حقائق يجب ان يعرفها المواطن الصيداوي قبل ان نثير هواجسه..؟

تاريخ الإضافة الأحد 9 تشرين الأول 2016 - 9:01 ص    عدد الزيارات 4244    التعليقات 0

        

 

حقائق يجب ان يعرفها المواطن الصيداوي قبل ان نثير هواجسه..؟
بقلم حسان القطب
من حقنا ان نعترض ومن حقنا ان نطالب ولكن من الضرورة بمكان ان نعرض الامور كما هي وبكل مصداقية .. لا ان نقوم بعرض بعض الوقائع واخفاء بعضها..إذ تحت عنوان هواجس الصيداويين حول ملعبهم الدولي... كتب الصديق فؤاد الصلح مقالاً ورد فيه : (بعد ان اصبح ملعب صيدا الدولي (مدينه رفيق الحريري الرياضيه ) حقيقه ماثله امام عيون الصيداويين لا بد من فتح ملف هذا الملعب الذي يعتبر بوابة صيدا الشماليه ومرفقا اساسيا في المدينه ٠( فالملعب الاولمبي بلغت كلفته 15 مليون دولار، ويبتعد عن جسر الاولي ١٨٢م).في سنة ١٩٤٤، اتخذت بلدية صيدا قراراً بإنشاء هذا الملعب البلدي، على ان يضم مسبحاً وحديقة عامة ومنتزهاً و كانت مساحته ١٠٠٠٠ م٢ ، فيأتي الملعب الحالي في سنة ٢٠٠٠ غير متضمن كل هذه المواصفات ! هذا و فد اتخذ قرار بناء استاد صيدا الدولي عام ١٩٩٨ و انتهى العمل في سنة ٢٠٠٠ و حول التسلم و التسليم، ظهرت نزاعات حادة بين المشرف والبلديه والمقاول)..
كنت اتمنى على الصديق فؤاد الصلح ان يشرح لنا ما الذي ادى الى تقليص المشروع وخدماته ومنشآته، وان لا يتطابق مع المواصفات المطلوبة أو تلك المقررة...؟؟ ومن هي الجهة التي عملت على تقليص خدماته بل حاولت جاهدة على الغائه ومنع بنائه.. فجاء تقليص حجمه ودوره كنتيجة حتمية لهذه الممارسات والسياسات..؟؟؟
بدايةً يجب ان يعرف المواطن الصيداوي أن ملعب صيدا ومنشآته يجب ان يكون مطابقاً ومشابهاً لملعب طرابلس ... ؟؟ ملعب كرة قدم الى جانب فندق وحديقة عامة..؟؟ هذا كان المخطط التوجيهي لهذا المشروع..؟؟والذي كان يجب ان ينجز قبل انطلاق دورة الالعاب الرياضية الدولية التي اقيمت عليه حينها..؟؟ كما ان المبلغ المرصود حينها لهذا المشروع كان 23 مليون دولار..؟؟ تم تخفيضها لاحقاً..؟؟
كما كنت اتمنى على الصديق الصلح ان يشرح لنا باسهاب وهو الذي عايش مرحلة الثمانينيات من القرن الماضي.. وبأن يسمي لنا الجهة الي سرقت الرمول من على شاطيء البحر خلف الملعب البلدي القديم مما ادى لانهدام الملعب وتدميره بالكامل..بفعل العوامل الطبيعية وارتفاع الامواج... وهو الذي صمد عقود... قبل سرقة الرمول..؟؟ مما استدعى بناء ملعب جديد وادى لتحميل المواطن الصيداوي واللبناني اعباء مالية ضخمة.. وتسبب بخسارة بالغة لبلدية صيدا..؟؟
وكنت اتمنى على الصديق فؤاد الصلح ان يذكر لنا اسماء الوفد الصيداوي الممانع لبناء الملعب والذي توجه لمنزل المهندس المرحوم بهاء الدين البساط في مدينة بيروت وهو على فراش المرض واجتمع معه لساعات، ليطلب منه التدخل شخصياً وبصفته مهندس خبير.. لدى الرئيس الحص الذي كان رئيساً للوزراء ابان عهد اميل لحود. لمنع بناء الملعب ..؟؟
كنت اتمنى على الصديق الصلح ان يذكرنا بما قاله الرئيس الحص بعد ساعات من المفاوضات معه لاقناعه بالغاء بناء الملعب.. وان فكرة المنفعة الاقتصادية لابناء المدينة هي وهمية وغير واقعية..؟؟
وكنت اتمنى على الصديق الصلح ان يقول لنا من هو صاحب فكرة نقل بناء الملعب من شمال صيدا الى جنوب المدينة، والى جوار الحسبة ولماذا..؟؟؟
وكنت اتمنى على الصديق الصلح ان يذكر لنا باسهاب من هو السياسي الذي اعتبر ان مجرد بناء مدينة رياضية في بلدة انصار الجنوبية قد يكون بديلاً مناسباً لعدم بناء الملعب البلدي في صيدا...؟؟
وهل يذكر لنا الصديق الصلح من هو السياسي الذي قال بان ردم البحر وتوسيع الملعب واقامة حديقة عامة قد يضر بالثروة السمكية على شاطيء المدينة...؟؟
وهنا لا يسعني سوى ان اذكر ما قاله الرئيس الحص، في رده على اعتراض المعترضين بالقول... بأن رفض بناء الملعب لهذه اسباب غير مبرر.. وانه يريد بديلاً موضوعياً لفكرة الالغاء والا فإنه مضطر للمباشرة في بناء الملعب...؟؟
ولكن وبكل اسف تلقف احد المسؤولين الكبار اعتراض فريق الممانعة على كل شيء وعلى كل مشروع في مدينة صيدا.. فقامت حكومة الحص بتقليص المشروع الى ملعب فقط مع اغفال ووقف بناء فندق وحديقة عامة...كما جرى في طرابلس التي استفادت من تنفيذ المشروع بالكامل..؟؟
ما كان يحق للصديق فؤاد الصلح ان يتساءل.. فهو يعرف التفاصيل والاسماء والجهات.. ولكن يبدو انها مرحلة سياسية تتطلب هذا الجهد.. ولكن من المرفوض تماماً التلاعب بالذاكرة والمعطيات والحقائق او اغفال بعضها والعبث بذاكرة المواطن الصيداوي. خدمةً لفريق سياسي لم يقدم للمدينة شيء بل اعترض على كل شيء لأنه لا يحسن بناء اي شيء....

Rebuilding the Gaza Ceasefire

 الجمعة 16 تشرين الثاني 2018 - 5:19 م

Rebuilding the Gaza Ceasefire https://www.crisisgroup.org/middle-east-north-africa/eastern-medite… تتمة »

عدد الزيارات: 15,132,987

عدد الزوار: 411,039

المتواجدون الآن: 0