العراق.....بغداد تتمسك بـ "إكس موبيل" لمشروع نفطي كلفته 53 مليار دولار....عبد المهدي: إعدام الدواعش الأجانب سيتم في العراق....مقتل عسكري أميركي خلال عملية شمال العراق...العراق يغلق "منفذ المخدرات" في وجه إيران....

تاريخ الإضافة الأحد 11 آب 2019 - 5:07 ص    القسم عربية

        


بغداد تتمسك بـ "إكس موبيل" لمشروع نفطي كلفته 53 مليار دولار عقود مع شركتين بريطانية وإيطالية لأنبوبين نفطيين بحريين..

إيلاف: د أسامة مهدي... أعلن العراق اليوم تمسكه باستمرار التفاوض مع شركة "إكس موبيل" النفطية الأميركية لتنفيذ مشروعه النفطي الجنوبي المتكامل البالغة كلفته 53 مليار دولار، نافيًا إقصاءه إياها من المفاوضات، ومشيرًا إلى أن ما تردد عن توقيعه عقدًا مع شركتين بريطانية وإيطالية بدلًا من ذلك غير صحيح، موضحًا أن اتفاقه معهما هو لتجهيز أنبوبين نفطيين بحريين لنقل النفط الخام وتصديره من الجنوب. نفت وزارة النفط العراقية تقارير عن إقصاء شركة "أكس موبيل" الأميركية النفطية من مفاوضاتها حول مشروع جنوب العراق النفطي المتكامل، مؤكدة في بيان صحافي السبت تابعته "إيلاف" إستمرار مفاوضاتها مع الشركة حول المشروع، موضحة أن عدم التوصل إلى اتفاق أو إبرام عقد بين الطرفين حتى الآن لا يعني انتهاء المفاوضات أو إقصاءها من هذا المشروع، كما نقلته وتداولته بعض وكالات الأنباء عن مسؤولين لم تصرح بأسمائهم. وأوضحت الوزارة أنه في ما يخص إبرامها وشركة نفط البصرة لعقود مع شركتي Bp البريطانية و Eni الإيطالية، وأنها تمثل جزءًا من المشروع، فإن ذلك غير صحيح، مشددة على أنها ترفض التلاعب بالمعلومات والحقائق من قبل بعض الصحافيين. وأشارت الوزارة إلى أن العقود مع شركتي "بي بي" و"إيني" اقتصر على تجهيز مواد لأنبوبين نفطيين بحريين لغرض تأهيلهما لضمان نقل النفط الخام وتصديره عبر منظومة التصديرالجنوبية ضمن خططها لزيادة الطاقة الخزنية والتصديرية التي تهدف إلى تحقيق زيادة وانسيابية عالية في تدفق النفط الخام من الحقول النفطية إلى منافذ التصدير واستقرارها تنفيذًا لالتزاماتها وتعاقداتها مع الشركات العالمية ضمن الخطط المرحلية والمستقبلية، إضافة إلى ضمان تحقيق إيرادات مالية للخزينة الاتحادية. وأكدت وزارة النفط في الختام أن المشاريع الاستراتيجية الكبيرة تتطلب مزيدًا من الوقت والبحث والتفاوض والدراسات الفنية والمالية والقانونية وغير ذلك وبما يخدم مصلحة الأطراف المعنية، منوهة بأن الحكومة والوزارة تهدفان إلى تحقيق أعلى منفعة مالية واقتصادية من هذه المشاريع وفق ما تقتضيه المصلحة الوطنية.

ماهو مشروع جنوب العراق النفطي المتكامل؟

يشار إلى أن مشروع الجنوب المتكامل يضم مجموعة من المشاريع الحيوية، منها تطوير حقلي بن عمر وأرطاوي ومشروع تجهيز ماء البحر المشترك وتوسيع وتطوير منظومة الخزن والنقل والتصدير، فضلًا عن بناء وحدتين لمعالجة وتصنيع الغاز المصاحب. كما يهدف المشروع إلى تعزيز إنتاج العراق من النفط في حقوله الجنوبية في خطوة مهمة لطموح الشركة إلى التوسع في البلاد. وجاءت إيضاحات وزارة النفط العراقية اليوم بعدما نقلت تقارير صحافية أمس عن ما قالت إنهم خمسة مسؤولين عراقيين قولهم إن العراق يقترب من إبرام اتفاق مع شركتي النفط العالميتين "بي.بي" البريطانية، و"إيني" الإيطالية بشأن مشروع خط أنابيب مُخصص للتصدير كان من المخطط في الأصل أن يكون جزءًا من صفقة ضخمة مع شركة النفط الأميركية العملاقة إكسون موبيل. وقال المسؤولون الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم لأن المناقشات ليست معلنة لوكالة "رويترز" إنه بموجب اتفاق مقترح بقيمة 400 مليون دولار ستقوم شركتي "بي.بي" البريطانية و"إيني" الإيطالية بإدارة مخطط لبناء خطي أنابيب بحريين لتصدير النفط من جنوب العراق عبر الخليج. وأشاروا إلى أن أعمال خطوط الأنابيب كان من المخطط أن تكون جزءًا من مشروع أكبر بقيمة 53 مليار دولار بدا أن إكسون موبيل تستعد للمضي فيه قدمًا في وقت سابق من العام الحالي، لكن اتفاقًا مع بغداد توقف بفعل خلافات تعاقدية ومخاوف أمنية زادت بفعل تصاعد التوترات بين إيران المجاورة للعراق والولايات المتحدة. المشروع العملاق البالغ عمره 30 عامًا هو محور خطط إكسون للتوسع في العراق، ثاني أكبر منتج في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك)، لكن تجزئة المخططات من الصفقة قد تؤثر سلبًا على طموحات الشركة. جاءت محادثات "بي.بي" و"إيني" مع بغداد عقب إعلان مسؤولين عراقيين في يونيو الماضي عن اختيار هيونداي للهندسة والبناء الكورية الجنوبية لبناء منشأة حقن لمياه البحر بتكلفة 2.4 مليار دولار، وذلك جزء آخر من الصفقة التي كانت تخضع للنقاش مع إكسون. وقد امتنعت إكسون موبيل وإيني عن التعليق، بينما لم تدل بي.بي بتعقيب حتى الآن.

عبد المهدي: إعدام الدواعش الأجانب سيتم في العراق ولا تغييرًا وزاريًا ومداهمة صالات القمار لمواجهة غسيل الأموال

ايلاف....د أسامة مهدي.... أكد عبد المهدي أن العراق لم يعط وعدًا لأية دولة بتخفيض أحكام الإعدام بحق المدانين الأجانب من عناصر داعش، منوهًا بأن إعدامهم سيتم في العراق، وحذر إقليم كردستان من قطع حصته في الموازنة العامة إذا لم يسلم ربع مليون من نفطه يوميًا إلى بغداد. ورأى أن الحديث عن الفساد فيه كثير من المبالغة، وأشار إلى أن مداهمة صالات القمار تمت لاستخدامها في غسيل الأموال. قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي خلال جلسة حوارية مع وسائل إعلام عراقية وأجنبية وزع تفاصيلها مكتبه الإعلامي السبت، واطلعت عليها "إيلاف"، أن هنالك حوالى 70 ألفًاً من عوائل الدواعش أو النازحين، من بينهم 30 ألف عراقي من النساء والأطفال والرجال، موجودون في مخيم الهول في سوريا، ومن واجبنا إعادتهم بعد التدقيق الأمني. وأوضح أن هذا العمل ليس سهلًا، لأن غالبية هؤلاء ليست لديها وثائق ثبوتية، ونحن نقوم بهذا بشكل حذر، كي لا ننقل عدوى داعش إلى بلدنا. وأوضح أن أعداد النازحين داخل العراق انخفضت بشكل كبير جدًا، وستنخفض بشكل أكبر خلال الفترة المقبلة، لأننا نقوم بحملات إعمار وإصلاح في المناطق التي نزحوا منها. يقع مخيم الهول في شمال سوريا في جنوب مدينة الحسكة السورية، وهو يضمّ أكثر من 30 ألف سوري، غالبيتهم من النساء والأطفال، وأكثر من 73 لاجئ عراقي، إضافة إلى 11500عائلة لعناصر تنظيم داعش.

إعدام الدواعش الأجانب سيتم في العراق

واشار عبد المهدي أن حكومته لم تعطِ وعدًا لأية دولة بتخفيض أحكام الإعدام بحق المدانين الأجانب، لأنها أحكام قانونية وقضائية، ونحن نبحث مع الدول هذا الأمر، ولم يُجز القضاء إعفاء أي أحد من هذه الأحكام، وملتزمون بتنفيذ القوانين العراقية، ولا توجد إجراءات لتغييرها الآن. وعن الأوضاع في سوريا أشار عبد المهدي إلى أنها تؤثر على العراق كثيرًا، وأن أي وضع في المنطقة يؤثر علينا أيضًا. أضاف إن الأجواء جيدة للعمل في العراق، ونحن نشهد المزيد من الشركات الأجنبية التي تعمل في العراق، وتتنقل بكل حرية، ونوقّع الكثير من الاتفاقات والعقود مع المصالح الأجنبية، وخصوصًا الفرنسية، وهذا دليل على عودة الأمن بشكل أكيد. وسبق للسلطات العراقية أن حكمت على أكثر من 500 رجل وامرأة أجانب بالانتماء إلى تنظيم داعش، لكن لم يعدم أيًا منهم حتى الآن. اقتطاع أموال نفط كردستان من الموازنة إذا لم تسلم إلى بغداد ... الحرص على أن يعيش جميع العراقيين بشكل جيد، والدفاع عن حقوق أفراد الشعب جميعًا هو الأساس سابقًا وحاليًا، ولا يوجد خلل من ناحية الإنصاف والعدالة في موضوع رواتب إقليم كردستان، ونحن نطبّق بدقة قانون الموازنة، الذي يقول إذا لم يسدد الإقليم 250 ألف برميل من نفطه يوميًا إلى بغداد، فيجب أن تٌقتطع منه هذه الحصة، ولكن لن نقطع رواتب موظفي الإقليم. وبيّن أن إشكالية تصدير إقليم كردستان لأكثر من 250 ألف برميل نفط يجب أن تحل، مؤكدًا الحاجة إلى بحث وحوار مع الإقليم.

الفساد فيه الكثير من المبالغة

وقال رئيس الوزراء العراقي إن الحديث عن الفساد فيه الكثير من النقل عن مصادر غير موثوقة وتقديمها إلى الناس على أنها موثوقة، ومن ثم يظهر أنها غير موثوقة تمامًا، ونحن لا نضرب عشوائيًا، بل وفق الدلائل والوثائق الصحيحة، ومجلس مكافحة الفساد يقوم بالتحقيق، لكنه لا يقوم بالتشهير، وهو يحاول حفظ هيبة الناس وهيبة القانون. وأشار إلى أن من يشيع ويعمّم أن الكل فاسدون هم الفاسدون أنفسهم، كي تضيع الحقيقة، وعلينا أن نفرز الفاسدين ومن يقدم اتهامات عليه تقديم وثائق كي نفرز حالات الفساد من الاتهامات الباطلة. وأوضح أن المجلس الأعلى لمكافحة الفساد كان موجودًا قبل مجيء الحكومة الحالية، وما تم هو تفعيل عمله. ويوم امس جه المرجع العراقي الشيعي الكبير آية الله السيد علي السيستاني انتقادات لاذعة للحكومة العراقية متهما المسؤولين بعدم الجدية في مكافحة الفساد موجها اسئلة لهم عن مصير اموال البلاد المهولة والمرعبة والكبيرة وأين ذهبت واكد انه يطالب منذ سنين بمحاربة الفساد ولكن لم يتحقق شيء.

ماضون في إلحاق الحشد الشعبي بالقوات المسلحة

وأكد البدء بتنفيذ الأمر الديواني الأخير الخاص بالحشد الشعبي وغلق مكاتبه وإلحاقه بالقوات المسلحة، منوهًا أن الجزء الأعظم من الحشد الشعبي يرى ذلك خطوة إيجابية، وأنها تُنصف التضحيات التي قدمها الحشد الشعبي وتؤطره في إطار القوات المسلحة..مشيرًا الى عدم وجود أي ضغوطات بخصوص هذا الأمر. وقال "لدينا سياسة ثابتة وواضحة تطبق بشكل ثابت، وهناك خطوات مدروسة نقوم بها، والامر الديواني الخاص بالحشد الشعبي يعالج ملفا معقدا يحتاج تدرّجا ووقتا". وكان عبد المهدي قد وجّّه بأمر ديواني في الأول من الشهر الماضي بإغلاق جميع مقار فصائل الحشد وإالحاقها بالقوات المسلحة ومن يرفض منها عليه التحوّل إلى حزب سياسي خاضع لقانون الأحزاب. كما أمر بأن تعمل جميع قوات الحشد الشعبي كجزء لا يتجزأ من القوات المسلحة، وتسري عليها جميع ما يسري على القوات المسلحة، وألزم فصائل الحشد البالغة أكثر من 60 فصيلًا معظمها مرتبط بإيران فكرًا وتنظيمًا وتسليحًا بالتخلي نهائيًا عن جميع المسميات التي عملت بها "في المعارك ضد داعش، وتستبدل بتسميات عسكرية (فرقة، لواء، فوج، إلخ).

مداهمة صالات القمار لاستخدامها في غسيل الأموال

وعن مداهمة صالات القمار في العاصمة بغداد خلال الأسبوع الحالي أوضح عبد المهدي أن جهاز الأمن الوطني قام بمداهمة صالات القمار والجهات القادرة على القيام بمثل هذه المهمات تسانده في ذلك وبعض من قوات الحشد الشعبي ساعدته في هذه المهمة بالتعاون مع العمليات المشتركة. وبيّن أن هذه الحملة التي قامت بها الحكومة ضد صالات القمار وأماكن بيع الخمور غير المرخصة هي جزء من محاربة الفساد، لأن الغرض الأهم من فتح هذه الصالات والمحال هو غسيل الأموال وكذلك المخدرات. وكان قد تم يوم الاثنين الماضي الإعلان عن أكبر حملة من نوعها في تاريخ العراق لملاحقة مافيات الروليت وصالات القمار وتجار المخدرات وبيع وشراء النساء أسفرت عن اعتقال زعيم المافيا الأكبر في البلاد والمسيطرة على جميع أماكن لعب القمار والدعارة وتجارة المخدرات، إضافة إلى القبض على 25 آخرين من أتباعه.

لا تغييرًا وزاريًا

وأكد أنه لم يتم أي طرح لموضوع التغيير الوزاري داخل مجلس الوزراء.. وقال إن الفضائيات هي من وضعت افتراضات وسيناريو لهذا الموضوع، وإن كان هنالك تغيير فسنجريه، ولن نتردد في تنفيذه. وقال إنه قدم أسماء لمنصب وزير التربية، لكنها رفضت داخل مجلس النواب.. ودعا اللجنة البرلمانية المختصة إنْ كانت لديها أسماء مرشحين من الموصل فلتتقدم بثلاثة منها، لاختيار واحد، ولكن عليها أن تضمن التصويت داخل مجلس النواب. وبيّن أن الحكومة قدمت منهاجًا عن إنجازاتها خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي، وهو منهاج تفصيلي والتشكيك به يفصل فيه العقل والمنطق، وهو منهاج حدد نسب الإنجاز في جميع مؤسسات الدولة.

مشاكل تحتاج سنوات لحلها

وأضاف رئيس الوزراء العراقي إن الكل كان يتحدث عن خراب الزراعة في العراق، لكن الزراعة اليوم بدأت تنهض، ونجحنا في ذلك، وهو إنجاز كبير. وقال إن الإعلام ركز على حرائق حقول محاصيل الحبوب، ولم يركز على ما تم تسويقه من كميات كبيرة من هذه المحاصيل مع أن نسبة ما احترق منها هي نسبة بسيطة جدًا قياسًا بالكميات الكبيرة التي تم تسويقها للدولة، واستلم المزارعون مبالغها بشكل مباشر. وعن النقص في توفير الطاقة الكهربائية، قال وفرنا احتياطيًا كبيرًا من المولدات الكهربائية، وقمنا بتشغيل محطات كهربائية بعد صيانتها وإصلاحها فتحقق إنجاز وتقدم في موضوع الكهرباء. وأشار إلى أن أي ملف يكون معقدًا عندما يكون سياسيًا، ويكون سهلًا عندما يكون تقنيًا، ونعمل على تخفيف حدة الحوار السياسي كي نصل إلى مشتركات. وأكد رئيس الوزراء العراقي في الختام أن حكومته الحالية ورثت الكثير من الأحمال التي لا يمكن إنجازها حتى في سنوات.. مشددًا على حاجة البلد إلى إيرادات غير إيرادات النفط، مثل المنافذ الحدودية والسياحة والزراعة والهاتف النقال والعبور الجوي وغيرها.

العراق يغلق "منفذ المخدرات" في وجه إيران

سكاي نيوز عربية – أبوظبي.. قررت الحكومة العراقية، السبت، إغلاق منفذ مندلي الحدودي مع إيران، حسبما أكد بيان رسمي صادر عن مكتب رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، حصلت "سكاي نيوز عربية" على نسخة منه. ويقول نص البيان إن "موافقة رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حصلت على غلق منفذ مندلي، وتحويل كافة الموظفين إلى منفذ المنذرية". وكشفت مصادر سياسية لـ"سكاي نيوز عربية"، أن القرار الحكومي جاء بعد تقارير أمنية استخباراتية كشفت عن سيطرة ميليشيات مسلحة مدعومة من إيران على المنفذ، واستخدامه لتهريب المخدرات. وقالت المصادر إن تلك الميليشيات "تستخدم المنفذ من أجل إدخال مواد ممنوعه وغير قانونية إلى العراق، وأكدت أن الميليشيات المسيطرة على المنفذ تشرف على عمليات دخول المخدرات الإيرانية والمتاجرة بها إلى العراق، لهذا تم إغلاقه. وفي وقت سابق، أمر عبد المهدي بإغلاق المنفذ ذاته، وتحويل موظفيه إلى منفذ سفوان، بسبب وجود خروقات أمنية.

مقتل عسكري أميركي خلال عملية شمال العراق

بغداد: «الشرق الأوسط أونلاين»... قال التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم «داعش» الإرهابي، إن عسكرياً أميركياً يقدم المشورة لقوات الأمن العراقية قُتل خلال مهمة، اليوم (السبت)، في محافظة نينوى، شمال البلاد. وجاء في بيان للتحالف، حسب وكالة «رويترز» للأنباء: «لقي جندي أميركي حتفه في مهمة لقوات الأمن العراقية في محافظة نينوى بالعراق خلال تقديم المشورة ومرافقة قوات الأمن العراقية في عملية مزمعة»، من دون ذكر اسمه أو رتبته. وتشارك القوات الأميركية في عمليات عسكرية إلى جانب القوات العراقية في المناطق الصحراوية الحدودية لملاحقة الخلايا النائمة لتنظيم «داعش». وكان للتحالف دور حاسم في معركة طرد التنظيم المتطرف الذي أعلن العراق «النصر» عليه في نهاية العام 2017، بعد أكثر من ثلاث سنوات من المعارك الدامية.

 

 



السابق

اليمن ودول الخليج العربي......التحالف العسكري بقيادة السعودية يضرب موقعًا للانفصاليين في اليمن....الخارجية اليمنية: نحمل الإمارات والمجلس الانتقالي تبعات الانقلاب.....السعودية تدعو لاجتماع عاجل لبحث التطورات في عدن.....ائتلاف الجنوب يحمل "الانتقالي" مسؤولية أحداث عدن....الشيخ عبدالله بن زايد: ضرورة التركيز على مواجهة الحوثي ....تحرير مواقع في كتاف صعدة وتصعيد للميليشيات بالحديدة....

التالي

مصر وإفريقيا......مصر: توقيف وتصفية عناصر من «حسم» أحبط مخطط تفجيرات أثناء العيد....اجتماع بالقاهرة بين قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية.....حفتر يعلن وقف العمليات العسكرية في ليبيا خلال عيد الأضحى.....حكومة الوفاق الليبية توافق بشروط على "هدنة إنسانية"....100 مرشح للانتخابات الرئاسية التونسية...عشرات القتلى بانفجار شاحنة صهريج في تنزانيا....

Iran Briefing Note #10

 السبت 24 آب 2019 - 6:26 ص

Iran Briefing Note #10 https://www.crisisgroup.org/middle-east-north-africa/gulf-and-arabian-peni… تتمة »

عدد الزيارات: 27,479,513

عدد الزوار: 666,854

المتواجدون الآن: 0