أخبار سوريا....لأول مرة في تاريخها .. الليرة السورية تكسر حاجز الألف أمام الدولار.. توزيع السكر والأرز والشاي عبر "الذكية"....تفجير مبنى للمخابرات السورية في درعا....ليلة ساخنة في درعا.. السيطرة على حواجز لميليشيا أسد واحتجاز عناصر ...مجدداً.. تحليق أسعار الليرة السورية والذهب لأرقام قياسية...أنقرة تؤكد التزام وقف إطلاق النار في إدلب..قتلى وجرحى.. "قسد" تواجة بالرصاص الحي مظاهرة شرق دير الزور...

تاريخ الإضافة الإثنين 13 كانون الثاني 2020 - 4:26 ص    عدد الزيارات 310    القسم عربية

        


لأول مرة في تاريخها .. الليرة السورية تكسر حاجز الألف أمام الدولار..

المصدر: RT ...أسامة يونس.... تجاوز سعر الدولار في سوريا 1000 ليرة سورية وهو حاجز تتجاوزه الليرة لأول مرة وسط ارتفاعات غير مسبوقة في أسعار جميع السلع. وذكر متعاملون وصفحات متخصصة أن الليرة السورية تجاوزت حاجز الألف هبوطا أمام الدولار، بعد فترة من حالة عدم استقرار كان شهدتها أسعار الصرف منذ أن لامست الليرة حاجز الألف دون أن تتخطاه مطلع الشهر الماضي، لتحقق مكاسب متسارعة خلال أيام وترتفع بنحو 200 نقطة أمام الدولار، ترافقت مع حملة واسعة على مواقع التواصل لدعم الليرة السورية، إلا أن حالة الارتفاع لم تدم طويلا وعادت الليرة لتشهد تذبذبات بيت ارتفاع وهبوط لكن ضمن اتجاه عام هابط، لتصل اليوم إلى حاجز الألف. يذكر أن المصرف المركزي السوري ما زال يثبت سعر صرف الدولار عند 436 ليرة، كما أنه ما زال يلتزم الصمت أمام حالة التدهور التي تشهدها العملة المحلية، وهي الحالة التي تركت آثارها على جميع السلع في البلاد، التي شهدت ارتفاعات كبيرة، خاصة السلع التي تعتمد في مكوناتها على مواد مستوردة.

مصدر عسكري لـ RT: تفجير مبنى للمخابرات السورية في درعا

المصدر: RT... أفاد مصدر عسكري سوري مطلع لـ RT، يوم الأحد، بأن تفجيرا ضرب مبنى تابعا للمخابرات الجوية السورية في ريف مدينة درعا جنوب البلاد. وأوضح المصدر أن التفجير نفذ تزامنا مع تصدي الجيش السوري لهجوم مجموعات مسلحة مجهولة على حاجز بين الحراك والصورة شرق درعا. وأضاف أن مجموعات مجهولة مسلحة فجرت سوق الهال في مدينة طفس بريف درعا ظهر الأحد. ويأتي هذا بعد أن قتل 3 عناصر من الجيش السوري وأصيب واحد آخر، إضافة إلى اختطاف 6 آخرين تمت لاحقا استعادة 3 منهم، نتيجة تعرض حواجز القوات الحكومية في بلدات تسيل والحراك والصنمين والكرك وناحتة والشيخ سعد والغارية الغربية والغارية الشرقية وانخل لهجوم من قبل مسلحين مجهولين. ومنذ اندلاع الأزمة في سوريا عام 2011 شهدت محافظة درعا الواقعة جنوب البلاد معركة قتال عنيف بين القوات الحكومية والمسلحين حيث مثل مركزها أحد أهم معاقلهم. لكن خلال السنتين 2017 و2018 تمكن الجيش السوري المدعوم من الطيران الحربي الروسي من استعادة السيطرة على معظم المناطق الجنوبية التي خسرها بداية الحرب.

سوريا.. توزيع السكر والأرز والشاي عبر "الذكية"

المصدر: RT + "شام إف إم"... أعلنت وزارة التجارة الداخلية في سوريا، يوم الأحد، أنها ستبدأ توزيع السكر والأرز والشاي عبر "البطاقة الذكية" وبكمية لا تتجاوز 4 كيلوغرامات للعائلة الواحدة. وأوضح معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك، رفعت سليمان، أنه تم تحديد الكمية المسموحة لكل شخص بكيلوغرام واحد من السكر ومثله من الأرز و200 غرام من الشاي شهريا، على ألا تتجاوز حصة الأسرة 4 كيلوغرامات من السكر و3 كيلوغرامات من الأرز وكيلوغرام واحد من الشاي. وقال سليمان في تصريحات لإذاعة "شام إف إم" المحلية، إن هذا الإجراء سيبدأ تطبيقه منذ مطلع الشهر القادم، وأن ذلك يأتي ضمن سياق مهمات الوزارة في "التدخل الإيجابي في السوق"، وأشار إلى أنه يمكن تعديل تلك الكميات، نافيا أن يكون سبب الإجراء نقص في توافر تلك المواد، بل هو نوع من التدخل الإيجابي لصالح المستهلك. وأثار الإجراء الجديد موجة انتقادات حادة في البلاد، خاصة أنه يعيد إلى الأذهان تجربة "البونات" أو البطاقات التموينية التي بدأت تُوزع وفقها مواد أساسية كالسكر والأرز والزيت والشاي، منذ ثمانينيات القرن الماضي، وسط أزمة حادة في تأمين تلك المواد. وبدأ تطبيق نظام "البطاقة الذكية" في سوريا منذ أعوام تزامنا مع أزمة المشتقات النفطية. وهناك نوعان من البطاقات، واحدة خاصة بالسيارات ويتم عبرها توزيع البنزين بسعر "مدعوم" ضمن كمية لا تتجاوز 100 لتر في الشهر لكل سيارة، والأخرى يتم عبرها توزيع مازوت التدفئة، وأسطوانات الغاز، ضمن سقف 400 لتر مازوت لكل عائلة سنويا، وأسطوانة غاز واحدة كل 23 يوما.

وفد سوري رفيع في طهران لبحث العلاقات الثنائية والتطورات في المنطقة..

روسيا اليوم... المصدر: سبوتنيك.. .يتوجه رئيس مجلس الوزراء السوري، عماد خميس، على رأس وفد رفيع المستوى إلى العاصمة الإيرانية طهران لبحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وتطورات الأحداث في المنطقة. وذكرت صحيفة "الوطن" السورية نقلا عن مصادر دبلوماسية "يبدأ اليوم وفد حكومي رفيع المستوى برئاسة رئيس مجلس الوزراء عماد خميس بزيارة إلى العاصمة الإيرانية طهران، يبحث خلالها مع كبار المسؤولين هناك العلاقات الثنائية بين البلدين والعمل على تعزيزها على كافة الصعد، وكذلك التطورات المتسارعة على الساحتين الإقليمية والدولية"​​​. وأضافت الصحيفة أن الوفد سيضم في عضويته نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم، ووزير الدفاع العماد علي عبد الله أيوب.

تعيين قائد جديد لميليشيا لواء "فاطميون" في دير الزور

أورينت نت – متابعات.. أفادت شبكة "فرات بوست" المحلية بأن ميليشيا لواء فاطميون الأفغاني قامت بعد مقتل قائدها السابق، بتعيين محمد أصيف حيدر، القيادي العسكري للميليشيا والمسؤول عن عملياتها في محور ضفة الفرات المقابلة اللمنطقة المسيطر عليها من ميليشيا قسد، مشيرة إلى أنه من الذين شاركوا في معارك السيطرة على البوكمال. وأضافت الشبكة أن محور مدينة الميادين، فقد تم تعيين “سلطان فاطميون”، كمسؤول عسكري في محاور الميادين وباديتها، وذلك عقب مقتل القيادي رحمت موسوي أبو رحمة بغارة من طيران مجهول، في تاريخ 23 كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وهو في طريقه إلى بلدة السخنة شرقي حمص. ويشكل العناصر الأفغان النسبة الأكبر في صفوف ميليشيا الحرس الثوري الإيرانية المنتشرة في دير الزور، وفق تقديرات تشير إلى أن عددهم يتجاوز الـ10 آلاف مقاتل. وكانت الميليشيات الأفغانية في محافظة دير الزور، قد أقامت في الثاني من الشهر الجاري، مراسم عزاء لمقتل قائدها محمد جعفر حسيني الملقب بـ”أبو زينب”، الذي قُتل متاثراً بإصابة تعرض لها منذ عامين في البوكمال، في إحدى المعارك ضد "داعش". وترافقت مراسم العزاء، مع عرض بث مباشر من العاصمة الإيرانية، لمراسم تشييع جثة القيادي القتيل من أحد مساجد طهران. وانعكس مقتل القيادي على معنويات العناصر الأفغان، حيث ترك بعضهم مواقعهم في بادية الميادين والبوكمال (في حقل الكم وقرية معيزيلة)، وتجمعوا في مقراتهم في المدينتين، لإقامة مراسم الحزن على القتيل. كما لوحظ انسحاب كافة الحواجز الخاصة للميليشيا في كل من جسر السويعية والمربع الأمني وجسر البوكمال، وتركها من دون وجود أي عنصر حتى وقت متأخر من الليل.

ليلة ساخنة في درعا.. السيطرة على حواجز لميليشيا أسد واحتجاز عناصر ..

أورينت نت – متابعات... شهدت محافظة درعا الخاضعة لعمليات تسوية مع نظام أسد، تطورات كبيرة ليل السبت، عقب السيطرة على حواجز لميليشيا أسد الطائفية واحتجاز عدد من العناصر من قبل شبان من أهالي درعا.

تفاصيل... وأوضح تجمع أحرار حوران، أن شبّاناً من بلدات ريف درعا الشرقي، استولوا على حواجز متفرقة لميليشيا أسد في المنطقة، بعد مساء اليوم السبت، وذلك ردا على الانتهاكات المستمرة من قبل نظام الأسد بحق الأهالي. وأفادت مصادر محليّة لتجمع أحرار حوران، إنّ شبّاناً مسلحين سيطروا على ثلاثة حواجز لقوات الأسد بمحيط بلدة الكرك الشرقي، شرقي درعا، واحتجزوا عناصر الحواجز وأسلحتهم بعد الإحاطة بها ومطالبة عناصرها بتسليم أنفسهم. ويتفاوض الشبّان مع مفرزة الأمن التابعة للمخابرات الجوية في بلدة الكرك على العناصر المحتجزين للإفراج عن معتقلي البلدة ومساندة مطالب أهالي بلدة ناحتة الذين سبق أن سيطروا على حاجز لميليشيا أسد، واحتجاز عناصره مع أسلحتهم على خلفية اعتقال أحد الأهالي، يوم الجمعة، أثناء توجهه لبصرى الشام. وانتشرت دعوات أخرى لأهالي باقي بلدات محافظة درعا تطالبهم بأسر عناصر الحواجز المنتشرة فيها والمفاوضة عليهم لإخراج معتقلي المحافظة نتيجة استمرار ميليشيا أسد بانتهاكاتها وتجاوزاتها بحق الأهالي والمماطلة في عملية الإفراج عن المعتقلين وعدم الإفصاح عن مصير كثير منهم. وتلبية لتلك الدعوات، تضامنت قرى “تل شهاب والمزيريب ومعربة ونوى والكرك الشرقي وداعل والمليحة الغربية وطفس” بريف درعا مع أهالي ناحتة بلافتات تطالب بالإفراج عن المعتقلين وتحذر نظام الأسد من التصعيد ومواصلة تجاوزاته بحقهم. وتعرّض حاجز للمخابرات الجوية لهجوم بالأسلحة الخفيفة، من قبل مجهولين في بلدة الشيخ سعد بريف درعا الغربي، السبت، وتشير الأنباء لسقوط إصابات في صفوف عناصر الحاجز. ووصل عدد المعتقلين من أبناء محافظة درعا لأكثر من 950 معتقلاً، ممن استطاع تجمع أحرار حوران توثيق اعتقالهم من قبل نظام الأسد منذ أن سيطر على المحافظة في تموز لعام 2018. كما شهدت حواجز ميليشيا أسد في ريف درعا حالة تخبط ترافق بإطلاق النار بالهواء من قبل العناصر المتمركزة فيها، ورفعت حالة الجاهزية في مناطق متعددة من المحافظة، تخوفاً من تكرار عملية حصار الحواجز التي حصلت بعد مساء السبت، في بلدتي ناحتة والكرك الشرقي من قبل أبناء المنطقة، واحتجاز عناصر تلك الحواجز والمطالبة بإطلاق سراح المعتقلين. وترافق ذلك مع انتشار صور من مناطق متعددة في درعا عبّر فيها الأهالي عن تضامنهم مع بلدة ناحتة في ريف درعا الشرقي.

مجدداً.. تحليق أسعار الليرة السورية والذهب لأرقام قياسية

أورينت نت – متابعات... ارتفع سعرا الليرة السورية والذهب، اليوم الأحد، مجدداً، لمستويات قياسية لم تشهدها سوريا في تاريخها، حيث اقترب سعر صرف الليرة السورية من حاجز الألف للدولار الواحد, ووصل سعر صرف الليرة السورية، اليوم أمام الدولار إلى 990 ليرة للدولار الأمريكي الواحد، لأول مرة في تاريخ الليرة السورية. كما وصل لأول مرة في تاريخ البلاد سعر الذهب إلى 43036 الف ليرة سورية عيار الـ21. ووفقاً لصحيفة الوطن الموالية، فإن إيداعات السوريين في المصارف اللبنانية، قدّرت بنحو 45 مليار دولار حالياً، وذلك بحسب دراسة حديثة نشرها المرصد العمالي للدراسات والبحوث حول آثار الأزمة اللبنانية على الاقتصاد السوري. وتعيش الأسواق في مناطق سيطرة ميليشيا أسد، حالة من الجمود، فلا عرض ولا طلب يذكر، وذلك ترقبا لما سيؤول إليه السعر الذي سجل مستويات عالية غير مسبوقة.

أرقام ودلالات

وتبعا "لتقديرات الأمم المتحدة"، فإن"سوريا بحاجة إلى أكثر من 250 مليار دولار من أجل إعادة تحريك الاقتصاد"، وهو مبلغ لا تستعد إيران وروسيا، حليفتا نظام أسد إلى تقديمه. ووفق مؤشر قاسيون الاقتصادي "فإن تكلفة معيشة أسرة وسطية مكونة من 5 أشخاص وتقطن في دمشق تصل إلى نحو 325 ألف ليرة سورية، في حين أن الدخل الشهري للموظف لا يتجاوز 40 ألف ليرة سورية". وتواصلت أورينت نت مع عدد من الخبراء والمختصين وغيرهم، حيث رجح معظمهم استمرار مسلسل هبوط الليرة السورية لأن نظام أسد بات مفلسا ولا يمتلك أياً من مقومات الدعم النقدي، وهو "نظام يحاول عبر الاستدانة وتأجير مقدرات سوريا وسيادتها ليستمر على كرسي أبيه ليس إلا"، كما عبر الصحفي الاقتصادي عدنان عبد الرزاق.

قتلى وجرحى.. "قسد" تواجة بالرصاص الحي مظاهرة شرق دير الزور

أورينت نت – متابعات... أفادت مواقع وشبكات إخبارية محلية بأن ميليشيا قسد (تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري) قتلت وجرحت عددا من المتظاهرين ضدها في بلدة الكبر شرق دير الزور. وجاء ذلك، خلال تفريقها لمظاهرة خرجت اليوم الأحد من البلدة المذكورة تنديداً بالفساد المستشري بالمجالس المحلية التابعة لميليشيا قسد. وذكرت شبكة فرات بوست أن قسد أطلقت الرصاص الحي على المحتجين ما أدى إلى مقتل مدنيين اثنين وإصابة آخرين بجروح، كما داهمت منزل المدعو "تركي البدر"، واعتقلت نجله الذي يعمل إمام مسجد. وأضافت الشبكة المتخصصة بأخبار المنطقة الشرقية أن قسد أرسلت تعزيزات عسكرية إلى محيط البلدة، بالتزامن مع تحليق للطيران الحربي التابع للتحالف الدولي في سماء المنطقة. وتواجه ميليشيا قسد رفضا شعبيا واسعا في المناطق التي تستولي عليها شمال شرق سوريا،، حيث خرجت قبل أشهر عشرات المظاهرات في دير الزور والحسكة احتجاجا على سياسات "قسد" وسوء الأوضاع المعيشية وسوء المعاملة والانفلات الأمني، كما يحتج المدنيون على سياسة التجنيد الإجباري، والاعتقالات التعسفية المتواصلة.

الفصائل تُكذّب رواية ميليشيا أسد حول "الهدنة" واستهداف المدنيين بحلب

أورينت نت - يحيى الحاج نعسان... نفى النقيب ناجي المصطفى المتحدث الرسمي في الجبهة الوطنية للتحرير حدوث أي قصف أو استهداف من قبل الفصائل للأحياء السكنية في مدينة حلب. وجاء ذلك، عقب اتهامات وجهتها وسائل إعلام نظام أسد للفصائل المقاتلة باستهداف أحياء سكنية في مدينة حلب اليوم الأحد. وذكرت وكالة سانا الناطق الرسمي لنظام أسد، إن "ثلاثة مدنيين استشهدوا وأصيب 3 آخرون بينهم طفلان بجروح جراء اعتداء المجموعات الإرهابية بالقذائف الصاروخية على عدد من أحياء مدينة حلب"، على حد تعبير الوكالة. وكذّب، المتحدث الرسمي "للوطنية التحرير" رواية إعلام نظام أسد، وقال إن "الفصائل الثورية تعودت دائما على مثل هذه الفبركات الإعلامية من قبل نظام الأسد عند كل اتفاف وقف إطلاق نار أو هدنه لإيجاد الذرائع والحجج لاختراقها". وأضاف أنه "إذا كان هناك استهداف حقيقي للمدنيين في حلب فإن ميليشيا أسد هي من تقف وراءه". وفيما يتعلق باتفاق وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد، أوضح المتحدث الرسمي أن ميليشيا أسد لم تلتزم بالاتفاق منذ الساعات الأولى لإعلانه وقصفت بالمدفعية الثقيلة قرى وبلدات في معرة النعمان جنوب إدلب وكذلك في بعض مناطق ريف حلب.

"مناطق غير مشمولة"

وردا على زعم وسائل إعلام ميليشيا أسد بأن ريفي حلب واللاذقية غير مشمولين بالاتفاق، أكد المتحدث الرسمي أن ذلك غير صحيح، مشيرا إلى أن المعلومات التي وصلتهم من الجانب التركي بخصوص الاتفاق تشمل جميع المناطق المحررة في الشمال السوري. وشدد على أن الفصائل لم تمارس أي عمل لاختراق وقف إطلاق النار غير أنه أوضح بأن الفصائل تمتلك حق الرد على الخروقات المتعمدة من قبل ميليشيا أسد وأنها جاهزة لذلك. وزعمت صحيفة "الوطن" التابعة لنظام أسد في وقت سابق اليوم أن مناطق ريف حلب وريف اللاذقية غير مشمولة باتفاق وقف إطلاق النار، الذي دخل حيز التنفيذ منتصف ليل اليوم الأحد. ورصد مراسل أورينت تزامنا مع تداول أنباء عدم شمول وقف إطلاق النار لريفي حلب واللاذقية، زيادة التعزيزات العسكرية لميليشيا أسد إلى جبهات حي الراشدين وخان طومان باتجاه قرية العيس جنوب وغرب محافظة حلب، حيث ألمحت وسائل الإعلام الموالية باقتراب القيام بعمل عسكري ضد الفصائل هناك. وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت في بيان لها، الجمعة، أنّ الجانبين التركي والروسي اتفقا على وقف إطلاق نار بمنطقة "خفض التصعيد" في إدلب اعتبارا من الساعة 00:01 ليوم 12 يناير/كانون الثاني وفق التوقيت المحلي الموافق ليوم الأحد. وأشار البيان - بحسب الأناضول - إلى أنّ "وقف إطلاق النار يشمل الهجمات الجوية والبرية، بهدف منع وقوع المزيد من الضحايا المدنيين ولتجنب حدوث موجات نزوح جديدة وإعادة الحياة لطبيعتها في إدلب. يشار إلى أن الأمم المتحدة، أعلنت مؤخراً مقتل 1460 مدنيا، من بينهم 417 طفلا و 289 امرأة جراء حملة الإبادة التي تتعرض لها مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي والشرقي، في الفترة بين 29 أبريل/نيسان 2019 إلى 5 يناير/ كانون الثاني 2020، بحسب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوغاريك.

بوتين: ترمب «سيقوّم سلوكه» إذا زار دمشق

موسكو: «الشرق الأوسط».. كشفت مقتطفات من حديث بين بوتين والأسد، خلال زيارتهما إلى الكنيسة المريمية الأرثوذوكسية في العاصمة السورية، اقتراح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال زيارته الأخيرة إلى سوريا، على رئيسها، بشار الأسد، أن يدعو إلى دمشق سيد البيت الأبيض، دونالد ترمب. ونشرت قناة «روسيا - 1»، أمس الأحد، مقتطفات من حديث بين بوتين والأسد خلال زيارتهما إلى الكنيسة المريمية الأرثوذوكسية في العاصمة السورية، حيث تحدثا عن بولس الرسول، الذي يعتبر أنه اعتنق المسيحية عند بوابة دمشق. وخلال بحثهما هذه الأسطورة المسيحية، قال الأسد ممازحاً: «إذا سلك ترمب هذا الطريق سيكون كل شيء معه أيضاً على ما يرام»، حسب وكالة «نوفوستي» التي نقلت الخبر. من جانبه، اعتبر بوتين أن ترمب «سيقوّم سلوكه» حال فعل ذلك، متوجهاً إلى الأسد بمقترح: «ادعه، هو سيأتي». ورد الأسد على هذا المقترح بالإعراب عن استعداده لدعوة ترمب إلى دمشق، ليقول بوتين: «سأنقل إليه هذا الكلام». ووصل الرئيس الروسي إلى سوريا، يوم الثلاثاء الماضي، وزار مقر قيادة القوات الروسية، حيث أجرى محادثات ثنائية مع الرئيس السوري، كما قام بجولة معه إلى الكنيسة المريمية والجامع الأموي في دمشق.

خروقات متكررة من قوات النظام لوقف إطلاق النار في إدلب

لندن: «الشرق الأوسط».. أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن قوات النظام قامت بخروقات متكررة خلال الساعات الأولى لوقف إطلاق النار في إدلب، الذي اتفقت عليه روسيا وتركيا. وذكر المرصد أن حالة من الهدوء الحذر تسود المنطقة في المجمل، إلا أن قوات النظام عمدت إلى خرق الهدوء عبر استهدافها بالقذائف الصاروخية لمدينة معرة النعمان وقرية معرشمشة وكفرباسين ومعرشورين وتقانة وتلمنس بريف إدلب، وذلك بشكل متقطع بعد منتصف الليل وصباح أمس الأحد. يأتي هذا بعد إعلان قوات النظام تجهيز ثلاثة معابر لخروج المدنيين من إدلب نحو مناطق سيطرتها، وتوزعت الممرات على مدينة الهبيط جنوب إدلب، وأبو الظهور شرق إدلب، والحاضر في ريف حلب الجنوبي. وأعلنت وزارة الدفاع التركية في وقت متأخر من مساء الجمعة الاتفاق مع روسيا على وقف جديد لإطلاق النار بمنطقة خفض التصعيد في إدلب، اعتبارا من منتصف ليل 12 يناير (كانون الثاني) بالتوقيت المحلي السوري.

أنقرة تؤكد التزام وقف إطلاق النار في إدلب.. وفد تركي رفيع المستوى يتوجه اليوم إلى موسكو لبحث الملف السوري

الشرق الاوسط...أنقرة: سعيد عبد الرازق.. أعلنت تركيا أن وقف إطلاق النار في إدلب الذي دخل حيز التنفيذ في الساعات الأولى من يوم أمس (الأحد) يسير على نحو جيد ولم يتم رصد خروقات من جانب النظام أو فصائل المعارضة المسلحة. وقالت وزارة الدفاع التركية، في بيان، إنه من الملاحظ التزام أطراف الصراع في محافظة إدلب السورية بوقف إطلاق النار، ويبدو الوضع هادئا باستثناء حادث أو اثنين فرديين. وأضافت الوزارة أنها تتابع عن كثب تطبيق وقف إطلاق النار الذي أعلن بالاتفاق مع روسيا. وكان بيان مشترك صدر عقب مباحثات الرئيسين التركي رجب طيب إردوغان والروسي فلاديمير بوتين في إسطنبول الأربعاء الماضي، دعا إلى ضرورة وقف إطلاق النار في إطار التفاهمات بين البلدين بشأن إدلب. وأعلنت وزارة الدفاع التركية، أول من أمس، أن الجانبين التركي والروسي اتفقا على وقف إطلاق نار بمنطقة خفض التصعيد في إدلب اعتبارا من الساعة 00:01 مساء الأحد - الاثنين. بينما كانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت بدء سريان وقف إطلاق النار اعتبارا من الساعة 14:00 يوم الخميس الماضي. وأجرى الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اتصالا هاتفيا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، مساء أول من أمس، ناقشا خلاله التطورات في إدلب. ويتوجه اليوم (الاثنين) إلى موسكو وفد تركي رفيع المستوى، يضم وزيري الخارجية والدفاع مولود جاويش أوغلو وخلوصي أكار ورئيس المخابرات هاكان فيدان لإجراء مباحثات حول الملف السوري وبشكل خاص الوضع في إدلب، إلى جانب التطورات في ليبيا. وبحث المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين مع مستشار الأمن القومي الأميركي روبرت أوبراين، في اتصال هاتفي مساء أول من أمس، قضايا الوضع الأمني في سوريا ووقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه بين تركيا وروسيا. كما ناقش المسؤولان التركي والأميركي المستجدات في العراق وإيران، واتفقا على بذل الجهود من أجل الحد من التوتر. وكان كالين التقى المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، في إسطنبول مساء السبت، وبحثا التطورات في سوريا والوضع في إدلب والمسار السياسي لحل الأزمة السورية. وقال جيفري في تصريحات قبل مغادرته إسطنبول، إنه بحث مع المسؤولين الأتراك التطورات في سوريا. معربا عن دعم الولايات المتحدة للموقف العسكري التركي في المنطقة. وأضاف أن بلاده تتعاون بشكل وثيق مع تركيا حول إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا. وكان جيفري التقى، الجمعة، وزير الدفاع التركي خلوصي أكار ونائب وزير الخارجية التركي سادات أونال في العاصمة أنقرة. وقال المبعوث الأميركي إن تزايد الهيمنة الإيرانية في الشرق الأوسط يشكل مصدر قلق لبلاده ولدول المنطقة، مضيفا: «لا شك أن إيران تشكل أكبر تحد في الوقت الراهن، بجانب أننا ما زلنا نرى (تنظيم داعش) الإرهابي خطرا كبيرا في سوريا والعراق». وأشار إلى أن إدارة الرئيس دونالد ترمب تتخذ موقفا قويا لدفع إيران للانسحاب من المنطقة، قائلا: «العرب السنة يقولون إنهم لا يريدون رؤية الإيرانيين، ويقولون لا نريد رؤية الحرس الثوري الإيراني، ونحن نخشى منهم أكثر من أي شيء»...

تحذير روسي من استمرار انتهاك الهدنة وافتتاح ثلاثة معابر إنسانية في إدلب

الشرق الاوسط...موسكو: رائد جبر... حملت التصريحات الروسية حول افتتاح ثلاثة معابر «إنسانية» لخروج المدنيين من محافظة إدلب، بدءاً من اليوم، تأكيداً على تحميل الفصائل المسلحة في المنطقة مسؤولية تعثُّر الهدنة الهشة التي تم الإعلان عنها باتفاق روسي - تركي قبل أيام. وبالتزامن مع إطلاق حملة دعائية واسعة لحث المدنيين على مغادرة المدينة، تواصلت التحذيرات الروسية المتكررة من «استمرار انتهاك الهدنة» من جانب متشددين. ودعت وزارة الدفاع الروسية المدنيين في المنطقة إلى استغلال فتح المعابر التي تبدأ نشاطها منتصف نهار اليوم، وأفاد مدير مركز «حميميم» للمصالحة، التابع لوزارة الدفاع الروسية، يوري بورينكوف، في بيان أصدره مساء أول من أمس (السبت)، أن الجيش السوري سيعمل مع القوات الروسية على تنظيم خروج المدنيين إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة القوات الحكومية السورية اعتباراً من الساعة 12:00 يوم 13 يناير (كانون الثاني)، مضيفاً أن العابر التي تم تجهيزها تقع في أبو الظهور والهبيط والحاضر. وأوضح أن هذه المعابر تشمل على مراكز لتقديم الإسعافات والماء الصالح للشرب والغذاء الساخن والأدوية والمستلزمات الأساسية، مضيفاً أنه سيتمّ تخصيص وسائل نقل لإخراج الراغبين في الانسحاب من مناطق سيطرة المسلحين. ووفقاً لمدير مركز حميميم، فسيجري إبلاغ السكان المحليين بنظام الخروج وعمل المعابر عن طريق رسائل نصية قصيرة ومنشورات وتقارير تلفزيونية وإذاعية. وكان بورينكوف أعلن، في وقت سابق، عن بدء عمل نظام لوقف إطلاق النار في منطقة إدلب شمال غربي سوريا، بموجب اتفاق تم التوصل إليه مع تركيا اعتباراً من الساعة 14:00 من الخميس الماضي. لكن إعلان المسؤول العسكري الروسي تزامن مع تسارع وتيرة البيانات الروسية حول «انتهاكات واسعة» للهدنة من جانب الفصائل المعارضة السورية. ولفتت وزارة الدفاع الروسية إلى تلقي «بلاغات متعددة من قبل المواطنين السوريين من مناطق سيطرة التشكيلات المسلحة في منطقة إدلب لخفض التصعيد، بطلب إعادتهم إلى بيوتهم الواقعة في الأراضي التي تم تحريرها من المسلحين». وأعلن مصدر عسكري، أمس، أن الفصائل المسلحة استهدفت محيط مطار حلب الدولي ومطار النيرب العسكري بقذائف صاروخية. ووفقاً للمصدر، فإن نقاط تمركز القوات السورية، في محيط مطار النيرب العسكري بريف حلب الشرقي، تعرضت لقصف باستخدام قذائف صاروخية من طراز «غراد». وكانت وزارة الدفاع أشارت إلى أن القوات الحكومية تصدّت، صباح السبت، لهجوم شنه مئات المسلحين بالقرب من بلدة جرجناز بريف إدلب. وقال الناطق العسكري إن نحو 200 مسلح شاركوا في الهجوم، مستخدمين 30 سيارة «بيك آب» مزودة بمدافع رشاشة ذات أعيرة كبيرة. وأشار إلى أن قوات الجيش تصدت للهجوم، وأرغمت المسلحين على التراجع إلى مواقعهم السابقة. ووفقاً للبيان، فإن العسكريين الروس رصدوا 31 عملية قصف من قبل الفصائل المسلحة خلال الساعات الـ24 الماضية، مع الإشارة إلى أن القوات الحكومية السورية «توقفت عن الأعمال القتالية في إدلب ولم يتم استخدام الطيران الحربي في هذه المنطقة». وقال بورينكوف: «على الرغم من ذلك، فإن التشكيلات المسلحة غير الشرعية لم تتخلّ عن قصف مواقع القوات المسلحة للجمهورية العربية السورية والبلدات السكنية المسالمة، مستفزة القوة الحكومة لشن عمليات جوابية». وتزامنت التحذيرات الروسية من وقوع استفزازات قد تعرقل عمل المعابر الإنسانية، مع تركيز وسائل إعلام على حملة واسعة أطلقتها القوات الحكومية لإقناع المدنيين بمغادرة إدلب، ونقلت أن مروحيات الجيش السوري، ألقت، أمس، قصاصات ورقية فوق ريفي إدلب وحلب تحث المدنيين المقيمين في مناطق سيطرة تنظيم جبهة النصرة وحلفائه من التنظيمات الأخرى، على التوجه نحو المعابر الإنسانية لـ«الانتقال إلى مناطق سيطرة الدولة السورية». ونقلت وكالة «سبوتنيك» الحكومية الروسية أن القصاصات الورقية حملت رسائل إلى أهالي المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيمات الإرهابية تناشدهم مغادرة هذه المناطق باتجاه المعابر الإنسانية التي جهزتها الدولة السورية في ريفي المحافظتين، والتي ستكون جاهزة لاستقبالهم اعتباراً من الاثنين بعد توفير جميع المستلزمات الطبية والغذائية اللازمة لضمان خروج المدنيين من مناطق سيطرة المجموعات المسلحة باتجاه مناطق سيطرة الجيش السوري. وأضاف المراسل أن الجيش السوري أكد للمدنيين في المنشورات «سعي التنظيمات الإرهابية إلى اتخاذهم دروعاً بشرية لمنع تقدم الجيش السوري، وأن قرار تطهير المنطقة من الإرهابين القتلة اتُّخذ ولا رجعة فيه»، مطالباً المدنيين بـ«مساعدة عناصر الجيش السوري في تحقيق النصر على الإرهاب».



السابق

أخبار لبنان...اللواء....الإنقلاب على دياب.. باسيل يعلن المقاطعة غداً... لبنان دولة فاشلة في نظر الأمم المتحدة...نداء الوطن...حقيقة الانقلاب على حكومة "التكنوقراط" وخديعة باسيل لـ"الثنائي الشيعي"....الاخبار...أمل وحزب الله والتيار يتركون دياب وحيداً...نصر الله: الرد على اغتيال سليماني لم ينتهِ...سلامة: سلطة مطلقة أو لا ودائع..

التالي

أخبار اليمن ودول الخليج العربي..مسؤول «الحرس الثوري» في اليمن أفلت من مصير سليماني...وفد أوروبي بعدن يبحث استخدام إيران للحوثي كذراع إرهابية....توقف شبه كلي للإنترنت في اليمن واتهامات للانقلابيين بالفساد...محمد بن زايد يبحث مع إيمانويل ماكرون التطورات الإقليمية....آبي يبحث مع قادة السعودية التوتر في المنطقة وإمدادات النفط...الكويت تحبط عملية تهريب مخدرات في عرض البحر..


أخبار متعلّقة

Behind the Snapback Debate at the UN

 السبت 19 أيلول 2020 - 7:32 م

Behind the Snapback Debate at the UN In mid-August, Washington notified the UN Security Council t… تتمة »

عدد الزيارات: 45,877,208

عدد الزوار: 1,349,198

المتواجدون الآن: 39