العراق...الصدر يحصد اصوات بغداد وانصاره يهتفون "ايران برة برة"......تحالف العبادي يحصد 60 مقعداً و"الصدر" على 51....النجيفي: تدني التصويت والتزوير ألقى العراق بأزمة خطيرة....المفوضية العليا المستقلة للانتخابات: إعلان النتائج خلال يومين.....لجان تحقق في كركوك وكردستان بشكاوى تزوير الانتخابات....انتخابات العراق.. تقدم للعبادي والصدر وعلاوي "ممتعض"....

تاريخ الإضافة الأحد 13 أيار 2018 - 5:28 م    القسم عربية

        


حزب بارزاني يتصدر الانتخابات كردياً... ويفاجئ المراقبين في نينوى...

يليه {الاتحاد الوطني} وسط اتهامات معارضيه له بـ«تزوير النتائج» في السليمانية..

الشرق الاوسط....أربيل: إحسان عزيز... فور إغلاق مراكز الاقتراع وظهور النتائج الأولية غير الرسمية للانتخابات التشريعية العراقية التي جرت أول من أمس التي أظهرت فوز الحزبين الرئيسيين الحاكمين في إقليم كردستان العراق، (الديمقراطي والاتحاد الوطني)، تفاقمت الأوضاع السياسية المتوترة أصلاً، في الكثير من مدن إقليم كردستان، لا سيما في مركز محافظة السليمانية، التي تعتبر معقلاً لقوى المعارضة، التي تتصدرها حركة التغيير. وطوقت قوة عسكرية من جهاز مكافحة الإرهاب التابع لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني، مدججة بشتى صنوف الأسلحة المتوسطة والخفيفة، المقر الرئيسي لحركة التغيير في السليمانية منذ ساعات المساء الأولى وحتى منتصف الليلة قبل الماضية، وشرعت بإطلاق نار عشوائي ومكثف على المقر الذي يضم أيضا، أجهزة الإعلام التابعة للحركة، ما أسفر عن إلحاق أضرار مادية بتلك المقار. وجاء ذلك إثر البيانات والنداءات المتتالية التي أطلقتها حركة التغيير متهمة فيها الاتحاد الوطني بممارسة القرصنة الإلكترونية على الأجهزة الحديثة التي استخدمت في عملية الاقتراع، لصالح الاتحاد الذي حصد خمسة مقاعد في كل من محافظتي السليمانية وكركوك، إضافة إلى ثلاثة مقاعد في أربيل، ومقعد واحد في كل من نينوى وديالى. لكن التوترات زالت بعد تلبية آلاف من الشباب لنداءات حركة التغيير، بتشكيل طوق بشري في محيط المقار القيادية، ما أرغم القوة المذكورة على الانسحاب إلى ثكناتها. أما الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس إقليم كردستان السابق مسعود بارزاني، فقد تصدر المشهد الانتخابي كرديا وكذلك في محافظة نينوى، حسب النتائج الأولية، وحصد أغلبية المقاعد في العاصمة أربيل بواقع 8 مقاعد من أصل 16. وفي دهوك بواقع 9 مقاعد من أصل 11. بيد أن المفاجأة الكبرى تمثلت بحصول الديمقراطي على 7 مقاعد من أصل 31 مقعداً في محافظة نينوى، التي تسيطر عليها السلطات الاتحادية بعد تحريرها من قبضة «داعش» في أغسطس (آب) الماضي، الأمر الذي يثير الكثير من علامات الاستفهام والتعجب، خصوصا أن الكثير من مؤيدي الحزب الديمقراطي في مناطق سهل نينوى مثل (ربيعة، زمار، تلسقف، بعشيقة، بحزاني، سنوني، سنجار، وغيرها) كانوا قد نزحوا عنها إثر ما سمي حينها بعملية إعادة انتشار القوات العراقية وفصائل الحشد الشعبي، في المناطق المسماة دستورياً بالمتنازع عليها، في 16 أكتوبر (تشرين الأول) الماضي. ومع ذلك اتهم الديمقراطي بدوره، جهات سياسية لم يسمها بممارسة التزوير في السليمانية وحلبجة ومناطق كرميان، وسرقة أصوات ناخبيه لكنه لم يدع إلى إلغاء نتائج التصويت، أو حتى إعادة فرز الأصوات يدوياً، ما يعني بطبيعة الحال أنه راض عن تلك النتائج. التشكيك في النتائج الأولية للانتخابات ورفضها تماماً، لم يقتصر على حركة التغيير بل أيدته أحزاب أخرى، مثل الاتحاد الإسلامي الذي لم يحصد سوى مقعدين في محافظة دهوك، والجماعة الإسلامية والحزب الشيوعي الكردستاني، والحراك الجديد الذي حصد ثلاثة مقاعد في أربيل وحدها، وتحالف العدالة والديمقراطي برئاسة السياسي المعروف برهم صالح، حيث طالبت هذه القوى بإلغاء نتائج التصويت بسبب ما وصفته بالتزوير المفضوح والواسع والتلاعب الكبير بأصوات الناخبين. وقال صابر إسماعيل، القيادي في حركة التغيير: «إننا نطعن في نتائج التصويت ونطالب بإعادة فرز الأصوات يدوياً لكي نطمئن تماماً على النتائج، وفي حال جاءت مطابقة للعد الإلكتروني فسنعترف بها، لكن تبني النتائج الحالية سينعكس سلباً على الوضع الداخلي للبيت الكردي، وسوف لن يكون بين حركتنا وأحزاب السلطة التي مارست التزوير والغش أي تعاون مستقبلي في مجلس النواب العراقي». النتائج الأولية جاءت على ما يبدو مخيبة لآمال الكثير من ناخبي هذه الأحزاب، فقد أكد «بختيار كاكل» 28 عاماً أنه محبط كثيراً، بسبب ما وصفه بالتزوير المفضوح الذي مورس في عملية الانتخابات، وقال لـ«الشرق الأوسط» «لم يعد للديمقراطية والانتخابات أي معنى في بلادنا، أشعر بإحباط شديد وسوف لن أشارك في الانتخابات التشريعية القادمة في الإقليم، لأن النتائج معروفة سلفاً ولن تغير من الواقع السياسي والإداري في الإقليم». الحال ذاتها سادت في أوساط القوى السياسية العربية والتركمانية في كركوك، حيث طالب محافظها بالوكالة، راكان سعيد الجبوري، الذي كان مرشحاُ عن التحالف العربي، السلطات الثلاث بالتدخل الفوري لتصحيح الوضع، داعياً إلى نقل صناديق الاقتراع إلى بغداد وإعادة فرز الأوراق الانتخابية يدوياً، فيما أصدر ممثلو المكونين التركماني والعربي بيانا مشتركاً اتهما فيه بعض موظفي مفوضية الانتخابات في كركوك، باستبدال ذاكرات الأجهزة الإلكترونية لحساب جهات سياسية معينة، وهددوا بتحريك الشارع وإعلان العصيان المدني، ما لم تلب مطالبهم المتمثلة بإعادة فرز الأصوات يدوياً في بغداد واستبعاد الموظفين المتورطين في عملية تبديل الذاكرات الإلكترونية المزعومة. بدوره، قال النائب السابق في البرلمان العراقي أرشد الصالحي، زعيم حزب البهة التركمانية خلال مؤتمر صحافي، بأن سكان كركوك من التركمان والعرب سيواصلون المظاهرات الاحتجاجية أمام مقر المفوضية في المدينة لحين تلبية مطالبهم المتمثلة بإعادة فرز وعد الأصوات يدوياً، تحت إشراف لجنة حكومية مختصة. وتزامن ذلك مع مظاهرات غاضبة للناخبين العرب والتركمان جابت شوارع كركوك مطالبة بإعادة عملية فرز صناديق الاقتراع التي ما زالت رهن الاحتجاز لدى الجهات الأمنية في المحافظة.

وضع القوات العراقية في حال انذار قصوى...

الصدر يحصد اصوات بغداد وانصاره يهتفون "ايران برة برة"...

ايلاف...د أسامة مهدي... أظهرت نتائج أولية للانتخابات العراقية حصلت عليها "إيلاف" فوز تحالف النصر للعبادي يليه سائرون للصدر الذي فاز في انتخابات العاصمة ثم الفتح الممثل للحشد الشعبي وهي ائتلاف شيعية في حين أظهرت نتائج القوى السنية تواضعا وجاءت في آخر النتائج.. فيما دعا الامين العام للامم المتحدة القادة العراقيين الى حل النزاعات الانتخابية وتشكيل حكومة جديدة بأسرع وقت ممكن. وقد تجمع الآلاف من انصار الصدر في ساحة التحرير وسط بغداد وهم يهتفون "بغداد حرة حرة .. إيران برة برة"، فيما وضعت القوات العراقية في حال انذار قصوى. وتشير نتائج اولية للانتخابات العراقية العامة التي جرت امس وحصلت عليها "إيلاف" مساء اليوم الى فوز تحالف النصر لرئيس الوزراء حيد العبادي بأكثر نسبة من مقاعد مجلس النواب العراقي من بين القوائم الرئيسية تلاق تحالف سائرون المدعوم من الزعيم الشيعي مقتدى الصدر ثم تحالف الفتح بزعامة رئيس منظمة بدر هادي العامري الممثل لفصائل الحشد الشعبي. وفيما يلي عدد المقاعد التي حصلت عليها القوائم والتحالفات الرئيسية :

ائتلاف النصر بزعامة حيدر العبادي 41 مقعداً

تحالف سائرون نحو الإصلاح المقرب من مقتدى الصدر 37 مقعداً

تحالف الفتح بزعامة هادي العامري الممثلة للحشد الشعبي 34 مقعداً

ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي 24 مقعداً

تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم 17مقعداً

تحالف القرار العراقي بزعامة اسامة النجيفي 26 مقعدا.

الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني 25 مقعدا

ائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي 20 مقعدا.

تحالف الديمقراطية والعدالة بزعامة برهم صالح 12 مقعدا

الاتحاد الوطني الكردستاني 12 مقعدا

حركة التغيير الكردية حصلت 11 مقعدا

وقالت مفوضية الانتخابات أنها ستعلن رسميا عن نتائج الانتخابات النهائية خلال يومين وأوضح مدير العمليات في المفوضية صفاء الجابري ان اعلان النتائج الاولية للانتخابات سيكون خلال الساعات المقبلة واعلان النتائج النهائية في مدة يوم او يومين .

نتائج رسمية لعشرة محافظات وفوز الصدر في العاصمة....

وخلال مؤتمر صحافي لمفوضية الانتخابات تابعته "إيلاف" فقد اعلن رئيس الدائرة الانتخابية بالمفوضية رياض البدران في وقت متأخر مساء الاحد نتائج 97 من الأصوات في عشر محافظات حيث تصدر ائتلاف الصدر التحالفات الانتخابية في العاصمة بغداد وكما يلي :

بغداد : سائرون اولا الفتح ثانيا دولة القانون ثالثا الوطنية رابعا النصر خامسا

البصرة: الفتح .. سائرون .. النصر ثالثا دولة القانون رابعا الحكمة خامساَ

الديوانية: الفتح ثم سائرون ثم النصر ثم الحكمة ثم دولة القانون

ذي قار: سائرون والفتح والنصر ودولة القانون والحكمة

الانبار: الوطنية أولاً والقرار العراقي ثانياً وعابرون ثالثاً والنصر رابعاً وسائرون خامساً

واسط: سائرون أولاً الفتح ثم النصر ثم الحكمة خامساً ثم دولة القانون سادساً

بابل: الفتح .. سائرون .. النصر .. الحكمة .. دولة القانون وكفاءات للتغيير

المثنى: سائرون اولا الفتح ثانيا الحكمة ثالثا النصر رابعا دولة القانون خامسا

ديالى: القرار العراقي والفتح والوطنية وسائرون والنصر والحكمة

كربلاء : الفتح اولا سائرون ثانيا النصر ثالثا دولة القانون رابعا الحكمة خامسا

واوضحت المفوضية ان 8 محافظات لم تدقق نتائجها حتى الان لعدم الانتهاء من تدقيق نتائجها وهي اربيل والسليمانية والنجف ودهوك وصلاح الدين وكركوك ثم ميسان ونينوى . يذكر أن انتخابات مجلس النواب العراقي قد أجريت السبت في جميع المحافظات العراقية وتنافس فيها حوالي70 الف مرشح على شغل 328 مقعدا في البرلمان. أمين عام الامم المتحدة تدعو لجل النزاعات الانتخابية وتشكيل حكومة جديدة سريعا دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس القوى السياسية العراقية الى حلّ أيّة نزاعاتٍ انتخابيةٍ من خلال القنوات القانونية القائمة وإكمال العملية الانتخابية من خلال تشكيل حكومةٍ شاملةٍ في أقربِ وقتٍ مُمكن. وهنأ الأمين العام شعبَ العراق على إجراء الانتخابات البرلمانية وبعد الهزيمة العسكرية لداعش، تمثل الانتخابات مزيداً من التقدّم نحو بناء ديمقراطيةٍ عراقيةٍ أقوى. واشاد الأمين العام بالجهود الحثيثة لمسؤولي تنظيم الانتخابات وممثلي الأحزاب وقوات الأمن لجعل الانتخابات سلميةً ومنظّمةً بشكلٍ كبير. وهو يُثني على كافة العراقيين الذين شاركوا، ولا سيما النازحين الذين أدلوا بأصواتهم رغم ظروفهم الصعبة. ودعا الامين العام جميعَ الفاعلين السياسيين العراقيين ومؤيديهم إلى الحفاظ على السلام بينما يتم استكمال النتائج كما حثّ الجهات السياسية الفاعلة على حلّ أيّة نزاعاتٍ انتخابيةٍ من خلال القنوات القانونية القائمة وإكمال العملية الانتخابية من خلال تشكيل حكومةٍ شاملةٍ في أقربِ وقتٍ مُمكن. واشار الى ان الامم المتحدة تواصل التزامها بدعم حكومة وشعب العراق في هذا المسعى. وفي وقت سابق اليوم حذر نائب رئيس الجمهورية العراقي رئيس تحالف القرار الانتخابي أسامة النجيفي من أزمة خطيرة يجد العراق نفسه في أحضانها بسبب تدني مستوى التصويت وعدم قناعة قناعة كثير من التحالفات السياسية بنتائج الانتخابات داعيا لحوار سياسي. ودعا قادة وأعضاء الكتل السياسية إلى الهدوء والحوار لمعالجة الأزمة الحالية وأن يضعوا نصب أعينهم حفظ وضع العراق من الفوضى أو الخلافات التي تفتح المجال للأجندات الأجنبية لعب دور مباشر يتعارض مع استقرار العراق وأمن شعبه ومجتمعه". كما طالب نائب رئيس الجمهورية زعيم ائتلاف الوطنية الانتخابي اياد علاوي باعادة الانتخابات وتحويل الحكومة لتصريف الاعمال. وقال انه "نظراً لعزوف الشعب العراقي عن المشاركة في الانتخابات بشكل واسع، وانتشار اعمال العنف والتزوير والتضليل وشراء الاصوات واستغلال ظروف النازحين والمهجرين، بالاضافة الى ضبابية الاجراءات التي اتخذتها مفوضية الانتخابات في التصويت الالكتروني بعد ان اعتاد المواطن على اجراءات مختلفة في كل الانتخابات السابقة، وما ينتج مثل هذا العزوف عن مجلس تشريعي يفرض فرضاً على المواطن بعيداً عن رغبته، فضلاً عن حكومة ضعيفة لا تحظى بالثقة المطلوبة لنجاحها فأن ائتلاف الوطنية يدعو الى اعادة الانتخابات مع إبقاء الحكومة الحالية لتصريف الاعمال، لحين توفير الظروف الملائمة لاجراء انتخابات تعبر عن تطلعات شعب العراق".

العراق.. تحالف العبادي يحصد 60 مقعداً و"الصدر" على 51...

دبي - قناة العربية، بغداد - حسن السعيدي.. أفادت مصادر قناة "العربية"، الأحد، بحصول تحالف رئيس وزراء العراق حيدر العبادي على 60 مقعدا، وائتلاف تحالف "سائرون" الذي يدعمه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر على 51 مقعدا، وذلك في نتائج أولية. هذا وحصل تحالف الفتح التابع لميليشيات الحشد الشعبي على 34 إلى 39 مقعداً في البرلمان الحالي. أما ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، فقد خسر أكثر من نصف مقاعده، وقد تكون حصته من المقاعد من 18 إلى 23 مقعداً. هذا وحصل تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم على 17 إلى 24 مقعدا ضمن التشكيلة البرلمانية الجديدة. فيما أعلن مدير العمليات في مفوضية الانتخابات، أنه خلال ساعات ستعلن النتائج الأولية بشكل رسمي.

تحالف سائرون: نتقدم على تحالف حيدر العبادي..

دبي - قناة العربية، بغداد - حسن السعيدي... أكد تحالف "سائرون" الذي يرعاه الزعيم الشيعي مقتدى الصدر أن النتائج الأولية لفرز الأصوات في انتخابات العراق تشير إلى إحراز تقدم على تحالف النصر الذي يتزعمه حيدر العبادي، رئيس وزراء العراق الحالي. وأعرب تحالف "سائرون" عن استعداده للتعامل مع كافة القوى السياسية خلال المرحلة المقبلة. هذا وبعد يوم من إجراء الانتخابات التشريعية في العراق التي شابها الكثير من الأحداث والغموض في عموم العراق، استجابت مفوضية الانتخابات للقوائم الانتخابية التي طالبت بالفرز اليدوي. وأفاد مصدر خاص في المفوضية_العليا_للانتخابات طلب عدم الكشف عن اسمه اليوم الأحد، بأن المفوضية قررت استخدام آلية العد والفرز اليدوي في عشرات المحطات الانتخابية بالعاصمة بغداد. وأضاف أن ذلك جاء بعد تقدم عدد من القوائم الانتخابية بشكوى للمفوضية من وجود حالات تزوير وعطل في أجهزة التصويت الإلكترونية أثناء عملية الانتخابات يوم أمس. وذكر المصدر أن ست قوائم انتخابية كبيرة تقدمت بطلب رسمي لإعادة العد والفرز اليدوي في عدد من المراكز الانتخابية، والقوائم هي: ائتلاف دولة القانون برئاسة نوري_المالكي وتحالف الفتح التابعة لميليشيات الحشد والوطنية برئاسة إياد علاوي، والقرار برئاسة أسامة النجيفي، وكتلة الإرادة برئاسة حنان الفتلاوي وتحالف بغداد برئاسة محمود المشهداني. وبين أن هذا الطلب جاء بناءً على النتائج الانتخابية الأولية التي ظهرت خلال الساعات الماضية. يشار إلى أن عددا من وسائل الإعلام المحلية أفادت عن مصدر في المفوضية في وقت سابق من اليوم، بأن عددا من السجلات الانتخابية للعراقيين في الخارج تعرضت للسرقة. ومن جانبه، دعا #مقتدى_الصدر عبر تغريدة في موقع التواصل الاجتماعي تويتر اليوم، الكتل السياسية بالابتعاد عن التصعيد وعدم التدخل في عمل المفوضية، لإتاحة الفرصة أمامها بأن تكمل إعلان النتائج بكل نزاهة وشفافية، كما طالب مفوضية الانتخابات بأن تسرع في إعلان نتائج الانتخابات تجنباً للضغوط السياسية، وعلى الجميع الإذعان أو الطعن عن طريق القانون والسبل الرسمية. يذكر أن ائتلاف الوطنية برئاسة علاوي كان قد طالب المفوضية اليوم بإلغاء نتائج الانتخابات وإعلان تشكيل حكومة تصريف أعمال لحين توفير الظروف الملائمة لإجراء الانتخابات. وفي السياق نفسه تتصاعد حدة الصراع في البيت الكردي بين الاحزاب المتنافسة، وتتبادل الاتهامات بشأن تزوير نتائج الانتخابات، حيث كشف عضو حركة التغيير عدنان عثمان اليوم الأحد، عن رفض كتلته نتائج الانتخابات، معتبرين أنها غبن بحق جماهير التغيير. ولفت إلى أن حركة التغيير بانتظار تحقيقات اللجنة المرسلة من بغداد وأيضا بانتظار النتائج النهائية من المفوضية، وهدد أنه في حال عدم تصحيح العملية الانتخابية سوف تتجه جماهير حركة التغيير إلى الشارع للتظاهر ولن تسكت على ما حصل من تزوير.

الصدر لعدم التدخل بعمل المفوضية والإسراع باعلان النتائج...

النجيفي: تدني التصويت والتزوير ألقى العراق بأزمة خطيرة..

ايلاف....د أسامة مهدي... لندن: حذر نائب رئيس الجمهورية العراقي رئيس تحالف القرار الانتخابي أسامة النجيفي من أزمة خطيرة يجد العراق نفسه في أحضانها بسبب تدني مستوى التصويت وعدم قناعة كثير من التحالفات السياسية بنتائج الانتخابات داعيًا إلى حوار سياسي.. فيما دعا الصدر الكتل السياسية الى عدم التدخل بعمل مفوضية الانتخابات التي طالبها بالعمل بكل شفافية ونزاهة واحترام صوت الناخبين. وقال أسامة النجيفي الذي يقود تحالف القرار الذي يضم قوى وشخصيات سنية يتقدمها رئيس البرلمان سليم الجبوري في بيان صحافي اليوم حصلت "إيلاف" على نصه "لا تخفى عليكم جميعا النتائج السلبية لانخفاض نسبة التصويت في الانتخابات البرلمانية التي جرت يوم 12 مايو 2018 والنسبة المتدنية من التأييد الجماهيري الذي ستعتمد عليه أية مجموعة تسعى لتشكيل الحكومة القادمة وما يقابلها من نسبة جماهيرية عالية يمكن أن تنحاز بسهولة إلى جانب أية قوة معارضة فضلا عن عدم قناعة كثير من التحالفات السياسية بنتائج الانتخابات مما سيدفع العراق إلى أحضان أزمة جديدة قد تتعدى تأخير تشكيل الحكومة القادمة أو القناعة بقدرتها على مواجهة التحديات ". وأضاف أنه لذلك يدعو قادة وأعضاء الكتل السياسية إلى الهدوء والحوار لمعالجة الأزمة الحالية وأن يضعوا نصب أعينهم حفظ وضع العراق من الفوضى أو الخلافات التي تفتح المجال للأجندات الأجنبية لعب دور مباشر يتعارض مع استقرار العراق وأمن شعبه ومجتمعهه". وأعلنت المفوضية العليا للانتخابات العراقية مساء أمس ان نسبة المشاركة في الاقتراع العام بلغت 44.42 بالمائة.

الصدر يدعو لعدم التدخل بعمل المفوضية والاسراع باعلان النتائج

ومن جهته، دعا زعيم التيار الصدري الذي خاض الانتخابات العامة بتحالف "سائرون" مقتدى الصدر الكتل السياسية الى عدم التدخل بعمل مفوضية الانتخابات التي طالبها بالعمل بكل شفافية ونزاهة واحترام صوت الناخبين. وقال الصدر في بيان "ندعو كل الكتل لعدم التدخل بعمل مفوضية الانتخابات كما وندعو الاخوة في المفوضية العمل بكل شفافية ونزاهة واحترام صوت الناخبين". وشدد الصدر على المفوضية بضرورة الإسراع في اصدار النتائج الأولية وكذلك النهائية وذلك لتجنبها الضغوطات السياسية من قبل الكتل السياسية وغيرهم. وطالب "الجميع بالإذعان أو الطعن بصورة قانونية ورسمية والابتعاد عن التصعيد". وفي وقت سابق اليوم دعا نائب رئيس الجمهورية زعيم ائتلاف الوطنية الانتخابي أياد علاوي الى اعادة الانتخابات وتحويل الحكومة لتصريف الاعمال. وقال علاوي في بيان صحافي الاحد تسلمت "إيلاف" نصه انه "نظراً لعزوف الشعب العراقي عن المشاركة في الانتخابات بشكل واسع، وانتشار أعمال العنف والتزوير والتضليل وشراء الاصوات واستغلال ظروف النازحين والمهجرين، بالاضافة الى ضبابية الاجراءات التي اتخذتها مفوضية الانتخابات في التصويت الالكتروني بعد ان اعتاد المواطن على اجراءات مختلفة في كل الانتخابات السابقة، وما ينتج مثل هذا العزوف عن مجلس تشريعي يفرض فرضاً على المواطن بعيداً عن رغبته، فضلاً عن حكومة ضعيفة لا تحظى بالثقة المطلوبة لنجاحها فأن ائتلاف الوطنية يدعو الى اعادة الانتخابات مع إبقاء الحكومة الحالية لتصريف الاعمال، لحين توفير الظروف الملائمة لاجراء انتخابات تعبر عن تطلعات شعب العراق". وتشير معلومات إلى أن قائمتي رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر تتصدران نتائج الانتخابات العراقية وفق البيانات الأولية. وأوضح مصدر في مفوضية الانتخابات استند إلى "نتائج أولية غير رسمية" قوله إن "قائمة العبادي متقدمة في الانتخابات، تليها قائمة "سائرون" بزعامة رجل الدين مقتدى الصدر". وقالت المفوضية إنها ستعلن رسميا عن نتائج الانتخابات في غضون يومين. يذكر أن انتخابات مجلس النواب العراقي قد أجريت السبت في جميع المحافظات العراقية وتنافس فيها نحو 70 الف مرشح على شغل 328 مقعدا في البرلمان.

بيانات غير رسمية تشير لتقدم قائمة العبادي بالانتخابات البرلمانية العراقية...

المفوضية العليا المستقلة للانتخابات: إعلان النتائج خلال يومين...

بغداد: «الشرق الأوسط أونلاين»... قال مصدر في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات العراقية ومسؤول أمني، اليوم (الأحد)، إن قائمة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي متقدمة فيما يبدو بالانتخابات البرلمانية. وذكر المصدران، نقلا عن مصادر غير رسمية، أن قائمة رجل الدين البارز مقتدى الصدر حلت في المرتبة الثانية خلف قائمة العبادي. ويبدو أن قائمة العبادي واسمها «النصر» متقدمة في نتائج الانتخابات المبدئية، تليها قائمة «سائرون» التابعة لرجل الدين البارز مقتدى الصدر. وجاءت في المرتبة الثالثة قائمة «الفتح» التابعة للحشد الشعبي، ثم في المرتبة الرابعة قائمة «ائتلاف دولة القانون» لنوري المالكي. وفي وقت سابق، أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أنه من المتوقع إعلان نتائج الانتخابات التشريعية في غضون يومين، بعد تصويت شهد أدنى مشاركة منذ 13 عاما. وكان نحو 11 مليون عراقي من أصل 24 مليونا يحق لهم الانتخاب أدلوا بأصواتهم، لاختيار ممثليهم بالبرلمان، في أول انتخابات تشهدها البلاد بعد هزيمة تنظيم داعش الإرهابي، وشهدت أدنى نسبة إقبال. وذكرت المفوضية، حسبما أوردت وكالة «أسوشيتد برس»، أن نسبة الإقبال بلغت 44 في المائة، في حين كانت نسبة الإقبال لا تقل عن 60 في المائة في الانتخابات التي جرت منذ 2005. وأشارت إلى أنه جرى فرز أكثر من 90 في المائة من أوراق المقترعين حتى الآن. وخاض أكثر من 7 آلاف مرشح في 18 محافظة الانتخابات هذا العام من أجل الفوز بمقاعد في البرلمان الذي يضم 329 مقعدا. وتنافس العبادي مع سلفه نوري المالكي وهادي العامري قائد الفصيل الشيعي المسلح الرئيسي وهما أقرب لإيران منه. وتشير نتائج أولية غير رسمية إلى أن الصدر، الذي قاد مواجهات عنيفة ضد القوات الأميركية في الفترة من 2003 إلى 2011 يحقق أداء قويا على ما يبدو. وإذا جاءت قائمة الصدر في المركز الثاني فإن هذه النتيجة ستكون عودة مفاجئة له. ويحظى الصدر بشعبية كبيرة بين الشبان والفقراء والمعدمين. وشكل الصدر تحالفا غير معتاد مع شيوعيين ومستقلين يناصرون العلمانية وانضموا لاحتجاجات نظمها في عام 2016 للضغط على الحكومة في سبيل القضاء على الفساد. وبغض النظر عن الفائز في الانتخابات فإنه سيتعامل مع تداعيات قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني في خطوة أثارت مخاوف عراقيين من أن يصبح بلدهم ساحة للصراع بين واشنطن وطهران.

انتخابات العراق.. تقدم للعبادي والصدر وعلاوي "ممتعض"

دبي - العربية.نت... يترقب العراق نتائج الانتخابات البرلمانية التي جرت، السبت، وبلغت نسبة الاقتراع فيها ما يقارب الـ 45%. فقد أعلن رئيس الإدارة الانتخابية في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، رياض البدران، مساء السبت، أن نسبة التصويت بلغت 44.52% وهي نسبة تشمل التصويت العام والخاص وتصويت المغتربين. وفي حين يرجح كل طرف تقدمه بحسب النتائج الأولية، أفادت مصادر في مفوضية الانتخابات بتقدم لتحالف النصر برئاسة حيدر العبادي، وتحالف "سائرون" التابع لمقتدى الصدر. وفي هذا السياق، أفاد مصدر في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ومسؤول أمني لرويترز، بأن قائمة رئيس الوزراء العراقي متقدمة فيما يبدو، تليها قائمة رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر. واستند المصدران إلى نتائج أولية غير رسمية. إلى ذلك، أفاد مراسلو العربية بتقدم لقائمة النصر، و"سائرون"، في بعض المناطق العراقية، وفقاً لما يرشح من نتائج غير رسمية عن الانتخابات. أما فيما يتعلق بالنتائج النهائية، فقد ذكرت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أنه من المتوقع إعلان نتائج أول انتخابات تشريعية منذ هزيمة داعش في غضون يومين.

"الجيل الجديد" تتقدم

وعلى الصعيد الكردي، سجلت قائمة الجيل الجديد تقدماً على كتل سياسية أخرى مثل التغيير وحركة العدالة لبرهم صالح في أربيل و كركوك ، فيما حافظ الحزبان الرئيسيان على موقعهما في الصدارة. يذكر أن محافظ كركوك راكان الجبوري، كان أكد، السبت، حدوث خلل في عملية الاقتراع العام بالمحافظة، فيما طالب بإجراء العد والفرز يدوياً ب‍بغداد. وقد تسبب الخلل الذي أكده محافظ كركوك، بأزمة أمنية في المدينة المتنازع عليها بين إقليم كردستان وبغداد، حيث أعلن حظر التجوال الليلي في المدينة. وفي هذا السايق، أفاد مراسل "العربية"، الأحد، أن المفوضية أرسلت لجان تحقيق إلى محافظتي السليمانية وكركوك للتحقيق في الأحداث الانتخابية والاعتراضات الحزبية وكذلك لفحص "النظام التقني" الخاص بصناديق الانتخابات ومطابقتها، لتقرر بعد ذلك الذهاب من عدمه للعد والفرز اليدوي في بعض المراكز الانتخابية.

ائتلاف إياد علاوي يطالب بإلغاء الانتخابات

من جهته، دعا ائتلاف الوطنية، بقيادة إياد علاوي، إلى إعادة الانتخابات مع إبقاء الحكومة الحالية لتصريف الأعمال، لحين توفير الظروف الملائمة لإجراء انتخابات تعبر عن تطلعات الشعب العراقي. وتأتي هذه المطالبات، بحسب الائتلاف، "نظراً لعزوف الشعب العراقي عن المشاركة في الانتخابات بشكل واسع، وانتشار أعمال العنف والتزوير والتضليل وشراء الأصوات واستغلال ظروف النازحين والمهجرين، بالإضافة إلى ضبابية الإجراءات التي اتخذتها مفوضية الانتخابات في التصويت الإلكتروني بعد أن اعتاد المواطن على إجراءات مختلفة في كل الانتخابات السابقة، وما ينتج مثل هذا العزوف عن مجلس تشريعي يفرض فرضاً على المواطن بعيداً عن رغبته، فضلاً عن حكومة ضعيفة لا تحظى بالثقة المطلوبة لنجاحها".

تظاهرات احتجاج للعرب والتركمان وتهديد بالاعتصام

لجان تحقق في كركوك وكردستان بشكاوى تزوير الانتخابات

د أسامة مهدي... إيلاف من لندن: تحقق لجان لمفوضية الانتخابات العراقية في كركوك واقليم كردستان الشمالي باتهامات تزوير لنتائج الانتخابات على يد الحزبين الكرديين الرئيسيين فيما تشهد كركوك وضعا متأزما بخروج عربها وتركمانها في تظاهرات احتجاج ومحاصرة مقر مفوضية الانتخابات. وأعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات عن تشكيل لجنة قانونية فنية للتحقق من بعض المراكز الانتخابية في كركوك ازاء اتهامات للتركمان والعرب فيها للاكراد بتزوير الانتخابات والتلاعب بالعد الالكتروني للاصوات مطالبين بعد يدوي لها. وقد بدأت لجنة المفوضية العليا اجتماعا في كركوك اليوم مع ممثلي الكيانات والتحالفات العربية والتركمانية لبحث مطالبهم الخاصة باعتماد العد والفرز لنتائج الانتخابات في كركوك. وقال الشيخ غسان مزهر العاصي القيادي في التحالف العربي بكركوك ان المدينة ستناقش مع اللجنة شكاوى ممثلي المكونين العربي والتركماني بشان النتائج الأولية للانتخابات. وأمهلت الاحزاب والكتل السياسية والقوائم الانتخابية في محافظة كركوك المفوضية 24 ساعة للبدء بالعد والفرز اليدوي، وذلك لكشف النتائج الحقيقية للانتخابات. وتظاهر المئات من العرب والتركمان اليوم في كركوك وداقوق مطالبين الحكومة ومفوضية الانتخابات بضرورة اعتماد العد اليدوي في فرز اصوات الناخبين بسبب حدوث تزوير في الانتخابات فيما أكد نواب كركوك من العرب والتركمان انهم يرفضون أي حلول دون اعادة الفرز يدويا. ودعا رئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي الجماهير التركمانية إلى التظاهر السلمي لحين الموافقة على إجراء عملية العد والفرز اليدوي لنتائج الانتخابات التي شابتها شكوك وتلاعب الكتروني بأصوات الناخبين. وأوضح الصالحي، أنه أتصل بالرئاسات الثلاث عقب ورود أنباء التزوير الإلكتروني في المراكز الانتخابية بمناطق المناطق التركمان وحذر من خطورة الأوضاع في كركوك وإمكانية خروج الأوضاع عن السيطرة وبما ينذر بوقوع ما لا يحمد عقباه. وخلال مؤتمر صحافي مشترك في كركوك اليوم فقد طالب ممثلو العرب والتركمان في محافظة كركوك باعتماد العد والفرز اليدوي واحالة موظفي مكتب كركوك في المفوضية للقضاء. وقال نائب رئيس الجبهة التركمانية حسن توران في موتمر صحافي بحضور النائبين العربيين محمد تميم وخالد المفرجي ورئيس الجبهة التركمانية ارشد الصالحي وعدد من القيادات ان بعض موظفي مكتب كركوك للانتخابات قاموا باستبدال "سي دي رام" في كركوك رغم تحذيرنا من الخطوه مسبقا ولذا نحن نطالب رئيس الوزراء ومجلس المفوضين باعادة العد والفرز اليدوي لكل مراكز الاقتراع بالمحافظة من قبل المركز الوطني وتبديل مسوولي مفوضية كركوك المتورطين واحالتهم للقضاء كما نقلت عنه الوكالة الوطنية العراقية للانباء في تقرير تابعته "إيلاف". وأضاف أن عرب وتركمان كركوك يطالبون بتامين مركز تجميع الصناديق للاقتراع في مخازن كركوك من قبل موظفين امناء مشيرا إلى أنّ الشارع العربي التركماني لن يسكت عن ضياع صوته وسنلجأ لكل الطرق الدستوريه والقانونية..داعيا الجماهير لضبط النفس وانتظار نتائج اجراء المفوضية بناء على مطالبنا. من جانبه قال محمد تميم "إننا لن نسمح بتغيير ارادة الناخب الذي قارع الظلم والارهاب والاقصاء فيما أشار ارشد الصالحي إلى أنّ عرب وتركمان كركوك يطالبون بانتخابات ونتائج نزيهة وعلى المفوضية العليا اتخاذ قرار عاجل وسريع لكن على جمهورنا ان يتحلى بالصبر وضبط النفس ونحن بانتظار لجنة تقصي الحقائق المرسلة من بغداد وحينها سيكون موقفنا واضحا وقد نضطر للاعتصام المدني".

التحقيق في شكاوى تزوير الانتخابات في كردستان

كما بدأت لجنة أخرى للمفوضية اجتماعا مع ممثلي الاحزاب الكردية لمناقشة شكاوها في تزوير الحزبين الكرديين الحاكمين لنتائج الانتخابات. وطالبت ستة أحزاب كردية بإلغاء نتائج الانتخابات وهي تحالف العدالة وحركة التغيير والاتحاد الاسلامي والجماعة الاسلامية والحركة الاسلامية والحزب الشيوعي الكردستاني وذلك اثر اجتماع عقدته في مدينة السليمانية اليوم. وفي وقت سابق اليوم دعا العبادي القوات الامنية إلى ضبط الامن في مدينة كركوك الشمالية ومحافظات اقليم كردستان الثلاث على ضوء الاضطرابات التي شهدتها اثر اتهامات للحزبين الكرديين الحاكمين بالتلاعب في نتائج الانتخابات التي جرت امس وتزويرها. وشهدت مدينة السليمانية في اقليم كردستان الليلة الماضية اضطرابات امنية وهجومات على مقار احزاب معارضة كما جرى في كركوك محاصرة مبنى مفوضية الانتخابات احتجاجا على عمليات تزوير قام بها الحزبان الكرديان الرئيسيان الحاكمان في الاقليم. وأعلنت أربعة أحزاب في إقليم كردستان عدم اعترافها بالانتخابات النيابية مطالبة بإعادتها في الإقليم والمناطق المتنازع عليها. وأكدت الاحزاب الكردية الاربعة المعارضة وهي حركة التغيير والتحالف من أجل الديمقراطية والعدالة والجماعة الإسلامية والاتحاد الإسلامي في بيان مشترك رفضها "لمجمل عملية الانتخابات لمجلس النواب العراقي ولا تعترف بها".. مشددة على ضرورة اعادة الانتخابات بسبب ما قالت انها عمليات تزوير شابت عمليات الاقتراع في الاقليم. وهذه الأحزاب هي الأكبر في إقليم كردستان بعد الحزبين الرئيسيين هناك وهما الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة رئيس الإقليم مسعود بارزاني وحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة كوسرت رسول الذي اختير لقيادة الحزب مؤخرا بعد رحيل زعيمه السابق الرئيس العراقي السابق جلال طالباني.

نسب المشاركة في الاقتراع العام والخاص والخارجي

وأعلنت المفوضية العليا للانتخابات عن نسب التصويت في الاقتراع العام والخاص ونسب المشاركة في الانتخابات النيابية 2018. وأشار رئيس الإدارة الانتخابية رياض البدران في مؤتمر صحافي مشترك لاعضاء المفوضية إلى أنّ المجموع الكلي للمصوتين قد بلغ 10 ملايين و840 الف و989 مصوتاً فيما بلغ عدد المصوتين في الانتخابات العامة 9 ملايين و952 الف و264 مصوتاً وعدد المصوتين في الاقتراع الخاص للقزات المسلحة والسجناء 709 الف و396 مصوتاً من بين مليون و200 الف ناخب. واوضح ان عدد المصوتين العراقيين في الخارج بلغ 179 الف و329 مصوتاً من بين 850 الفا يحق لهم التصويت وبذلك تشكل نسبة المصوتين في العراق بشكل كلي 44.52 حيث يحق لـ 24 مليون ناخب التصويت.

 



السابق

اليمن ودول الخليج العربي.....الحوثيون يعيّنون «المُفتي بقتل علي صالح»... وزيراً........وصول قوات سعودية إلى جزيرة سقطرى اليمنية....إيران وقطر تعقدان اللجنة الاقتصادية لأول مرة منذ 13 سنة....الجيش الوطني يُحقق تقدماً ميدانياً جديداً في تعز ويحاصر المليشيات بالكدحة......قوات ”طارق صالح” تحرر ميناء الحيمة الاستراتيجي...قوات الشرعية تحاصر الحوثيين في البرح من 3 اتجاهات...الزياني: 5 متطلبات ينبغي على إيران تحقيقها.. و«المجلس» يدعم جهود أمير الكويت...

التالي

مصر وإفريقيا...مفاوضات «النهضة» على المحك بعد اعتذار مصر عن اجتماع مهم...هدوء في محطات المترو وسط انتشار أمني...السودان يجري تعديلا وزاريا رئيسيا...حكومة السراج والأمم المتحدة يدعوان لوقف القتال في سبها...تيار مقاطعة الحكومة يفوز برئاسة «إخوان» الجزائر...الرباط: تنمية الصحراء الغربية ليست رهينة العملية السياسية....

How to Save the U.S. Refugee Admissions Program

 السبت 15 أيلول 2018 - 3:45 م

  How to Save the U.S. Refugee Admissions Program https://www.crisisgroup.org/united-states/00… تتمة »

عدد الزيارات: 13,272,751

عدد الزوار: 369,440

المتواجدون الآن: 0