أخبار وتقارير...«البنتاغون» مستعدة للرد على إيران في سورية ولبنان واليمن... والعراق أيضاً...توقيف عشرات من سلاح الجو التركي....ميركل: يجب ألا أن نعول على الحماية الأميركية...مقتل شخص في هجوم على مصلين بمسجد في جنوب أفريقيا....تحالف مهاتير محمد يفوز بانتخابات ماليزيا...

تاريخ الإضافة الجمعة 11 أيار 2018 - 7:46 ص    القسم دولية

        


«البنتاغون» مستعدة للرد على إيران في سورية ولبنان واليمن... والعراق أيضاً...

«الكونغرس» يتعهد بتزويد إسرائيل بقدرات متطورة...

الجريدة...كتب الخبر جاد يوسف.. سرت تكهنات في الأسابيع القليلة الماضية عن وجود تباينات وصلت حد الاختلاف بين وزارة الدفاع الأميركية والبيت الأبيض حول الموقف من مستقبل الاتفاق النووي. وبعدما كان الوزير جيم ماتيس قد عبر عن معارضته خروج الولايات المتحدة من هذا الاتفاق، قالت مصادر أميركية مطلعة، إن موقف ماتيس ورئيس هيئة أركان القوات الأميركية المشتركة جوزف دانفورد قد تغير جوهرياً في ظل مواقف عبرا عنها، أمس الأول، خلال جلسة استماع في الكونغرس لمناقشة مشروع موازنة وزارة الدفاع للعام المقبل. وقال ماتيس خلال الجلسة، إن واشنطن ستواصل العمل مع حلفائها وشركائها للتأكد من عدم قدرة إيران على امتلاك سلاح نووي أبداً، والعمل مع الآخرين على الحد من مدى تأثير إيران الخبيث. لا بل أكد أن بلاده ستعمل على منع طهران من امتلاك القدرة على إنتاج صواريخ بالستية تهدد التوازن العسكري في المنطقة. وكشف المتحدث باسم البنتاغون الميجور آدريان غالاواي أمس الأول، في حديث صحافي هو الأول منذ أكثر من عدة أسابيع لمسؤول عسكري يتناول ملف إيران بشكل مباشر، بأن القوات الأميركية مستعدة لكل الاحتمالات وبأنها جاهزة للرد على أي استفزازات، سواء أتت من القوات الإيرانية مباشرة أو من أدواتها والميليشيات التابعة لها. وأضاف أن البنتاغون مستعد لمواجهة أي تحرشات قد تنفذها تلك الميليشيات سواء في سورية أو لبنان أو اليمن أو حتى في العراق تحديداً وذلك للمرة الأولى. وأكد أن القوات الأميركية على تواصل دائم بالقوات الإسرائيلية، وبأن الاستخبارات العسكرية تتابع عن كثب المعلومات المتعلقة بمحاولات طهران القيام بهجمات صاروخية ضد إسرائيل، والأمر الذي تستعد له تل أبيب جدياً. وفيما لم يستبعد غالاواي قيام إسرائيل بالرد على تلك الاستفزازات بشكل حازم، سواء في سورية أو لبنان أو حتى إيران نفسها، تحدثت أوساط مطلعة عن احتمال قيام بعض البلدان القريبة من إيران بفتح أجوائها أمام الطيران الإسرائيلي إذا ما قررت تل أبيب ضرب طهران، في خطوة تعكس جدية الإجراءات التي قد تتعرض لها إيران إذا قررت التصعيد أو رفضت التفاوض على برنامجها النووي والصاروخي، في تناغم واضح مع تصريحات الرئيس دونالد ترامب الذي حذر طهران، أمس الأول، إما أن تقبل التفاوض أو قد يحصل شيء ما، لم يحدده، في تلميح إلى عمل عسكري. في هذا الوقت صوتت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب على مشروع قانون رفعته إلى الهيئة العامة يعزز من التعاون الدفاعي بين الولايات المتحدة وإسرائيل. وينص المشروع على أن سياسة الولايات المتحدة هي توفير المساعدة للحكومة الإسرائيلية لتمكينها من الدفاع عن نفسها على المدى القريب والبعيد، تحديداً من خلال تزويدها بقدرات متطورة تملكها الولايات المتحدة. ويدعو المشروع إلى تقييم حجم ونوع الأسلحة الذكية التي تحتاجها إسرائيل للدفاع عن نفسها في حال حصول مواجهة عسكرية بينها وبين دولة أخرى. ويرجح المشروع احتمال حصول مواجهة على ضوء الأحداث الأخيرة وتزعزع الاستقرار في الشرق الأوسط، بحسب نص المشروع. ويقول المشروع، إن إسرائيل تواجه تهديدات متزايدة من الطائرات من دون طيار الموجهة من قبل حزب الله والحرس الثوري الإيراني في سورية.

توقيف عشرات من سلاح الجو التركي

الحياة...أنقرة - رويترز، أ ب .. أوقفت الشرطة التركية 65 من أفراد سلاح الجوّ، للاشتباه في صلتهم بالداعية فتح الله غولن الذي تتهمه أنقرة بتدبير محاولة الانقلاب الفاشلة في تموز (يوليو) 2016. تزامن ذلك مع ترجيح استطلاع رأي فوز حزب «العدالة والتنمية» الحاكم وحليفه حزب «الحركة القومية»، في الانتخابات الرئاسية والنيابية المبكرة المرتقبة في 24 حزيران (يونيو) المقبل. وأعلن الادعاء التركي إنه أصدر أوامر بتوقيف 96 شخصاً، بينهم 91 من أفراد سلاح الجوّ، أُوقف 65 منهم، فيما ما زالت الشرطة تبحث عن الباقين، في عملية طاولت 15 إقليماً، وركّزت على مدينة أزمير غرب البلاد. كما أفادت وكالة «الأناضول» الرسمية للأنباء بأن المدعي العام في أنقرة أصدر، في عملية منفصلة، أوامر بتوقيف 93 موظفاً في مدرسة خاصة أغلقتها السلطات، للاشتباه في ارتباطها بجماعة غولن. يأتي ذلك في إطار حملة «تطهير» تشنّها السلطات منذ المحاولة الانقلابية، طاولت 160 ألف شخص، بينهم عسكريون وموظفون مدنيون ومحامون وإعلاميون. إلى ذلك، أظهر استطلاع رأي أعدّته مؤسسة «متروبول» أن الحزب الحاكم في تركيا وشريكه حزب «الحركة القومية» يستقطبان دعم حوالى 54 في المئة من المقترعين في الانتخابات. وأيّد 48 في المئة حزب «العدالة والتنمية» بزعامة الرئيس رجب طيب أردوغان، في مقابل 6 في المئة لحليفه بزعامة دولت باهشلي. وأشار الاستطلاع إلى نيل 3 أحزاب أخرى أكثر من 10 في المئة من الأصوات، وهو الحد الأدنى المطلوب لدخول البرلمان، إذ أيّد 21 في المئة «حزب الشعب الجمهوري» المعارض، و12 في المئة «الحزب الصالح» الذي أُسِس حديثاً، و10 في المئة «حزب الشعوب الديموقراطي» الكردي. وأفادت «الأناضول» بأن 15 من نواب «حزب الشعب الجمهوري» عادوا إلى حزبهم، بعدما انتقلوا إلى «الحزب الصالح»، لتمكينه من تشكيل تكتل نيابي في البرلمان، بالتالي المشاركة في الانتخابات. ونقلت عن أنغين أوزكوج، نائب رئيس التكتل لـ «حزب الشعب الجمهوري»، قوله إن «الانتخابات العادلة والنزيهة من أهم أسس الديموقراطية». واعتبر أن الحزب ونوابه الـ 15 أدوا دورهم في مواجهة «حكومة تبذل جهدها لعرقلة مشاركة أحزاب سياسية في الانتخابات». على صعيد آخر، جمّدت تركيا فتح أي قسم جديد للدراسات الفرنسية في جامعاتها، عملاً بمبدأ «المعاملة بالمثل»، ورداً على «عريضة» نشرتها 300 شخصية فرنسية، تدعو إلى «حذف آيات في القرآن الكريم»، بزعم أنها «تنشر أفكاراً عنيفة ولا سامية». وقال مسؤول في مجلس التعليم العالي إن الجامعات التركية لن تفتح أي قسم فرنسي جديد فيها، إذ لا برامج للتعليم في الجامعات الفرنسية تدرّس الأدب التركي. وكان أردوغان رأى في العريضة «انعكاساً لجهل» موقّعيها، معتبراً أن «»لا فرق بين فرنسا و(تنظيم) داعش».

منافس إردوغان يزور دميرتاش في سجنه

الجريدة... زار محرم إنجة، مرشح حزب "الشعب الجمهوري" (يسار قومي أتاتوركي) أقوى أحزاب المعارضة التركية، لرئاسة تركيا في الانتخابات المبكرة المقررة الشهر المقبل، أمس الأول، صلاح الدين دميرتاش، الرئيس السابق لحزب "الشعوب الديمقراطية" التركي الموالي للأكراد، المرشح أيضا الى الرئاسة، في سجنه. وقال دميرتاش "من المستحيل إجراء انتخابات نزيهة في ظل قانون الطوارئ والإعلام أحادي الجانب، والتهديدات بالإقالة أو السجن".

ميركل: يجب ألا أن نعول على الحماية الأميركية

الجريدة... رأت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أمس، أن الوضع في الشرق الأوسط «بالغ التعقيد»، مضيفة أن بلادها يجب أن تساهم بشكل أكبر في استقرار الأوضاع في سورية وما حولها. وفي خطابها بمراسم حصول الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على جائزة شارلمان المرموقة، ظهر أمس، في مدينة آخن الألمانية، قالت ميركل: «إن الرئيس الفرنسي جلب الحماسة لأوروبا ونحتاج انطلاقة جديدة للقارة الأوروبية. هذا شيء ضروري». ومضت قائلة: «أوروبا لم يعد بإمكانها الاعتماد على الولايات المتحدة لحمايتها». وتابعت: «طبيعة الصراعات تغيرت بشكل كامل منذ نهاية الحرب الباردة 1945 - 1991. أوروبا يجب أن تحدد مصيرها بأيديها».

أردوغان وبوتين: قرار انسحاب أميركا من الاتفاق النووي خطأ

الراي... (رويترز) ... قال مصدر رئاسي تركي إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين اتفقا خلال اتصال هاتفي أمس الخميس على أن قرار الولايات المتحدة الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني كان خطأ. وأضاف المصدر أن الزعيمين ناقشا أيضا تصاعد التوترات في سورية.

مقتل شخص في هجوم على مصلين بمسجد في جنوب أفريقيا

الراي...رويترز.... قال مسؤول في خدمات الطوارئ يوم أمس الخميس إن ثلاثة رجال مسلحين بالسكاكين والمسدسات هاجموا ثلاثة مصلين في مسجد بالقرب من دربان في جنوب أفريقيا مما أسفر عن مقتل أحدهم. وقال بريم بالرام الناطق باسم خدمة طوارئ خاصة كان من بين أول من وصلوا إلى الموقع، إن أحد الضحايا قفز من نافذة جانبية بالمبنى الذي أضرمت النار به. وأضاف «توفي أحد المصابين الثلاثة وهو في طريقه إلى المستشفى. الاثنان الآخران في حالة حرجة». وأوضح أن المشتبه بهم فروا في سيارة بيضاء. وتابع: «المشتبه بهم رجال مصريون. تعرف عليهم سكان المنطقة». وقالت شرطة جنوب أفريقيا إن الدافع وراء الهجوم غير معروف، وإنها تحقق في الواقعة. وتضم جنوب أفريقيا جالية كبيرة من المغتربين وتجتذب كثيرا من السياح، لكنها نادرا ما ارتبطت بأنشطة المتشددين الإسلاميين. وقال بالرام إن الشرطة طوقت المنطقة. وذكرت الشرطة في بيان أن ثلاثة رجال مجهولين دخلوا مسجدا بعد صلاة الظهر وهاجموا ثلاثة أشخاص. وأضافت أن المشتبه بهم أشعلوا النار في غرف محددة بالمسجد قبل أن يلوذوا بالفرار. وتابعت: «الدافع وراء الهجوم على الرجال الثلاثة غير معروف في الوقت الحالي». وذكرت أنها لم تعتقل أحدا.

إقالة رئيسي الشرطة وجهاز الأمن القومي في أرمينيا

الراي....أ ف ب.. أقيل رئيسا الشرطة وجهاز الأمن القومي في أرمينيا من منصبيهما أمس الخميس بناء على اقتراح رئيس الوزراء الجديد نيكول باشينيان الذي وصل إلى السلطة بعد ثلاثة أسابيع من احتجاجات مناهضة للحكومة. واتخذ قرار إقالة رئيس الشرطة فلاديمير غاسباريان ورئيس جهاز الأمن القومي جورجي كوتويان، بموجب مرسوم صادر عن الرئيس أرمين سركسيان بناء على مقترح باشينيان. وكتب رئيس الوزراء في فيسبوك «وقعت للتو مقترحا موجها إلى الرئيس في شأن فصل رئيسي الشرطة وجهاز الأمن القومي». بموجب الدستور الأرميني، يجب تأليف حكومة جديدة في الأيام الـ15 التي تلي تعيين رئيس للوزراء، ثم يتم تقديم برنامج الحكومة إلى البرلمان خلال عشرين يوما.

تحالف مهاتير محمد يفوز بانتخابات ماليزيا... رئيس الوزراء نجيب عبد الرزاق يقر بالهزيمة ويرحل بهدوء...

كوالالمبور: «الشرق الأوسط»... فاز مرشح المعارضة مهاتير محمد (92 عاماً) في الانتخابات التشريعية على رأس ائتلاف أحزاب المعارضة (باكاتان هارابان) بأغلبية في البرلمان، لشغل منصب رئيس وزراء ماليزيا، واضعاً بذلك حداً لحكومات تحالف «باريسان الوطني»، الذي استمر في البلاد 60 عاماً. وقالت مفوضية الانتخابات إن النتائج النهائية تظهر حصول «تحالف الأمل» الذي يتزعمه مهاتير على 113 مقعداً من أصل 222 مقعداً في البرلمان، بينما حصل تحالف «باريسان» الحاكم على 79 مقعداً. وبهذا الانتصار المدوي يصبح مهاتير (92 عاماً) أكبر زعيم منتخب في العالم. وأصر خلال المؤتمر الصحافي على أنه سيؤدي اليمين الدستورية في يوم نتيجة الانتخابات نفسه، ليصبح رئيس وزراء البلاد. وقال مسؤول في تحالف «الأمل» الذي يتزعمه مهاتير لـ«رويترز»، إن ملك ماليزيا سيلتقي مع مهاتير من أجل تنصيبه وتشكيل حكومة. وقال مهاتير، الذي بدا مبتهجاً لحد إطلاق النكات، إنه حصل على تأكيد بالدعم من مجموعة أحزاب سيؤيد 135 عضواً منها في البرلمان حكومته. وقال مهاتير إن حكومته ستعيد سيادة القانون، وعلى أي شخص يخالف القانون مواجهة عواقب مناسبة. ولم يكن كثيرون يتوقعون فوز مهاتير في مواجهة الائتلاف الذي يحكم ماليزيا منذ استقلالها عن بريطانيا قبل نحو ستة عقود. واستسلم نجيب عبد الرزاق في نهاية الأمر، ليكون أول رئيس وزراء ماليزي على الإطلاق يمنى بهزيمة في انتخابات عامة. وبعد حملة ملتهبة تبادل خلالها الانتقادات والإهانات مع معلمه السابق مهاتير محمد، تكبد تحالف الجبهة الوطنية (تحالف باريسان) الذي يتزعمه نجيب هزيمة كبيرة في الانتخابات التي أجريت الأربعاء. وكان قد دخل الحليفان السياسيان السابقان، مهاتير ونجيب، في خلاف مرير منذ عدة سنوات. وقال نجيب (64 عاماً) أثناء إعلان الهزيمة في مؤتمر صحافي أمس الخميس، وقد غالبه التأثر، «بالطبع سيكون هناك تغيير. كنت أنا وأصدقائي محظوظين بأن نحكم البلاد كل تلك المدة». ونجيب هو ابن ثاني رئيس وزراء لماليزيا وابن أخ الثالث. وكان هو نفسه سادس رئيس وزراء يتولى السلطة في البلد الواقع جنوب شرقي آسيا منذ استقلاله عن بريطانيا قبل 6 عقود. لكن ربما سيكون أكثر ما سيتذكر به الناس نجيب، الخبير الاقتصادي الذي تلقى تدريبه في إنجلترا، هو فضيحة بمليارات الدولارات لصندوق (1 إم دي بي) الحكومي الماليزي. وكانت أنباء ترددت في عام 2015 عن مزاعم بشأن سرقة 700 مليون دولار من الصندوق، وأنها ذهبت إلى حسابه المصرفي الشخصي. وينفي نجيب ارتكاب أي جريمة. وبرأ المدعي العام الماليزي ساحته على الرغم من أن السلطات الأميركية تقول إن أكثر من 4.5 مليار دولار سُرقت من الصندوق في عملية احتيال خطط لها خبير مالي معروف بصلته الوثيقة بنجيب وأسرته. ومع إعلان نتيجة الانتخابات سرت شائعات في العاصمة الماليزية، كما جاء في تقرير «رويترز»، أن نجيب سيحاول بشكل ما البقاء في السلطة. وقال نجيب للصحافيين أمس الخميس، «كانت هناك مزاعم بأننا عقدنا اجتماعاً لمجلس الأمن القومي في العاشرة مساء لإعلان حالة طوارئ. هذا مثال على الأكاذيب المتداولة». وقال مهاتير محمد، إنه سيحقق في فضيحة صندوق «1 إم دي بي»، لكنه لا يبحث عن كبش فداء. وأضاف: «نحن لا نسعى للانتقام. ما نريده هو استعادة حكم القانون... إذا قال القانون إن نجيب ارتكب جرماً فسيكون عليه مواجهة العواقب». وتجرى 6 دول على الأقل تحقيقات بشأن الصندوق، برغم أن نجيب ينفي ارتكاب أي جرم، كما أن المدعي العام الماليزي برأ ساحته. وتعهد مهاتير بالتحقيق في فضيحة الصندوق الحكومي بعد انتخابه وإعادة الأموال المفقودة إلى ماليزيا. وقال أمس الخميس إنه إن كان نجيب ارتكب أي جريمة «فعليه مواجهة العواقب».



السابق

لبنان...لبنان في مرمى «الصواريخ الطائشة» من الجبهة الإسرائيلية – الإيرانية..«أقوياء الطوائف» يناورون على حافة التسوية المأزومة....في هذه الحالة ستطلب طهران من "حزب الله" فتح جبهة الجنوب!...كتل المجلس النيابي اللبناني الجديد وأحلافه... القوى وزعت ولاءاتها داخل الطوائف إلا الشيعة....الأنظار تتجه إلى «اتفاق معراب» بين الحليفين المسيحيين...

التالي

سوريا..إسرائيل تكشف أبرز المواقع الإيرانية التي دمرتها في سوريا ..ما احتمالات نشوب حرب إسرائيلية إيرانية في سوريا؟....موسكو تتراجع عن تزويد سوريا بـ"إس -300"...كيف أسقط صاروخا "فجر وغراد " دعاية "الممانعة" الإيرانية؟....

Abkhazia and South Ossetia: Time to Talk Trade

 السبت 26 أيار 2018 - 7:58 ص

Abkhazia and South Ossetia: Time to Talk Trade https://www.crisisgroup.org/europe-central-asia/ca… تتمة »

عدد الزيارات: 10,897,099

عدد الزوار: 294,662

المتواجدون الآن: 3