مصر وإفريقيا....بنود اتفاق "سد النهضة" مصر والسودان وإثيوبيا توقع وثيقة الاجتماع التساعي....السيسي يعلن العفو عن أكثر من 330 شاباً في السجون...مقتل العشرات في اشتباكات بين منطقتين متنازعتين في الصومال....

تاريخ الإضافة الأربعاء 16 أيار 2018 - 10:29 م    القسم عربية

        


قمة مصرية - إثيوبية - سودانية كل نصف عام..

استمرار الخلاف حول حقوق مصر المائية وتقليص سنوات ملء خزان سد النهضة..

الجريدة...كتب الخبر رامي إبراهيم... لاحت بارقة أمل أخيراً بحدوث تقدم في المفاوضات المتعثرة حول سد النهضة مع إعلان وزارة الخارجية المصرية نجاح "الاجتماع التساعي" الثاني الذي عقد في أديس أبابا أمس الأول، واستمر 12 ساعة متواصلة، والذي انتهى باتفاق على وثيقة مشتركة تم توقيعها صباح أمس، رغم استمرار الخلاف المصري - الأثيوبي حول طريقة ومدة ملء خزان السد. وأعلن المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية أحمد أبوزيد، في بيان صباح أمس، انتهاء اجتماع أديس أبابا الذي شارك فيه وزراء الخارجية والري ورؤساء الاستخبارات بدول مصر والسودان وأثيوبيا "بنجاح". وعقب انتهاء الاجتماع، قال وزير الخارجية المصري سامح شكري، في تصريحات صحافية، إن الاجتماع التساعي اتسم بوجود روح الإخاء، والرغبة في التوصل إلى حلول جذرية لموضوعات ظلت فترة طويلة في حالة من الغموض". وأكد شكري أن "إخلاص النوايا في إدارة هذه الأمور سيؤدي إلى الانتهاء من الدراسات الفنية، وتحقيق مصلحة الدول الثلاث، إذ رسخنا أن يجتمع زعماؤنا كل ستة أشهر، ووضع الآليات المناسبة لتفعيل صندوق استثمار البنية الأساسية، كما تم الاتفاق على وضع آلية وطنية متخصصة مستقلة تتناول كل القضايا بشكل يتسم بالابتكار والانفتاح، بما يحقق المصالح المشتركة، وعدم الإضرار بمصلحة أي طرف". ووقع ‏ممثلو مصر والسودان وإثيوبيا وثيقة أسموها "مخرجات الاجتماع التساعي الوزاري"، إذ تم الاتفاق على توجيه ملاحظات الدول الى المكتب الاستشاري بشأن التقرير الاستهلالي، وعقد قمة ثلاثية دورية كل ٦ اشهر، وإنشاء صندوق مشترك للبنية التحتية، وتشكيل مجموعة علمية بحثية وطنية مستقلة لتحقق التقارب حول السد، تضم 15 عضواً، على أن ترشح كل دولة 5 أعضاء، وتقوم المجموعة المستقلة بتقديم مخرجات مناقشاتها خلال 3 أشهر بحد أقصى يوم 15 أغسطس 2018، وذلك للنظر فيها من جانب وزراء الري بالدول الثلاث، قبل رفع تقرير عنها إلى الاجتماع التساعي. وعلى هامش الاجتماع، استقبل رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، وزير الخارجية المصري سامح شكري ورئيس المخابرات العامة المصرية اللواء عباس كامل. وصرح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن اللقاء اتسم بالود الشديد والشفافية في الحوار، إذ أكد رئيس الوزراء الاثيوبي التزامه بتعزيز وتطوير العلاقة مع مصر، واستكمال بناء الثقة لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين. بدوره، أكد شكري حرص مصر على تفعيل جميع آليات التعاون على المستوى الثلاثي، بما يحقق أهداف التنمية في الدول الثلاث. وجدد الوفد الدعوة إلى رئيس الوزراء الاثيوبي لزيارة مصر. ومن جهته، قال مصدر مسؤول بوزارة الري، في تصريحات صحافية، إن المفاوضات شهدت تعثرًا في نقطتين، هما الاعتراف بحقوق مصر المائية وتقليص سنوات الملء. وسبق الاجتماع التساعي الثاني لوزراء الخارجية والري والمخابرات بالدول الثلاث، أجواء ترقب وتوتر شديدين، في ضوء تعثر المفاوضات الفنية لوزراء الري.

حبس شادي الغزالي حرب

قررت نيابة أمن الدولة، برئاسة المستشار خالد ضياء، حبس شادي الغزالي حرب، 15 يوماً على ذمة التحقيقات، المتهم فيها بنشر أخبار كاذبة من شأنها التأثير على الأمن القومي للبلاد، والانضمام إلى جماعة أسست خلافا لأحكام القانون والدستور، وفق محمد فياض، محامي المتهم.

"إيلاف" تنشر بنود اتفاق "سد النهضة" مصر والسودان وإثيوبيا توقع وثيقة الاجتماع التساعي...

صبري عبد الحفيظ... وقَّعت مصر والسودان وأثيوبيا، اتفاقًا جديدًا بشأن سد النهضة الأثيوبي، بعد اجتماع عقده وزراء الخارجية والري ورؤساء أجهزة استخبارات الدول الثلاث، في فندق "انتركونتينيتال" بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، حيث استمرت المباحثات ساعات طويلة منذ أمس الثلاثاء، حتى صباح اليوم الأربعاء.

إيلاف من القاهرة: وقع وزراء الخارجية والري ورؤساء أجهزة استخبارات مصر والسودان وإثيوبيا، وثيقة مخرجات الاجتماع التساعي الثاني بشأن سد النهضة في أديس أبابا صباح اليوم الأربعاء، عقب جولة المباحثات التي استمرت أكثر من 12 ساعة. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصري المستشار أحمد أبو زيد، عبر "تويتر": "بعد مرور 12 ساعة من المفاوضات، وقّع ممثلو مصر والسودان وإثيوبيا على وثيقة مخرجات الاجتماع التساعي الوزاري". وأضاف: "تم الاتفاق على توجيه ملاحظات الدول إلى المكتب الاستشاري بشأن التقرير الاستهلالي، وعقد القمة الثلاثية كل 6 أشهر، وإنشاء صندوق الاستثمار المشترك، بالإضافة إلى تشكيل مجموعة علمية مستقلة لتحقق التقارب حول سد النهضة".

وثيقة المخرجات

وتضمنت الوثيقة التي حصلت عليها "إيلاف" ثمانية بنود، منها تأسيس فريق بحثي علمي قومي مستقل من الدول الثلاث لبحث أزمة السد، وجاء فيها:

أولا: عقد لقاءات قمة ثلاثية بين زعماء الدول الثلاث بشكل دوري كل 6 أشهر، بشكل متبادل بين العواصم الثلاث.

ثانيا: الاتفاق على إنشاء صندوق لدعم وخدمة أغراض البنية التحتية والتطوير في الدول الثلاث.

ثالثا: الموافقة على دعوة مصر استضافة اجتماع كبار مسؤولي الدول الثلاث، لوضع الشكل والإطار المناسب لعمل صندوق دعم البنية التحتية بالقاهرة في 3-4 يوليو المقبل، ورفع ما يتم الاتفاق عليه لزعماء الدول الثلاث.

رابعا: تقديم خطاب بالملاحظات والطلبات الخاصة بالتقرير الاستهلالي الخاص باستكمال بناء سد النهضة للمكتب الاستشاري المختص، مع مراعاة عدم توجيه أية تعليمات للاستشاري حتى يقوم بالرد.

خامسا: يجب على المكتب الاستشاري تسليم رده على خطاب الملاحظات خلال ثلاثة أسابيع من تقديمه، على أن تتم مناقشة الرد في اجتماع وزاري بمشاركة الدول الثلاث، وبحضور المكتب الاستشاري في القاهرة بعد أسبوع واحد من تقديمه الرد، على أن يعقبه اجتماع تساعي ثالث في الفترة من 18-19 يونيو القادم في القاهرة، بحضور ممثل المكتب الاستشاري.

سادسا: تأسيس فريق بحثي علمي قومي مستقل من الدول الثلاث، لدراسة أطر التعاون في ما بينهم، ومناقشة السيناريوهات المختلفة في ما يخص عملية تشغيل سد النهضة، وتخزين المياه، دون المساس بحق أي دولة ومنع وقوع أية أضرار.

سابعا: يتكون الفريق البحثي من 15 عضوا، على أن يمثل كل دولة 5 أعضاء.

ثامنا: يسلم الفريق البحثي نتائج مناقشاته بعد ثلاثة أشهر، وتحديدا في 15 أغسطس القادم، لوزراء المياه والري، حتى يقدموه لأعضاء الاجتماع التساعي فيما بعد.

قمم دورية

كما اتفق الاجتماع التساعي الثاني على عقد قمم دورية بين قادة دولهم كل ستة أشهر بالتناوب بين عواصم الدول الثلاث، وذلك وفقا لتوجيهات رؤساء الدول والحكومات، وفي إطار من روح الوحدة بين دولهم على تلبية آمال شعوبهم في العيش بسلام وأمن ورفاهية، بناء على التعاون بينهم. وفي ما يخص الصندوق الثلاثي للبنية التحتية، فقد أقرت الدول الثلاث في الوثيقة الاتفاق على اجتماع مسؤولين كبار من الدول الثلاث لبحث وإقرار السبل المناسبة لإنشاء الصندوق لرفعها لقادة الدول الثلاث عبر الوزراء المعنيين، واتفقوا في هذا الإطار على قبول دعوة مصر لاستضافة الاجتماع الخاص بكبار المسؤولين بالقاهرة يومي 3 و4 يوليو المقبل.

مصر

وقال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن الوزراء اتفقوا على الاجتماع في القاهرة يومي 18 و19، في سياق استمرار المشاورات تنفيذا لما تم الاتفاق عليه اليوم. ووصف وزير الخارجية الاتفاق بـ "الإيجابي"، الذي ينسجم مع ما اتفق عليه قادة الدول الثلاث"، مشيرًا إلى أنه "تم الاتفاق على تعظيم أوجه التعاون الثلاثي بما يعود بالمنافع على الدول الثلاث مع الالتزام بمبدأ عدم الإضرار بمصالح أي طرف من الأطراف".

أثيوبيا

وأعرب وزير الخارجية الإثيوبي، ورقيني قبيو، عن رغبة بلاده لـ"التوصل إلى نتائج ترضي الجميع معربا عن تجاوز التعثر القائم في المسار الفني الثلاثي". وأضاف قبيو: "يأتي هذا الاجتماع استنادًا إلى التعليمات التي أعطها قادة الدول الثلاث ونحن نعمل كجسد واحد ".

على هامش الاجتماع

وكانت وزارة الخارجية المصرية، قالت في وقت سابق في بيان، إن القاهرة تتطلع لأن يسفر الاجتماع عن إيجاد "حلول للعقبات" التي تواجه المفاوضات الفنية حول سد النهضة. واستقبل رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد أمس الثلاثاء، وزير الخارجية المصري واللواء عباس كامل رئيس المخابرات العامة المصرية، وذلك على هامش الاجتماع. وصرح أحمد أبو زيد، بأن اللقاء اتسم بالود الشديد والشفافية في الحوار، حيث أكد رئيس الوزراء على التزامه الكامل بتعزيز وتطوير العلاقة مع مصر واستكمال بناء الثقة لما فيه مصلحة الشعبين. وأضاف أن "السيد سامح شكري استهل اللقاء بنقل تحيات وتهنئة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى رئيس الوزراء الإثيوبي، لمناسبة توليه مهام منصبه، مؤكدًا على أهمية العلاقات بين الجانبين، وتطلع مصر لتطويرها في كافة المجالات باعتبار ذلك خيارا استراتيجيًا لمصر، حيث أشار إلى الفرص والإمكانيات الكبيرة المتاحة للتعاون بين الجانبين في مجالات التجارة والاستثمار والتعاون الفني". كما أكد وزير الخارجية المصري حرص بلاده على تفعيل كافة آليات التعاون على المستوى الثلاثي بين مصر والسودان وإثيوبيا، بما يحقق أهداف التنمية في الدول الثلاث، ويسهم في تحقيق تطلعات شعوبها في غدٍ أفضل، فضلاً عن تطلع مصر للتنسيق بين الجانبين تجاه القضايا الإقليمية محل الاهتمام المشترك.

السيسي يعلن العفو عن أكثر من 330 شاباً في السجون

القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»... أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم (الأربعاء)، أنه أصدر قراراً بالعفو عن أكثر من 330 شابا في السجون المصرية. وقال السيسي، في مداخلة خلال مؤتمر للشباب ينعقد اليوم بالقاهرة: «أصدرنا أوامر بتشكيل لجنة للعفو الرئاسي منذ انعقاد أول مؤتمر للشباب لتراجع المسألة المتعلقة بالشباب المسجون، لافتاً إلى أنه «عقب انتهاء اللجنة من مجموعة محددة من الشباب تبدأ في دراسة مجموعة أخرى». وأضاف السيسي: «نحن لا نتدخل في عمل لجنة العفو الرئاسي. نحن فقط نصدق على الحكم النهائي لتوصيات اللجنة». وأشار الرئيس المصري إلى أنه تم التوقيع على مجموعة الشباب التي قدمها إليه أعضاء المجلس القومي لحقوق الإنسان، والتي تضم أكثر من 330 شاباً، وأضاف قائلاً: «أرجو من السيد وزير الداخلية أن الشباب دول (هؤلاء) يتسحروا اليوم في بيتهم».

مقتل العشرات في اشتباكات بين منطقتين متنازعتين في الصومال

الحياة....غاروي (الصومال) – رويترز ... قال مسعفون ومسؤولون عسكريون في إقليم أرض الصومال الانفصالي ومنطقة بلاد بنط شبه المستقلة إن عشرات الأشخاص قتلوا في اشتباكات بين قوات المنطقتين. وتخوض المنطقتان صراعاً على منطقة سول المتنازع عليها لأكثر من عشر سنوات. وينقسم سكان المنطقة المتنازع عليها إلى فريقين يؤيد كل منهما أحد طرفي الصراع. واشتبكت قوات الجانبين في قتال شرس أمس (الثلثاء)، للسيطرة على قرية توكا راك التي استولى عليها إقليم أرض الصومال الشهر الماضي. وتقع القرية بالقرب من غاروي عاصمة بلاد بنط. وقال الطبيب في بلدة لاسانود فرح سعيد اليوم: «بالأمس وصلت جثث 45 جندياً وعشرات الجرحى. مات ثلاثة اليوم متأثرين بجراحهم بينهم ضابطان من أرض الصومال». وقالت بلاد بنط التي زعمت أنها استعادت القرية إنها فقدت 18 من جنودها. وقال الطبيب في مستشفى غاروي سعيد محمد إن 21 جريحاً نقلوا إلى المستشفى أمس. وأضاف: «اثنان منهم ماتا متأثرين بجراحهما اليوم». وقال سكان إن دوي قصف متقطع سمع بمنطقة القتال اليوم حيث أثرت الأمطار ومراسم دفن القتلى على الأنشطة العسكرية. وحض الرئيس الصومالي محمد عبد الله شيوخ العشائر وجماعات المجتمع المدني أمس على التوسط بين المنطقتين وإنهاء القتال.

الجيش الليبي: قادة الإرهاب يقيمون في تركيا والقوات سيطرت على مواقع جديدة كان يستخدمها المتطرفون حصوناً..

العربية.نت ـ محمد العربي .. دعا المتحدث الرسمي باسم قيادة الجيش، العميد أحمد المسماري، أهالي مدينة درنة إلى سحب أبنائهم من معركة الجيش التي يخوضها ضد الإرهاب، مؤكداً أن الجيش وجد شباباً من المدينة دخلوا ضمن صفوف المجموعات الإرهابية متأثرين بدعوات وشائعات قادة الإرهاب الذين يقيمون في فاندق فاخرة في تركيا. وقال، في مؤتمر صحافي مساء الأربعاء، "الذي يفتي بمحاربة الجيش في درنة يقيم في تركيا ويدفع بالصبية إلى معركة خاسرة" مؤكداً أن الجيش يتقدم باتجاه معاقل الارهاب بخطى ثابتة. وحث المسماري الأهالي على عدم السماح للإرهابيين بوضع أسلحة فوق المنازل أو الشوارع "لأن أي مصدر نيران على القوات المسلحة سيتم استهدافه". وعن الوضع الميداني قال "وحدات الجيش أصبحت داخل درنة من عدة محاور"، مبيناً أن الجماعات الإرهابية التي كانت متمركزة في الظهر الحمر والحيلة هربت ودخلت المدينة وتمركزت بالجبال لكن تم طردهم وقتل أعداد كبيرة منه". إلى ذلك، قال عبد الكريم صبرة المنسق الإعلامي لغرفة عمليات عمر المختار التابعة للجيش لــ"العربية.نت" إن الجيش سيطر على مواقع جديدة في المحور الشرقي والجنوبي كانت تستخدمها المجموعات الإرهابية حصوناً لها بسبب الحماية الطبيعية التي توفرها المرتفعات الجبلية، وأكد أن وحدات الجيش باتت في الوقت الحالي تشرف على مناطق عقبة الفتائح التي لا يفصلها عن مركز المدينة سوى بعض كيلومترات. وأضاف أن التقدم على الأرض توازى مع قصف جوي مكثف طيلة نهار اليوم استهدف تمركزات الإرهاب بوادي الحصين وعين بنت أسفل عقبة الفتائح وبالقرب من حي 400 أقصى شرق مدينة درنه بعد قيام المجموعات الإرهابية بمحاولة فاشلة لاستهداف إحدى الطائرات. في سياق متصل، كشف مصدر محلي من داخل المدينة لــ"العربية.نت" عن أن المجموعات الإرهابية بدأت في تحصين مواقعها الجديدة داخل المدينة، في خطوة قبل انسحابها من محاور القتال للتحصن بين الأحياء، كاشفة عن اندلاع خلافات بين أهالي حي شيحا ومسلحي المجموعات الإرهابية حيث رفض الاهالي تحصنهم داخل الحي . لكن المصدر أكد أن عدداً من الأحياء الأخرى تمكنت المجموعات الإرهابية من أعداد مواقعها داخلها لا سيما على أسطح المنازل وفي الأحياء الضيقة. وتحصلت "العربية.نت" على فيديو وصور خاصة تظهر عدداً من الآليات العسكرية المدمرة التي دمرها القصف إضافة لخنادق كان الإرهابيون يستخدمونها.

الحكومة المغربية تعد بمحاربة الاحتكار بعد حملة مقاطعة مواد تجارية

الشرق الاوسط..الرباط: لطيفة العروسني... بينما وعدت الحكومة المغربية بمحاربة الاحتكار بعد حملة المقاطعة التي طالت ثلاثة منتجات لبعض العلامات التجارية، كشف تقرير برلماني أنجز حول قطاع المحروقات أن شركات جنت أرباحاً كبيرة جداً منذ تحرير الأسعار عام 2015. فيما تضرر المستهلك المغربي جراء رفعها سعر الوقود وأثّر ذلك بشكل سلبي على قدرته الشرائية. ودعا التقرير إلى تفعيل مجلس المنافسة من أجل وضع حد للاحتكار في هذا القطاع. ويأتي الكشف عن نتائج المهمة الاستطلاعية التي أنجزها نواب البرلمان حول «كيفية تحديد أسعار البيع للعموم، وحقيقة وشروط المنافسة بقطاع المحروقات، بعد قرار تحديد الأسعار» بعد حملة مقاطعة لثلاثة منتجات استهلاكية أطلقت على مواقع التواصل الاجتماعي من بينها الوقود الموزع من قبل شركة أفريقيا. وقال النائب عبد الله بوانو، رئيس المهمة الاستطلاعية إن «الأرقام التي قدمتها الحكومة ووزارة الاقتصاد والمالية والطاقة والمعادن ومكتب الصرف (مكتب الإشراف على تحويل العملات) للجنة حول هامش ربح شركات المحروقات هو درهم واحد منذ تحرير السعر، وإذا احتسبنا هذا المعدل في 6.5 مليون طن من الاستهلاك، فيصل هامش الربح إلى 7 مليارات درهم (700 مليون دولار) في سنة واحدة (نحو 700 مليون دولار)». وأوضح بوانو أن هناك 11 شركة تستورد البترول في المغرب و4 شركات تستحوذ على 70 في المائة من السوق و«إذا جمعنا هوامش ربح هذه الشركات فسنتفاجأ أننا أمام عشرات المليارات من الدراهم من الأرباح، وهناك شركات تضاعف ربحها منذ التحرير إلى 900 في المائة ما بين 2015 و2016. نتيجة تحرير أسعار المحروقات وخلال سنة واحدة فقط بينما تسجل خسائر في الخارج». وأوضح النائب المغربي أن «الدولة ربحت من تحرير القطاع وكذلك الشركات لكن المواطن كان هو الفريسة بين أنياب ارتفاع الأسعار»، لافتاً إلى أن «هذه الشركات من حقها أن تربح ولكن عليها مراعاة القدرة الشرائية للمواطنين ومستوى معيشة المغاربة، لأن ارتفاع ثمن المحروقات له تأثير على سعر المواد الغذائية وعلى جيوب المواطنين ولا يقتصر التأثير فقط على من يملك سيارة». وكشف بوانو أن المحروقات تشترى من السوق الدولية بـ3.5 درهم فقط، وبعد إضافة قيمة الضرائب تصل تكلفتها إلى نحو ثلث ثمن البيع. وتساءل: «هل ما تبقى كله مصاريف للتوزيع والتخزين؟ نطالبهم بتحديد هوامش الربح». ودعا إلى خفض ثمن المحروقات وتحديد سقف الربح للشركات، و«أن نفرق في سلسلة بيع المحروقات بين الشركات التي تخزن والشركات التي توزع والشركات التي تستورد والشركات التي تبيع بالتقسيط لأن هناك شركة واحدة تحتكر هذه السلسلة كلها وتجمع الأرباح كلها»، بحسب قوله. في السياق ذاته، أعلن سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، أنه جرى إنشاء لجنة، تحت إشرافه المباشر، لدراسة أسعار المنتجات الأكثر استهلاكاً من قبل المغاربة، من أجل «اقتراح الحلول التي تمكن من تخفيف الضغط على القدرة الشرائية للأسر». ووعد العثماني خلال جلسة المساءلة الشهرية التي عقدت مساء أول من أمس بمجلس المستشارين حول إجراءات الحكومة لحماية المستهلك، بـ«محاربة الاحتكار والسهر على المنافسة الشريفة وشفافية المعاملات وذلك من أجل إرساء جو من الثقة المتبادلة، والسهر على السلم المجتمعي». ووجه العثماني نداء إلى المقاطعين «من أجل فتح صفحة جديدة» بمناسبة شهر رمضان. ورداً على الانتقادات التي وجهت إلى حكومته بسبب موقفها من حملة المقاطعة وتلويحها بمتابعة مروجي الأخبار الزائفة، قال العثماني إنه «تابع منذ البداية، وباهتمام كبير، موضوع المقاطعة لمنتجات بعض العلامات التجارية»، لأنه من موقع مسؤوليته عليه «الإنصات للجميع». وأوضح أن «الحكومة لم ولن تكون ضد المواطنين، كما يروج لذلك البعض، بل هي واعية ومتشبثة بالدفاع عن مصالحهم ومصلحة الاقتصاد الوطني، بكل صراحة وشفافية، لأننا حكومة نابعة من الإرادة الشعبية». وتأسف العثماني فيما يشبه الاعتذار عن «بعض التجاوزات وبعض التعابير اللفظية» التي صدرت ضد المقاطعين، في إشارة إلى محمد بوسعيد وزير الاقتصاد والمالية الذي وصفهم بـ«المداويخ»، الأمر الذي أغضب المقاطعين وساهم في اتساع حجم المقاطعة.

 

 



السابق

العراق.....طهران تسعى لتشكيل كتلة كبيرة تشكل الوزارة بلا "سائرون"...الصدر يصف تدخل مبعوث ترمب بتشكيل الحكومة بالقبيح..رئيس كتلة الصدر: نسعى لتشكيل تحالفات للتصدي لتدخل إيران...ملفا سوريا والعراق في لقاء البارزاني - الجربا...الصدر يتجه إلى حكومة تكنوقراط والعبادي يُفشل سليماني....

التالي

لبنان...السعودية وحلفاؤها يفرضون عقوبات بحق نصرالله ومساعديه.......السعودية تصنف 10 من حزب الله اللبناني في قائمة الإرهاب.....عقوبات أميركية جديدة تطال حسن نصر الله ونائبه..السعودية: تجميد أرصدة ومصادرة ممتلكات عناصر حزب الله المصنفين على قائمة الإرهاب........نقاط كثيرة تجمع "العونيين" و "القوات اللبنانيّة" داخليًا....

Two States or One? Reappraising the Israeli-Palestinian Impasse

 الجمعة 19 تشرين الأول 2018 - 9:07 ص

  Two States or One? Reappraising the Israeli-Palestinian Impasse   https://carnegieendowme… تتمة »

عدد الزيارات: 14,049,254

عدد الزوار: 388,034

المتواجدون الآن: 0