبالتالي ليس لدينا موقف مسبق ونهائي، وكل الاحتمالات واردة في هذا الصدد".
ورأى "ان (رئيس كتلة "المستقبل" النائب) سعد الحريري مرشح قوي لرئاسة الحكومة الجديدة، الا ان القرار يعود الى الاغلبية".
واعتبر ان نتائج الانتخابات النيابية وقبول "حزب الله" بها "تثبت ان السلاح لم يكن حاضرا في الانتخابات ولم يكن فاعلا ومؤثرا فيها، بل هذه شهادة على ان سلاح "حزب الله" هو سلاح مقاومة ولا علاقة له بالتفاصيل السياسية وبالشأن الانتخابي وبحياة الناس اليومية".
وقال: "هذه الحكومة الجديدة لن يكون امامها نقاش اسمه السلاح وانما هذا امر مرتبط بطاولة الحوار ولا حاجة الى ان يكون مادة نقاش".
 


المصدر: جريدة المستقبل

Exiles in Their Own Country: Dealing with Displacement in Post-ISIS Iraq

 الثلاثاء 20 تشرين الأول 2020 - 6:04 ص

Exiles in Their Own Country: Dealing with Displacement in Post-ISIS Iraq https://www.crisisgroup.… تتمة »

عدد الزيارات: 47,801,077

عدد الزوار: 1,423,385

المتواجدون الآن: 55