الاتحاد العمالي في لبنان يطرح تصحيح الأجور في القطاع الخاص..

تاريخ الإضافة الجمعة 5 كانون الثاني 2018 - 5:40 ص    عدد الزيارات 523    التعليقات 0

        

الاتحاد العمالي في لبنان يطرح تصحيح الأجور في القطاع الخاص..

بيروت – «الحياة» .. بيروت – «الحياة» - أعلن رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان بشارة الأسمر بعد اجتماع المجلس التنفيذي، أن «الأمر الملح والعاجل والأساس الذي لا يقبل التأجيل ولا التسويف، هو موضوع تصحيح الأجور في القطاع الخاص، فضلاً عن استكمال تنفيذ سلسلة الرتب والرواتب». إذ اعتبر أن «الموضوع ليس زيادة الأجور كما يرغب أن يوحي البعض، بل استعادة القدرة الشرائية للأجور التي فقدتها على مدى أكثر من عقدين كاملين أي منذ عام 1996، سواء بسبب إهمال التصحيح الدوري للأجر أو بسبب فلتان الغلاء وارتفاع الأسعار أو الضرائب والرسوم من كل أنواعها، وأخيراً بسبب كلفة سلسلة الرتب والرواتب من هذه الضرائب والرسوم». وكشف الأسمر أن «تقديرات الخبراء تشير إلى أن حصة الأجور من الناتج المحلي انخفضت من 45 في المئة من هذا الناتج المحلي إلى 25 في المئة فقط». وقال «هذا يعني أنّ الأجور على رغم بعض التصحيحات الموسمية وغير المدروسة وليس العلمية، خسرت 80 في المئة من قدرتها الشرائية». ولفت إلى أن «البطالة تصل إلى 25 في المئة، وترتفع بين الشباب وخريجي المعاهد والجامعات والكليات إلى أكثر من 40 في المئة». وشدد رئيس الاتحاد على أن مطلب إعادة القدرة الشرائية وتصحيحها بدءاً من الحد الأدنى ورفعه وصولاً إلى الشطور على قواعد علمية واضحة، «ليس مطلباً عمالياً فقط بالمعنى الحصري، إنما هو اقتصادي وطني، إذ لا يمكن إحياء الدورة الاقتصادية في الصناعة والتجارة والزراعة والخدمات على أنواعها من دون قدرة أكثر من مليون عامل وموظف يمثلون أكثر من ثلاثة أرباع الشعب اللبناني، على شراء حاجاتهم الأساسية في الحياة الكريمة. ولا يمكن تحقيق أي تنمية من دون عدالة اجتماعية بالحد الأدنى».

 

Building Peace in Mexico: Dilemmas Facing the López Obrador Government

 الإثنين 15 تشرين الأول 2018 - 11:46 ص

  Building Peace in Mexico: Dilemmas Facing the López Obrador Government   https://www.cris… تتمة »

عدد الزيارات: 14,018,973

عدد الزوار: 387,442

المتواجدون الآن: 0