إسرائيل تمهّد

إسرائيل تمهّد لمناوراتها بإجراءات على الحدود اللبنانية

تاريخ الإضافة الخميس 28 أيار 2009 - 5:28 ص    عدد الزيارات 1450    القسم دولية

        


بدأت القوات الاسرائيلية اتخاذ اجراءات ميدانية على طول الحدود مع لبنان تمهيدا للبدء بمناوراتها التي ستشمل جميع الاراضي العربية المحتلة الاحد المقبل والمقرر أن تستمر حتى مساء الرابع من حزيران المقبل.
وشوهدت امس عشرات الجرافات والآليات العسكرية الاسرائيلية تعمل على تحصين المواقع العسكرية المواجهة للاراضي اللبنانية وسط حراسة عسكرية مشددة. كما اقامت فرق عمل سياجاً شائكاً جديداً حول المرصد الاسرائيلي المطل على بلدة شبعا ورفد بتجهيزات اضافية، فضلا عن تعزيز وضع مواقع تلة الرمتا والسماقة ورويسات العلم المطلة على منطقة العرقوب.
وهذه المناورات هي عبارة عن تدريب غير مسبوق على انذار على كل الاراضي الاسرائيلية يجري خلاله محاكاة هجمات بالصواريخ وقصف جوي مكثف وكوارث طبيعية.
وصرح الناطق باسم وزارة الدفاع شلومو درور بأن هذا التدريب الذي يستمر خمسة ايام سيسمح باختبار قدرات اسرائيل على الرد على اطلاق قذائف من لبنان وقطاع غزة وصواريخ من ايران وسوريا.
وتستهدف هذه الهجمات بالاسلحة التقليدية والكيميائية والجرثومية مدنا كبرى مكتظة بحسب التدريب.
وستطلق الثلثاء صفارات الانذار في كل انحاء البلاد في اطار تدريب على شن غارة جوية وشيكة والطلب من السكان النزول الى الملاجئ خلال ثلاث دقائق.
وهذا التدريب باسم "تورنينغ بوينت 3" سيسمح ايضا باختبار سرعة تحرك فرق الاغاثة في حال حصول زلزال او تفشي اوبئة.
وسيعقد مجلس الوزراء الاسرائيلي جلسات وهمية يتخذ خلالها الوزراء قرارات لمواجهة مثل هذه السيناريوات.
 وقال درور: "سنتمرن على سيناريو كارثي تتعرض خلاله اسرائيل لهجمات على كل الجبهات بوسائل مختلفة". لكنه اعتبر ان "مثل هذا السيناريو مستبعد".
 وهي المناورات الثالثة من نوعها منذ الحرب على "حزب الله" اللبناني في تموز 2006 التي عاش خلالها مليون شخص في شمال اسرائيل تحت نيران الصواريخ التي اطلقت من الاراضي اللبنانية.
وافاد الناطق ان "الحرب الثانية على لبنان اظهرت ان الجبهة الداخلية لم تكن مستعدة ما فيه الكفاية وان السكان وجدوا صعوبة في التأقلم مع هذا الوضع الاستثنائي". واوضح ان توزيع اقنعة واقية من الغاز على السكان الذي تقرر العام الماضي سيبدأ في تشرين الثاني .
ويأتي هذا التدريب بعد ايام من تدريب دام اربعة ايام قام به الجيش الاسرائيلي لاختبار قدراته الدفاعية في حال شن هجمات جوية سورية او ايرانية.
وكان ذلك التدريب الاولى على هجمات وهمية تشن من ايران الواقعة على مسافة اكثر من الف كيلومتر بحسب الناطق.
 


المصدر: جريدة النهار

Calling a Halt to Turkey’s Offensive in North-eastern Syria

 السبت 12 تشرين الأول 2019 - 7:08 ص

Calling a Halt to Turkey’s Offensive in North-eastern Syria https://www.crisisgroup.org/middle-ea… تتمة »

عدد الزيارات: 29,585,598

عدد الزوار: 714,013

المتواجدون الآن: 0