سوريا.....موسكو: بطلب من أنقرة... وجّهنا 4 ضربات في إدلب.....سفينتا إنزال روسيتان تدخلان البحر المتوسط..أين هي جثث قتلى ميليشيا أسد المشاركة بمعارك ريف حماة؟....فرار جماعي لأبناء السويداء من ميليشيا أسد .. ما علاقة معارك حماة؟...."الهدنة" حرب روسية بأسلوب جديد.. هل فشلت حملتها العسكرية غرب حماة؟..

تاريخ الإضافة الجمعة 14 حزيران 2019 - 5:48 ص    عدد الزيارات 262    القسم عربية

        


موسكو: بطلب من أنقرة... وجّهنا 4 ضربات في إدلب.. تضارب في روايات تركيا وروسيا عن الهجوم والهدنة..

الراي...موسكو، أنقرة - وكالات - أعلنت موسكو أن سلاح الجو الروسي وجّه 4 ضربات على مواقع للمسلحين في محافظة إدلب، في شمال غربي سورية، «بطلب من تركيا» بعدما «استهدفوا» نقاط مراقبة للجيش التركي، في رواية مغايرة لما ذكرته أنقرة بأنه هجوم شنّه النظام وأكدت في الوقت ذاته عدم التوصل بعد إلى اتفاق لوقف لإطلاق النار في المحافظة الحدودية، مناقضة بذلك إعلان الجيش الروسي في هذا الصدد. وذكرت وزارة الدفاع الروسية، أمس، أن «التنظيمات المسلحة شنت هجوماً على نقطة مراقبة للجيش التركي، في جبل الزاوية» في ريف إدلب. وأضافت أن «الجانب التركي طلب من الجانب الروسي، المساعدة في ضمان أمن الجنود الأتراك ومهاجمة مواقع المسلحين»، لافتة إلى توجيه 4 ضربات. لكن أنقرة أعلنت إصابة جنود أتراك بجروح طفيفة «جراء هجوم مقصود من قبل قوات النظام السوري» بقذائف الهاون على نقطة المراقبة التركية رقم 10 المتمركزة في منطقة جبل الزاوية في ريف إدلب، بـ35 قذيفة هاون، وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو إنه «في حال واصل النظام هجماته سنقوم بما يلزم»، داعيا روسيا وإيران إلى تحمل «مسؤولياتهما». وأكد أنه «ليس ممكناً» القول إنه تمّ التوصل إلى وقف لإطلاق النار في محافظة إدلب، مناقضاً بذلك إعلان الجيش الروسي في هذا الاتجاه. وكان الجيش الروسي أعلن مساء الأربعاء التوصل إلى وقف لإطلاق النار بوساطة تركيا وروسيا، في إدلب المشمولة باتفاق «خفض التصعيد».

سفينتا إنزال روسيتان تدخلان البحر المتوسط في طريقهما إلى سوريا

المصدر: إنترفاكس... دخلت سفينتان حربيتان روسيتان مياه البحر الأبيض المتوسط، اليوم الخميس، في طريقهما إلى سواحل سوريا، حسبما أفادت مواقع إلكترونية تركية متخصصة في متابعة حركة السفن. وقالت المواقع إن سفينتي الإنزال الكبيرتين، "سيزار كونيكوف" و"آزوف" عبرتا مضيقي البسفور والدردنيل متجهتين نحو ميناء طرطوس السوري، مشيرة إلى أن غاطس السفينتين يدل على أنهما محملتين بشحنات ثقيلة. وبحسب مواقع إلكترونية غربية فقد نفذت طائرات النقل الثقيلة الروسية من نوع "آن-124 روسلان" و"إل-76" ما لا يقل عن 14 رحلة إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا خلال الأسابيع الثلاثة الأخيرة. فيما تشير وسائل إعلام غربية إلى أن سفن إنزال كبيرة وقطعا من أسطول السفن المساعدة الروسية، إضافة إلى سفن مستأجرة، تشارك في نقل شحنات من أجل دعم مجموعة الطيران الحربي الروسي المتمركزة في قاعدة حميميم (بضواحي اللاذقية)، وقاعدة التأمين المادي والفني للبحرية الروسية في طرطوس، وقوات الجيش السوري.

أين هي جثث قتلى ميليشيا أسد المشاركة بمعارك ريف حماة؟

أورينت نت - عمر حاج أحمد... قُتل خلال الأسابيع الستة الأخيرة مئات الضباط والعناصر من ميليشيا أسد الطائفية خلال معارك ريف حماة الشمالي الغربي بغاية السيطرة عليه مدعومةً من القوات الروسية، وزجّت هذه القوات بكامل الميليشيات التابعة لها والتي يعود أغلبها لفصائل المصالحة وميليشيا سهيل الحسن المعروفة بـ "قوات النمر"، ولكن القتلى الذين سقطوا بهذه المعارك لم تُسلّم جثث أغلبهم لذويهم مما جعل البعض يشتكي من ذلك دون جواب من قادة تلك الميليشيات. ووثّقت بعض الشبكات الموالية والمعارضة مقتل أكثر من 900 ضابط وعنصر من ميليشيا أسد خلال معارك ريف حماة، أغلبهم من عناصر فصائل المصالحة، وبحسب ناشطين فإن أغلب الجثث التي تم توثيقها لم تُسلّم لذويها، بالإضافة إلى أن مصير عشرات العناصر مازال مجهولاً بسبب انقطاع الاتصال بهم، ولا معلومات ترد لذويهم من قبل قيادة هذه الميليشيات.

مقابر جماعية ومشاف ممتلئة

ذكر مسؤول وحدة الرصد في الجبهة الوطنية للتحرير، المرصد عشرين لأورينت نت سابقاً أن مشافي السقيلبية تعجّ بقتلى وجرحى ميليشيا أسد والقوات الروسية، وأن قتلى وجرحى الميليشيات من الطائفة العلوية يتم تحويلهم لمشافي مصياف واللاذقية، بينما قتلى فصائل المصالحة المنضوية تحت مسمى "الفيلق الخامس" أو لواء القدس يتم تحويلهم لمشفى حماة الوطني. وأكّد مصدر طبي خاص (رفض ذكر اسمه) يعمل بأحد مشافي مدينة حماة لأورينت نت أن، "يومياً يصل المشفى الوطني في حماة وبعض المشافي الحكومية بالمدينة عشرات القتلى والجرحى من ميليشيا الفيلق الخامس ولواء القدس الفلسطيني، وأغلب الجثث التي تصلنا تكون إما متفحّمة أو مشوّهة فيتم ترقيمها وإدخالها ببرادات هذه المشافي". وتابع المصدر موضّحاً، "أغلب الجثث المجهولة يتم التخلّص منها بدفنها ضمن مقابر خاصة برعاية الشرطة العسكرية في المدينة، وأما الجثث معروفة المعالم والأسماء فما يزال أغلبها داخل برادات تلك المشافي، ولا يتم تسليم إلا جزء بسيط جداً منها إلى ذويهم وعلى دفعات متتالية". وبنفس السياق، أفاد الخبير العسكري محمود العليوي لأورينت نت أن، "مئات القتلى من ميليشيا أسد الطائفية وميليشيات فصائل المصالحة التابعة لروسيا لم تصل جثثهم لذويهم، وذلك لأن العشرات منهم دُفنوا بمقابر جماعية بالقرب من السقيلبية أو بالقرب من أرض المعركة، ويتم مخاطبة أهالي القتلى بأن ابنهم قد قُتل فقط دون وجود جثة له، وهذا يتم أغلب الأمر مع عناصر فصائل المصالحة كوْنهم لا قيمة لهم عند قيادة تلك الميليشيات".

إهمال سحب الجثث

وأكمل العليوي، "من المُلاحظ خلال العمليات العسكرية الهجومية وحتى عمليات الصدّ من قبل فصائل الثوار، أن جثث قتلى ميليشيا أسد مازالت تملؤ أرض المعركة دون سحبها من قبل الكوادر الطبية والإخلاء التابعة لتلك الميليشيا، وربما ذلك بسبب شراسة المعارك هناك فلا تستطيع تلك الكوادر من العمل وسحب الجثث وإنما فقط تُخلي الجرحى". وأضاف الخبير العسكري، "حسب الصور التي وردت من أرض المعركة والتي تُظهر جثث عناصر تلك الميليشيات المتناثرة هنا وهناك، يفوق عددها العشرات في معارك السيطرة أو صد الهجوم بتل ملح والجبّين وحرش الكركات في ريف حماة، وغالبية تلك الجثث تعود للواء القدس والفيلق الخامس المواليين للقوات الروسية، وتبيّن ذلك حسب الشعارات الموجودة على بزّاتهم العسكرية، مما يدلّ على تخلّي القوات الروسية وميليشيا سهيل الحسن عن جثث عناصر المصالحات باعتبارهم لا قيمة لهم".

عدم استلامهم الجثث

أكّدت بعض المصادر لأورينت نت أن مجالس العائلات في الرستن وتلبيسة، اجتمعوا مع ضباط من نظام الأسد لمعرفة مصير أبنائهم الذين زُجّوا في معارك ريف حماة وانقطعت أخبارهم، ولكن الضبّاط لم يوضّحوا لهم سبب اختفاء أبنائهم ومعرفة مصيرهم. وبهذا الإطار، يقول المرصد العسكري المُهجّر من ريف حمص الشمالي يوسف العبدو لأورينت نت، "قُتل من ريفيّ حمص الشمالي وحماة الجنوبي أكثر من 100 عنصر من عناصر الفصائل التي صالحت ميليشيا أسد، ولكن لم يتم تسليم سوى بضعة جثث لأهاليهم في الرستن". وعن سبب منع تسليم جثث القتلى في معارك حماة لذويهم، يقول العبدو "هناك عدة أسباب لعدم تسليم جثث قتلى ميليشيا أسد الطائفية لأهاليهم، منها كوْن أغلب قتلى هذه الميليشيات هم من عناصر فصائل المصالحة أو من لواء القدس، وهؤلاء لا قيمة لهم عند نظام أسد أو القوات الروسية ولذلك أغلبهم إما بقي بأرض المعركة مرمياً تنهشه الضواري، أو تم دفنه بمقابر جماعية، ومن تم نقل جثته لمكان آمن تمّ تسليم بعضهم على دفعات قليلة". وزاد على ذلك العبدو قائلاً، "نظام أسد لا يخشى غضب أهالي أصحاب هذه الجثث لذلك تأخّر بتسليم جثث أبنائهم، وهذا ما رصدناه بمقابلة أهالي الرستن وتلبيسة مع ضباط نظام الأسد، ومن الأسباب الأخرى التي أخّرت تسليم جثث قتلى تلك الميليشيات هو إعدام بعضهم ميدانياً بسبب رفضهم الأوامر العسكرية أو بسبب هروبهم من المعركة وبحال تمّ تسليم جثثهم سينكشف ذلك لكل من يرى جثث هؤلاء العناصر". وأشار العبدو إلى أن، "ميليشيا أسد والقوات الروسية ربما تقوم بتسليم بعض الجثث على مراحل، وذلك للتخفيف من الحالة النفسية عن باقي العناصر أو ذويهم أو العناصر المُجنّدين حديثاً، وهذا الأمر ينطبق على العناصر من ميليشيا سهيل الحسن المحسوبين على الطائفة العلوية أو من فصائل المصالحة، وبالتالي ستشهد الأيام المقبلة تسليم عشرات الجثث تباعاً حتى وإن كانت الجبهات هادئة لكثرة الجثث المرميّة في برادات المشافي وداخل الثكنات العسكرية".

فرار جماعي لأبناء السويداء من ميليشيا أسد .. ما علاقة معارك حماة؟

أورينت نت – متابعات.. أفادت شبكات ومواقع محلية، أن حوالي 20 عنصرا فروا من ميليشيا أسد الطائفية مؤخرا ، ينحدرون من محافظة السويداء جنوبي سوريا، بعد اتخاذ إجراءات "طائفية" بحقهم من قبل الميليشيا. ونقلت شبكة السويداء 24، عن أحد العناصر الفارين، أنّه ترك مع 15 عنصرا من زملائه الخدمة في صفوف ميليشيا أسد، احتجاجا على المعاملة التي أسمتها الشبكة "عنصرية" بدل كلمة "طائفية"، من قبل الميليشيا بحق أبناء محافظة السويداء المنضوين في صفوفها.

تفاصيل

وفي تفاصيل الحادثة، قال العنصر الفار، " إن قائد الفرقة 15 اللواء علي أسعد، أصدر قرارا قبل أيام بنقل أبناء السويداء تحديدا من الفوج 405، إلى مناطق انتشار الفرقة في درعا وتلول الصفا والزلف، لتعويض مكان 600 عنصر، نقلوا من الفرقة إلى شمالي سوريا مؤخرا"، في إشارة إلى زجهم في معارك حماة الطاحنة بين الفصائل المقاتلة وميليشيا أسد المستمرة منذ حوالي شهرين. وأضاف، أنه رغم احتواء الفوج على عناصر من مختلف المحافظات السورية، إلى أن قرار النقل خص أبناء السويداء وحدهم دون غيرهم، ما أثار حنق وغضب العناصر من أبناء المحافظة ودعا لاتخاذ قرار ترك الخدمة. وذكر عنصر آخر، لشبكة السويداء24، المتخصصة بأخبار المحافظة، أنه فرّ مع ثلاثة آخرين من الفوج 405 على خلفية القرار العنصري نفسه.

عودة مشروطة

ولفت العناصر إلى أنهم لن يعودوا إلى الخدمة مجددا، إلا إذا توقفت المعاملة العنصرية بحقهم وأصبحت "مؤسسة الجيش السوري" جامعة لكل السوريين وتهدف لحماية الوطن بعيداً عن العنصرية والمحسوبيات والفساد، على حد تعبيرهم. ووثقت شبكات ومواقع محلية في وقت سابق العديد من شكاوي أبناء السويداء ممن يخدمون في ميليشيا أسد الطائفية، معظمها يتحدث عن سوء المعاملة على خلفيات عنصرية وطائفية. يشار إلى أن آلاف الشبان من محافظة السويداء المنتمي أكثرهم للطائفة "الدرزية"، يرفضون الانضمام إلى جيش نظام الأسد، لأنه يقاتل منذ 8 سنوات أبناء سوريا وليس الإرهاب كما يدعي. وأنشأ وجهاء المحافظة وأبناؤها منذ سنوات، ما أسموها "قوات شيوخ ورجال الكرامة"، لحماية المحافظة من أي اعتداء ومنع ميليشيا الأسد من سوق شباب المحافظة بالقوة للخدمة في صفوفها.

"الهدنة" حرب روسية بأسلوب جديد.. هل فشلت حملتها العسكرية غرب حماة؟

أورينت نت- يحيى الحاج نعسان... كثّفت روسيا، خلال الـ24 ساعة الأخيرة من حربها الدعائية ضد الفصائل المقاتلة والمدنيين في المناطق المحررة شمال سوريا، عقب إرهاصات بفشل حملتها العسكرية مع ميليشيا أسد الطائفية، على قرى وبلدات غرب حماة، كانت مشمولة بالمنطقة منزوعة السلاح بموجب اتفاق سوتشي.

"إعلان واتهام"

وفي محاولة منها لإثارة البلبلة وخلط الأوراق، اتهمت روسيا، اليوم الخميس، الفصائل المقاتلة برفضها وقف إطلاق النار والهدنة، التي ادعت أنها أعلنتها منتصف ليل أمس الأربعاء، بشكل جدي. ونقلت وكالة سبوتنيك الروسية الرسمية، عن وزارة الدفاع أن التنظيمات الإرهابية، حلفاء إرهابيي "جبهة النصرة"، رفضت وقف إطلاق النار واستمروا بالإطلاق المكثف باستخدام المدفعيات"، وفق تعبيرها.

نفي قاطع

وفي تصريح خاص لأورينت نت، نفى الناطق الرسمي للجبهة الوطنية للتحرير النقيب ناجي مصطفى بشكل قطعي، أن يكون الروس قد عرضوا عليهم هدنة أو وقف إطلاق نار، سواء بشكل مباشر أو حتى عن طريق وسطاء. وأكد أن روسيا أعلنت في وقت متأخر أمس بشكل أحادي وقف إطلاق النار بإدلب وحماة، غير أنها لم تلتزم بما ادعت أنها بادرت إليه، فالقصف الجوي والمدفعي لم يتوقف من قبل ميليشيا أسد، سواء على خطوط التماس أو حتى على المرافق العامة ومنازل المدنيين الآمنين في المنطقة. وهذا ما عززه، مسؤول العلاقات السياسية والعسكرية في جيش العزة أيضا، المقدم سامر الصالح، عبر تغريدة في حسابه على تويتر، قال فيها، " إن على من لا يصدق عدم وجود هدنة، فليذهب إلى الجبهات وليسمع الأخبار بنفسه". وعلى الأرض رصد مراسلو أورينت استمرار ميليشيا أسد باستهداف وقصف المدنيين، وأكدوا أن الميليشيات قصفت اليوم الخميس، بعشرات الصواريخ بلدة حاس جنوب إدلب، موقعة حتى الآن عددا من الإصابات، وذلك بعد الإعلان الرسمي عن الهدنة من قبل الروس. ورجح مراسلو أورينت وقوع قتلى في البلدة لخطورة بعض الإصابات واستمرار عمليات البحث عن ناجين تحت الأنقاض.

اتهام آخر

ولم يكتف الروس بتحميل الفصائل مسؤولية رفض الهدنة، بل ذهبوا إلى أبعد من ذلك، حيث اتهموهم بقصف نقطة المراقبة التركية غرب حماة، رغم أن تركيا وجهت الاتهام المباشر لميليشيا أسد عبر وكالتها الرسمية "الأناضول". وفي هذه النقطة، ذكر الناطق باسم الجبهة الوطنية للتحرير، أن اتهام الفصائل بقصف النقطة التركية أسخف من أن يرد عليه، وهو نوع من الفجور في الكذب، مؤكدا على عمق ومتانة العلاقات بين الفصائل المقاتلة وتركيا الداعم الرئيس لهم في جميع المحافل.

"جزء من الحقيقة"

وبحسب مختصين ومراقبين، فإن روسيا اعتمدت على أسلوب الإشاعة وتقديم جزء من الحقيقة، ورمي الكرة في ملعب الآخرين، لإثارة البلبلة وزرع التناحر والشقاق بين الفصائل والمدنيين في المناطق المحررة. وتمثل هذا الأسلوب من خلال أمرين، الأول الإعلان الرسمي عن هدنة بشكل أحادي، والثاني هو الادعاء بأن تركيا هي الراعية لهذه الهدنة، لتوقع من خلال ذلك بين الفصائل والأتراك من جهة، وتضمن من جهة ثانية عدم اكتشاف الجزء الكاذب وهو أن تركيا هي راعية الهدنة، فغالبية السوريين لن يتصلوا بالأتراك ويتأكدوا من صحة ادعاء الروس من عدمه. يشار إلى أن قادة عسكريين من مختلف الفصائل المقاتلة ومختصين ، أكدوا أن روسيا وميليشيا أسد ستزيدان من تركيزهما في هذه المرحلة على الحرب الدعائية، لتغطية الفشل في حملتهما العسكرية المستمرة منذ أكثر من شهرين، على المناطق المحررة شمال سوريا، وخسارة المئات من العناصر والضباط في صفوف ميليشيا أسد على وجه الخصوص بين قتيل وجريح.

 

 



السابق

أخبار وتقارير....واشنطن: نقيّم الموقف بعد هجوم بحر عمان.... طوربيد يصيب ناقلة نفط لشركة فرونت لاين قبالة الإمارات...حادث يستهدف ناقلتي نفط في خليج عُمان.....أردوغان يصعّد التحدي ويعلن إتمام صفقة "إس 400" وموعد تسلمها......ترامب يؤكد استمرار الدعم الأمريكي لحرب التحالف العربي ضد الحوثيين...صدامات عنيفة في هونغ كونغ وإرجاء درس مشروع قانون الترحيل....بكين تتجاهل طلب ترودو إجراء اتصال مع نظيره الصيني...المناطق القبلية الباكستانية في انتظار العدالة...قادة أوروبا يحذرون من «الأزمة التي نعيشها وخطر اندلاع الحروب»...

التالي

اليمن ودول الخليج العربي....غارات نوعية تستهدف مواقع عسكرية و«خبراء» يعملون مع الحوثيين.....السعودية تعترض خمس طائرات مسيّرة للحوثيين.....وزير إماراتي: الاعتداء على ناقلات النفط تطور مقلق....مدمرة أميركية ترصد لغما بحريا في هيكل واحدة من ناقلتي نفط ....خبيران: بصمات إيران واضحة في الاعتداء..الحربي يرجح استعمال إيران طوربيدات من غواصة.....الفالح: "الطاقة" و"أرامكو" رفعتا درجة الجاهزية..

Getting a Grip on Central Sahel’s Gold Rush

 الأربعاء 13 تشرين الثاني 2019 - 8:15 ص

Getting a Grip on Central Sahel’s Gold Rush https://www.crisisgroup.org/africa/sahel/burkina-faso… تتمة »

عدد الزيارات: 30,820,090

عدد الزوار: 748,155

المتواجدون الآن: 0